جدول رحلات طيران اليمنية ليوم غداً " الجمعة"    "قطر" تسلم الملف القانوني بشأن كأس آسيا 2027    مسؤولو عدد من المنظمات الدولية يزورون المستشفى التخصصي الخيري بعزان ويشيدون بتجهيزاته وخدماته    شركة الأهرام طاقة - حضرموت ترد على حملة الإتهامات الباطلة التي تستهدفها - نص البيان    إعمار اليمن السعودي يوقع مع مجلي اتفاقية لدعم قطاع الزراعة    واشنطن: هجمات الحوثيين على السعودية تثبت عدم جديتهم في السلام    "التعاون الإسلامي": نرفض كل أشكال التطرف والإرهاب    وزير الخارجية اليمني يكشف عن ضغوطات وتدخلات من الاشقاء وبريطانيا تنال من سيادة القرار اليمني ويعلن الرفض التام لكل تدخل    مصرع 5 حوثيين شمال صعدة    كومان: برشلونة لعب أفضل مبارياته في الموسم أمام يوفنتوس    نهاية ملف حسن زيد    تدشين ألورشة التعريفية للمجموعة النسوية - المسار الثاني ضمن مشروع المرأة والسلام    لحج .. تشكيل لجنة تهتم بالموروث الأدبي والفني في مديرية تبن    مدير المصائد السمكية بشبوة يقوم بزيارة لسوق السمك المركزي بمديرية رضوم    تدشين اول مشروع الياف ضوئية في مدينة درة عدن    إنهيار وتراجع مستمر للريال اليمني أمام العملات الأجنبية مساء اليوم الخميس. آخر التحديثات في صنعاء وعدن وحضرموت    لاعبو المنصورة يحققون المراكز الثلاثة الأولى في مسابقة اختراق الضاحية بعدن    شاهد.. السفير الإيراني الجديد يظهر وسط جماهير الشعب اليمني في ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء (صور)    أخطر تحذير تطلقه السفارة الأمريكية في الإمارات.. ماذا سيحدث في عواصم الخليج من حدث مخيف تخشاه واشنطن .    مارب : رئيس جامعة إقليم سبأ يصدر قرارات تعيين جديدة    السعودية : وزارة الداخلية تحذر مواطني المملكة والوافدين وتتوعد المخالفين    ثلاثة مواقف مع حسن زيد    أسوار الشرعية وسدنة البيت العتيق    البرلمان العربي يحمل إيران مسؤولية الهجمات التي ينفذها الحوثيون باتجاه السعودية    مدرسة العروس بمودية تقيم مهرجان الحب والوفاء للرسول الأعظم    سيكلف اليمن وشرق إفريقيا 8.5 مليار دولار.. تحذير دولي عاجل من تكاثر الجراد في أربع محافظات    تعرف على أخر مستجدات كورونا في اليمن    مليشيا الحوثي تطبع "آيات قرآنية واسم الرسول" على عربات القمامة بالتزامن مع موافقتها على "قانون" يجرم المساس بالرسول!    خرافة الولاية والسلالة – التكاثر اللامعقول للسلالة العلوية    بن دغر: جبهة الشرعية تعيش مراحل صعبة من وجود يرغب البعض في غيابه كليَّةً من المشهد السياسي    بدء فعاليات الاحتفاء بالمولد النبوي    أسعار النفط تصعد "تصحيحيا" بعد هبوط حاد    السفير الأمريكي بالسعودية: تدخلات إيران تعرقل مسار السلام في اليمن    كلية العلوم الإدارية بجامعة تعز تحتفي بتخرج 170 طالب وطالبة من قسم المحاسبة.    اختتام فعاليات الحملة التوعوية للوقاية من سرطان الثدي بسيئون    عاجل: طعن حارس في القنصيلة الفرنسية بجدة والشرطة توضح    منظمة دولية: أطفال اليمن يدفعون الثمن النهائي للحرب    طقس بارد يضرب 10 محافظات يمنية والأرصاد يحذر    رويترز: دراسة نوعية معززة بصور أقمار صناعية تكشف حقيقة وفيات كورونا في اليمن    وكيل وزارة الداخلية يزور هيئة الشئون البحرية بالمكلا ويشيد بالفرع وكوادره    إصابات كورونا في العالم تتجاوز 44.2 مليونا    ابنة حسن زيد تفجر مفاجئة عن قتلة والدها ومن كان يؤذيه من الحركة على مدى سنوات"تفاصيل"    هل يمكنك تبييض أسنانك في يوم واحد ؟    مخطط حوثي لاستقطاب آلاف الطلاب للزج بهم في جبهات القتال    الإسلام السياسي المصطلح الصنم !    مصر: فريق العمل الانساني(خليك في البيت) كلمة شكر وعرفات    في زمن كورونا ... أيهما أخطر السفر أم التسوق؟    لم تستيقظ من سباتها بعد؟!    لم تستيقظ من سباتها بعد؟!    أربعة أسباب وجوانب تكشف سبب دعم الإمارات لفرنسا في حملتها الأخيرة ضد المسلمين    برشلونة يستفيق ويصعق يوفنتوس في عقر داره    اتحاد إب ينهي رحلته الى صنعاء بفوز وخسارة    الاتحاد المستيري التونسي يضم المهاجم الغاني شافيو    البوسني دراكو يقترب من قيادة العربي الكويتي    حنين الريّس إلى "نهار اليمن"    ثلاثة مواقف مع حسن زيد    شاهد سعوديان يقتنيان أحجار كريمة بأحجام كبيرة لم تشاهدها من قبل .. وهذا ما يطمحان له    فكري قاسم وزيرا للنقل (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحت عنوان"التاريخ والمؤرخون الحضارمة"...مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر ينظم المؤتمر العلمي الرابع بالمكلا
نشر في عدن الغد يوم 20 - 12 - 2019

نظم مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر، اليوم الخميس، المؤتمر العلمي الرابع تحت عنوان "التاريخ والمؤرخون الحضارمة" في القرن الثالث عشر الهجري، والتاسع عشر الميلادي، والذي يأتي برعاية محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني.

