عاجل : اسقاط مفاجئ لطائرة ضخمة في صنعاء "تفاصيل"    شاهد فيديو : ناطق الجوازات السعودية يزف بشرى سارة لليمنيين ويحدد المحرومين من تحويل هوية زائر إلى إقامة    المنتخب الأول يواصل معسكره بالقاهرة ويواجه المقاصة ودياً    هل يعلم وزير التربية والتعليم بهذا الامر ؟    وزارة الاعلام توجه نداء عاجل لمجلس الامن للتدخل وإنقاذ حياة الصحفي "الجبيحي"    السعودية تعلن موقفها الرسمي تجاه استفتاء كردستان العراق    عاجل : المدرعات الإماراتية تصل ميدان السبعين قلب العاصمة صنعاء (صور)    موجوروزا تسحق بويج في طوكيو وبليسكوفا تتقدم بنجاح    وزير الصناعة والتجارة : الحكومة أعدت خطة وطنية شاملة للتعافي وإعادة الاعمار    محافظة المهرة ترفض زيارة بن دغر شعرا    شبكة استجابة تشارك في مؤتمر منظمة الصحة العالمية حول مرض الكوليرا في اليمن    بألارقام ..شركة الغاز ومحلي مأرب يكشفان تلاعب الإنقلابيين بأزمة الغاز    تصريحات عراقية ترفع أسعار النفط    محافظ حضرموت يشيد بجهود الغرفة التجارية في استقرار الحالة التموينية بالمحافظة    عسكر يدعو إلى المساهمة في بناء القدرات الوطنية في مجال حقوق الإنسان    حزب الإصلاح يعاود ممارسة نشاطه السياسي في الجنوب عقب توقف دام اعوام    تحرير مواقع جديدة في صعدة ..والجيش الوطني يتقدم في حجة    انشقاقات جديدة ومدعومة خليجياً تهز أركان الأسرة الحاكمة في قطر.. هل يسقط تميم؟!    وقفة لمرضى السرطان تندد بإستمرار الحصار ومنع دخول الأدوية    عدن:ورشة عمل حول تقديم المساعدات الإنسانية والرعاية الصحية للسكان المتنقلين في الأوضاع غير المستقرة    وضع "مأساوي" جديد في مخيمات الروهينغا    الحوثي يغطي على نهب المال العام برفع سقف الدَين    بعد iOS 11.. كيف تصطاد "التطبيقات الميتة" من آيفون؟    52 غارة إجرامية لطيران العدوان على محافظات الجمهورية    ميسي يسجل رباعية في فوز ساحق على إيبار    أثناء خطاب ترامب بالأمم المتحدة.. هذه اللقطة أشعلت الإنترنت    البحث عن "اسمين" على الإنترنت يعرضك للخطر    موائد الكبسة واللحم لن تعيد الجنوب    تصفح يمني سبورت من :    السيسي يحث الفلسطينيين على الوحدة والتعايش مع الإسرائيليين    الاتحاد السياحي للمحافظات الجنوبية يهدي وزير الاوقاف درع الاتحاد لنجاح موسم الحج وانصاف للجميع    لليوم الثالث على التوالي أوائل جامعة عدن يواصلون اعتصامهم أمام ديوان الجامعة    مانشستر يونايتد يفكر في هدف الجار اللدود    أسعار صرف العملات الأجنبية بمحلات الصرافة اليمنية اليوم الأربعاء 20 / سبتمبر/ 2017    سان جيرمان يحقق في أزمة نيمار وكافاني    فنون وثقافة جدة تستنفر منسوبيها والمواهب الوطنية احتفالاً باليوم الوطني للمملكة    ليدي جاجا تلغي جولتها الفنية في أوروبا بسبب ألم جسدي حاد    شاهد بالفيديو: مئات القتلى ومشاهد مخيفة لمبان تنهار اثناء زلزال المكسيك    رئيس الوزراء يعتمد ملايين الريالات لصالح مشاريع انمائية في محافظة المهرة    إعلان هام ...جداً..جداً    إدارة الإعلام التربوي بعدن تعقب لعدن الغد    أنفقت نصف مليون استرليني لتبدو شخصية كرتونية    متنفسات عدن تضيق بفساد الناهبين وهواة الردم (ملف صور)    وفاة 6 حجاج من أبناء محافظة إب بحادث مروري مؤلم في طريق العبر - صافر ( الاسماء )    شاهد فيديو : الفنانة اليمنية بلقيس تقول لزوجها "أحبك" .... يفاجئها بهذا الرد الذي لم تتوقعه    من هي شبيهة ليلى علوي التي أثارت إعجاب المصريين؟    التغذية السليمة أفضل علاج لالتهابات القولون    20 سبباً وراء زيادة الوزن السريعة.. فانتبهوا لها!    سفينة مساعدات إماراتية جديدة تصل الى ميناء المكلا .    التحالف يتهم الحوثيين بعرقلة تفريغ سفن الغذاء والنفط في ميناء الحديدة    تدشين الدورة الثانية للأطباء الصحيين على السياسة العلاجية للضنك بمدينة عتق    تصفح يمني سبورت من :    الأمة العربية بين استعادة الدور والانقراض    عاجل : انقطاع التيار الكهربائي عن عدن    تصفح يمني سبورت من :    جامعة سعودية شهيرة تعلن عدم تجديد تعاقدها مع أكاديميين سعوديين وأجانب موالين للإخوان    وزارة الأوقاف تقيم حفلا تكريميا بمناسبة إنجاح الحج    في حق الإمارات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





