مقاتلات التحالف تدمّر مركز عمليات تابع «للحوثيين»    أول رد سعودي على مبادرة الحوثيين    بعد انتهاء ال 48 ساعة.. واشنطن تفرض عقوبات قاسية على إيران    المنتخب الوطني للناشئين يحافظ على صدارة مجموعته بتعادله مع قطر 1 - 1 بالتصفيات الآسيوية    اختتام الحملة الاستثنائية للرش الضبابي لمكافحة حمي الصنك باحور    ناشطة يمنية ثانية تفوز بلقب ملكة المسؤولية الاجتماعية لعام 2019 عربيا    مجلس قبائل ثعين بحضرموت يعلن دعمه لقرار المحافظ البحسني بوقف تصدير النفط    المشاط يبارك للقيادة والشعب حلول الذكرى الخامسة لثورة 21سبتمبر    صنعاء تبتهج بزفاف أول شاب عربي ب"الزي اليمني" (تفاصيل)    من هو احمد الفضلي محافظ البنك المركزي الجديد ...سيرة ذاتية    سلام الغرفة يعمق جراع جزع المهرة ويلحق به الخسارة الثانية في الدوري التنشيطي بالمكلا    عاجل.. لماذا أعلن الحوثي إيقاف الحرب وعدم استهداف السعودية بعد الان بالصواريخ والطائرات؟    مبارك المولود    قائد اللواء الرابع حزم يوجه نداء الى جميع ابناء الصبيحه وقياداتها العسكريه    الثورات والثورة الوسطى    أنت في اليمن    التحالف يتهم مليشيا الحوثي بعرقلة دخول السفن إلى ميناء الحديدة    خطباء المكلا يوجهون دعوة للمواطنين للمشاركة بالوقفة الاحتجاجية    قوات امنية بعدن تستعيد سيارة مسروقة    الإفراج عن جنود المحتجزين للحزام الأمني بأبين    العاهل السعودي يهدد بإتخاذ إجراءات مناسبة لضمان أمن المملكة    رئيس المؤتمر يواسي آل الشلح    للمتزوجين والمتزوجات فقط ... دراسة حديثة تكشف أمرا خطيرا ؟    جيمس ماديسون يقترب من الانتقال الى مانشستر يونايتد الانجليزي    وزير الخارجية : صنعاء ستقابل الأعمال العدوانية بردود فعل قوية    "الانتقالي" ومخصصات "الكومبارس"    الحديدة..السلطة المحلية تدين إعلان العدوان عن عملية عسكرية بالمحافظة    قائد سابق بالجيش الكويتي يكشف تفاصيل خطيرة عن هجوم أرامكو السعودية.. (تفاصيل تنشر لأول مرة)..!؟    شاهد.. كيف تعامل نجوم مهرجان الجونة السينمائي مع إجراءات التفتيش؟ (صور)    مفاجاة : زين الدين زيدان قاب قوسين أو أدنى من ترك ريال مدريد للمرة الثانية وهذا هو المدرب البديل    ابتزاز حوثي لتجار صنعاء لتمويل ذكرى النكبة    باعت الوهم    تويتر يُعلّق حساب سعود القحطاني ويحذف الالاف من الحسابات المزيفة في الإمارات    احذر.. استخدام هاتفك فى الحمام يصيبك بالبواسير    محال بيع صرافة بعدن توقف بيع العملة الاجنبية عقب ساعات من تعيين محافظ جديد للمركزي    مأرب برس يكشف ملابسات وفاة بطل يمني وعلاقة المدعو حسن زيد .. تفاصيل حصرية لنهاية مأساوية ومصادرنا تحدد أين وكيف توفي وأين هي جثته    غيم دثينة    الدكتور المحوري في لقاء مع امين عام اتحاد نساء أبين لمناقشة سبل التنسيق والتعاون المشترك    حمى الضنك تفتك بالمواطنين في لودر ودعوات لسرعة التحرك لانقاذهم    وزارة الكهرباء والطاقة توجه اشعار للمستهلكين وعقال الحارات والمواطنين بعدن    11 اكتوبر القادم انطلاقة بطولة الناشئين من مواليد 2003م لأندية وادي حضرموت    من قتل الجنود السعوديين في حادثة حافلة العبر؟    هل يرفع الانتقالي المعاناة عن الشعب في عدن؟    صورة وتعليق : هنا يسكن اسامة ابن المخا    اليوم... دوري الشهيد العاطفي يصل إلى محطة الختام والتتويج    زين العابدين بن علي – من زعيم تونس المطلق إلى الموت طريداً!    