وعيك يرشدك للحقيقة..    الجزائية المتخصصة تحكم بالإعدام بحق المتهم الأول في قتل القاضي حمران وحبس وتبرئة آخرين    أسماء الجنوب العربي الكثيرة تدل على أهمية أدواره    صلاح ينافس رونالدو على جائزة جديدة في الدوري الإنجليزي    راموس خارج مونديال قطر 2022    كلمة هامة لقائد الثورة الرابعة عصرا    الأسبرين قد يقلل من انتشار السرطان    احتجاجات مستمرة في طهران ومدن إيرانية وارتفاع عدد القتلى    عملات معدنية وأوراق نقدية وطوابع جديدة لملك بريطانيا الجديد    لحياة أفضل ...ابتعد عن تناول السكر    100 مشجع ألماني يهاجمون حانة قرب ملعب ويمبلي الإنجليزي    جمعية الصم تحتفل الخميس باليوم الدولي للغات الاشارة    الأردن بطلا للدورة الرباعية العربية الودية    غداً بدء أعمال المؤتمر العلمي الثامن لجراحة العظام بصنعاء    لزارعي الهيل في اليمن!    100 شخص ضحايا غرق المركب قبالة طرطوس    اشتعال معارك طاحنة و حدودية في القوقاز م̷ِْن جديد    ضربه موجعة لبرشلونة بعد الإعلان عن غياب لاعب بارز في صفوفة    اعتقال القنصل الياباني في روسيا متلبّسا بشبهة التجسس    الذهب يشهد ارتفاعا بأكثر من 9 دولارات عالميا    القربي يتحدث عن بنود هدنة جديدة في اليمن    السعودية تتجه لاعادة هيكلة مجلس القيادة الرئاسي اليمني    نبأ سار لريال مدريد قبل كلاسيكو برشلونة    أنس جابر تحافظ على مركزها الثاني عالميا    برشلونة يحاول استعادة ميسي.. و3 عوائق تهدد الصفقة    مصادر: ضخ كمية من الوقود بعدن غدا الثلاثاء وليس هناك ارتفاع في الأسعار    في بلد الثقافة لبنان .. حفل تحرش جماعي بالحسناء سينتيا زرازير عضو البرلمان    السعودية: بن سلمان سوف ننتج اليورانيوم وسنلتزم بمعايير كيفية استخدامه    ما هو الرادار الصيني 3D TWA والتابع للدفاع الجوي السعودي    في بشارة سارة للتجار: الزبيدي يصدر قرار بإيقاف ميازين الشاحنات في المحافظات    الرئيس العليمي يتحدث عن صرف المرتبات في مناطق الحوثيين    لأول مرة: رفع صور العميد طارق صالح في مأرب    اسرائيل تتوالى حماية اجواء الامارات    أزمة خانقة للمشتقات النفطية بشكل مفاجئ في عدن المحتلة    الاتصالات اليمنية تصدر تنويهاً هاماً حول خدمة يمن فورجي Yemen 4G    الرئيس الزُبيدي يلتقي الهيئة الاستشارية العسكرية في المجلس الانتقالي الجنوبي    السفارة اليمنية في أمريكا تسيء للتحالف العربي خلال احتفالية بثورة 26سبتمبر    من خبايا تمرد الإخوان بعتق.. 50 ألف برميل يومياً من شبوة ومأرب وأنبوب نفطي بدل الشاحنات    التحالف الوطني للأحزاب: ثورة 26 سبتمبر جسدت واحدية النضال اليمني    لن تستطيع حصار فكري ساعة.. تعرف إلى أبرز قصائد القرضاوي    ولادة توأم سيامي في عمران    الحديث عن الذكرى ال 60 لثورة ال26 من سبتمبر!(2)    منظمة ارضية مشتركة تدشن الدورة التدريبية الخاصة لجلسات الحوار المجتمعي بالضالع    أمن حضرموت الساحل يدشن البرنامج الأمني التوعوي لشركات الحراسات الأمنية الخاصة    شجرة «دم الأخوين» كما لم تسمع عنها من قبل.. فوائدها وسبب التسمية وقصة أول قطرة دم    بشرى سارة للمعلمين    مصرية تطلب الطلاق: زوجى أصبح شيطاناً بعد حملي    اختتام مهرجان الربيع المحمدي    كهرباء أمانة العاصمة تحتفل بذكرى المولد النبوي    مركز الاتحاد UCMT يختتم دورة فن كتابة الدراما الإذاعية في صنعاء    «سأحملك طول عمري»..أردني يتبرع لوالدته المريضة بكليته    تطور لافت في قضية الثنائي ياسمين صبري وأبو هشيمة    عادل إمام: أنا بخير وأقرأ نعيي بنفسي    10 مشروبات تخلص الكلى من السموم    هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تدشن مشروع توزيع الحقيبة المدرسية بمحافظة شبوة    الأغنية الوطنية.. أدوار مضيئة في إيقاظ الوعي الثوري للشعب    اليوم الوطني السعودي بهجة ارضٍ وإنسان    حفلات التخرج الجامعي الممنوعة في إمارة المكلا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لماذا سيتأخَّر إصدار هاتف آيفون XR الأقل سعراً، ولن نراه في الأسواق مع الهاتفَين الآخرين؟
نشر في سما يوم 17 - 09 - 2018

أعلنت شركة آبل قبل أيام عن أن هواتفها الجديدة باتت جاهزة، لكن آيفون XR الأقل سعراً والأكثر تألقاً، سيكون متاحاً في غضون شهر من إصدار هواتف آيفون الاستثنائية من طراز iPhone XS and XS Max، التي ستكون متوفرة يوم الجمعة القادم.
