مدفعية الجيش تدمر آليات قتالية حوثية شمالي حجة    الأردن يعلن تضامنه مع الإمارات ضد التصعد الحوثي    في واقعة مثيرة.. طرد رجل من عمله بعد انتشار فيديو له يعتدي على زوجته!    التوتر بين روسيا والغرب يرفع أسعار النفط    الإمارات تشدد على تضامنها مع باكستان في مواجهة الإرهاب    العمالقة تعيد شبوة إلى الجنوب..الأرض تتحرر والحوثي يندثر    لبنان.. سعد الحريري يعلن تعليق عمله بالحياة السياسية    طالبات مغربيات يتحدثن عن فضائح الابتزاز الجنسي في جامعات المملكة    جبهة العمل الإسلامي تستنكر المجازر التي يرتكبها العدوان الامريكي الاماراتي السعودي في اليمن    الماجستير بامتياز للباحثة بشرى الزيلعي عن رسالتها الموسومة ب تأثير الثقافة التنظيمية على نية ترك العمل للقوى العاملة من الإناث - مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا في اليمن    قبل مواجهة منتخب مصر و السنغال .. بالفيديو ساديو ماني "يستفز" المصريين وبانتظار رد "محمد صلاح"    الحكومة اليمنية تدين الهجمات الصاروخية لميليشيا الحوثي على السعودية والامارات    طبول الحرب تدق.. تحرك للناتو وتحذير بريطاني وتأهب أوكراني    اليمن المنسي.. عودة الإنترنت إلى اليمن خلال ساعات    الشيخ راجح باكريت يعزي في وفاة الشيخ مسلم بن حزحيز زعبنوت    تصريح هام لمصدر مسؤول في الاتصالات وشركة تيليمن عن قرب عودة خدمة الانترنت    قوات العمالقة تطهر حريب وتتجه الى عقبة ملعا .. شاهد فيديو لهروب مليشيا الحوثي    مجدداً.. اعصار اليمن يضرب الإماراتي والسعودية    بعد الهجوم الحوثي .. السفارة الأميركية في أبوظبي تعلن لرعاياها "تحذير أمني " وتصدر 4 توجيهات هامة لحمايتهم    ما حقيقة وفاة رئيس وزراء ماليزيا السابق مهاتير محمد؟    مسار الهبة الحضرمية يفضح تناقض وزيف إخوان اليمن    إحصائية حالات إصابة كورونا في السعودية خلال ال24 ساعة الماضية    سياسيون عرب: إخوان اليمن الرئة التي يتنفس منها التنظيم الدولي للجماعة    الحوثيون يحددون موعد عودة خدمة الإنترنت في اليمن    توقعات بعودة الإنترنت الى العمل في اليمن قريبا    الشرعية تستجدي الحوثي لإعادة الإنترنت عبر عدن    حزب رابطة الجنوب العربي ينعى وفاة السيد "الجفري"    كورونا يحصد أرواح أكثر من 5 ملايين و613 ألف شخص حول العالم    عاجل.. شاهد الفيديو الدفاع الإماراتية تعلن عن إعتراض صاروخين باليستيين أطلقهما الحوثي    السماح لليمنيين الحاصلين على اللقاح الدخول الى مصر دون فحص ( PCR)    أمريكا .. مقتل 4 أشخاص وإصابة آخر بإطلاق نار في لوس انجلوس    نسور قرطاج يتأهلون على حساب منتخب نيجريا الى دور الثمانية بهدف المسيكيني " النمس "    بعد انقطاع الانترنت في اليمن .. مغتربون يمنييون يلجئون الى استخدام برامج تسمح بالاتصال بدون نت (تفاصيل)    مركز الملك سلمان يوقع ثلاث اتفاقيات مع الصحة العالمية لدعم القطاع الصحي باليمن    الكشف عن خلية استخبارات حوثية في الجامعات اليمنية    اليمن : يضم 800 مخبر.. تقرير سري يكشف عن تنظيم حوثي يتجسس على طلاب الجامعات وساهم في إعتقال 200 طالب    وزير الداخلية يعزي بوفاة والد القائد خالد مسعد    مصر تصطدم بالسنغال والجزائر مع الكاميرون في قرعة المونديال    أستراليا المفتوحة.. نادال إلى ربع النهائي وشابوفالوف يطيح بزفيريف    رئيس الزمالك يعاقب لاعبي فريقه ومدربهم ويعرض لاعبين للبيع بعد الخسارة بثلاثية    جدول مواعيد أول مباراتين في ثمن نهائي كأس أمم إفريقيا    أبناء السبعين بالأمانة يحملون الأمم المتحدة تداعيات استمرار احتجاز تحالف العدوان لسفن الوقود    الإحصائية اليومية لعدد إصابات فيروس كورونا في السعودية    كتاب يفضح قصة هروب ابنة محمد بن راشد من جحيم دبي    مخرجة أردنية محذرة: قد يستغل الحوثيون انقطاع الإنترنت لارتكاب جرائم جديدة    السماح لليمنيين الحاصلين على اللقاح الدخول الى مصر دون فحص ( PCR)    الصبيحي : تحذر من استغلال الحوثي انقطاع الانترنت لارتكاب جرائم حرب    الرئيس الزبيدي يوجه بعلاج الفنان الكبير عوض أحمد    مفتي مصر، يكشف الحالة التي يكون فيها الطلاق بين الزوجين باطلا    الموت يغيب مخرج مسلسل "باب الحارة"    شاهد.. مشهد منى زكي وهي تخلع ملابسها الداخلية يثير ضجة ويعرضها لانتقادات لاذعة!    