في مشهد مهيب: عشرات الالاف يحضرون ختم مسجد المحضار بليله الجمع الكبير    المحاضرة الرمضانية السادسة والعشرون للسيد عبدالملك بدرالدين الحوثي    هذا ماحدث في 29رمضان ؟    مقارنة تفصيلية لأسعار الخضروات والفواكه بين صنعاء وعدن ليومنا هذا    كتائب القسام تعلن عن ضربه صاروخية كبيرة نفذتها اليوم ضد إسرائيل    ارتفاع شهداء غزة إلى 25 وصواريخ المقاومة تدك مستعمرات الصهاينة    الهند تواجه تفشي كورونا بفضلات الأبقار.. والأطباء يبدون رأيهم في ذلك    خروقات متواصلة بالحديدة وثلاثة مواطنين ضحايا غارة لطيران العدوان في البيضاء    مكون الحراك الجنوبي يدعو لمساندة الحق الفلسطيني    الكونجرس الأمريكي يكشف الأطراف الواقفه وراء شحنة الأسلحة التي تمت مصادرتها في بحر العرب    أسعار الذهب اليوم الثلاثاء في الأسواق اليمنية    الهلال الإماراتي يحمي 43 ألف أسرة من الجوع بحضرموت وشبوة    تثير مواقع التواصل الإجتماعي.. صورة لقيادي حوثي بعد عودته من مأرب!    مشروب يزيد خطر الإصابة بسرطان القولون .. والنساء أبرز ضحاياه    هذا سعره.. مكيف محمول يبرد الغرفة في 10 دقائق!    الحكومة تعلق على إختطاف مليشيا الحوثي للفنانة اليمنية "انتصار الحمادي"    هلال السبرة يتوج بلقب دوري المحترفين لمنتدى المستقبل    مصر تدين بشدة الهجمات الحوثية المتواصلة على الأعيان المدنية بالسعودية    لجنة أهالي مدينة شبام تقدم الإغاثة والاحتياجات لإخوانهم المتضررين بحي عيديد مديرية تريم    وزير الصحة يوجه بفتح وحدة خاصة بالأورام بهيئة مستشفى مأرب    للتخلص من أصوات البطن المحرجة.. 5 أطعمة عليك الحذر منها    سيرينا تلمح إلى إمكانية غيابها عن الأولمبياد    بعد عادل إمام.. ثروة محمد رمضان "أغنى ممثل من الجيل الجديد" في مصر    بعد تدهور حالته الصحية .. حقيقة وفاة الفنان سمير غانم    "عبدالملك" يوجه بصرف مساعدة ماليه عاجلة لفنان تشكيلي بصنعاء    إذاعة صعدة تختتم مسابقة تلاوة القرآن الكريم لأبناء الشهداء    ديشان "الفوز بالألقاب لا يتم بفرقعة الاصابع"    مدير صناعة حجة: الإقبال على معرض المنتجين المحليين يعكس وعي المجتمع    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة ومليشيا الحوثي تتمسك بتصعيد العمليات القتالية    مؤسسة يد تنبي التنموية توزع 400 سلة غذائية بالأمانة    إصلاح الضالع ينعى التربوي محمد الفقيه    قبل 5 أسابيع من انطلاق كأس أوروبا.. إصابة إبراهيموفيتش في ركبته    السعودية تحدد الفئات الوافدة إلى المملكة المستثناة من الحجر الصحي    العثور على جثة مجهولة في أبين (صورة)    مؤسسة العيسي للمبادرات والأعمال الإنسانية تنفذ مشروع كسوة العيد للأطفال المصابين بمرض السرطان في تعز    "الحوثي" يمنح جندي يمني الف ريال سعودي!    زوح الفنانة اليمنية "بلقيس" يخرج عن صمته بعد رفعها قضية خلع ضده "فيديو"    تكتل الاحزاب السياسية اليمنية المناهضة للعدوان يدين استهداف المقدسات و يبارك الرد التصعيدي للمقاومة الفلسطينية.    