بعد تصريحات امريكية خطيرة.. السعودية تبشر بتسوية شاملة وتكشف مستقبل علاقتها مع ادارة بايدن فيما يخص اليمن    عرض تركي للتدخل والحسم في اليمن.. هل تستجيب الشرعية؟ وما التغير الجديد في رؤية أنقرة للحل وموقفها من الحوثيين؟    السعودية تكشف أسعار فحص كورونا وإصدار شهادات السفر    وزارة الإعلام والثقافة والسياحة تنعي الفنان الكبير علي أبوبكر العطاس    اليمن تدين التفجير الارهابي الذي استهدف العاصمة العراقية بغداد    الصليب الأحمر يكشف عن الأوضاع في اليمن وتأثير تصنيف المليشيا الحوثية جماعة إرهابية    طاقم تحكيم إيطالي يدير مباراة السوبر السعودي    البلغاري إيفايلو بيتيف مدربا للمنتخب البوسني    مونشنجلادباخ الألماني يعلن تعاقده مع كوني    حكومة هادي في خطر وتعزيزات عسكرية سعودية تنطلق صوب قصر "معاشيق"    "شعار" مطعم بصنعاء يثير غضب الحوثيين ويدفعهم لمداهمته واعتقال مالكه    لا تزال بحالة جيدة جداً.. العثور على مومياء لأحد ملوك حمير في إب عمرها 2500 عام    سيدة تشعر بآلام شديدة في الرأس بعد الاستيقاظ من النوم .. وعند مراجعة كاميرا المراقبة كانت الصدمة (فيديو)    هل تعاني من الشخير؟ قم بزيارة الطبيب فورا عند الشعور بهذه الأعراض    ليفربول يخسر أمام بيرنلي ويواصل الابتعاد عن لقب الدوري الإنجليزي الممتاز    أمريكا تسجل رقم جنوني للإصابات الجديدة بكورونا خلال الساعات الماضية    كيف يُضعف الشاي الأسود نشاط كورونا؟    بيان من شركة الغاز بالعاصمة صنعاء    مع "القفزة المخيفة".. لبنان يمدد الإغلاق العام    الضالع.. مشرف مليشيا الحوثي الإرهابية ومرافقيه في دمت يعتدون بالضرب المبرح على التاجر المريسي    هل سينجح بن دغر في طيء صفحة الرئيس مثلما نحج في دفع صالح الى وسط بطانية فارس مناع..؟!!    وضع حجر الأساس لبناء قرية سكنية للنازحين في مأرب بدعم كويتي    بالوثائق.. المجلس الانتقالي ينقلب على هادي ويصدر قرارات عسكرية جديدة    غارات جوية مكثفة على مأرب    الكشف عن الجانب الأكثر قتامة وخبثا وتهورا للرئيس ترامب    في أول يوم عمل.. "بايدن": يتوعد موظفيه بالطرد لهذا السبب    إتلاف 400كيس من كربونات الامونيوم في عدن    الكشف عن إستعدادات حكومية لفصل مصلحة الاحوال المدنية في عدن عن صنعاء    *مظهرٌ لا يكفي*    *الشغف والهدف"*    قروض دولية لدعم الاقتصاد اليمني بطلب من الحكومة المعترف بها    حكومة معين الجديدة ,, شركاء عاجزون عن وقف معاناة سكان عدن    مليشيا الحوثي الإرهابية تداهم محلات في صنعاء وتحطم مجسمات عرض الملابس    رفع العلم السعودي في سفارة المملكة بالدوحة    أطباء يحددون الكمية التي يمكن أن يتناولها الشخص من العسل في اليوم    استمرار الاضراب المفتوح لأعضاء هيئة التدريس بجامعة عدن    مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم الجمعة 22 يناير 2021م    ورد للتو : هبوط كبير ومدوي للريال اليمني أمام الدور والسعودي.. اسعار الصرف مساء اليوم الخميس    إصلاح حجة ينعى عضو شوراه المحلي الشيخ حسين بن علي السعدي    مسؤول أممي: الوضع في اليمن خطير وكارثي    واحدة من الثروات المهدورة في اليمن.. الكشف عن ثروة صناعية هائلة تقدر بنحو 2 بليون متر مكعب تكنتزها "ثقبان"    الماجستير بامتياز للباحث "أحمد نسر"    وضع حجر اساس لقرية سكنية للنازحين بمأرب بتمويل كويتي    زيدان: خروج ريال مدريد المفاجئ من الكأس أمام فريق درجة ثالثة ليس مخجلا    بزعم أنها "شعار المثليين".. "ألوان قوس قزح" تغلق أول مطعم بصنعاء بالتزامن مع "غزوة عرائس الرقاص"    الموت يغيّب الفنان علي العطاس    تأجيل عرض المسلسل السعودي "رشاش"    الطريق للحداثة يمكن أن يمر من تحت العمامة!    