بيع رواية لبوشكين ب13الف دولار    "مدعي النبوة" اللبناني كان يعمل طبالا (صورة)    العلامة عبد الرحمن المعلمي عبقري اليمن المغمور    مهرجان احتفالي للهيئة النسائية في سنحان بذكرى مولد الزهراء    ندوة ثقافية للجنة الوطنية للمرأة بذمار احتفاء بميلاد الزهراء    فعالية احتفالية بذكرى ميلاد الزهراء في بلاد الروس    قُدوةُ النساء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وفاة أحمد بن بلة أول رئيس للجزائر المستقلة
نشر في المؤتمر نت يوم 12 - 04 - 2012

توفي أمس الأربعاء أول رئيس للجزائر المستقلة أحمد بن بلة (1962- 1965) بمقر سكناه عن عمر يناهز 96 سنة، حسب ما علم من أقارب الفقيد. وقد تدهورت الحالة الصحية للفقيد في الآونة الأخيرة حيث أدخل شهر فبراير/ شباط الماضي مرتين إلى المستشفى العسكري "محمد الصغير نقاش" بعين النعجة، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الجزائرية.
وولد أحمد بن بلة، المعروف عربيا باسم "بن بيللا" في مدينة مغنية الحدودية مع المغرب، وواصل تعليمه الثانوي بمدينة تلمسان، وكان أحد أبرز رجالات الثورة الجزائرية، وقد ألقي عليه القبض سنة 1950 بالجزائر العاصمة وحكم عليه بعد سنتين بسبع سنوات سجنا، قبل أن يهرب من السجن سنة 1952 ليلتحق في القاهرة بكل من حسين آيت أحمد ومحمد خيضر. حيث ساهم فيما بعد في تكوين الوفد الخارجي لجبهة التحرير الوطني.
وقبض عليه مرة أخرى سنة 1956 خلال عملية نفذها الطيران العسكري الفرنسي ضد الطائرة التي كانت تنقله من المغرب إلى تونس برفقة أربعة قادة آخرين من جبهة التحرير الوطني، هم محمد بوضياف، رابح بيطاط، حسين آيت أحمد، ولشرف. وقد تم اقتياده إلى سجن فرنسي وبقي معتقلاً فيه إلى غاية الاستقلال يوم 5 جويلية 1962.
وبعد استقلال البلاد عين أول رئيس للجزائر المستقلة، لكن لم يستقر به المقام أكثر من ثلاث سنوات، حيث انقلب عليه العقيد هواري بومدين في 15 جوان 1965، وتم إيداعه بالإقامة الجبرية بغرب العاصمة. ولم تنفع تدخلات الرئيس المصري جمال عبد الناصر الشخصية في إطلاق سراحه، كما لن تنفع كل المحاولات الأخرى التي قام بها رؤساء الدول الذين كانت تربطهم بابن بلة علاقات صداقة.
تزوج من صحافية في السجن
وخلال فترة اعتقاله التي استمرّت 15 سنة، قال فقيد الجزائر أحمد بن بلة إنّه "استفاد من أجواء العزلة واستغلّ أوقاته في المطالعة والقراءة حيث تعرف على الفكر الإسلامي وغيره من الطروحات الفكرية". والمميز في هذه الفترة أنه "تزوجّ وهو في السجن من صحافية جزائرية تعرفت عليه عندما كان رئيسا للدولة الجزائرية". وأكثر من ذلك، كشف بن بلة في أحاديثه القليلة لوسائل الإعلام عن أن "رفيقه الوحيد في زنزانة السجن طيلة تلك السنوات العجاف، كان القرآن الكريم".
ولم يتم الإفراج عنه إلا بمجيئ الرئيس الشاذلي بن جديد حيث أصدر عفوا عنه عام 1980، ليغادر بعدها الفقيد الجزائر متوجها إلى باريس ومنها إلى سويسرا. وبمجيئ الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عام 1999، قام هذا الأخير بسلوك رمزي اتجاه الفقيد بن بلة، عندما أسقط من قائمة الاحتفالات الوطنية يوم الانقلاب العسكري عليه الموافق ل 15 جوان من كل سنة، حيث كان يطلق عليه "عيد التصحيح الثوري".
ومعروف أن بوتفليقة كان أحد الأشخاص الذين دبروا الانقلاب على بن بلة عام 1965 رفقة العقيد بومدين، ولهذا رأى المراقبون في إسقاط الاحتفال بيوم الانقلاب عليه "تكفيرا عن ذنب قديم". ومنذ عام 2007 ترأس الفقيد بن بلة مجموعة حكماء إفريقيا للوقاية من النزاعات الإفريقية والعالمية.
العربية نت


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.