الضالع.. مشرف مليشيا الحوثي الإرهابية ومرافقيه في دمت يعتدون بالضرب المبرح على التاجر المريسي    بيان من شركة الغاز بالعاصمة صنعاء    وزير الخارجية السعودي: تصنيف واشنطن الحوثيين منظمة إرهابية تصنيف مستحق    مع "القفزة المخيفة".. لبنان يمدد الإغلاق العام    بيرنلي يؤزم ليفربول ويهزمه بجزائية بارنز    وضع حجر الأساس لبناء قرية سكنية للنازحين في مأرب بدعم كويتي    بالوثائق.. المجلس الانتقالي ينقلب على هادي ويصدر قرارات عسكرية جديدة    إتلاف 400كيس من كربونات الامونيوم في عدن    الكشف عن الجانب الأكثر قتامة وخبثا وتهورا للرئيس ترامب    في أول يوم عمل.. "بايدن": يتوعد موظفيه بالطرد لهذا السبب    الكشف عن إستعدادات حكومية لفصل مصلحة الاحوال المدنية في عدن عن صنعاء    غارات جوية مكثفة على مأرب    حكومة معين الجديدة ,, شركاء عاجزون عن وقف معاناة سكان عدن    وصول تعزيزات عسكرية سعودية إلى القصر الرئاسي بعدن    رفع العلم السعودي في سفارة المملكة بالدوحة    مليشيا الحوثي الإرهابية تداهم محلات في صنعاء وتحطم مجسمات عرض الملابس    قروض دولية لدعم الاقتصاد اليمني بطلب من الحكومة المعترف بها    *مظهرٌ لا يكفي*    *الشغف والهدف"*    صدفة لن تعوض*    أطباء يحددون الكمية التي يمكن أن يتناولها الشخص من العسل في اليوم    طيران العدوان يعاود قصف صعدة ومأرب    بينها اليمن.. بايدن يرفع حظر دخول مواطني دول ذات غالبية مسلمة    استمرار الاضراب المفتوح لأعضاء هيئة التدريس بجامعة عدن    مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم الجمعة 22 يناير 2021م    مستجدات انتشار كورونا في اليمن خلال الساعات الأخيرة    إصلاح حجة ينعى عضو شوراه المحلي الشيخ حسين بن علي السعدي    ورد للتو : هبوط كبير ومدوي للريال اليمني أمام الدور والسعودي.. اسعار الصرف مساء اليوم الخميس    مسؤول أممي: الوضع في اليمن خطير وكارثي    واحدة من الثروات المهدورة في اليمن.. الكشف عن ثروة صناعية هائلة تقدر بنحو 2 بليون متر مكعب تكنتزها "ثقبان"    وضع حجر اساس لقرية سكنية للنازحين بمأرب بتمويل كويتي    الماجستير بامتياز للباحث "أحمد نسر"    ماذا ينتظر جماعة الحوثي وقياداتها وأفرادها وما سيترتب عليه القرار الأمريكي؟    زيدان: خروج ريال مدريد المفاجئ من الكأس أمام فريق درجة ثالثة ليس مخجلا    بزعم أنها "شعار المثليين".. "ألوان قوس قزح" تغلق أول مطعم بصنعاء بالتزامن مع "غزوة عرائس الرقاص"    الموت يغيّب الفنان علي العطاس    تأجيل عرض المسلسل السعودي "رشاش"    الطريق للحداثة يمكن أن يمر من تحت العمامة!    أكثر من 100 قتيل وجريح جراء تفجير انتحاري مزدوج استهدف سوقا شعبيا في العراق    حكم حوثي بإعدام عدد من قيادات المؤتمر بينهم إمرأتين    الاحوال المدنية بصنعاء تعلن عن منح الجنسية و وثائق أخرى للمئات من غير اليمنيين    الحكم بالإعدام لقاتل ومغتصب الطفل ريان في تريم بحضرموت    رونالدو ينتزع لقباً تاريخياً أحتكره لاعب أخر طوال 65 سنة    قتلى وجرحى في قلب الرياض والشرطة السعودية تتحرك    تعرف على مستجدات دوري الامير محمد بن سلمان عقب نهاية الجولة14    النمسا ترغب في استضافة مباريات بنهائيات كأس ديفيز للتنس    بدعم من الاتحاد السعودي .. دانية عقيل تتطلع لرالي داكار 2022    دراسة تكشف ارتباط الأطعمة المقلية بأمراض خطيرة قد تكون قاتلة    ما علامات ضعف جهاز المناعة وكيف يمكنك تقويته؟    كورونا.. فيتامين يقلل احتمالية الموت فما هو؟    مانشستر سيتي يتصدر الدوري الإنجليزي    مناقشة اول رسالة ماجستير بمحافظة المهرة للباحث عبدالله يحي صغير مطهر    مسؤولون وشخصيات اجتماعية وبرلمانية ورجال مال وأعمال وقيادات عسكرية وحزبية وادباء وناشطون اعلاميون وحقوقيون يتحدثون عن الفقيد الراحل عبدالكريم الأرحبي وماذا يمثل رحيله من خسارة على الوطن ..!!    أول تحرك تجاه عقد "زواج التجربة" بعدما أشعل الجدل في مصر    هل يجوز كتابة «ما شاء الله» على السيارة؟    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    قالوا وما صدقوا (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عرض الصحف البريطانية -الديلي تلغراف: الصين لا يمكنها الهرب من مسؤوليتها عن وباء كورونا
نشر في عدن الغد يوم 25 - 03 - 2020

استحوذ وباء كورونا الذي يجتاح مناطق واسعة من العالم على اهتمام الصحف البريطانية الصادرة الأربعاء؛ إذ ناقشت تبعاته الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية
ونبدأ من صفحة الرأي في صحيفة الديلي تلغراف، ومقال لكون كوغلن بعنوان "الصين لا يمكنها الهرب من مسؤوليتها عن انفلونزا ووهان".