قتلى وجرحى في قلب الرياض والشرطة السعودية تتحرك    رونالدو ينتزع لقباً تاريخياً أحتكره لاعب أخر طوال 65 سنة    مانشستر سيتي يتصدر الدوري الإنجليزي    مناقشة اول رسالة ماجستير بمحافظة المهرة للباحث عبدالله يحي صغير مطهر    مسؤولون وشخصيات اجتماعية وبرلمانية ورجال مال وأعمال وقيادات عسكرية وحزبية وادباء وناشطون اعلاميون وحقوقيون يتحدثون عن الفقيد الراحل عبدالكريم الأرحبي وماذا يمثل رحيله من خسارة على الوطن ..!!    أول تحرك تجاه عقد "زواج التجربة" بعدما أشعل الجدل في مصر    هل يجوز كتابة «ما شاء الله» على السيارة؟    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    قالوا وما صدقوا (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"إكسبو 2020" معرض العالم في الإمارات
نشر في الجنوب ميديا يوم 06 - 12 - 2012

تتوج الإمارات صدارتها لصناعة المعارض الإقليمية والعالمية بالسعي لاستضافة معرض "إكسبو2020" هذا المونديال الاقتصادي العالمي الذي تتسابق فيه كبريات المدن العالمية لتنظيم هذا الحدث الذي يعد على قمة هرم المعارض العالمية، حيث باتت المنافسة على استضافة هذا المعرض من المخططات الاستراتيجية للكثير من الدول . وفي شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2013 تعلن المدينة صاحبة الحظ لمعرض 2020، وذلك من بين خمس مدن عالمية مشاركة في هذه التنافسية العالمية من بينها دبي ممثلة لدولة الإمارات .
وكانت الإمارات قد قدمت ملفها لاستضافة معرض إكسبو الدولي ،2020 رافعةً شعار تواصل العقول، وصنع المستقبل وفي حال فوزها ستكون هذه المرة الأولى التي تتم فيها استضافة معرض إكسبو الدولي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا .
دبي مدحت السويفي:
تفاؤل قوي باستضافة "إكسبو 2020" في دبي
رؤساء مجالس الأعمال: كل الدعم لملف الإمارات
ثمّن رؤساء مجالس أعمال بالدولة تقديم الإمارات ملفها لاستضافة معرض إكسبو 2020 بشكل رسمي إلى مقر المكتب الدولي للمعارض، وهو الملف الذي يحتوي على كافة التفاصيل المتعلقة برؤية الإمارات لمعرض "إكسبو الدولي 2020"، مؤكدين على قدرة الإمارات على الفوز بحقوق استضافة معرض إكسبو الدولي 2020 وذلك لما تتمتع به الدولة من خبرة كبيرة في صناعة المعارض الدولية الناجحة، ما جعلها أحد أهم المراكز المهمة في هذه الصناعة في منطقة الشرق الأوسط .
وأكد هؤلاء قدرة الدولة على حسم هذه المنافسة العالمية استناداً إلى ما تتمتع به من بنية تحتية ونجاحات في تنظيم الكثير من المعارض والمؤتمرات والفعاليات الدولية مثل "معرض الطيران الدولي"، "سوق السفر العربي"، "جيتكس"، "جلفود" و"سيتي سكيب" دبي وأبوظبي واجتماعات المنظمة الدولية للطاقة المتجددة "أيرينا"، وقمة الطاقة، والمنتدى الاقتصادي العالمي والبطولة العالمية للفورمولا، فضلاً عن المؤتمرات الدولية مثل اجتماعات صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، مؤكدين دعمهم ودعم بلادهم لدولة الإمارات .