نتج عنه أضرار.. الدفاع المدني السعودي يعلن سقوط مقذوف حوثي في المملكة (صور)    وزير الخارجية التركي يكشف سبب زيارته إلى السعودية    الحوثي يحول المساجد إلى أماكن لتعاطي القات ليؤكد لأمريكا أنه يحارب الدواعش    عن طارق .. القائد الذي لا يفشل بل ينجح    توزيع هدايا عيدية لمعاقي الجيش واللجان الشعبية في إب    مديرية معين بأمانة العاصمة تسير قافلة عيدية للمرابطين    مساعٍ إماراتية لتفجير الأوضاع في عدن (تفاصيل)    تغير مفاجيء في أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني في عدن "اخر تحديث"    السعودية تعلن أسعارا جديدة للوقود    صنعاء تفتتح مدرسة الرعد ردا على استهداف جناح الفروسية بالكلية الحربية    فتح مكاتب البريد حتى فجر يوم العيد    الهلال السعودي يضم المهاجم المالي ماريجا    قيادي بارز في المليشيا يدعو إلى الحشد في ظل تحذيرات أممية من مجاعة وشيكة في اليمن    تسجيل 7 حالة إصابة ووفاة جديدة بفيروس كورونا في اليمن خلال الساعات الماضية    أسرة سمير غانم تكشف ما حقيقة الأخبار عن دخولة في غيبوبة وتوجه رسالة إلى الإعلاميين    غضب عارم في ريال مدريد بسبب العار الذي حصل أمام أشبيلية    اب: تدشين توزيع نصف مليار ريال للفقراء والمساكين    قاسم يعدد لكووورة مكاسب معسكر شبوة    حدث في 28 رمضان:    مرام مرشد | أبرز النقاط من المحاضرة الرمضانية السابعة والعشرين للسيد القائد/ عبد الملك الحوثي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسلسل تركي استخباراتي يستعرض مسيرة محمد دحلان وينبش ماضية
نشر في مأرب برس يوم 09 - 04 - 2021

نشر موقع "ميدل إيست آي" تقريرا أشار فيه إلى مسلسل تركي يصور المفصول من حركة فتح محمد دحلان، بالسعي لتقويض الدور التركي في المنطقة.
وأشار التقرير ، إلى أن القادة الأتراك لم يخفوا بغضهم لشخصية القيادي الفتحاوي السابق محمد دحلان. فقد وصفه وزير الخارجية مولود تشاوش أوغلو ب "زعيم العصابة الإرهابي" ورُصدت مكافأة ب 700 ألف دولار لمن يدل على مكان وجوده. إلا أن محطة "تي أر تي" اتخذت خطوة أبعد من ذلك، وقدمته بالرجل الشرير في مسلسل "تشكيلات".
و"تشكيلات" مسلسل مميز من ناحية أنه الأشهر بين المسلسلات التركية في الأسابيع الخمسة الأخيرة. ولم يحصل أن خاض مسلسل في عمق العمليات الاستخباراتية بهذه الطريقة.
وتدور أحداث المسلسل حول عملاء استخبارات يتركون وراءهم حياتهم الخاصة للكشف عن مؤامرة لاستهداف أهم سر لدى أنقرة وهو تصميمها السري للطائرات المسيرة. وبعد ذلك يلتقي المشاهدون بزعيم فلسطيني غير مواقفه وانتقل إلى الجانب الآخر بعد تعذيب على يد المخابرات الإسرائيلية.
ولم يفت اختيار اسم القيادي الفلسطيني في المسلسل التركي، "زايد فادي"، فزايد يشير إلى محمد بن زايد ولي العهد في أبو ظبي. وفادي هو اسم نجل دحلان حيث يلقب ب "أبي فادي". ولم يخف كتاب نص المسلسل استخدامهم الإمارات كملهم لهم وخلق الخصوم في المسلسل.
وفي الحلقة الأولى تم التلميح لدعم الإمارات للتنظيم الكردي الشقيق لحزب العمال الكردستاني في سوريا. ويقوم سردار. أو جيمس بوند التركي بدخول سوريا من أجل إحباط هجوم إرهابي. أما زايد فادي، فيترأس مجموعة اسمها "الشركة" التي تحاول تقويض سلطة تركيا الإقليمية. ولكن المسلسل التركي يقدم أكثر من مجرد الحديث عن نشاطات دحلان المتهم بلعب دور مهم في المحاولة الإنقلابية بتركيا في 2016. بل عن الكيفية التي تحولت فيها منظمة المخابرات الوطنية تحت قيادة هاكان فيدان. من منظمة مهتمة بالقضايا المحلية مثل النشاطات الكردية والمتشددين الإسلاميين إلى وكالة استخبارات ذات اهتمام إقليمي واسع.