مشروع مبتكر في اليمن.. تحويل إطارات السيارات لأثاث منزلي    المليشيات تختلق أزمة وقود وتستنجد بالأمم المتحدة للاستمرار في جباية رسوم النفط    الكوليرا في اليمن .. الأكثر ضعفاً يدفعون الثمن الأغلى    مانشستر يونايتد يستهل مهمته في الدوري الأوروبي بفوز صعب على استانا    استقرار نسبي في اسعار صرف العملات مع بداية اليوم الجمعة    [ الشكى لغير الله مذلة ]    فنانة شهيرة تفاجئ الجميع وتعلن ارتداءها الحجاب    شاهد بالفيديو.. الهلال الأحمر الإماراتي يكرم فتاة تهامة الحاصلة على أوائل الجمهورية وأوائل الثانوية العامة في محافظة الحديدة    يوم مشمس في كوالالمبور (4)    آخر الحصون    شاهد.. مراسلة تلفزيونية حاولت التواصل مع رجل ميت «للتعليق على خبر وفاته»!    المسيح الدجال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خنساء صالح
نشر في المشهد اليمني يوم 27 - 05 - 2019

يحتقرالرجل اليمني رجلاً مثله فيصفه بأنه امرأة. ويُمعن في الاحتقار باستخدام مترادفات عامية للمفردة ذاتها: مَكْلف.. مَرَة.. حُرْمة. وقال بعضهم ايغالاً في التحقير "مابِش مَرَة شخَّت من طاقة". وقد سمعت هذه العبارة لأول مرة قبل بضعة عقود من قيادي كبير في المؤسسة السياسية للدولة، ساخراً يومها من أبناء احدى المناطق اليمنية المهدور دمها وحريتها وحقها في العيش الكريم!
وفي تاريخ اليمن القديم والوسيط، حكمت النساءُ الرجالَ خير حكم. وقد كان حكمهن رشيداً حقاً من قبل ظهور مصطلح ومفهوم الحكم الرشيد بمئات السنين. ولو وُضِعت بلقيس وأروى ومن في حكمهن من حكيمات اليمن في كفَّة وجميع من حكم اليمن- عبر التاريخ -من مكانة ملك الى مستوى مدير ناحية في كفَّة أخرى، لرجَّحت كفَّة تلك التي لم تستطع يوماً أن "تشخ من طاقة".
الأخ صالح الذي احتقر "المسرولات" و"المبنطلين" على السواء، وفتح ذراعيه وخزائنه لذوي الشوارب واللحى طوال عهده، غدره رجاله وكَبَتْ به خيوله وفرَّت عنه قبائله، فيما ظلت النساء تبكيه بحُرقة وتخرج إلى الشوارع تهتف بحياته حتى بعد مماته تحت تهديد الأهوال الشداد، مثلما نصرت النسوة شيخ مشايخ حاشد واعتصمن حوله ازاراً من بسالة ودثاراً من نبالة يوم أهانه عيال الحوثي.
في الأيام التالية لمصرع صالح، ظهر رجاله على الشاشات والصفحات في أحلى الحُلَل وأغلى البِدَل، بينما بدت فائقة السيد في أكثر صور الحزن والانكسار تراجيدية، وكأنَّها هند بنت عُتبة يوم جاءها نبأ مصرع أبيها وأخيها وعمها في ضربة واحدة يوم بدر، أو لعمري كأنَّها الخنساء يوم نكبتها بأخيها صخر، وقد كان صالح صخراً حقاً في روح بنت السيد.
وطوال الأشهر التالية، ظل رجال صالح ينظرون إلى بنت السيد كمن ينظر إلى دليل ساطع وبرهان قاطع على رجولته الممرغة في وحل الهوان الكبير. كانت فائقة هي الرجل العفاشي الوحيد الذي استطاع أن يشخ من طاقة الطوق، يوم راح ذلك الطوق يضع طوقاً حول عنقه لن يستطيع الفكاك من عاره وشناره إلى بعد يوم القيامة بثلاث ليال متتالية.
تصادقتُ وفائقة كثيراً وطويلاً.. ثم تبادلنا المُلاسنة والمُلاعنة كثيراً وطويلاً.. وكانت المواقف تجمعنا ثم تفرّقنا منذ زمن بعيد.. لكنني ظللت أعترف على الدوام بأن فائقة السيد أحمد باعلوي امرأة بعشرة آلاف رجل من ايَّاهم، أولئك الذين لا يستطيعون أن يفخروا بشيء في حياتهم كلها سوى أنهم "شخُّوا من طاقة"!
* عن "يمن مونيتور"


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.