وجاءت هذه التوقعات المتفائلة حيال ملف الدولة عبر استطلاع رأي استقصت فيه "الخليج" آراء عدد كبير من هؤلاء للوقوف على رأيهم حول مشاركة الإمارات في هذه التنافسية العالمية، واستند الاستطلاع إلى عدة محاور منها مدى قدرة الإمارات على استضافة معرض إكسبو الدولي، وتوقعاتهم للإمارات للفوز بهذا الملف، وكيف هو الدعم من قبلهم لملف دولة الإمارات، حيث أشار عدد منهم إلى رسائل الدعم التي تقدموا بها للتعبير عن دعمهم للملف .
أمريكا: دبي حظوظها أكثر من جيدة
قال جون بادجور - رئيس مجلس الأعمال الأمريكي في دبي، إن دبي تملك حظوظا جيدة لاستضافة هذا الحدث، أما بالنسبة لأهمية هذا الحدث فبلا شك فإن فوز دبي بشرف استضافة هذا الحدث سيمثل نقلة نوعية للإمارة على اعتبار أنه سيقام للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط ولم يسبق لبلدان شرق آسيا والقارة الإفريقية أن استضافته، وتوجه مجلس الأعمال الأمريكي في دبي برسالة دعم لغرفة تجارة وصناعة دبي لدعم جهودها في هذا الصدد .
ماليزيا: حكومتنا تدعم الإمارات لاستضافة الملف
أكد أحمد فاضل شمس الدين- القنصل الماليزي لدى دولة الإمارات، دعم حكومة بلاده لملف استضافة دولة الإمارات لإكسبو،2020 مشيرا إلى أن حظوظ دبي كبيرة في نيل شرف الاستضافة وقال: "كما عودتنا دبي على تنظيم الأحداث الكبيرة فهي بلا شك ستنجح في تنظيم هذا الحدث فيما لو أسند إليها" .
أبدى فهمي أنصارا دهلان، رئيس مجلس العمل الماليزي في دبي إعجابه بجهود دولة الإمارات والتزامها في التحضير لملفها لاستضافة معرض إكسبو ،2020 مضيفاً ان دبي لديها كل المؤهلات لاستضافة هذا الحدث المهم، حيث تزداد قوةً ونمواً يوماً بعد الآخر في كل القطاعات الاقتصادية . وأشار دهلان إلى "أننا اليوم في العام 2012 ومازال هناك 8 سنوات باقية حتى موعد الإكسبو 2020" .
وحول الدعم الذي يوفره مجلس العمل الماليزي لملف استضافة دبي لإكسبو ،2020 قال رئيس مجلس العمل الماليزي في دبي إن المجلس يعمل على عرض عناصر قوة ملف دبي ونقل المعلومات حول اقتصاد دبي إلى الشركات والهيئات الماليزية، معتبراً ان فوز دبي باستضافة هذا الحدث المهم سيعزز من مكانة دبي والإمارات كمركز رئيس في المنطقة .
إيرلندا: دبي نقطة مركزية إقليمية
اعتبر براين كينغ، رئيس مجلس العمل الإيرلندي، أن دبي تمتلك من المقومات ما يجعلها تفوز بحق استضافة هذا المعرض الدولي، وذلك لما تتمتع به من بنية تحتية في قطاعات السياحة والقطاعات اللوجستية وما تمثله من نقطة مركزية لمنطقة الشرق الأوسط في التجارة والمعارض الدولية، متوقعاً أن تحظى دبي ودولة الإمارات بحق استضافة هذا الملف .
إن حظوظ دبي كبيرة لاستضافة معرض إكسبو ،2020 وذلك نتيجة تضافر عددٍ من العوامل أبرزها البنية التحتية المتطورة وانفتاح بيئة العمل، والروابط التجارية والثقافية مع العالم، والمكانة الاقتصادية العالمية، والقدرة على استضافة الفعاليات العالمية المهمة، وتوفر مجموعة واسعة من الفنادق العالمية، وخطوط الطيران التي تصلك بثلثي سكان العالم في غضون 8 ساعات .
وحول مساهمة مجلس العمل الإيرلندي بدعم ملف دبي، قال كينغ إن المجلس يجتمع دورياً مع الوزراء والمسؤولين الأيرلنديين لدى زيارتهم الدولة، ويطلعونهم على مزايا ممارسة الأعمال في دبي، معتبراً ان فوز دبي باستضافة المعرض، سيروج لمنطقة الشرق الأوسط كوجهة سياحية .
