قوات الجيش تحبط هجوماً للمليشيات الحوثية في جبهة الكسارة غرب مأرب    محافظ حضرموت يعلن القبض على خلية إرهابية خططت لاستهداف البنك المركزي    مقارنة تفصيلية لأسعار الخضروات والفواكه بين صنعاء وعدن صباح الأحد    متظاهرون غاضبون بتعز يطالبون بإسقاط الحكومة وينددون بانهيار العملة وتردي الوضع المعيشي    شركةُ الغاز بمأرب تنفي توقف إنتاج «الغاز المنزلي»    الأمم المتحدة تدعو إلى إجراءات عاجلة لوقف الجوع في اليمن    استووا تراصوا من جديد الملكة تزف بشائر الخير لكل المسلمين من داخل الحرم المكي    الحزام الأمني يعثر على سيارة مسروقة بعدن في مكان غير متوقع    وزارة شؤون المغتربين تحتفي بذكرى المولد النبوي    6 أطعمة تجعلك في حالة دائمة من التركيز    كلوب يتغنى بتمريرة صلاح الرائعة وهدفه الاستثنائي    بالارقام: لماذا سيتم منع دخول مياه (شملان -حدة) إلى عدن..    بدعم امارتي سخي على مدى اعوام جزيرة سقطرى تستعيد عافيتها في كافة الأصعدة والقطاعات    مشهد تمثيلي يتحول الى علاقة حقيقيه والمخرج يواصل التصوير رغم تأثر البطله (تفاصيل صادمة)    شاهد.. الإعلامية مايا في الضالع    الأرصاد السعودية تنبه من انخفاض درجات الحرارة في 4 مناطق بالمملكة    شاهد.. هيفاء وهبي تفجر محركات البحث بإطلالة صادمة    فاكهة مشهورة تعوض الأنسولين وتخفض نسبة السكر في الدم وتعالج الإمساك الشديد وتقي من الإصابة بالبواسير    تعرف على السر الذي حير الجميع وراء ارتداء سمير غانم "باروكة" طوال مسيرته الفنية.. مفاجأة لن تتوقعوها أبدا؟    تحت شعار :بالعلم و الأخلاق نرتقي، شيخ قبائل يافع المهرة يكرم أكثر من 100 طالب و طالبة من أبناء قبيلته؛ حصلوا على المراكز الأولى بمدارس المحافظة.    كأنها فلقة قمر .. شاهد خطيبة عبدالحليم حافظ التي ماتت قبل زواجمها ( صور نادرة )    لسنا بحاجة إلى تغيير الخطاب الديني ولكنا بحاجة إلى نقده.    سولشاير يتحمل مسؤولية خسارة مانشستر يونايتد أمام الجماهير    ورد للتو : قرار للملك سلمان بشأن التحالف يستفز الحوثيين    لا تتجاهلها.. 3 علامات "صامتة" لارتفاع نسبة السكر في الدم    في الفوز على بيرنلي.. ماذا قدم محرز في ظهوره الأساسي الثاني مع السيتي؟    الأمانة العامة للتنظيم الناصري تعزي برحيل المناضل الوطني باذيب    سوسييداد يتمكن من تحقيق فوز مثير وقاتل امام مايوركا بهدف نظيف    العراق.. إعلان نتائج الانتخابات التشريعية    صلاح يحقق رقما قياسيا جديدا في البريميرليج    في العبدية وصرواح.. مليشيا الحوثي تعلن "جديد" معارك مأرب    ميلان يهزم فيرونا ويتصدر الدوري الإيطالي    "الشرعية خذلتها".. أول تعليق سعودي على سقوط مديرية جديدة في مأرب بيد الحوثيين    البنك المركزي بعدن يغلق 54 شركة صرافة مخالفة    استمرار منع موكب باعوم من الدخول الى ساحل حضرموت لليوم الثالث على التوالي    تعرف على أفضل وقت لأكل "الموز" و كم "موزة" يمكنك أن تأكلها في اليوم الواحد؟    عبدالسلام يكشف سبب مطالبة امريكا بممرات آمنة وما الذي تبقى في مارب?    الكشف عن ترتيبات حوثية لتصفية 31 مختطفاً    رئيس مجلس الشورى يشيد بدور مصر الداعم لليمنيين في صراعهم ضد التخلف    وزارة الموارد البشرية السعودية تكشف عن 4 عقوبات جديدة ... للمغتربين اليمنين ...تعرف عليها ؟    النفط يصعد لأعلى مستوى في 3 سنوات.. وبرنت يسجل 84.86 دولار للبرميل    بدء الاختبارات الوزارية بمعاهد التعليم الفني والمهني بذمار    لعبة في يد مراهق تثير الهلع في ألمانيا    بعد التفجير الأخير.. طالبان تتعهد بتعزيز حماية المساجد    ليفربول يكتسح واتفورد بخماسية    الخطري والأشموري يقدمن واجب العزاء لحرم الانسي    أمسيات في مديريات حجة احتفاء بذكرى المولد النبوي    وزير الاتصالات وأمين العاصمة يتفقدان الترتيبات بساحة الفعالية النسائية    احتفالية بمديرية الثورة بمناسبة المولد النبوي    «الكهرباء» تعلن تخفيض سعر الكيلو وات بمناسبة بذكرى المولد النبوي    الريال اليمني يواصل انهياره إلى مستويات قياسية جنوبي البلاد والدولار يسجل 1320 ريالا    بدء امتحانات المعاهد التقنية لاكثر من 4 الاف طالب    السعر الان .. انهيار جديد للريال اليمني أمام الدولار والريال السعودي .. والدولار يصل إلى هذا الحد ! «اخر تحديث»    فنان كبير يتعرض لحادث خطير ومروع ..