قتلى وجرحى في صفوف المليشيات بنيران الجيش الوطني غرب تعز    قيادي بالانتقالي يقول ان دعم جبهات البيضاء واجب على المقاومة الجنوبية    مناشدة عاجلة :يمنيون عالقون في الامارات يطالبون بتدخل عاجل وفتح تحقيق مع السفير ومسئولين بالسفارة    كورونا والتسبب بالركود الإقتصادي وإرتفاع نسب البطالة في العالم    برشلونة يضع حدا أدنى لسعر "كوتينيو" .. وليفربول يحدد موقفه من الصفقة    قائد اللواء 115 مشاة يعزي بوفاة اللواء الركن احمد علي هادي    نجم يوفنتوس قريب من سان جيرمان    يتضمن التنقل داخل نطاق الحي بوقت محدد وشخص واحد فقط.. تعرف على استثناءات الخروج في قرار منع التجوال بالمدن السعودية    نائب وزير الإشغال العامة يلتقي مأمور المنصورة    مدير عام الصحة بالمهرة يناقش مع مؤسسة للخير نسعى البرامج التوعوية حول فيروس كورونا    وفاة أول طفل عربي بفيروس كورونا    أمراض المعدة الشائعة    إستيراد الوقود يشعل صراعا داخل معسكر الشرعية    اليمنيون العالقون في الخارج .. بين اجراءات الوقاية وعذاب الظروف الصعبة    بالصور ...تنفيذ حكم الاعدام بحق قاتل ومغتصب الطفلة" إيناس" في حجه    سعر صرف الريال أمام العملات الأجنبية صباح الثلاثاء في صنعاء وعدن    نجم برشلونة مطلوب في يوفنتوس وإنتر ميلان    إشراق: الحوثي يمارس أبشع الجرائم بحق المدنيين.. فمن يُنقذهم؟    التحالف واتفاق الرياض    الأسباب التي أدت إلى هبوط سعر الصرف في 2018 !!    فتوى تصدم اليمن والدول الاسلامية "بمنع الصيام" في احدى الدول العربية    عرض الصحف البريطانية.. فيروس كورونا: "لا تضحوا بحرية التعبير" في المعركة مع الوباء، وكلام "أحمق" لوزير بريطاني، و"تراجع درامي" لليفربول    الألكسو تًندّد بما يتعرّض له التراث الثقافي الإنساني في اليمن من تهديدات    البنك الدولي يدعم اليمن ب26.9مليون دولار لمواجهة كورونا    توقعات فلكية بموعد حلول "رمضان"    الحوثيون: 50غارة للتحالف على 6محافظات    فلكي يمني يكشف عن موعد بداية شهر رمضان المبارك    الحكومة توجه بالتحقيق مع وزير النقل المستقيل"صالح الجبواني"..والاخير يرد عليهم ..(وثيقة)    صحفي يمني في فرنسا متحدثا عن اعجوبة نجاته من كورونا: سفاح لا يرحم    تدهور حالة رئيس وزراء بريطانيا ونقله إلى العناية المركزة بعد أيام من إصابته بكورونا    محمد الحوثي يهدد بفضح الغذاء العالمي ونشر فيديوهات خاصة    إذا لم يكن من الفرار بدّ!    مؤتمر حضرموت الجامع يُعزي في وفاة الشخصية الاجتماعية والسياسية فرج سالم بازومح    كورونا كارثة وفرصة الاكتفاء الذاتي والضبط    حكاية نورس المخرج المايسترو عمرو جمال    غوراديولا يرثي والدته التي توفت بفيروس كورونا في اسبانيا    بعد أسبوع من زواجه.. شاب يمني يتعرض لحادث شنيع في صنعاء (صور)    باليرمو يؤكد أن كرة القدم تمر بوضع صعب وحرج في الوقت الحالي    مارتينيز يتحدث عن وجهته المقبلة بعد الرحيل عن بايرن ميونيخ    دعوة من اجل اصلاح التعليم القراءه ودورها المعرفي للتلاميذ (13)    تحسبًا لمواجهة جائحة كورونا بريد دارسعد