سويسرا: نوفر كل المعلومات لشركائنا حول ملف دبي
أشار بيتر هارادين، رئيس مجلس العمل السويسري إلى ان المجلس يقوم بتوفير كل المعلومات لشركائه في سويسرا حول قدرات دبي على استضافة معرض إكسبو ،2020 مضيفاً أن المجلس يطلب من جميع شركائه دعم ملف دبي لاستضافة هذا الحدث المهم، معتبراً ان البنية التحتية المتطورة ستكون عاملاً رئيساً في فوز دبي بشرف استضافة هذا المعرض المهم الذي سيعزز من سمعة دبي العالمية في عالم المال والأعمال، منوهاً بدور غرفة دبي بدعم ملف الإمارة والترويج له بين مجالس ومجموعات الأعمال المنضوية تحت مظلتها .
ومن جانبه يقول وفا حجاوي، المستشار التجاري للمكتب التجاري السويسري، إن الإمارات تمتلك بنية تحتية لا مثيل لها لتسريع نجاح الأعمال وتمكين سهولة الحركة داخلها وحولها، وهو ما يشكل عنصراً مهماً في دعم ملفها في تنافسية إكسبو ،2020 فعندما نتحدث عن مطار دبي الدولي، فهو يشكل محوراً عالمياً تستخدمه أكثر من 125 شركة طيران عالمية، مشيراً إلى أن دولة الإمارات ودبي تمتلك بنية تحتية متطورة، وخبرة كبيرة في استضافة الأحداث الدولية .
أفغانستان: فوز دبي سيفتح آفاقاً لاقتصاد الإمارة
عبر حاجي عبدالقادر سادر خيل رئيس مجلس الأعمال الأفغاني ان فوز دبي باستضافة معرض إكسبو ،2020 سيفتح آفاقاً وفرصاً جديدة لاقتصاد دبي، وسيجذب المزيد من السياح والشركات إلى دبي ما سيعزز من فرص الاستثمار في الإمارة، مؤكداً أن البنية التحتية لدبي ستلعب دوراً رئيساً في تحديد المدينة الفائزة بشرف الاستضافة، معتبراً ان دبي تمتلك كل المؤهلات التي تخولها لاستضافة معرضٍ بهذه الأهمية، مثمناً دور غرفة دبي في دعم ملف دبي لاستضافة إكسبو 2020 .
جنوب إفريقيا: بصمة إضافية للامارات على الخريطة الدولية
قال ريتشارد هاريس - مجلس الأعمال الجنوب إفريقي، إن استضافة مثل هذا الحدث سيضع بصمة إضافية لدولة الإمارات على الخريطة العالمية، كما أنه سيوجه الأنظار بشكل أكبر على المنطقة والدولة، وسيلفت انتباه الجميع إلى البنية التحتية الاقتصادية لدولة الإمارات كمركز دبي المالي العالمي وهو أحد المناطق الحرة التي تطرقنا لها قبل قليل، حيث يعد هذا المركز نافذة تسوق يمكن للشركات أن تطلق عبره، وقد استفادت الشركات إلى حد كبير من هذا المركز، وأنا شخصياً أعتقد أن دولة الإمارات تسعى دائماً لتتفوق على نفسها وتتجاوز التوقعات المطلوبة منها .
حمد بوعميم: نستخدم شبكة علاقاتنا للترويج للملف
أشار المهندس حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي إلى ان الغرفة تعمل باستمرار على استخدام شبكة علاقاتها الواسعة بمختلف الجهات العالمية والدولية للترويج لملف استضافة دبي لمعرض إكسبو العالمي ،2020 وإبراز الجديد الذي ستضيفه دبي لهذا الحدث المهم، مشيراً إلى أن الإمارة تمتلك إمكانات هائلة ومزايا تنافسية تجعلها خياراً مثالياً لاستضافة حدثٍ عالمي من هذا الحجم .
وأوضح بوعميم ان الموقع الاستراتيجي المميز لدبي الذي يقع على مفترق طرق بين قارات العالم، والبنية التحتية المتطورة للإمارة من شبكة طرق وفنادق ومواصلات عامة واتصالات، تعدّ من عناصر قوة ملف دبي وتؤهلها لاستضافة هذا الحدث العالمي .
