الحوثيون يشنون حملة جبايات ويغلقون بعض المحلات التجارية بصنعاء    ألغام الحوثي المزروعة تخطف حياة 6 مدنيين في تعز والجوف    وفاة قيادي مؤتمري بفيروس كورونا بمحافظة إب    الملك سلمان يوجه بنقل التوأم السيامي اليمني الى الرياض    ورد للتو : معارك عنيفة بين قوات الشرعية والحوثيين في مأرب.. فيديو    مليشيا الحوثي تنقض اتفاقها مع الشيخ "محمد الإمام" وهذا ماحدث اليوم في ذمار    الرئيس "هادي" يعزي الرئيس المصري "السيسي"    ورد الآن : خمسة صواريخ تضرب قاعدة جوية عسكرية تضم قيادات أمريكيية في هذه الدولة العربية    فتنة الأردن... شخصية أمريكية لعبت دور في "قضية الفتنة" (تعرف عليها)    منتخب اليمن يدخل معسكر شبوة بقائمة تضم 24 لاعبا    الصقر يتجه لإطلاق اسم الراحل إبراهيم يوسف على ملعبه    ريال مدريد يهدر نقطتين ثمينتين في صراع الصدارة    قيادات وموظفو أمانة رئاسة الجمهورية يزورون ضريح الرئيس الشهيد الصماد    أبطالها الحوثيين.. مسؤول حكومي يمني يتحدث عن إبادة جماعية لم يسبق لها مثيل في اليمن    افتتاح مطبخ خيري بحي السنينة في مديرية معين    تأهل طلاب كلية الهندسة بجامعة الحديدة إلى نهائي المسابقة الوطنية للعلوم والابتكار    حدث في 7 رمضان:    قرأت لك.. "فضحكت فبشرناها" كتاب ل رولا خرسا عن زوجات الأنبياء    أي عاقل يفرط في هذا الكنز؟!    هنيئاً للفائز وسحقا للخاسر في رمضان:    صور لأجمل النساء.. صراحة (ملكات جمال)    قيادة قوات الأمن المركزي تتفقد أحوال المرابطين في النقاط الأمنية بالأمانة    الصحة تطلق الثلاثاء حملة التحصين ضد فيروس كورونا في 13 محافظة    حقق مليون مشاهدة خلال ساعات .. مشهد اغتصاب في مسلسل رمضاني يثير الجدل ويتصدر التريند    محافظ عدن يبحث مع التجار ورجال الاعمال سبل دعم جهود مكافحة كورونا بعدن    يتقدمه "المقدشي".. مأرب تودع "سيفها" الشدادي في موكب مهيب!    قيادة القوات الجوية والدفاع الجوي تدشن توزيع 351سلة غذائية لأسر الشهداء والجرحى والأسرى والمفقودين    في محاضرته الرمضانية السادسة.. السيد القائد :الأثر الطبيعي للنعم عندما نستذكرها في مقامات التذكر والتأمل    ورد للتو : مصرع احد اهم القيادات الايرانية عصا (الحرس الثوري) في الداخل والخارج !    مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم الاثنين19 ابريل 2021م    استحداث قطاع قبلي جديد في مارب بعد ساعات من إنهاء آخر استمر عدة أيام    بعد 6 سنوات من وفاته.. نور الشريف يفاجئ الجمهور ويظهر في مسلسلات رمضانية    حكومة هادي تستخرج النفط وتصدره.. ناقلة نفط عملاقة تصل ميناء ضبة    غارات جوية لمقاتلات التحالف تستهدف مجاميع حوثية بمأرب وحجة    فردوس اليمن وضباع طهران    تفقد نشاط المطبخ الخيري في الصافية بأمانة العاصمة    الصيام تزكية للنفوس.. تهذيب للقلوب..!!    أتالانتا يهزم يوفنتوس وينتزع منه الثالث    فريق الشهيد مراد يتأهب لحصد أول ثلاث نقاط أمام دمنة خدير    رفع الحظر جزئيا عن مدينة الحبيلين بردفان    الليغا .... ريال مدريد ينقاد الى تعادل مرير 0 - 0 امام خيتافي    رمضان والناس    موقع"واللا" الإسرائيلي.. وحدة الاستخبارات التكنولوجية في الجيش الإسرائيلي تستخدم طبيبا لتقييم الوضع الصحي للقاده والزعماء العرب وزوجاتهم من خلال خطاباتهم    بمشاركة ورئاسة يمنية متميزة..