واشتمل المؤتمر على مجموعة من المحاور ألقاها عدد من الدكاترة والمختصين والباحثين في ثلاث جلسات مطوّلة، منها المحور السياسي الذي تناول فيه الباحثون تاريخ الدول والمشيخات والسلطنات، إضافة إلى المحور الاجتماعي تطرق فيه إلى أدوار الشخصيات الإجتماعية التي لعبت دوراً في إصلاح ذات البين وإرشاد الحُكّام إلى طريق الحق والصواب والترفع عن الظلم والاستبداد.

كما تطرق المؤتمر العلمي الرابع لمركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر إلى المحور الثقافي آنذاك حيث ركزت بعض الأبحاث على دراسة بعض الظواهر في التاريخ الحضرمي خلال القرن الثالث عشر الهجري والتاسع عشر الميلادي، وكشف المؤتمر ولأول مرة عن مجموعة من الوثائق ذات الصلة بتاريخ إمارات البريكي وآل الكسادي في المكلا.

وفي ختام المؤتمر ألقى محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني كلمة أعرب فيها عن سعادته لتنظيم هذا المؤتمر العلمي الذي يأتي تحت عنوان التاريخ والمؤرخون الحضارمة والهادف للإهتمام بالترات والتاريخ الحضرمي المتجذر في الأعماق، مشيداً بجهود مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر وكل العاملين في المركز والداعمين له.

وقال المحافظ البحسني "إننا نسعى لتقديم حضرموت للعالم بشكل أفضل في مختلف المجالات وعلى كافة المستويات والمحافل الإقليمية والعربية والدولية، مشيراً إلى أن التراث والثقافة والتاريخ في حضرموت بحاجة إلى المزيد من البحوث والدراسات المكثفة.

ودعا "البحسني" إلى الإستمرارية في تنظيم وإقامة مثل هذه المؤتمرات العلمية والثقافية، مؤكداً في سياق حديثه وقوفه ودعمه الكامل لمركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر لتحقيق كافة الطموحات التي تسعى قيادة المركز إلى تحقيقها.

بدوره قال رئيس مجلس إدارة مركز حضرموت للدراسات التاريخية الأستاذ محمد سالم بن علي جابر "إن مركز حضرموت وهو في ختام هذا المؤتمر الرابع الذي استعرض في سلسلته منذ أن بدأ إلى الآن تاريخ حضرموت والمؤرخون الحضارمة منذ القرن السادس عشر الهجري، ونحن نختتم هذا المؤتمر فإننا نطوي العام الرابع من عمر المركز الذي بدأ نشاطه في ديسمبر من العام 2015م وهي مرحلة التأسيس وقد حققنا الكثير من الأهداف والمنجزات".

وأوضح بن علي جابر "أقام مركز حضرموت أكثر من 40 فعالية شملت عدد من المؤتمرات إحداها في جاكرتا إلى جانب الندوات وحلقات النقاش والمحاضرات التي أقيمت في المكلا وغيرها من مدن ساحل ووادي حضرموت شارك فيها أكثر من 200 باحث في هذه المدة القصيرة من عمر المركز".

مؤكداً إلى أن مركز حضرموت للدراسات يتطلع في خطته للعام القادم حيث سيشهد المركز نقلة نوعية من خلال انطلاق أكبر مشروع ثقافي حضرمي وهو مشروع الموسوعة الحضرمية، وهي موسوعة تقارن الموسوعات العالمية وسيتم اعتمادها من أكبر الجامعات العالمية وتترجم إلى اللغات العالمية، الأمر الذي سيحدث نقلة نوعية في ثقافتنا وإبرازها للعالم الخارجي ليعرف العالم ماهي حضرموت وماهو الإرث التاريخي العظيم الذي لديها!.

من جانبه قال الأستاذ الدكتور عبدالله سعيد الجعيدي رئيس مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر إن هذا المؤتمر العلمي ركز على عدد من الجوانب المختلفة من القرن الثالث عشر الهجري والقرن التاسع عشر المزدحمان بالأحداث الكبيرة، كما أن هذا المؤتمر يأتي ضمن فكرة المركز بتحويل الذكرى السنوية لتأسيسه من فعاليات مهرجانية إلى ذكرى علمية رصينة وراقية.

وأشار الدكتور "عبدالله الجعيدي" ان من أبرز أهداف مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر هو خدمة تاريخ حضرموت وتراثها وتوثيقه والحفاظ عليه، والاهتمام بالتاريخ بشكل عام لكن بدرجة أساسية الاهتمام بتاريخ حضرموت كونه تعرض للإهمال خلال الفترات الماضية.

مؤكداً بأن المؤتمر العلمي الرابع يأتي ضمن مجموعة من المؤتمرات التي أقامها مركز حضرموت حيث شهدت الأربع سنوات الماضية تحريك للمشهد الثقافي في حضرموت نتيجة الجهود الكبيرة التي بذلت من قبل المركز والتي ساهمت بشكل كبير في شد أنتباه الباحثين والمؤرخين.

وشهد المؤتمر العلمي الرابع حفلاً تكريمياً لتكريم أفضل فيلمين تسجيليين عن السقاية في حضرموت، وكذا تكريم الباحثين والمساهمين في انجاح المؤتمر.
*من محسن بلبحيث


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.