يبادر في إطلاق الإجراءات الاحترازية لوقاية رعاياه    المفوضية السامية لحقوق الإنسان تتهم الحوثي بارتكاب جريمة حرب في تعز    تدشين حملة رش ضبابي في منطقة بئرعلي برضوم شبوة    ليفربول يتراجع عن قراره "المثير للجدل"    إستمرار عملية رش المطهرات بشوارع عدن للوقاية من كورونا    الحرب اليمنية افقدتنا الكثير من احبائنا الاعزاء    الأخوة حقيقة رائعة    تداعي كورونا    فريق "رواد الإعلامي" يواصل حملته الإعلامية للتوعوية بمخاطر فيروس كورونا    توجيه رئاسي يتم تنفيذه في اقل من 24 ساعة    انهيار الريال اليمني مساء اليوم الإثنين أمام العملات الأجنبية... اخر التحديثات    دولة خليجية تحتجز رامز جلال خلال تصوير برنامجه "رامز مجنون رسمي" الذي سيعرض في رمضان    تحديد موقف جريزمان من مغادرة برشلونة    وفاة مؤرخ يمني وأحد مؤسسي حزب "الإصلاح"    الانقلابيون يحتالون على اليمنيين بتخفيض طفيف في أسعار الوقود    رائد الصحافة الإسلامية في اليمن في ذمة الله    الاسلام يظهر في اوروبا وينحسر في الاراضي العربية    مع اقتراب شهر رمضان وعدم ظهور كورونا في اليمن...مطالبات بتسويق الدراما اليمنية عربيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسؤولون بارزون يكشفون سبب سحب القوات السودانية من اليمن
نشر في المشهد اليمني يوم 31 - 10 - 2019

قال مسؤولون سودانيون بارزون لوكالة "أسوشيتد برس" إن عضو المجلس السيادي وقائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو (حميدتي) اتفق مع السعودية على أنه لن تحل قوات محل القوات التي أعيدت من اليمن.
ورفض المسؤولون الإفصاح عن عدد القوات التي غادرت اليمن، لكنهم قالوا إن "عدة آلاف من الجنود"، معظمهم من قوات قوات الدعم السريع شبه العسكرية، عادوا إلى بلادهم خلال الشهرين الماضيين.
وأكد المسؤولون أن السودان لن يغادر التحالف الذي تقوده السعودية، لافتين إلى أن حميدتي اتفق مع السعودية على أنه لن تحل قوات اخرى محل القوات المعادة لأن القتال على الأرض قد تضاءل في الأشهر الأخيرة، فيما سيبقى "بضعة آلاف من الجنود" هناك (في اليمن) لتدريب قوات الحكومة اليمنية.
وقال المسؤولون إن القوات السودانية وصلت إلى أكثر من 40 ألف في ذروة حرب اليمن في 2016-2017.
ونقلت الوكالة عن مسؤولين عسكريين يمنيين قولهم إن القوات السودانية تركزت بشكل أساسي في المناطق الحدودية اليمنية مع المملكة لصد أي هجمات من جانب الحوثيين.
استيقظت الخرطوم صباح الاربعاء على نبأ غير متوقع حول بدء سحب القوات السودانية من حرب اليمن، وهو ما كان يصعب التكهن به في الوقت الراهن بالنظر الى تأكيدات قوية من نافذين عسكريين بأن السودان سيواصل المشاركة في حرب اليمن.
وبحسب وسائل إعلام سودانية فإن حميدتي أبلغ لاجتماع الثلاثي المنعقد ليل الاثنين بين مجلسي السيادة، والوزراء وقوى الحرية والتغيير، بسحب 10 آلاف من قواته المتواجدين في اليمن بعد انتهاء مدتهم كما أكد أنه لن يرسل قوات بديلة وتحدث وفقا للصحيفة عن بدء الانسحاب الفعلي للقوات السودانية المشاركة في "عاصفة الحزم".
