تطورات المعارك في مارب .. تزامنًا مع انسحاب حوثي من عدد من المواقع    ارتفاع جنوني لأسعار المواد الغذائية في اليمن بعد وصول سعر الدولار إلى أعلى مستوى    المعاناة تتضاعف.. أزمات "غاز" و "خبز" و "وقود" خانقة في عدن ومدينة تعز    الهجرة والجوازات تؤكد أن اليمن ومنذ انقلاب مليشيا الحوثي أصبحت تواجه خطر شبكات تهريب البشكل بشكل كبير    الخارجية الإيرانية: ما يحدث في فيينا هو التركيز على رفع العقوبات    ظهور دولة جديدة وإعلانها ''جمهورية'' بحضور ولي عهد المملكة المتحدة (فيديو)    في المغرب.. مظاهرات حاشدة رفضا للتطبيع مع إسرائيل    صلاح يتوج ب "القدم الذهبية 2021" وزوجته تتسلم الجائزة    ارتفاع أسعار الذهب بفعل المخاوف من سلالة أوميكرون    دار الإفتاء المصرية :الأصل في الشريعة الزواج بواحدة    «وزارة الدفاع» تناقش سير العمليات القتالية وتشيد بتضحيات الجيش والمقاومة    ميسي يتوج بالكرة الذهبية للمرة السابعة    «صراع المنهوبات» يحتدم بين قادة المليشيات في ذمار وريف صنعاء    بيان عاجل لأردوغان بشأن تطور كبير مع الإمارات وإسرائيل ومصر    قرار رئاسي فضائحي مرتقب لمضاعفة كارثة انهيار العملة المحلية..    دوناروما يحرز جائزة "ياشين" لأفضل حارس مرمى    الإسبانية بوتياس أفضل لاعبة في العالم    بعد فوز ميسي.. رونالدو يهاجم رئيس مجلة فرانس فوتبول ويتهمه بالكذب    حماس: المقاومة حق مشروع وسيبقى الاحتلال عدو الأمة    العدوان يحرم آلاف الصيادين من رزقهم    انخفاض أسعار النفط إلى أدنى مستوى في 3 أشهر    نعيش في صقيع الربع الخالي.. مأساة نازحي مأرب تتواصل    تركيا..العثور على قناع حديدي لجندي روماني عمره 1800 عام    عدن مدينة حضرمية كما يؤكد ذلك التأريخ اليوناني قبل الميلاد    "معلومات مثيرة" اكتُشفت في البتراء القديمة تذهل علماء الآثار!    برع يا استعمار    اليابان تؤكد أول إصابة بالمتحور الجديد    إصابات كورونا في العالم توتفع الى 262 مليون حالة    محافظ حضرموت يناقش مع وفد وزارة الداخلية الأضرار التي خلفها تنظيم القاعدة في قطاع الأمن    الصدام المؤجل: أمريكا وتحالف "أوبك+"    اليوم أفتتاح منافسات كأس العرب    نائب رئيس الجمهورية في زيارة رسمية إلى العاصمة القطرية الدوحة    تقرير حكومي يكشف أسباب الأزمة الخانقة في الغاز المنزلي في تعز    محافظ أبين: عودة الاحتلال البريطاني أضغاث أحلام    المجلس الانتقالي يدعو الرئيس هادي لإلغاء القرارات الأحادية لاستكمال تنفيذ اتفاق الرياض    تعرف على قرعة كأس العالم للأندية    الوكيل البريهي يتفقد سير العمل في ترميم المقاطع المتهالكة في الحوبان    اليمن لتعزيز أمن حدوده عبر «التأشيرة الإلكترونية»    من هو رجل الأعمال اليمني الذي إعتقله الحوثيون وصادروا ممتلكاته ؟ .. الإسم    سُربت من عاملين بالمستشفى.. لن تصدقوا ما هي آخر كلمة نطقت بها دلال عبد العزيز قبل وفاتها وقهرت ابنتيها؟    