وأشار إلى أن الغرفة على تنسيقٍ مستمر مع اللجنة العليا لاستضافة "إكسبو 2020 دبي"، حيث ستستضيف لقاءً الأسبوع المقبل بين اللجنة وممثلي مجتمع الأعمال في دبي لعرض ملف استضافة المعرض وإبراز كيفية مساهمة مجالس ومجموعات الأعمال في دعم ملف دبي لاستضافة إكسبو، وذلك في أعقاب استضافة سفراء وقناصل الدول في الدولة في بداية العام الحالي حيث عرضت أمامهم ريم الهاشمي ، وزيرة الدولة والعضو المنتدب للجنة العليا لاستضافة أكسبو 2020 ملف دبي وعناصر قوته، معتبراً ان حصول الإمارة على شرف استضافة المعرض سيتوج جهود دبي ويعزز مكانتها العالمية .
الأردن: علاقات الإمارات الدولية عامل دعم
يقول إحسان القطاونة رئيس مجلس الأعمال الأردني، إن الإمارات تمتلك من المقومات ما يؤهلها للفوز بحق استضافة المعرض الدولي إكسبو، حيث تمتلك الدولة علاقات خارجية قوية مع معظم دول العالم ما يعد دعماً كبيراً لها في الترشيحات الخاصة باستضافة معرض إكسبو الدولي متوقعاً أن تفوز الإمارات بحق استضافة هذا المعرض الدولي الذي في حال الفوز به سوف يحمل تأثيرات إيجابية طويلة الأمد في الاقتصاد الوطني الإماراتي في المجالات الاقتصادية والسياحية والاجتماعية كافة .
ويعتقد القطاونة، أن دبي ستنال شرف استضافة هذا الحدث الكبير نظرا لما تتمتع به من مزايا عديدة جدا كالبنى التحتية عالية المستوى والتسهيلات المتاحة في الإمارة والدولة، وخطوط الطيران المحلية التي تضاهي خطوط الطيران العالمية، .
تركيا: رغم المنافسة نحن دولتان صديقتان
عبر هاكان بهسيسي - مجلس الأعمال التركي عن أسفه عن المنافسة المحتدمة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وتركيا لاستضافة هذا الحدث الكبير، مشيراً إلى كل من تركيا والإمارات تبذلان مجهوداً للفوز بملف إكسبو ،2020 مشيراً إلى أنه بلا شك فإن تنظيم أي دولة لهذا الحدث سيعود بالنفع الكبير على اقتصادها .
روسيا: الإمارات ترسخ اسمها في وجدان العالم
قال إيغور إيغوروف - رئيس مجلس الأعمال الروسي في دبي أود أن أؤكد دعمنا لجهود دولة الإمارات الحثيثة لاستضافة إكسبو ،2020 وبكل تأكيد فإن مثل هذا الحدث سيضع الدولة في مصاف الدول العالمية، وسيلقي بظلاله على كافة القطاعات كالسياحة والصناعة والمواصلات والبنية التحتية، وبلا شك فإن الإمارات ستجني ثمار هذا الحدث قبل استضافته، وأنا واثق من نجاح دبي في تنظيم هذا الحدث فيما لو أتيحت لها الفرصة لذلك الأمر الذي سيرسخ اسم دبي والإمارات في وجدان العالم ككل .
كندا: حظوظ الدولة جيدة
يعتقد ديفيد ماكادم- رئيس مجلس الأعمال الكندي في دبي، أن دبي تملك حظوظا جيدة لاستضافة هذا الحدث، أما بالنسبة لأهمية هذا الحدث فبلا شك فإن فوز دبي بشرف استضافة هذا الحدث سيمثل نقلة نوعية للإمارة على اعتبار أنه سيقام للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط ولم يسبق لبلدان شرق آسيا والقارة الإفريقية أن استضافته .
باكستان: دبي تتفوق على منافسيها
قال ممتاز مسلم - رئيس مجلس الأعمال الباكستاني إن دبي تتمتع بحظوظ كبيرة للفوز بإكسبو ،2020 كما أعتقد أنها تتفوق على منافساتها من حيث البنية التحتية الموجودة في الإمارة والتي تؤهلها لاستضافة حدث عالمي بهذا الحجم، والجميع يعلم أهمية استضافة دبي والإمارات لهذا الحدث والذي سيعزز مكانة الإمارات على الخريطة العالمية .
ومن واقع خبرة دبي في تنظيم أحداث مماثلة أؤكد أن النجاح سيكون حليف دبي في تنظيم هذا الحدث في حال أسند إليها ذلك، ومن جانبنا فقد وجه مجلس الأعمال الباكستاني رسالة دعم وتأييد لغرفة تجارة وصناعة دبي تعبيراً عن دعمنا لمساعيهم الحثيثة لاستضافة هذا الحدث .