واقعنا المؤلم بعد الحرب هل نستطيع اجتيازه؟
نشر في عدن الغد يوم 17 - 08 - 2017

لحرب افرزت بيئة مع الاسف الشديد رديئه جداً، وخلقت واقع لم يتصوره المواطن في عدن من فساد فاق بكثير فساد ما قبل الحرب. وخدمات تفتقر الى مصداقية القائمين عليها نتيجة عدم وجود رقابة ومحاسبة ووجود نيابات ومحاكم تبت بسرعة في قضايا تمس خدمات المواطن ونهب مقدارات الدولة والمال العام دون حسيب او رقيب وهل هدا متعمد ام مقدر ومكتوب. وزاد بشكل كبير نتيجة لعدم مساس لاي شخص منهم بتهمة الفساد وتقديمه للنيابة والمحاكمة ، وهدا ما زاد من توسع نفود الفساد وانتشاره بشكل مخيف . توقع الكثير منا بعد الحرب الظالمة على الجنوب وتحرير عدن من مليشيا الحوثيين و المخلوع صالح ان عدن ستستعيد عافيتها من جديد كما كانت سابقاً دولة النظام والقانون ، وستنهض مؤسساتها الأمنية والخدمية بسواعد ابنائها ورجالها الشرفاء كدولة مدنية. لم اتوقع والكثير منا ان تكون المناطق المحررة ومنها عدن كعاصمة مؤقتة ، حجم الفساد في مرافقها الخدمية كالكهرباء والمياة والنفط والصحة وغيرها ...

يفوق فساد ما قبل الحرب بكثير جداً جداً . حتى عزف الكثير من الكوادر والقيادات الوطنية الشرفاء من ان يتبؤو اي منصب في ظل وضع هش وغياب للمؤسسات الأمنية والقضائية كالنيابات والمحاكم، والأمن السياسي والقومي كأجهزة مرتبطة مع بعضها البعض بغرفة عمليات واحدة ماسكة زمام الدولة لا يستطيع اي مواطن كان من كان ان يخرج عن النظام والقانون في ظل هده المؤسسات التي تعرف مجال عملها ، ترفع تقاريرها وتتلقى تعليماتها من قيادة مشتركة عليا مسيطرة على جميع مديريات محافظة عدن ومؤسسات الدولة ككل. تحيل اي فاسد او متقاعس في عمله الى النيابة ويقدم للمحاكمة ، وتحيل اي ضابط او جندي تعدى على اي مواطن او مؤسسات الدولة لمحاكمة عسكرية. ولا تتدخل مؤسسة أمنية في مجال مؤسسة أمنية اخرى . فالجيش لا يمكن ان يتدخل بالأمن الداخلي ، والأمن الداخلي لا يتحرك ألاٌ بعمليات أمن عدن ووزارة الداخلية . لهذا علينا جميعاً ان نعيد النظر لتغيير هدا الواقع المؤلم الدي يعاني منه الجميع . فغياب الأخلاق هي من اظهرت الفاسدين ، والبلاطجة ، والخارجين عن القانون.

وأكَّد الرسول الكريم - صلَّى الله عليه وسلَّم - على ضرورة ارتكاز بناء الإنسان ونهضة الأمم على مَكارم الأخلاق والحُرِّية الإنسانيَّة، بل لفتنا - صلَّى الله عليه وسلَّم - إلى أنَّ مكارم الأخلاق وبناء الإنسان هي رسالة الأنبياء والرُّسل - عليهم صلوات الله وسلامه - عندما قال: ((إنَّما بُعِثت لأتمِّم مكارم الأخلاق)) وعندما مدحه ربُّه وأثنى عليه، قال في حقِّه: ﴿ وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ ﴾ [القلم: 4].
فهل قادرين نحن الجنوبيين ان نخلق شراكة حقيقية مع الكل وليس مع أنفسنا فقط وتغيير هدا الواقع ووضع لبنات اُسس الدولة المدنية دولة النظام و القانون كخطوة للاف ميل . هل سنعيد بناء ما دمرته الحرب ، بناء الإنسان قبل الأوطان.
كما قال الشاعر احمد شوقي:

إنما الأمم الأخلاق ما بقيت … فإن همو ذهبت أخلاقهم ذهبوا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.