ويبقى السؤال المطروح، لماذا لم تطلق شركة آبل هواتفها الثلاثة دفعة واحدة؟
في الحقيقة، تعد الطريقة التي تتبعها شركة آبل في إصدار هواتفها الجديدة مخالفة تماماً لمنهجها في السنة الماضية عندما اختارت إصدار هواتفها آيفون 8 وآيفون 8 بلاس، التي تتسم بأسعارها المعقولة، بعد 10 أيام فقط من حدث آبل في شهر سبتمبر/أيلول 2017.
لكن، هاتف آيفون X، لم يكن متوفراً في الأسواق إلا في شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2017، ويعزى ذلك إلى مشاكل على مستوى التزود بشاشات OLED، ما أثر بشكل كبير على مبيعات آيفون X.
وقد ذكرت التقارير أن آيفون XR، الذي بدأ بسعر 749 دولاراً، والذي يتميز بشاشة عرض تعرف باسم Liquid Retina LCD، قد واجه إشكاليات في التزود بالمعدات مثل التي ظهرت خلال نهاية الصيف الماضي.
وقد ذكرت المدونة اليابانية Macotakara في تقرير لها صدر في يوليو/تموز أن المزود الياباني لشاشات العرض يشكو من ضعف إنتاج شاشات LCD.
وقال رايان رايث، نائب رئيس شركة IDC للبحوث حول أجهزة الهاتف لموقع Verge، إن المشكل على وجه التحديد لم يكن يتعلق بالمكونات الإلكترونية، وتابع: «كل ما كنا نسمعه، في هذا الصدد، كان يتمحور حول إشكال برمجي. ففي الواقع، هناك الكثير من البرمجيات التي تتداخل في شاشة LCD خاصة وأنها أول شاشة عرض كامل وتتميز بخاصية الواقعية».
وأضاف رايث، أنه «لا يمكن لآبل الحصول على ما يكفي من هذه الشاشات لأنها واجهت بعض التعقيدات في اللحظات الأخيرة ذات صلة بالجهة المصنعة». وأفاد رايث أن آبل قد شرعت في عملية الإنتاج لفترة معينة، ولكن «جودة الشاشات لم ترضِ تطلعاتها».
وبالتالي، توجب على آبل أن تحدث بعض التغييرات على شاشات LCD عن طريق هندسة البرمجيات من أجل تحسين المرئيات، فضلاً عن إجبار المصنع على صناعة شاشات تتسم بخاصية الواقعية.
هذا، وقال كبير المحللين في شركة Canalys، بين ستانتون لموقع The Verge إنه، «لم تكن آبل لتؤخر إطلاق جهاز آيفون XR لأي سبب آخر، باستثناء أن الهاتف لم يكن جاهزاً حتى يتم إصداره بالكميات المناسبة. يتعلق المانع الوحيد في إصدار هذا الهاتف بشاشات LCD الجديدة، الأمر الذي خفض من وتيرة الإنتاج».
من جانبها، رفضت شركة آبل الإجابة على العديد من طلبات التعليق بخصوص هذا الصدد، وفق موقع The Verge الأميركي.
ولكن شركة IDC، التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها ومؤسسة Canalys في سنغافورة، قد تعقبت الأجزاء الضرورية المتداخلة في عملية الإنتاج المتعلقة بأجهزة آبل، وتوصلت إلى بعض الترجيحات، التي بنت عليها تحليلاتها في هذا الجانب.
إذ قال ستانتون بأنه لا يتوقع بأن يكون المستخدمون متعطشين لتغيير هواتفهم وشراء هاتف آيفون الجديد في أي وقت قريب، حيث قد يبادرون بشراء آيفون XS أو آيفون XS Max في الوقت الحالي.
كما لفت ستانتون إلى أن فارق السعر بين آيفون XS وآيفون XR شاسع، لذلك لن يكون المستهلكون مندفعين لشراء هذا الجهاز بشكل مكثف.
وعلى الرغم من تأخير إصدار هاتف آيفون XR لمدة شهر، إلا أن كلا المحللين يتفقان على أن آبل تراهن بشكل كبير على أجهزتها الأرخص.
من جانبه، أفاد رايان رايث أن آبل تعلم أنها تخوض مغامرة حين قررت الترفيع في أسعار آيفون التي بلغت 1449 دولاراً هذه السنة، بالنسبة لجهاز آيفون XS Max الذي يتسم بخيار سعة تخزين 512 غيغابايت.
وأضاف رايث أن «آبل أدركت أن هناك سقفاً للأسعار، حيث فهمت أن الكثير من الأشخاص لن يشتروا هاتفاً مقابل ذلك السعر. فالبنسبة للمستهلك متوسط الدخل، ستبدو كل المنتجات متطابقة ظاهرياً، في حين يبدو هذا الجهاز المزود بشاشة LCD، رائعاً للغاية».
ويرى ريث أنه في حال تطلع المستهلك متوسط الدخل إلى أجهزة آيفون الثلاثة في ذات الوقت، سيبادر بشراء الأرخص ثمناً، خاصة وأن الجهاز سيكون أكبر من آيفون XS، وبالتالي سيكون ذا قيمة أكبر.
بناء على ذلك، سيكلف هذا التأخير شركة آبل خسارة في بعض مبيعات آيفون XR خاصة وأن الكثير من المستخدمين قد يتوجهون لشراء آيفون XS Max، في الوقت الذي تتصارع فيه آبل مع مشاكل التزويد الخاصة بشاشات LCD.
وشدد رايث على أن «هذا الاحتمال وارد بالفعل، خاصة أن المستهلكين، لن يكتشفوا الفرق بين مختلف الأجهزة التي تروم آبل إصدارها. فحين التعرض لهاتفين، أحدهما أكبر من الآخر بشكل واضح، سيميلون مباشرة لشراء الأكبر حجماً».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.