رسمياً .. قطر توضح موقفها من مسألة الانسحاب من التعاون الخليجي    محافظ حضرموت ينعي العلامة القاضي السيد علي مديحج ويؤكد خسارة الأمة الإسلامية لأحد علمائها الأجلّاء    اليمن... عودة 117 من العالقين في جيبوتي عبر أول رحلة بحرية    تعرف على......6 طروق طبيعية لتطهير القولون    معارك طاحنة في «صنعاء» وسقوط العشرات بينهم «قياديين» بارزين    وكالة: غرق سفينة إيرانية في المياه الإقليمية العراقية    وزير الدفاع يؤكد أن الجيش الوطني يواصل افشال المخططات الحوثية ويستمر بالتصدي للتصعيد العسكري الحوثي    استمرار انهيار الريال أمام السعودي والدولار .. سعر الصرف صباح الجمعة في صنعاء وعدن    الأمم المتحدة: أكثر من 20 مليون يمني يعانون الجوع ومعرضون للإصابة بكورونا    بعد اندلاع اشتباكات وحرب شوارع في كريتر بعدن .. شاهد قيادي في الانتقالي يهدد ابناء المنطقة بالإبادة الجماعية    الذهب يواصل استقراره بالأسواق اليمنية اليوم الجمعة .. "الأسعار"    أخبار الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة اليوم الجمعة    كورونا في العالم.. استقرار معدل الإصابات اليومية والحصيلة تتجاوز 6,6 مليون    أين ستذهب أموال اغاثة اليمن 2020م و وجوبية الشفافية الشاملة ؟؟!    بعد ان نجح مؤتمر المانحين بجمع 1.35 مليار دولار .. تخوّف من هدر الأموال في المجهود الحربي الحوثي    نجم مانشستر يونايتد يكشف عن الطريقة التي يسدد بها الركلات الحرة    علماء حائرون أمام سفن تدور في "حلقات مفرغة"    حكومة الشرعية باليمن إخفاقات متتالية ؟ بينما شرعية السراج في ليبيا تنجح..!! (تفاصيل )    رسالة أبل لحاملي أجهزة آيفون المسروقة: "يتم تتبعكم"    "مرتبات اليمنيين" تشعل ثورة مليونية على منصات التواصل الاجتماعي    تحديد موعد الكشف عن التفاصيل الأولية لرالي داكار "السعودية 2021"    بيان من قبائل مرجعية حلف قبائل حضرموت بشأن الانفلات الأمني وتسليم ملف الأمن لأبناء المحافظة    هاني بن بريك في بث مباشر يعلن اعترافه بالوحدة اليمنية(تفاصيل)    اليمن ب 34 إصابة ووفاة جديدة .. التحديث اليومي لتفشّي كورونا عربياً    وزير الخارجية يوقف مندوب القنصلية العامة بجدة عن ممارسة عمله    خلال اتصال هاتفي مع أسرته.. الزُبيدي: استشهاد نبيل القعيطي مثّل خسارة وصدمة كبيرة    رحيل مفاجيء ل "الجاسوس" الذي كان يعشق الرئيس الراحل علي عبدالله صالح    فضيحة مهرجان القاهرة السينمائي تتصدر "تويتر" في زمن "كورونا"    محلي الشيخ عثمان يتفقد المجمع الصحي للاطلاع على مستوى الخدمات الصحية    للوقوف حول أضرار السيول التي شهدتها المحافظة....محافظ حضرموت يصدر قرار تشكيل لجنة    نائب رئيس الانتقالي: المجلس كيان سياسي جنوبي تأسس لدعم الرئيس هادي    الموافقة على استخدام 5 تبديلات في الدوري الإنجليزي    الحكومة اليمنية تطالب بفصل ملف قضية وصفتها ب"الخطيرة" عن مقترحات المبعوث الأممي "مرتن غريفيث"    رئيس تحرير صحيفة كويتية : ستعود صنعاء عاصمة لليمن واليمنيين جميعاً    تعازينا إلى آل الهيثمي الهظام    الأرصاد في اليمن يحذر من تدفق السيول في مناطق هطول الأمطار    قصيدة العَوَّاد    أمير العيد    رسالة إلى إيفانكا ترامب    شاهد : السلطات السعودية تعلن مغادرة معتمرين يمنيين الأراضي السعودية عبر منفذ الوديعة "فيديو"    برامج الأمم المتحدة لدعم اليمن قد تتوقف بحلول نهاية حزيران-يونيو    تشارك فيها اليمن..الاعلان عن تأجيل بطولة كأس آسيا للناشئين    وزير المالية : محطة الشحر 40 ميقا خطوة متقدّمة في انتاج الطاقة وكلية الشرطة بحضرموت منجزاً يفخر به الوطن    وزير الثروة السمكية يؤكد حدوث اعتداءات متكررة من الجانب الإرتيري على الصيادين اليمنيين    الجيش اليمني ياسر 8 عناصر من قوات خفر السواحل الإرتيرية أثناء دخولهم المياه الإقليمية اليمنية ويتهم اسمرة باختطاف 4 صيادين.    وكيل حضرموت المساعد للشباب ينعى وفاة الإعلامي الرياضي الزميل جمال التميمي    أنباء غير سارة لعشاق ميسي    شقيقة محمد رمضان تتعرض للتنمر بعد نشر صور زفافها    بواتينغ .... لا يوجد طفل في هذا العالم يولد عنصريًا    تعرف على الفوائد الطبية لإستخدام الكرة المطاطية في التمارين الرياضية    أسرة الصحفي «الحبيشي» تكشف سبب «وفاته»    وزير النفط: فاتورة مشتقات الكهرباء تفوق إيرادات صادرات النفط    الجيش اليمني يلعن أسر8 جنود إرتيريين بالقرب من جزيرة حنيش    بن كعامس الترتر ..اقدم بائع فل بلحج    تيمننا بالنبي إبراهيم...مواطن يدعي النبوه يذبح طفله في محافظة عمران ...(صورة)    بعد رحيل رمضان    الفقيد السنباني.. نصير المظلومين وداعم المحتاجين    الوزير عطية .. الوجه المشرق للشرعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عضو اللجنة الاقتصادية يحذر من مجاعة كارثية في اليمن
نشر في المشهد اليمني يوم 08 - 04 - 2020

حذر مسؤول اقتصادي رفيع من على كارثة مأساوية ومجاعة حقيقية حتى لو لم يصل إلينا فيروس كورونا.
