الحديدة: اشتباكات في الدريهمي والتحيتا والمشتركة تعلن إحباط تحركات للحوثيين    رئيس انتقالي ابين يلتقي بعدد من القيادات العسكرية في مكتبه ويناقش تعزيز اليقظة الامنية    الاتحاد الدولي للصحفيين يرحب بالإفراج عن 5 صحفيين ويشدد على الافراج عن البقية    الحوثيون يشكون من "هجوم عنيف" لأسراب من الجراد قادم من مأرب وشبوة    الحكومة الإماراتية توافق على تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني    قرار ملكي بتعيين امرأة حازت ثقة الملك سلمان في أرفع مناصب المملكة    ميسي ينافس 9 أساطير في تاريخ كرة القدم لدخول فريق الأحلام    مركز الملك سلمان يواصل تنفيذ مشروع المياه والإصحاح البيئي بمديرية الخوخة    هولندا تسجل 8 آلاف اصابة جديدة بكورونا    صحفي:على إدارة الأمن الدفاع عن مصداقيتها طالما أسرة عبير بدر مصرة على أنها مختطفة    السلطة المحلية بذمار تحتفي بالمحررين من سجون مليشيا الحوثي    وحدة عدن يفوز بلقب بطولة 14 اكتوبر بعدن    النقد الدولي: انكماش اقتصادات الشرق الأوسط 5 بالمئة خلال 2020    توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة عدن وجامعة أبين في المجالات الأكاديمية والعلمية والبحثية وبرامج التدريب    بالفيديو – اليمن يسعى لاستعادة تمثال أثري ظهر بحوزة أمير قطري    انطلاق المرحلة الثانية من استئناف العمرة والزيارة ب75% من الطاقة الاستيعابية    ثلاثي مخيف يدفع باليمن الى حافة المجاعة    أمين عام الاشتراكي يعزي في رحيل الرفيق المناضل عباس يحيى جابر    البنك المركزي يواصل عمليات المصارفة لمستوردي المشتقات النفطية    حكايتي مع الزمان 9 «مراحل السنين بين الماضي والحاضر»    ما فضحته رسائل هيلاري كلينتون السرية    أنثى دب يعادل وزنها ثمانية رجال تفوز بلقب أسمن دب في ألاسكا    ميليشيا الحوثي تحذف أسماء بعض عناصرها من قائمة تبادل الأسرى وتضيف أخرين مقابل مبالغ مالية كبيرة    تصعيد عسكري متواصل لقوى العدوان بالحديدة    مدير تربية الوضيع يتفقد عدد من مدارس المديرية    ارتفاع أسعار الذهب بفعل المخاوف من كورونا    وزارة الصحة السعودية تعلن عن انخفاض في عدد الوفيات وتسجل مئات الحالات الجديدة بكورونا    برعاية وزير الصحة المركز الوطني يدشن دورة تدريبية لمدربين من محافظات ( عدن ؛ الضالع )    جدل واسع في اليمن بعد صفقة امريكية حوثية مثيرة    مدير مكتب الصحة بشبوة : وضعنا خطة إستراتيجية لمكافحة البعوض الناقل لحمى الضنك والأمراض    السفير الإيراني لدى الحوثيين يطلب إجراء تغييرات كبيرة في الحرب منها تعزيز جبهات الحدود (تفاصيل)    اتحاد ألعاب القوى بعدن يقر بطولة الضاحية نهاية أكتوبر الجاري    أطفال نازحون في اليمن يتحولون إلى مكافحين..منعهم من إكمال دراستهم الحرب والنزوح    السعودية : الإعلان عن افتتاح أكبر دار للسينما في المملكة    إشارات "حسن نيّة" إيرانية إقليميّة إلى الرئيس الأميركي المقبل    وضوح النهار    بعد مرور شهر ونصف على بدء العام الدراسي... ألف طالب وطالبة يحتجون في مأرب لهذا السبب    السويد: مستعدون لاستضافة أي مشاورات يمنية جديدة    في نسختها الثانية.. اختتام بطولة المؤسسات الحكومية لكرة القدم بشبوة    إستمرار أرتفاع أسعار الذهب لدى الصاغة في صنعاء وعدن اليوم الإثنين    تعرف على فارق أسعار الخضروات بين صنعاء وعدن للكيلو الواحد اليوم الإثنين    انتشار مخيف للمرضى النفسيين في المجتمع اليمني وسط إهمال حوثي متعمد لقطاع الطب النفسي    مخصصات أبين المنهوبة    طفلة في الثالثة من عمرها تقتل