النمسا: دبي تتجاوز كل العقبات
يعتقد كلاوس إيديلبيس - رئيس مجلس الأعمال النمساوي في دبي، أن دبي أظهرت قدرتها على تجاوز الأزمات وتحويل الصعاب إلى فرص حقيقية وخير شاهد على هذا النقلة النوعية التي حققتها دبي خلال الفترة ما بين عامي 2000 و2012 والإنجازات التي يتحدث عنها القاصي والداني في فترة وجيزة، وبالنسبة لي فإن دبي تملك نسبة تتراوح بين 30 إلى 50% للفوز باستضافة هذا الحدث، ولكن من المؤكد أن دبي ستنجح نجاحاً باهراً في تنظيم هذا الحدث في حال أتيحت لها فرصة استضافته، ولا يخفى على أحد أهمية تنظيم دبي لهذا الحدث على اقتصاد الدولة والدفعة الكبيرة التي سيمثلها له .
الصين: دبي الأوفر حظاً لنيل شرف الاستضافة
قال جون ون - رئيس مجلس الأعمال الصيني في دبي، نحن واثقون بأن دبي هي الأوفر حظاً لنيل شرف استضافة إكسبو 2020 نظراً لما تتمتع به من بنية تحتية على أعلى مستوى من شبكة خطوط طيران محلية تتصف بالعالمية وشبكة نقل ومواصلات واتصالات وفنادق ومرافق ترفيهية وغيرها من عوامل الجذب، وأعتقد أن دبي تتفوق في كل هذه الجوانب على منافسيها، كما أعتقد أن دبي ستنجح في تنظيم هذا الحدث الضخم في حال أسند إليها، ومن جانبنا فقد وجه مجلس الأعمال الصيني رسالة دعم وتأييد لغرفة تجارة وصناعة دبي عبرنا فيها عن دعمنا لملف الإمارات ودبي لاستضافة هذا الحدث .
اليونان: الإمارات تعتمد على عاملي الأمن والأمان
قال بتروس كاليديس - رئيس مجلس الأعمال اليوناني، إن دولة الإمارات وتحديداً دبي تحظى بفرصة كبيرة لاستضافة إكسبو 2020 تقارب ال50% وبرأيي فإن ملف استضافتها لهذا الحدث أقوى من ملفات الدول المنافسة، نظراً للبنية التحتية المميزة وعاملي الأمن والأمان، علاوة على خبرة دبي العريقة في عالم تنظيم المعارض والمؤتمرات والأحداث الضخمة . أما فيما يتعلق بأهميته فهو مهم جدا للإمارات واقتصادها، وسيضع دبي والإمارات على الخريطة العالمية كوجهة سياحية واستثمارية، كما أن استضافة الإمارات لهذا الحدث سيسهم في تقاطر الشركات العالمية على الدولة .
الجزائر: دبي تثبت أقدامها على المستوى الدولي
قال رضا بورايو - مجلس الأعمال الجزائري إن دبي ثبتت أقدامها على المستوى العالمي وإنها متشبثة بالمكانة التي وصلت لها ذلك من خلال الإنجازات التي تكشف عنها الإمارة يوماً بعد الآخر ومنها استضافتها لهذا الحدث الضخم، متوقعاً فوز الدولة بحقوق استضافة الملف .
: الإمارات دولة ذات رؤية مستقبلية
قال ستيف جونز - القنصل النيوزلندي لدى دولة الإمارات، إن الإمارات تحظى بفرصة كبيرة للفوز باستضافة هذا الحدث الضخم والذي سيلقي بثقله على الدولة وحراكها الاقتصادي، وأود أن أشيد برؤية الإمارات ودبي والتي تتطلع دائما إلى المستقبل وتأخذ بعين الاعتبار التخطيط طويل الأجل في كل خطواتها، وللأمانة فإن الإمارات تمتلك القدرة على تنظيم هذا الحدث وخير شاهد على ذلك إنجازاتها الضخمة خلال السنوات القليلة المنصرمة وبنيتها التحتية المميزة والتي تضاهي الدول العالمية فضلاً عن خبرتها في تنظيم مثل هذه الأحداث .