وقال عضو اللجنة الاقتصادية احمد احمد غالب: الاقتصاد اليمني في وضع كارثي بدون كورونا، متسائلا: كيف سيكون الوضع مع انتشار الجائحة؟.
واضاف: هذا المنشور القصير فقط للتنبيه ودق الجرس، في ظل انقسام المؤسسات وتضارب السياسيات وضياع الموارد، ودخول اقتصاديات العالم في مرحلة ركود تضخمي، وانشغال دول العالم بأمورها الخاصة وتخلي الدول عن اقرب الحلفاء، فماذا سيكون وضعنا نحن في الجمهورية اليمنية التي تعيش بدون موارد ولا ادارة ولا اراده للتعامل مع هذا الوضع الاستثنائي وغير المسبق.
واستطرد قائلا: بعجالة سريعة وبإيجاز شديد إذا بقينا على هذا الوضع دون تحرك ومن الان، نحن مقدمون على كارثة مأساوية ومجاعة حقيقية حتى لو لم يصل إلينا الفيروس، وندعو الله ان لا يصل.
وبشان نفاذ الوديعة السعودية والتي كانت تغطي تمويل استيراد المواد الأساسية بمكونها الأجنبي الذي يباع للمستوردين بأسعار تفضيلي وبمقابل ذلك المكون من العمله الوطنية يتم تغطية جزء كبير من المرتبات.
توقع غالب انه بالنظر إلى الأوضاع الاقتصادية العالمية والهبوط الحاد في أسعار النفط بسبب حرب الأسعار لايبدو في الأفق على المدى القريب ان هناك إمكانية لتجديد الوديعة السعودية وأرجو ان أكون مخطئاً لان عدم التجديد ستكون اثاره كارثية ومدمرة.
وأشار الى انه بسبب الأوضاع في بلدان الاغتراب لليمنيين واهمها حالة الطوارئ والحجر في المنازل ووقف كافة الأعمال، حيث ستهبط ان لم تنقطع كليًا تحويلات المغتربين والتي كانت تشكل اكبر مكون للدخل من العملات الصعبة(التقدير المتحفظ يتراوح بين 3-4 مليار دولار بالعام ) وتأثر دخل مغتربينا وتحويلاتهم. لن يكون فقط بسبب توقف اعمالهم الخاصة وحضر الحركة، ولكنه أيضا سيستمر الى مابعد ذلك بسبب انخفاض موارد البلدان التي يعملون بها خاصة البلدان النفطية وتوقف كثير من مشاريعهم وخططهم.
شحة المساعدات
ولفت الى تاثر المساعدات الإغاثية والتي تعتبرها الأمم المتحدة اكبر برنامج إغاثي عالمي، حيث لن تكون مساهمة الدول بالحجم ولا بالسخاء المعهود التي اعتادت ان تقدمه خلال الفترة السابقة.
وحتما سيكون له اثر سلبي على جزء كبير من السكان الذين يستقبلون بعض تلك المساعدات مما سيفاقم الأوضاع الكارثية ويدفع بأعداد مهولة الى المجاعة وفقر الغذاء.
وشدد على أنه وبدون إجراءات موحده وشاملة وصادقه وتكاملية تنشد الخير والسلامة لكل البشر والجغرافيا اليمنية لن يساعدنا الله ولن يستطيع احد مساعدتنا، أملا ان يصغى الفرقاء جميعهم الى صوت العقل ونذر الكارثة ويبادروا للاتفاق على صيغة ولو موقتة، لتوحيد الجهود وتعبئة الموارد وتوجيهها نحو التخفيف من اثار كارثتي الجوع، وجائجة الفيروس لإنقاذ الإنسان اليمني المنهك. والذي لم يعد قادرا على مزيد من الاحتمال، وبمساعدة وإشراف اممي موقتا حتى تمر نذر الجائحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.