والدها برصاصة في رأسه    مدير عام خورمكسر يتفقد أعمال تشجير وتزيين عدد من الحدائق والجولات في المديرية    وست هام يقلب خسارته أمام توتنهام إلى تعادل ثمين    عادل إمام ينعى محمود ياسين بكلمات مؤثرة    أبناء أبين ضد هذا المشاريع المُرضيّة    بعد أن ضربها وهددها بالقتل وحبسها في المنزل .. محكمة سعودية تنتصر لأم أجنبية وتجلب زوجها بالقوة    الحوثي | بين من يتحرك مع الشعب ويعتمد عليه .. وبين من يتحرك ويعتمد على واشنطن هناك فرق    الاتحاد العراقي يعزي في وفاة الحكم طارق احمد    الهلال السعودي يقترب من ضم النجم الفنزويلي سوتيلدو    ميلادُ نصر يرسمُ البُشرى    لأسرانا نرفع التحايا    عاد الأسود    من بدأ بتغيير نفسه بدأ في تغيير المجتمع    بعد غياب    هل بينك وبين ربك سر !!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاعلام المرئي والمسموع في اليمن.. نقلات وتطورات في ظل الوحدة
نشر في سبأنت يوم 21 - 05 - 2009

حقق الإعلام المرئي والمسموع في اليمن نقلات نوعية خلال 19 عاما من قيام الجمهورية اليمنية و إعادة توحيد الوطن في 22 مايو 1990م واكب من خلالها التطورات الحاصلة في مجالات العمل الاعلامي ،وبات يتوفر لليمن شبكة عريضة من القنوات والإذاعات قوامها 18 قناة وإذاعة وطنية ومحلية تؤدي جميعها رسالة متنوعة في التعريف باليمن وتراثه الحضاري و دوره الفاعل في محيطه الأقليمي ومواقفه واسهاماته في الأحداث والمناسبات.
وبتدشين باقة اليمن الفضائية العام الماضي دخلت اليمن مضمار القنوات المتخصصة لتقديم رسالة اعلامية مدروسة عبر ما تقوم به قنوات: سبأ الشبابية والإيمان الدينية ، إلى جانب الرسالة العامة التي تؤديها القناتين الرئيسيتين اليمن و يمانية.
كما اصبحت تعمل على الساحة 14 اذاعة وطنية ومحلية تغطي كافة مناشط الحراك التنموي .
وتسعى الجمهورية اليمنية من خلال المؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون إلى التوسع في عدد القنوات الفضائية عبر انشاء قنوات جديدة في اطار الاعلام المتخصص منها قناة إخبارية و مد شبكة الاذاعات المحلية لتشمل جميع المحافظات بواقع اذاعة لكل محافظة.
وحرصت المؤسسة على تطوير الاذاعات والقنوات الموجودة بالجديد في مجال التقنية وتوسيع البنية التحتية واستخدام الانظمة والمعدات المبتكرة حديثا في جميع تخصصات نشاط الانتاج الإذاعي والتلفزيوني.
و بلغت قيمة المشاريع التي نفذتها المؤسسة في هذا الخصوص العام الماضي2008م بحسب تقارير حصلت عليها وكالة الأنباء اليمنية /سبأ/ من المؤسسة أكثر من مليار و 400 مليون ريال تضمنت شراء أجهزة وتحديث أنظمة واستكمال اعمال بنى تحتية للقنوات الفضائية والاذاعات المحلية ومحطات الارسال في كثير من مناطق الجمهورية.
وإستكمالا لمشاريع التحديث والتوسع في القنوات الفضائية المتخصصة والإذاعات المحلية يجري التحضير لإفتتاح إذاعات محلية خلال الفترة القادمة في عدد من المناطق والمحافظات، إلى جانب ما تسعى إليه المؤسسة حاليا لإنشاء قنوات تلفزيونية أرضية محلية في أربع محافظات منها حضرموت للاستفادة من الشبكة الارضية الواسعة التي تمتلكها من المرسلات الأرضية واستغلالها في بث القنوات الأرضية.
ولعبت القنوات والإذاعات الوطنية والمحلية منذ تأسيسها دورا في خلق كفاءات يمنية في مختلف مجالات العمل الإذاعي و التلفزيوني من خلال توفيرها لأكثر من 3700 فرصة عمل هي إجمالي الكادر البشري العامل في تلك القنوات ضمن المؤسسة اليمنية العامة للإذاعة والتلفزيون, منهم 2200 في القنوات الفضائية الأربع و1500 في الإذاعية.