ويقول الكاتب إنه في الوقت الذي يواجه فيه العالم كارثة إنسانية بسبب وباء كورونا، يوجد أمر صادم في محاولات الصين استثمار الأزمة لتوطيد طموحاتها الدولة وتحقيقها.
ويقول الكاتب قد تشعر الصين بالإهانة إزاء إشارة الرئيس الأمريكي المستمرة للوباء على أنه "فيروس الصين" أو "انفلونزا ووهان"، لكن ترامب لا يفعل شيئا أكثر من تسمية الأشياء بأسمائها، وهو أن أسوأ أزمة صحية يشهدها العالم منذ قرن نشأت في سوق للحيوانات البرية في الصين في نهاية العام الماضي.
ويرى الكاتب أن ما يصفه برد الفعل الصيني البطيء في التعامل مع انتشار الفيروس، إضافة إلى ما يرى أنه محاولات الحزب الشيوعي الحاكم في الصين التستر على مدى فداحة الأزمة، هو الذي جعل أوروبا الآن مركز الوباء، وليس الصين.
ويقول الكاتب إن أحد المبادئ الرئيسية للحزب الشيوعي في الصين هو عدم السماح لأي شيء بالنيل من مكانته وسلطته. وهذا يفسر عدم إلقائهم أذنا صاغية للطبيب لي وين ليانغ، الذي اكتشف التهديد المخيف لفيروس كوفيد-19، واتهامه بترويج الشائعات، وتجاهلت الأمر حتى منتصف يناير/كانون الثاني.
ويقول الكاتب أنه بحلول منتصف يناير كان الطبيب لي يشرف على الموت إثر إصابته بالفيروس، بينما أدى سفر وتنقل مئات الآلاف من الأشخاص من ووهان وإليها إلى تحول الفيروس إلى كارثة عالمية.
ويضيف الكاتب أن الصين لم تتعاون مع منظمة الصحة العالمية بالدرجة الضرورية اللازمة، ومنعت العالم من الحصول على معلومات ضرورية للحد من تفشي الوباء.
ويقول الكاتب إنه حتى يومنا هذا لا يعرف العالم عدد الوفيات الناجمة عن الفيروس في الصين وعدد المصابين بالفيروس، لكن الحزب الشيوعي ما زال يبث الدعاية عن قدرته على تحقيق المعجزات والتغلب على الفيروس.
"كورونا" في بريطانيا
مصدر الصورةGETTY IMAGESImage captionشهدت المنتزهات في لندن زحاما في نهاية الأسبوع
وفي صحيفة التايمز نطالع تقريرا لريس بلاكلي، مراسل الشؤون العلمية، بعنوان "نصف البريطانيين قد يكون أصيب بالفيروس بالفعل".
ويقول الكاتب إن باحثين في جامعة أوكسفورد طالبوا بإجراء فحوص عاجلة للتأكد من أعداد الذين طوروا مناعة من كورونا.
ويضيف أن الباحثين يعتقدون أن الوباء في بريطانيا وإيطاليا قد يكون بدأ في الفترة الزمنية ذاتها، وهي منتصف يناير/كانون الثاني. ويرون أن ذلك "قد يكون أدى إلى خلق معدلات كبيرة من المناعة في الدولتين".
ويشير الباحثون إلى أن الأغلبية العظمى من المصابين بالفيروس قد يتولد لديهم أعراض طفيفة أو لا يصابون بأي أعراض على الإطلاق.
ويرى الباحثون أن أعداد من قد يحتاجون إلى عناية طبية في المستشفيات ربما لا تزيد عن واحد في الألف، وهو ما يشير إلى أن نصف عدد البريطانيين قد أُصيب بالفعل ولكن بأعراض طفيفة وتولدت لديه مناعة من المرض.
وقالت البروفيسور سونيتا غوبتا، أستاذ علم الأوبئة النظرية في جامعة أوكسفورد "حتى إن كانت النسبة واحد في المئة، فإن 35 في المئة تولدت لديهم بالفعل مناعة ضد المرض".
وتقول الصحيفة إن الفحوص التي يجريها التأمين الصحي الحكومي البريطاني تكشف الآن فقط عما إذا كان الشخص مصابا بالفيروس، ولكنها لا تكشف ما إذا كانت قد تولدت لديه أجسام مضادة ضد الفيروس، ويرى الباحثون أن إجراء فحوص للكشف عن الأجسام المضادة أمر مهم للتعرف على أعداد من تولدت لديهم مناعة ضد الفيروس.
سجناء في خطر
مصدر الصورةGETTY IMAGES
وفي صحيفة الفايننشال تايمز نطالع تقريرا بعنوان "السجناء في شتى أرجاء العالم يواجهون زيادة ضخمة في عدد المصابين".
وتقول الصحيفة إن السجناء، الذين عادة ما يحتجزون في حيز ضيق مكتظ، أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بفيروس كورونا. ويرى الخبراء أن عدد السجناء المصابين بكورنا في شتى بقاع العالم قد يخرج عن السيطرة.
وقال جوزايا بريتشن أستاذ الطب في جامعة براون في الولايات المتحدة إن "السجون مستودع بارود يوشك أن ينفجر".
وتقدر منظمة الصحة العالمية عدد السجناء والمحتجزين في العالم بنحو 11 مليون شخص، ويعتقد أن 30 مليون سجين من بينهم ينتقلون من سجن إلى آخر كل عام، مما قد يساهم بصورة كبيرة في نشر العدوى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.