العثور على جثة مقطعة في إنطاليا
وبالمقارنة مع مسلسل "وادي الذئاب" الذي بثت حلقاته مطلع القرن الحالي تعطي صورة عن التطور الذي وصلت إليه دراما التجسس التركية. ففي وادي الذئاب كان هناك رجل استخبارات يحاول اختراق مافيا تركية والسيطرة على العالم السفلي. ولم يكن لديها أي بعد خارج الحدود التركية.
وفي "تشكيلات" يواجه المشاهد منظمة استخبارات حديثة تقودها امرأة عميلة استخبارات اسمها زهرة، وهي أم تعيل عائلتها لوحدها وتعمل في عملية حساسة لها علاقة بالطائرات المسيرة والوحدات التركية الخاصة في سوريا.
وتواجه رجلا عنصريا في ألمانيا عندما كانت في مهمة هناك لحماية امرأة مسلمة. وهناك عميلة أخرى تمنع تسليم معلومات حساسة تعود للدولة التركية عندما كانت في مهمة بباريس.

ومع أن "تشكيلات" تصور شريرا غربيا إلا أنها ليست بالضرورة معادية للغرب. وبعض المسؤولين في الاستخبارات تلقوا تعليمهم في الغرب. ولا يتم التطرق في الحلقات إلى عرقية رجال الاستخبارات وهم يقومون بمهامهم رغم البعد القومي في المسلسل، ويؤكدون على أنهم يخدمون الدولة التركية.
وصورت الحلقات صورا خاصة من داخل مقر الاستخبارات التركية أو "القلعة" وتم تصوير بعض المشاهد داخل المقر مما يقترح مساعدة الاستخبارات في المسلسل.
وقال تشاغلر أرطغرل الذي يلعب دور سردار إنه استشار بعض العاملين المتقاعدين في المخابرات لكي يحضر نفسه للدور. وما ساعده في دوره هو تدربه على الفنون القتالية، ويقول: "في النهاية تعاملنا بسهولة مع النص" و"تعلمنا القصة الحقيقية عن الاستخبارات من ضباط الاستخبارات المتقاعدين. لكنهم رفضوا مشاركتنا في الكثير من التفاصيل لحساسيتها، وكانت هذه القصة الحقيقية ملهمة لنا".
طالبة جامعية تركية تفقد حياتها تحت عجلات حافلة
ولم يخف ياغيز ألب القادين، مخرج المسلسل أن "تشكيلات" كانت محاولته لأن يقدم "جيمس بوند تركي". وقال: "لدينا أبطال لم يستطيعوا أبدا الإحتفال علنا بنجاحاتهم، وكرسوا حياتهم لخدمة بلدهم" و"هو ما أثار إعجابي وأنا أقوم ببناء الشخصيات".
وقللت دول عدة من قدرة المخابرات التركية، فلم يكن أحد يتوقع مثلا أن تقوم بمراقبة القنصلية السعودية التي تم فيها قتل الصحفي جمال خاشقجي.
وفي افتتاحه مقر المخابرات التركية في إسطنبول العام الماضي، وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان. الاستخبارات بأنها "الطليعة" لقوات الأمن التركية التي تعمل في ميادين حقيقية وقبل أي شخص آخر.
وعمل رجال الاستخبارات في السنوات الماضية في سوريا والعراق وليبيا وأذربيجان وأوكرانيا قبل أن ترسل تركيا قواتها.
ويعتقد بولات صافي، المتخصص في الاستخبارات التركية وتاريخها أن الحروب الأهلية والهجرة والإرهاب وحروب الوكالة والإلكترونية. دفعت المخابرات التركية للتحول لتصبح منظمة قوية. وقال: "يمكننا القول إن المنظمة لعبت دورا في دبلوماسية القنوات الخلفية أثناء أزمة الرهائن وترحيل المشتبه بعلاقتهم في الإرهاب إلى تركيا".. و"كلها ساهمت في تقوية كفاءة المخابرات الدبلوماسية".
وتم تعزيز قدرات المنظمة، حيث قال أردوغان إنها تملك طائرات مسيرة عسكرية وقوارب بحرية تجمع المعلومات .وعمليات إلكترونية وإشارات استخباراتية.
لكن هناك من انتقد المسلسل مثل عاكف بيكي، الذي وصف الحلقات بأنها "دعاية عفى عليها الزمن، ولأنها تروج للقومية. وتصور أن العالم كله يقف ضد تركيا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.