وشهد الإعلام المرئي والمسموع منذ إعادة تحقيق الوحدة اهتماما كبيرا وحرصا دائما على التطوير و الارتقاء بالخدمات المقدمة فقد أعيد تأسيس المؤسسة في شهر مايو1990م في إطار دمج المؤسسات الإعلامية حينئذ ، حيث ادمجت المؤسسة العامة للإذاعة والتليفزيون التي أنشئت في صنعاء عام 1976م وهيئة الإذاعة والتليفزيون التي أنشئت في عدن عام 1986م في إطار مؤسسة إعلامية واحدة سميت المؤسسة العامة اليمنية للإذاعة والتلفزيون ومقرها الرئيسي صنعاء.
وتضم المؤسسة العامة اليمنية للإذاعة والتليفزيون عدداً من الأجهزة الإعلامية التالية(القناة الفضائية اليمنية، القناة الأولى (صنعاء) القناة الثانية (عدن) إذاعة البرنامج العام (صنعاء) إذاعة البرنامج الثاني(عدن) الإذاعات المحلية الرئيسية في كل من تعز, المكلا ,الحديدة , سيئون إب, صعدة, لحج, وغيرها.
وشهدت نسبة الارسال التفلزيوني خلال عام 2001 للقناة الأولى توسعا لتغطي78% من السكان و 74% من مساحة الجمهورية اليمنية و زاد معدل البث اليومي للقناة الفضائية إلى 18.3ساعة , و ارتفعت نسبة البرامج المحلية إلى 60%.
واستمراراً للتطورات التي شهدها قطاع التلفزيون بدأ البث الفضائي للقناة الأولى في سبتمبر 1996م لينقل الإعلام الوطني ضمن الشبكة العالمية للقنوات الفضائية و يتسع إرسال القناة الفضائية ليغطي كل الشرق الأوسط و جزءاً من أوروبا وآسيا.
القناة الثانية
أما القناة الثانية للتلفزيون اليمني فقد ارتفعت نسبة تغطية إرسالها ليصل إلى 60% من السكان و65%من مساحة الجمهورية و ارتفع معدل البث اليومي إلى 9ساعات يوميا ليصل تطورها الى تحويلها الى قناة فضائية باسم (اليمانية ).
فيما يخص الإذاعة فقد اكتسبت خصائص جديدة باعتبارها احد الأجهزة الإعلامية لدولة الوحدة المجسدة للأسس التي قامت عليها و المتمثلة في النهج الديمقراطي و حرية الرأي والتعبير والتعددية السياسية ولتحقيق أهدافها ونشر رسالتها حيث عملت الحكومة على توسيع تغطية إرسال البرنامج العام في صنعاء ليصل الى90 في المائة من السكان و95 في المائة من مساحة الجمهورية حتى عام 2001م من خلال زيادة عدد محطات الإرسال إلى (12) محطة.
وزاد معدل الإرسال اليومي للإذاعة حيث صارت تبث على مدار الساعة و ارتفعت نسبة البرامج المحلية إلى97 في المائة فضلا عن اطلاق اذاعة الشباب و العديد من الاذاعات المحلية في المحافظات .
اصلاح اضرار
ونتيجة لتعرض البنية التحتية و الهندسية للبرنامج الثاني في عدن للدمار والخراب في أثناء محاولة الانفصال عام 1994م والتي أدت إلى تراجع نسبة تغطيتها إلى20%من السكان و4%من مساحة الجمهورية تواصلت الجهود الدؤوبة لإصلاح الأضرار و استبدلت الأجهزة.
ونتيجة لذلك ارتفعت نسبة تغطية الإرسال ليصل إلى 72% من السكان و70% من مساحة الجمهورية و زادت ساعات البث اليومي إلى 15,6 ساعات ونسبة البرامج المحلية إلى 95 في المائة.
وتقدم الإذاعات المحلية العاملة حاليا برامج و مواد دينية و ثقافية و مسابقات وبرامج أطفال واعمال درامية ومواد متنوعة إلى جانب البرامج السياسية والأخبار.
ويصل البث اليومي لهذه الإذاعات إلى أكثر من 6ساعات تغطي برامج محلية بنسبة تزيد على 95 في المائة مما تبثه تلك الاذاعات .