وقال مسؤول رفيع في قوى (الحرية والتغيير) حضر الاجتماع الثلاثي ل(سودان تربيون) الأربعاء إن الحديث عن سحب القوات من اليمن جاء في سياق التداول حول تقييم أداء الحكومة الانتقالية والأوضاع المعيشية والمشكلات الخاصة بانعدام المواصلات العامة، وأن حميدتي أعلن وعلامات الغضب تسيطر عليه، وقف مساهمات قواته بتخصيص سيارات لنقل المواطنين أو تنظيم القوافل بعد أن اعتبر البعض في ذلك محاولة منه لتلميع نفسه سياسيا، كما أبلغ المجتمعين بأن قوات (الدعم السريع) بدأت الانسحاب من اليمن، وهو ما يفسره مراقبون بأن الأمر اتخذ دون دراسة أو تخطيط مسبق.
وكان مصدر عسكري يمني قد قال قبل أسابيع إن "قوة سودانية تضم أفراداً وأسلحة ومعدات ثقيلة وصلت إلى ميناء الزيت في البريقة استعدادا للمغادرة، حيث من المقرر أن تغادر اليمن".
ويقدر عدد قوات (الدعم السريع) المشاركة في اليمن ب30 ألف بحسب تصريح سابق لقائدها حميدتي، تصفهم تقارير يمنية بأنهم (بيادق وضحايا الحرب) في إشارة لمهامهم من جانب ولتعرضهم للقتل في جانب آخر.
وكان رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان رهن قرار سحب هذه القوات بموقف الحلفاء في تحالف (عاصفة الحزم) السعودية والإمارات وفي تصريحات لصحيفة "إنبدنت العربية" قال "هذا الأمر يعتمد على شركائنا في التحالف وطالما أن هذه الشراكة لا تزال قائمة ومستمرة ستبقي قواتنا في اليمن ومغادرتها ترتبط بفض هذه الشراكة".
وعقب الإطاحة بالرئيس عمر البشير في أبريل/نيسان الماضي تزايدت المطالبات بسحب القوات السودانية من حرب اليمن، لكن باستثناء الدعوة الصريحة التي أطلقها الحزب الشيوعي، اكتفت مكونات سياسية في قوى الحرية والتغيير بالقول إن قرار سحب القوات " سيادي" في المقام الأول ورهنه اخرين بما يتوافق عليه اعضاء المجلس التشريعي الذي لم يتم تكوينه حتى اللحظة.
وفي أغسطس/آب الماضي قال قائد (الدعم السريع) محمد حمدان دقلو إنه " أكثر الخاسرين" من وجود القوات السودانية في اليمن، ومثل هذا التصريح بداية التكهن بأن المهمة أوشكت على النهاية.
لكن الرجل أشار في ذات التصريح الى أن قرار سحب هذه القوات "متروك للشعب السوداني وللحكومة الجديدة"، غير أنه فيما يبدو قرر سريعا تنفيذ عملية السحب دون انتظار أن تبحث الحكومة الانتقالية الأمر ودون أن يتخذ الشعب قراره.
وكانت مصادر تحدثت إلى صحيفة "آخر لحظة" الورقية، قالت إن وزارة الخارجية السودانية عممت منشورا لكل سفارات السودان في الخارج بشأن موقف السودان من حرب اليمن.
ووفقا للمصادر، فإن المنشور يقضي بتغيير موقف الحكومة بشأن مشاركة القوات السودانية في حرب اليمن من موقف استراتيجي إلى تكتيكي، مشيرة إلى أن الأمر تم بناء على دراسة عكف عليها دبلوماسيون، وتم رفعها لقيادة الوزارة، ومنها تم تعميمها على السفارات. واعتبرت المصادر، الخطوة "تطورا مفاجئا في موقف السودان من حرب اليمن الدائرة منذ عدة سنوات".
ومنذ مارس/ آذار 2015، اتخذ السودان قرارا بالمشاركة في تحالف عسكري تقوده السعودية ضد جماعة "أنصار الله" في اليمن، وأرسلت الخرطوم آلاف الجنود المشاة إلى هناك.
وبين الحين والآخر كانت تتردد أنباء عن أن السودان سيسحب قواته من اليمن وأن علاقة البلدين متوترة، لكن مسؤولين سودانيين وفي مقدمتهم الرئيس السوداني المعزول عمر البشير، طالما شددوا على عمق العلاقات مع السعودية، وعلى ضرورة الدفاع عن أمنها، لأن "أمن الحرمين من أمن السودان".
(سبوتنيك)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.