شاهد من يكون "الأسم والصورة"    مبابي ينقذ باريس من فخ آنجيه    روايات البوكر.. مبارك ربيع يصف معاناة المهاجرين الأفارقة في "غرب المتوسط"    بيع لوحة بانكسى الممزقة الشهيرة بمبلغ 25 مليون دولار في مزاد بلندن    متحف اللوفر يختار لوحة ل شاليمار شربتلى للبوستر الدعائي لمعرض آرت شوبينج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الوسط ترصد ساحات المعارك في عدن ومناطق اشتداد المواجهات
نشر في الوسط يوم 09 - 08 - 2019


الوسط متابعات خاصة
اشتدت حدة المواجهات العسكرية بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة بين قوات المجلس الانتقالي الجنوبي الموالية للإمارات وقوات الحماية الرئاسية تساندها وحدات أخرى من قوات العمالقة والمنطقة العسكرية الرابعة بعدن في عدد من مديريات المدينة ، ووفقا لمصادر محلية فان عدد من المناطق في مديرية دارسعد تشهد مواجهات عنيفة بين الطرفين في محيط ، وأشارت أن قوة من الحزام الأمني وأمن لحج تهاجم معسكر اللواء الرابع حماية رئاسية في منطقة الرباط ، ويستخدم طرفي القتال أسلحة ثقيلة ومتوسطة في المعارك
المواجهات المتواصلة منذ ثلاث أيام ، اشتدت اليوم مع تحقق مكاسب للطرفين على الأرض ، ووفقا لمصادر ميدانية في عدن ، فان خارطة السيطرة تتوسع لصالح القوات الموالية لهادي ، فإن مدينة كريتر وخور مكسر من عدن مول مرورا بجولة الجمهورية تحت سيطرة اللواء الثالث حرس رئاسي، وكذلك يخضع معسكر بدر مرورا بمنتصف ساحة العروض تحديدا امام مسجد ال البيت الئ مدخل جزيرة العمال وخط الجسر الواضح بيد اللواء 39 مدرع التابع للشرعية.
على الجهة الأخرى في خور مكسر لا يزال المجلس الانتقالي التابع للإمارات يسيطر على القاعدة الإدارية ومبنى مجلس الوزراء والمجمع الإداري امتدادا إلى جولة فندق عدن ثم الى ساحة العروض بالتماس المباشر مع قوات معسكر بدر عند جامع ال البيت.
كذلك يسيطر المجلس الانتقالي على نقطة العريش، بينما تقع قواته في حي ريمي جوار منزل وزير الداخلية بالمنصورة شمالي غرب عدن تحت حصار شبه كامل، فيما يفرض سيطرته على المعلا والتواهي وحتى عقبة كريتر، في مقابل سيطرة للشرعية على معظم مناطق مديرية المنصورة.
مصادر صحفية في عدن اكدت ان مدينة كريتر (عدن القديمة) لاتزال تحت سيطرة قوات الحرس الرئاسي على محيط القصر الرئاسي بمنطقة معاشيق، ممتدة إلى أجزاء من شارع "الملكة أروي" في الشمال الشرقي من المدينة والمدخل الجنوبي لكريتر، وصولًا إلى مديرية خور مكسر، إضافة إلى شارع البنك المركزي اليمني، والأحياء المحيطة به، امتدادًا إلى مدخل سوق المدينة المقابل للبنك الأهلي اليمني، المعروف بشارع المتحف الحربي.
في المقابل، تسيطر القوات الأمنية الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي على الأحياء الداخلية من المدينة وصولًا إلى الأجزاء الشمالية والغربية من مدينة كريتر وأسواقها التجارية، وسط انتشار لعرباتها العسكرية، وتواصل الاشتباكات على نحو متفرق ومتقطع في أجزاء متعددة من المدينة.
وقالت مصادر محلية وشهود عيان في مدينة كريتر ل"إرم نيوز": إن قوات الحماية الرئاسية تقدمت صباح اليوم الجمعة إلى أجزاء واسعة من أحياء المدينة، بعد مواجهات ضد القوات الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي، واستمرت في تقدمها إلى فترة ما بعد الظهيرة، قبل أن تعود إلى الانكفاء والانتشار في الأحياء المحيطة بمنطقة معاشيق ومقر البنك المركزي اليمني.