وفي عام 2001م تم ربط الإذاعة والتلفزيون بالبث الفضائي الرقمي و تركيب و تشغيل6 محطات للبرنامج العام في إطار شبكة (FM ) و بدأ العمل المرحلي في بناء شبكة ميكروويف مع بناء شبكة الألياف الضوئية للبث الإذاعي والتلفزيوني.
تقنيات حديثة
كما سعت الوزارة ممثلة بالمؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون إلى توظيف وإحلال تقنيات حديثة لتدعيم البنية الفنية والهندسية في البثين الإذاعي والتليفزيوني وإنشاء آلية إدارية متخصصة في الأبحاث والمواصفات الفنية والهندسية لمتابعة البدائل والخيارات المتاحة من الأجيال التقنية الحديثة.
وخلال السنوات الأخيرة حققت المؤسسة إنجازات يُعتد بها في البنية الأساسية والفنية و الهندسية والبرمجية,حيث تم تحديث الاستديوهات الإذاعية و التلفزيونية و تزويدها بأجهزة حديثة ومتطورة,إضافة إلى توسيع تغطية البث التلفزيوني وتدريب وتأهيل عدد من الكوادر في المجالات الهندسية والفنية والبرمجية والإدارية داخلياً وخارجياً.
وتضمنت تلك التوجهات استكمال التغطية التلفزيونية والإذاعية داخلياً وخارجياً،من خلال توفيرأجهزة ومعدات إرسال إذاعية وتليفزيونية مع توابعها وشبكات ربط لتأمين إيصال الخدمة وتزويد الاستوديوهات الإذاعية والتليفزيونية بأجهزة حديثة و متطورة لتحل محل الأجهزة القديمة وذلك لغرض تطوير و تحسين أداء الاستوديوهات والخدمات الإذاعية والتليفزيونية.
تطوير البرامج
كما عملت المؤسسة على تنويع و تطوير البرامج المحلية الهادفة إلى بناء شخصية المواطن اليمني في مختلف جنباتها الثقافية والعلمية والسياسية والمعلوماتية والفنية والاجتماعية والتنموية والصحية والسكانية والبيئية والتشريعية بالإضافة إلى تخصيص برامج متنوعة لدعم جهود الحكومة في مواكبة الإصلاح الإداري والمالي وخلق رأي عام مؤازر للقضايا الوطنية العامة.. علاوة على تخصيص برامج موجهة إلى الخارج للتعريف بمزاياالاستثمار في اليمن والتوسع في البرامج الجماهيرية الثقافية والفنية و المعلوماتية و السياحية التي تستهدف المشاهدين العرب في نطاق إرسال الفضائية اليمنية كما تم التعامل مع مراسلين في الداخل والخارج لتغطية الأحداث فور وقوعها.
قنوات فضائية
وفي 19 مارس 2008م شهد الإعلام اليمني انفتاحاً وتطوراً كبيراً على المستوى المحلي والاقليمي والدولي حيث دشن فخامة الاخ الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اطلاق قناتي يمانية وسبأ الفضائيتين ضمن الباقة الفضائية اليمنية عبر القمر الاصطناعي عربسات بدر (4).
وفي 16 مايو 2008م أصدر وزير الإعلام حسن اللوزي قرارا وزاريا قضى بإنشاء قناة تليفزيونية دينية تسمى قناة (الإيمان) وذلك تنفيذا لتوجيهات فخامة الأخ الرئيس على عبد الله صالح رئيس الجمهورية بهذا الشأن.
ونص القرار على أن تتبع القناة الدينية الجديدة المؤسسة العامة اليمنية للإذاعية والتلفزيون و أن تشرف عليها لجنة من مختصين وعلماء من جمعية علماء اليمن, ووزارتي الإعلام, و الأوقاف الإرشاد.
يوم الإعلام اليمني
وتماشيا مع واقع الدور الذي بات يلعبه الاعلام اليمني بمختلف وسائله وتخصصاته اعلنت القيادة السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية يوم 19 مارس من كل عام يوما للاعلام اليمني يتم فيه تكريم المبدعين من القيادات الإعلامية المبرزة.
وشهد هذا العام الاحتفال بهذا اليوم كأول عيد يكرم فيه الاعلاميين اليمنيين .. وشمل التكريم الرعيل الأول من الإعلاميين اليمنيين في القنوات الإذاعية وا لتلفزيونية والمؤسسات الصحفية الرسمية والحزبية والاهلية التي أسست للنشاط الإعلامي منذ ما قبل ثورتي سبتمبر واكتوبر المجيدتين وكذا المبرزين .
سبا


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.