الإنشاءات والضيافة أكثر القطاعات المستفيدة
استضافة "إكسبو 2020" تضخ 100 ألف وظيفة في السوق
يقول خبراء في قطاع التوظيف في الدولة إن استضافة معرض إكسبو ،2020 من الممكن أن يسهم في ضخ ما بين 90 و 100 ألف فرصة وظيفية وهي الوظائف المتعلقة بالمعرض بشكل مباشر، إضافة إلى عشرات الآلاف من الوظائف بشكل غير مباشر، ولفتوا إلى أن من أوائل القطاعات التي سوف تستفيد من هذه الاستضافة هو قطاع الإنشاءات، حيث تنوي الإمارات ضخ سيولة كبيرة في بنيتها التحتية في حال فوزها بالملف، حيث تقدر الميزانية المخصصة لتطوير البنية التحتية، تراوح بين مليارين وأربعة مليارات دولار، في حال وقع الاختيار على مدينة دبي .
ويؤكد هؤلاء أن من أكبر القطاعات المستفيدة من تنظيم المعرض هو قطاع الضيافة والخدمات، لافتين إلى أن هذه وظائف مباشرة لاستضافة الملف، أما الوظائف الأهم فهي خلق فرص تشغيلية مستدامة عبر توسيع قاعدة التعارف بين الشركات الإماراتية ونظيرتها الأجنبية، إضافة إلى استقطاب هذه الشركات لضخ المزيد من الاستثمارات في الاقتصاد الوطني .
وأوضح الخبراء أنه رغم تصدر الإمارات أسواق المنطقة في مجال التوظيف، فإنها دائما ما تنظر إلى المستقبل البعيد في هذا الملف، بحيث يكون هناك المزيد من ضخ المزيد من الفرص الوظيفية لمواطنيها ووافديها مستقبلاً عبر تنشيط القطاعات الأهم .
وفي تصريحات لوزيرة الدولة ريم الهاشمي، العضو المنتدبة للجنة العليا لاستضافة "إكسبو 2020"، حول الملف قالت إن من المتوقع أن يوفر المعرض فرص عمل في قطاع الخدمات، للمقيمين على أرض الدولة ومواطنيها، مقدرة الميزانية المخصصة لتطوير البنية التحتية، بنحو مليارين إلى أربعة مليارات دولار .
وأكدت الهاشمي، أن هناك خططاً لتوفير بنية تحتية جديدة، إضافة إلى الاستفادة من المقومات الحالية، لافتة إلى تولي مركز دبي للتجارة مسؤولية إدارة وتطوير الموقع الذي يحتل مساحة أربعة كيلومترات مربعة، إضافة إلى مقومات أخرى تتفرد بها دبي، تتمثل في تميز عملياتها عن منافسيها داخل مينائها، ومطارها الدولي الذي وصلت قدرته الاستيعابية في عام 2011 إلى 50 مليون مسافر، ما يؤكد مكانة دبي، نقطة التقاء بين الشرق والغرب، ويجعلها هدفاً استثمارياً للعديد من الشركات العالمية من مختلف القطاعات .
وأشارت إلى أن من المتوقع أن يستقطب المعرض عدداً كبيراً من السياح، ما يزيد من فرص الوظائف في قطاع الخدمات بشكل خاص، وبالتالي سيجذب الأيدي العاملة من مختلف أقطار العالم ومختلف الثقافات على أرض الدولة، منوهة بالسياسة الاقتصادية المنفتحة للدولة، لافتة إلى أن تطور الدولة لن يكون فقط من ناحية "إكسبو"، وإنما سيمتد ليشمل الحياة اليومية للإمارات، مشيرة إلى تطور الروابط بين دبي وبقية الإمارات، لتسهيل حركة تنقل الزوار خلال فترة إقامة المعرض، وما يحمله من تحديات محتملة وكيف تسعى دبي للتغلب عليها .
وترتبط هذه الأهداف المستقبلية للدولة بتوقعات زيادة الطلبات المستقبلية على العمل من قبل المواطنين، حيث تشير التوقعات التي نوقشت في مؤتمر تكنولوجيا المعلومات ومستقبل التعليم في الإمارات، الذي نظمة مركز الإمارات للدراسات الاستراتيجية، أنه بحلول عام 2020 سيكون هناك نسبة كبيرة من المواطنين يبحثون عن عمل، وأن القطاع العام لن يكون بإمكانه استيعابهم، وهو ما يجعل هذا التنافس على هذه المعارض الدولية والتي تصب في تنشيط الكثير من القطاعات الحيوية بالدولة مثل قطاع السياحة والخدمات .