مؤتمر للنشر العلمي في برلين بألمانيا    دراسة تحذر : هذه الأنواع من القهوة تزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب    وحشية الإنسان    انطلاق المنافسات الرياضية الرمضانية بمديرية آزال    خلال شهر فقط.. 161 جريمة جسيمة في الحوبان من بينها 29 جريمة قتل وشروع في القتل    تقرير رسمي: مناطق سيطرة الحوثي تستقبل يومياً 12 ألف طن متري من الوقود والمليشيا تستحوذ عليها وتوجهها لتعزيز السوق السوداء    مله قولوا لنا بكم سليتوا علينا؟    مارب.. رابطة الأمل تختتم الدفعة الثالثة من مشاريع العيش الكريم    تفقد مشروع توسعة ورصف طرق في مديرية حبيش بإب    أنباء عن وفاة الشيخ "القرضاوي" ومصادر تكشف الحقيقة    "أقيال حول الرسول" يثير نقد وغضب واسع بعيدا عن الدراما اليمنية!    من التاريخ التجاري القديم العابر للحدود في ارض الجنوب العربي (طريق يافع)    تواصل حملة الرقابة على الأسعار بأمانة العاصمة    رئيس البرلمان اليمني يبشر العالقين في منفذ "الوديعة" بإنفراجة خلال يومين    تسجيل 42 إصابة جديدة بفيروس كورونا في اليمن منها 7 حالات وفاة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأزمة في اليمن ترفع معدلات وفيات وسوء تغذية الأطفال إلى مستويات الصومال وأفغانستان
نشر في المؤتمر نت يوم 24 - 01 - 2012

فيما عبرت عن أملها في صمود اتفاقية المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية لإخراج اليمن من الأزمة السياسية لفتت السيدة " ماريا كاليفيس" – مديرة مكتب منظمة اليونيسيف الإقليمي – لفتت- انتباه الحكومة اليمنية والمجتمع الدولي إلى أزمة سوء التغذية وتفاقم أوضاع الطفولة منذ بدء الأزمة السياسية في فبراير من العام 2011م، ورغم مخاطر هذه الأزمة لا ترى المسئولة الأممية جهوداً تبذل للتعاطي معها مشددة على ضرورة أن تكون هذه القضية ضمن أولويات الحكومة.
وقالت في مؤتمر صحافي اليوم بالعاصمة صنعاء: إن مستوى سوء التغذية لدى الأطفال دون سن الخامسة في الارتفاع سنة بعد أخرى لكنه أزداد سوءً في الأزمة خلال ال(11) شهراً الماضية ، منوهة الى وجود حوالي (750) ألف طفل دون سن الخامسة متضررين من سوء التغذية أو عدم كفاية الغذاء ، منهم حوالى (500) الف طفل قد يتعرضون للموت هذا العام بسبب سوء التغذية أو قد يعانون مدى الحياة من تأثيره على نموهم الجسدي والفكري، إذا لم تتخذ الإجراءات المناسبة.
وعقب زيارة لها لليمن استغرقت يومين قالت المديرة الإقليمية لليونيسيف بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا:" إن النزاعات والفقر والجفاف، إضافة إلى الاضطرابات الحاصلة في البلاد منذ العام الماضي وارتفاع أسعار الغذاء والوقود وانهيار الخدمات الاجتماعية، كلها عوامل تهدد صحة الأطفال وبقائهم."
وأوضحت أن سوء التغذية مرتبط بعوامل كثيرة منها النظام الصحي غير السليم وتلوث المياه ، وحرمان الأطفال من العناصر الغذائية، وضعف مستوى التعليم للمرأة والأم، معتبرة أن مستوى سوء التغذية يعد مؤشراً على مستوى التنمية في أي بلد ومنوهة إلى أن الأزمة في اليمن مرتبطة بكونها تنموية.