وخاضت قوات الطرفين مواجهات عنيفة في شوارع المدينة، استُخدمت فيها الأسلحة المتوسطة والخفيفة، طوال الساعات الماضية من اليوم الجمعة، سقط على إثرها قتلى وجرحى من الطرفين، لم تعرف أعدادهم الدقيقة، في حين أصيب مواطنان بجروح.
وتعدّ مدينة كريتر أهم المناطق الاستراتيجية لقوات الحماية الرئاسية، نظرًا لوقوع القصر الرئاسي ومقر الحكومة اليمنية فيها، بمنطقة معاشيق جنوبي المدينة ، وتعيش أوضاعًا إنسانية صعبة أحدثتها المواجهات المستمرة من الأربعاء الماضي، إذ يعيش سكانها حصارًا خانقًا فاقم معاناة السكان وتسبب بانقطاع المياه وانقطاع الكهرباء عن بعض الأحياء الشرقية من المدينة، وإغلاق شبه كلي للمحلات التجارية، وسط هلع الأهالي ومحاولتهم التزود بكميات من المواد الغذائية من المحلات المفتوحة.
وتتقاسم قوات الطرفين نطاق مديرية خور مكسر ، بعد مواجهات دارت امس بين قوات الحماية الرئاسية (اللواء الثالث) بمشاركة من قوات اللواء 39 مدرع من جهة، وقوات اللواء الأول مشاة التابع لقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، استخدمت فيها القوات الموالية للحكومة الشرعية قذائف الدبابات والمدفعية، في استهدافها لمعسكر اللواء الأول مشاة ، وتشير مصادر محلية إلى أن اللواء الثالث حماية رئاسية بات يسيطر ناريًا فقط على مقر اللواء الأول مشاة، بعد مواجهات عنيفة ومستمرة شهدتها المدينة حتى ساعات الصباح الأولى ليوم الجمعة بين اللواءين اللذين يفصل بينها جبل.
ومنذ ساعات المساء الأولى ليوم الجمعة، تبدو السيطرة على مدينة خور مكسر متقاسمة بين الطرفين، مع تراجع لحدة المواجهات التي كانت عليها الساعات الماضية، إذ تسيطر القوات الموالية للحكومة الشرعية على الطريق الممتد على ساحل أبين، الرابط بين مديريتي خور مكسر وكريتر من الجهة الجنوبية والشرقية، في حين تنتشر القوات الموالية للانتقالي الجنوبي في الأحياء الغربية الشمالية من المدينة.
وحتى اللحظة، تبدو الأمور في مطار عدن غامضة، إذ تحيط به قوات موالية للحكومة الشرعية ممثلة بلواء الدفاع الساحلي، واللواء 39 مدرع، من جهتي الشرق والشمال الشرقي، دون سيطرة فعلية على الجهة الشمالية الغربية منه، التي تنتشر فيها قوات من الحزام الأمني الموالي للمجلس الانتقالي الجنوبي.
ووفقا لصحيفة عدن الغد الصادرة في عدن فان المواجهات أثرت على خزانات المياه الرئيسية التي تزود مديريات: كريتر، خور مكسر، المعلا والتواهي، بعد تعرض محطة "البرزخ" لقصف مدفعي من قوات اللواء 39 مدرع، أثناء عمليات استهدافه لمعسكر اللواء الأول مشاة، التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي، ما أدى إلى توقف المياه في المديريات الأربع.
وفي دار سعد شمالي عدن تواصلت المواجهات اليوم الجمعة، وتبادل اللواء الرابع حماية رئاسية، ولواء النقل الموالي للشرعية، القصف المدفعي مع قوات اللواء الخامس التابع لقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، المرابط في الأطراف الجنوبية من محافظة لحج.
ووفقا لمصادر طبية فأن القصف المتبادل أسفر عن قتلى وجرحى من المدنيين، في حين سقطت إحدى القذائف في محيط بنك الإنشاء والتعمير بمديرية الشيخ عثمان، المتاخمة لمديرية دار سعد.
وتسود حالة من الهدؤ الحذر مديريات المنصورة والمعلا والبريقة بعد ان شهدت امس مواجهات عنيفة أمتدت إلى محيط منزل نائب رئيس الحكومة وزير الداخلية أحمد الميسري، بمنطقة ريمي بمديرية المنصورة، وتعرّض أحياء في مديرية المعلا لقصف مدفعي، أسفر عن جرحى من المدنيين ، ولم يسجل اليوم الجمعة أي مواجهات في محيط مصافي عدن، بعد مواجهات عنيفو امس انتهت بسيطرة قوات الانتقالي على محيط المصافي وسط تحذيرات من تضرر خزانات الوقود داخل المصافي من المواجهات، وتسببها في اشتعال آلاف الأطنان من الوقود.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.