وفي سياق ذلك تحل الإمارات في المركز الأول من حيث توفير الوظائف في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بحسب موقع "بيت دوت كوم" المتخصص في التوظيف، حيث أفاد تقرير للشركة بأن سوق الوظائف في الإمارات باتت من أقوى الأسواق في المنطقة بعد الأداء الجيد الذي حققته خلال العام الماضي، إذ حلت في المركز الأول من حيث توفير الوظائف في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، متوقعاً أن تسجل سوق الوظائف في الإمارات نمواً يصل إلى 35% خلال عام 2012 .
واتساقاً مع تقرير بيت دوت كوم حققت الإمارات نمواً سنوياً على مؤشر مونستر للتوظيف بنسبة 16% خلال الشهر الماضي حيث سجل قطاع الإعلانات، البحث السوقي، العلاقات العامة، وسائل الإعلام والترفيه أعلى نسبة نمو في فرص التوظيف الإلكتروني خلال العام . وتصدرت فئة الضيافة والسفر الفئات المهنية الأخرى من حيث النمو السنوي، حيث واصل قطاع البيع بالتجزئة التجارة والخدمات اللوجستية تحقيق نمو قوي . وتتصدر الضيافة والسفر الفئات المهنية وتحقق أكبر معدل نمو سنوي، تليها فئات المبيعات وتطوير الأعمال والموارد البشرية والإدارة
ومن جانب آخر أوضحت دراسة جديدة أن منطقة الخليج تواصل توليد الوظائف بالرغم من أجواء الربيع العربي، جاء ذلك في نتائج الدراسة التي أجرتها شركة "غلف تالنت دوت كوم" المتخصصة في التوظيف الإلكتروني من خلال الإنترنت . وبيّنت دراسة غلف تالنت دوت كوم أن دولة الإمارات وقطر احتفظتا بمكانتهما مقصدين أساسيين للوافدين، بينما جاءت المملكة العربية السعودية في المرتبة الثالثة . وحسب نتائج الدراسة، عززت الإمارات موقعها أكثر دول الخليج شعبيةً بين الوافدين المقيمين في المنطقة، وبقيت دبي وبشكل ملحوظ أكثر المدن جاذبيةً .
كما تُظهر الدراسة أن أرباب الأعمال في الخليج يجدون سهولة أكبر في توظيف المواطنين الغربيين مقارنة بتوظيف الآسيويين، ويعود السبب إلى انتشار البطالة في الدول الغربية وانخفاض الزيادة في متوسط الرواتب . كما يلقي التقرير الضوء على التوجهات الحكومية في المنطقة لتوطين الوظائف وجعل هذا الموضوع أولوية رئيسة إضافة إلى تنفيذ خطط متعددة للوصول إلى ذلك الهدف . وذكر التقرير أن أساليب أكثر إبداعيةً يتم تجربتها في بعض دول الخليج تشمل إدخال عناصر الاختيار والمنافسة والحوافز التجارية .
ووفقاً لدارسة جديدة أجرتها وكالة التوظيف "روبرت هاف" شملت نحو 2200 مدير تنفيذي في القطاع المالي لتحديث مؤشر التوظيف الذي تصدره وفقاً لمتغيرات السوق، فإن 52% من المشاركين في دبي ينوون زيادة عدد موظفيهم قبل نهاية العام، وهو ثاني أعلى نسبة في العالم بعد البرازيل (57%)، وأكثر بكثير من المعدل العالمي وهو 24% .
في دراسة أخرى لموقع "بيت كوم" لمؤشر فرص العمل - أغسطس/آب 2012 أن 53% من أصحاب العمل في الإمارات ينوون التوظيف في الأشهر الثالثة المقبلة، فيما 66% ينوون التوظيف في غضون عام . وهذه الأرقام تشير إلى تحسن ملحوظ منذ بداية عام ،2012 حيث كانت قد أظهرت دراسة مؤشر فرص العمل في يناير/كانون الثاني 2012 من "بيت .كوم" أن 50% من أصحاب العمل في الإمارات كانوا ينوون التوظيف في الربع الأول من العام فيما كان قد صرح 63% عن رغبة بالتوظيف في خلال العام ._


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.