وحسب موجز حول أوضاع الطفولة في القطاعات التي تغطيها برامج منظمة اليونيسيف فقد تم توثيق (149) حالة قتل و(568) إصابة لأطفال خلال أحداث العنف من بداية الأزمة 2011م فضلاً عن تأثر العديد من الأطفال بالعنف الجسدي وتضرر المئات من الغاز المسيل للدموع.
ولاحظت منظمة اليونيسيف إشراك الكثير من الأطفال في المظاهرات المؤيدة والمناهضة وهو ما زاد تعرضهم للعنف والآثار النفسية بسبب مشاهدة ومعايشة العنف.
وكانت بعثة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان التي زارت اليمن خلال الفترة بين 28 يونيو و 6 يوليو من العام الماضي نبهت من خطورة إشراك الأطفال في الفعاليات السياسية وشددت في تقريرها (على ضرورة عدم وجود الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 18 سنة وسط فعاليات المعارضة المسلحة وساحات الاعتصام أو تحت إمرتهم ، والمشاركة في الفعاليات او نقاط التفتيش) ، وتتهم أحزاب اللقاء المشترك المعارضة قبل تقاسمها حقائب الحكومة مناصفة مع حزب المؤتمر – تتهم- باستغلال الأطفال وتعريضهم للخطر في ما أسمته مشاريع الشهيد للعبور إلى نصف مقاعد الحكومة .
والتقت السيدة كاليفيس، التي تزور اليمن رسمياً لأول مرة منذ توليها منصب المديرة الإقليمية لليونيسف في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في كانون أول الماضي، بمسئولين يمنيين رفيعي المستوى لبحث الطرق التي يمكن من خلالها تقديم المساعدات للأطفال في البلاد.
وفي قطاع التعليم أفادت منظمة اليونيسيف أن أحداث العنف والأزمة السياسية أدت إلى احتلال (92) مدرسة من قبل القوات والمجاميع المسلحة مما أدى إلى حرمان أكثر من (150) ألف طفل من الذهاب إلى المدرسة في الوقت المناسب، كما أن (90) ألف طالب في الوقت الراهن غير قادرين على الحصول على حقهم في التعليم بسبب إقامة نازحي أبين في عشرات المدارس.
وفي مجال المياه والإصحاح البيئي تشير المنظمة الأممية إلى ارتفاع سعر المياه إلى أكثر من ثلاثة أضعاف خلال الأشهر الماضية، إضافة إلى أن المياه النظيفة باتت بعيدة عن متناول المحتاجين، الأمر الذي دفعهم للبحث عن المياه من مصادر غير أمنة مما أدى إلى ارتفاع حالات الأطفال التي تعاني من الإسهال المزمن إلى أكثر من (50%).
وصحياً قالت اليونيسيف إن معدلات التحصين في اليمن كانت عالية بفضل حملات التحصين واسعة النطاق ن إلا أن حالة عدم الاستقرار والصراع خلال العام الماضي أدى إلى انخفاض معدل التغطية بنسبة (30%) وفي أفضل حالاتها وصلت إلى (60%) في بعض المناطق.
مؤشرات وبيانات المنظمة الدولية " يونيسيف" حول الأطفال في اليمن أكدت أن الصراعات المتكررة والاضطرابات وانهيار الخدمات الاجتماعية أدت إلى مزيدٍ من الكوارث للأطفال في اليمن ، فخلال العام 2011م هناك (2411) حالة من حالات الإصابة بالحصْبة توفي منها (74) حالة معظمهم من الأطفال دون سن الخامسة، كما نزح (450) ألف شخص، وبلغ معدل سوء التغذية لدى الأطفال (30%) في عدد من مناطق اليمن بما في ذلك حجة والحديدة وهي مستويات الحد الأدنى للطوارئ والتي يمكن مقارنتها بما يشاهد جنوب الصومال.
وتحتاج اليونيسف قرابة 50 مليون دولار أمريكي لتلبية الاحتياجات الإنسانية العاجلة للأطفال في اليمن في عام 2012. وتحتل مكافحة سوء التغذية طليعة أولويات اليونيسف للعام الجديد، كما يتم العمل أيضا على ضمان حصول الأطفال على التعليم وخدمات الرعاية الصحية الأساسية والمياه الصالحة للشرب والصرف الصحي الملائم والحماية من العنف والاستغلال والإيذاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.