التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان يؤكد مقتل واصابة أكثر من 38 ألف مدني خلال خمسة أعوام    الكشف عن تورط قيادي في حزب الإصلاح بعملية اغتيال الحمادي ودفع هذا "المبلغ" مقابل التنفيذ - تفاصيل    مسلحون مجهولون بعدن يغتالون"عشريني" نازح    البيان الختامي للقمة الخليجية يؤكد على ضرورة حل الأزمة في اليمن وفق المرجعيات    صندوق صيانة الطرق يقر مشروع إعادة تأهيل جسور أرضية بأبين بتكلفة 268 مليون ريال    رئيس الوزراء يشدد على أهمية تفعيل أداء المؤسسات الرقابية    سولسكاير يشبه راشفورد بالنجم البرتغالي كرستيانو رونالدو    الجوف : اللواء أمين العكيمي يتفقد أوضاع السجون والسجناء ويصدر توجيهات عاجلة للجهات المختصة    انتحار "يمني" كبير في السن    محافظ حضرموت يلتقي مدير عام إذاعة سيئون    عدن : مؤسسة "ألف باء" مدنية وتعايش تشارك في فعالية حملة 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة    متحدث الانتقالي:لا يمكن إدخال عناصر عسكرية إلى عدن قبل تعيين محافظ ومدير أمن جديدين    «واتساب» لن يعمل على هذه الهواتف في 2020    الملك سلمان يدعو دول الخليج والمجتمع الدولي لمواجهة الأعمال العدائية لإيران    مليشيا الحوثي تجدد قصفها على مناطق حيس بالحديدة    الجيش الليبي يعلن تدمير أسلحة قطرية وتركية في طرابلس    السعودية وإيران... البون الشاسع    عمل على مدى أربعة أيام متواصلة.. إعمار اليمن ينجح في فتح طريق المطار بمحافظة سقطرى    الليلة جولة حسم نارية بين ليفربول ونابولي وسالزبورغ في دوري الابطال    صندوق رعاية وتأهيل المعاقين يدشن خدمة الجمهور ويخصص رقم مجاني لإستقبال الشكاوي.    للأمم المتحدة هل تسمعون !!!?….حصار المطار سبب رئيسي لموت المرضى    منظمة رعاية الأطفال الدولية تسلم 60 صنفا من الآدوية للعلاج والوقاية من حمى الضنك بالحديدة    قرقاش: معالجة الأزمة الخليجية تبدأ بمراجعة السياسات الخاطئة لقطر    عضو سابق في الانتقالي يعلق على استقالة ليلى بن بريك.. ماذا قال؟    تحديث سعر صرف الريال أمام الدولار والسعودي مساء الثلاثاء    أبين.. تدشن حملة التحصين ضد مرض الدفتيريا(الخناق)    مدير صيرة يتفقد أعمال الصيانة بمحطة الخساف الكهربائية    هل يكون سان سيرو السبب لتأهل الانتر وسقوط العملاق الكتلوني المتأهل سلفا في دوري الابطال ؟    حملة توعية بيئية وغرس شتلات زراعية في مدارس الجوف    محافظ الحديدة يشيد بتدخلات منظمة مكافحة الجوع في المحافظة    مهلن .. ولاكن.. إلى متا ؟    إصلاح البيضاء ينعي وفاة الشيخ علي القاسمي ويعتبر رحيله خسارة كبيرة    الذهب ينتظر تحديد "الفائدة الأميركية"    احمد الميسري جمل دوسري… !    اكثر محافظتين يموت فيها الاطفال في اليمن..تفاصيل    اليمن تشارك في الملتقى الثاني للثقافات بالقاهرة    "عزيزه جلال" تعود للغناء على المسارح    تصفية ثلاثة من قيادات الحوثيين في ظروف غامضة بذمار    زيدان يصدم نجم الريال قبل الكلاسيكو    دراسة بريطانية المضادات الحيوية خطر يؤدي للوفاة    الرئيس علي ناصر هل يرد الجميل لمن أنقذ حياته من جمل هائج كاد إن يقضي على حياته ؟    حمى الضنك تفتك بسكان الحديدة    بعض النساء بألف ذكر .. قيادي مؤتمري يهاجم نجل الرئيس "صالح " بمدحه إبنة الشهيد صدام حسين.    فصل الفنان أحمد فتحي المستشار الثقافي من قائمة الديبلوماسيين في سفارة القاهرة.    مندوب اليمن يثمن جهود الامم المتحدة في مساعدة الشعب اليمن    عروض وإغراءات... تعرف على أسعار رسوم الصلوات الخمس في مساجد صنعاء    بسبب سروال لاعب.. مشجع لميلان يطعن زميله    وفاة المخرج المصري سمير سيف بأزمة قلبية مفاجئة    حتى لو تأهل لنهائيات البطولة.. منتخب روسيا "ممنوع" من المشاركة بمونديال قطر 2022 لهذا السبب..!    أرسنال يعود من بعيد أمام ويستهام يونايتد في الدوري الإنجليزي    تعز: مكتب الصحة بجبل حبشي يدشن دورة تدريبية في "رش المبيدات" لمكافحة الأوبئة المنتشرة    محامية سعودية تخرس المزايدين وتفجر معلومات مذهلة عن المرأة ومصادرها المالية    فريق الثوري المتدرب لدى المعهد الوطني الديمقراطي في زيارة للهيئة العامة للمصائد السمكية    سخرية سعودية من الفنان"راشد الماجد"    سميره ودياثة مرتزقة العدوان السعودي    اربع في اسبوع    مقتطفات واقعية    صنائع المعروف تقي مصارع السوء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفاشية الدينية!!
نشر في الجمهورية يوم 22 - 10 - 2017

قبل اندلاع هذه الحروب المدمرة في المنطقة العربية، كان احد المفكرين قد حذر من فاشية دينية تجتاح المنطقة متسلحة بالمقدس، ومن ورائها اعداء الامة من الرجعية والامبريالية .
مؤخرا عرضت بعض الفضائيات اليمنية مقطعا للارهابي عبد الله صعتر يدعو فيه الى قتل 24 مليون يمني من اجل ان يعيش مليون احرارا - كما يقول. هذه الدعوى التي تعتبرها الجماعات الارهابية المنحرفة فتوى ممن يدعونه عالما، وعليها سيتم قتل الناس تحت هذا المبرر الفاشي .
ان هذه الدعوة ليست جديدة من الارهابي المرتزق صعتر، ومن على شاكلته، ومن يسيرون على دربه من المحرفين، المنحرفين عن الاسلام المحمدي الرسالي، فقد افتوا في الماضي بقتل الجنوبيين شيوخا، ونساء، واطفالا، واستحلال أموالهم، واعراضهم في حرب العدوان على الجنوب والانقلاب على الوحدة في العام 1994 م ولم يجدوا من يردعهم، ومنذ ذلك الحين وشلال الدم لم ينقطع، ومازال هؤلاء يلغون في دماء اليمنيين، ويتآمرون على اليمن، ويغررون بالفقراء من ابنائه، مقابل حفنة من الريالات السعودية، ولارضاء اسيادهم في الرياض، وتل ابيب، وواشنطن .
ولازال الناس يتذكرون صعتر والزنداني، وهم يجوبون المدن، ويخطبون في المساجد، وفي المعسكرات، يحرضون على الحرب، وسفك الدماء، ويروجون للفكر الوهابي الضال، واليوم بعد فشلهم المريع، يعيدون الكرة بالاستعانة بالاجنبي لقتل الشعب، وتدمير منجزاته، واحتلال ارضه .
لا ندري في اي دين، وتحت أي مبرر يدعو الارهابي صعتر وامثاله لقتل 24 مليون انسان في اليمن، ليبقى هو وعصاباته من الارهابيين، والعملاء والسفاحين يمارسون عبثهم في القتل والاجرام .
لقد اثبت هؤلاء الارهابيون انهم عصابات مأجورة لا تمتلك أي مشروع للحياة غير مشروع القتل والدمار .
لقد دمروا الاسلام، وشوهوا مفاهيمه امام العالم الذي اصبح يخاف من سماعه لفظة مسلم، او اسلام، وها هم اليوم يجهزون على المسلمين قتلا، وذبحا، ويجهزون على قيم الاسلام بفتاوى الاستحلال للمحرمات، بمثل جهاد النكاح، الذي سمعناه من أفواههم، يرددونه من منابرهم الممولة من اعداء الامة، واعداء الاسلام .
ان حملة الافكار الوهابية المنحرفة لهم تاريخ دموي مخزي منذ ان بدأ الشيطان محمد بن عبد الوهاب يستبيح دماء الناس في نجد والحجاز، يعاونه في ذلك آل سعود والعصابات الوهابية، وكان الكثير من ابناء الشعب اليمني ضحايا لهذا الفكر المنحرف سواء الذين غرر بهم، او الذين قتلوا على ايدي العصابات الوهابية. اننا ندعو علماء الامة المستنيرين، والاحرار الحريصين على نقاء الاسلام ان يحجروا على الوهابية، وعلى من يحمل هذا الفكر المنحرف، وادخالهم المصحات العقلية والنفسية، فلربما يعودوا الى الصواب .
ان ما يجري من حروب، ومذابح ، ودمار ، ومن حقد وكراهية على طول ، وعرض الساحة العربية، هو بسبب هذا الفكر المنحرف المدعوم من الاستبداد، ومن خزائن البترو / دولار .
ان الشعب اليمني باطفاله، ونسائه، وشيوخه يتعرض للابادة بسبب من هذه الفتاوى الضالة المدعومة بالمال والسلاح السعودي، فوقوف الامة في وجه هذا الانحراف الطاغوتي مطلوب .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.