غارات عدوانية جديدة على صنعاء    لمرضى الكلى والكبد وفقر الدم.. وصفة سحرية خارقة يجب عليك تناولها في الشتاء    خبر غير سار من "الصحة العالمية" بشأن متحور "أوميكرون" الجديد    اللواء بحيبح: مليشيا الحوثي منيت بهزائم ساحقة في مختلف جبهات مأرب    12 حلا لتجنب المشكلات الزوجية    نابولي يكرم مارادونا في الذكرى الأولى لرحيل "الفتى الذهبي"    4 أطعمة شتوية وقائية من الامراض    محيي إسماعيل :"رأيت رشدي أباظة يبكي قبل وفاته بأيام بسبب هذه الفنانة!!"    شاهد صورة نشرها موقع الفضاء الاوروبي تكشف عن حدوث كارثة باليمن    استمرار تراجع قيمة العملة ومواطنون يشكون من ارتفاع جنوني للأسعار    الأمم المتحدة: الوضع الإنساني في مأرب يستدعى تدخل عاجل    غدا.. افتتاح المعرض التشكيلي الأول للفنانة هالة الزريقي بصنعاء    إلى أي مستوى بلغت بهم الوقاحة؟!    دور سلاطين يافع في مواجهة الأتراك والأئمة الزيدية    شهداؤنا العطماءء رجال صدقوا    ندوة بمجلس الشورى بعنوان "الالتزام بنهج الكتب والرسل لتحقيق الوحدة الإيمانية"    رسالة شكر للحوثي!!    ألم تتعظ مملكةُ الشر بعدُ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



حوار طفولي حول الأديان
نشر في المشهد اليمني يوم 20 - 10 - 2021


الطفل: يا بابا.. الله موجود في السماء؟
الأب: علمونا إنه موجود في السماء.
الطفل: لكن يا بابا فين السماء.. إحنا درسنا ان فوق فيه فراغ ومجرات ونجوم وكواكب.
الأب: الله أعلم.
الطفل: طيب يا بابا.. ليش الله ما يظهر للناس علشان يشوفوه؟
الاب: لأن الله ليس كمثله شيء.. صعب الناس يشوفوه بحواسهم الصغيرة.
الطفل: لكن الله قادر على كل شيء..يعني يقدر يمنح البشر القدرة على رؤيته.. لماذا لا يظهر لهم وتنتهي كل المشاكل.
الاب: أي مشاكل؟
الطفل: الكفار والحروب والقتل.. الكفار لا يؤمنوا بالله لانهم لم يروه، والحروب قامت لأن كل واحد يظن انه هو الصح، لو ظهر الله للبشر الكل سيؤمنوا به ولن يعود هناك كفار ولا أشرار.
الاب: لكن الله يريد اختبار قوة إيماننا... ويريدنا ان نعرفه بعقولنا ونصدق به دون أن نراه.
الطفل: لكن هذا ليس عدل.. طيب يا بابا إذا كان الله يعرف مسبقا كل أعمالنا ويعرف من الشرير ومن الطيب لماذا لا يرسل الأشرار مباشرة إلى النار ويرسل الطيبين مباشرة إلى الجنة.. ما فائدة الدنيا والتعب والحروب؟
الأب : السبب أن الله عادل ويريد من الناس أن يروا اعمالهم بأنفسهم حتى لا ينكروها في الآخرة.
الطفل: لكن الله خلقهم هكذا، ويعرف ماذا سيفعلون.
الاب: حتى لو كان يعلم كل شيء لا بد من الدنيا فهي دار الاختبار والنجاح او الخسارة.
الطفل: ولماذا لم يخلق الله كل البشر أخياراً.
الأب: لا بد من الأبيض والاسود والطيب والشرير.
الطفل: ولماذا يخلق الله الحروب والمعاناة.. ما ذنب الأطفال الذين يُقتلون ويُذبحون؟ لماذا يعذب الله الأطفال في الدنيا؟
الأب: حكمة الله.. لا نستطيع أن نعرف حكمة الله لأنها فوق عقولنا
الطفل: ولماذا يعرضنا الله لأشياء لا تفهمها عقولنا؟ كيف نؤمن به إذا كنا لا نفهم افعاله؟
الاب: الله سيعوض هؤلاء الأطفال في الجنة.
الطفل: ولماذا لا يجعلهم سعداء في الدنيا والآخرة؟ لماذا يعذبهم هنا ويسعدهم هناك؟
الاب: تعبت من اسئلتك!
الطفل: وانا أيضا تعبت.. أنا أحب الله ولكني لا أفهم ما الذي يحدث.
الأب: الدين بسيط وفطري ولا يحتاج كل هذه الأسئلة.
الطفل: لكن يبدو لي ان الدين كله ألغاز!
الأب: لا يوجد ألغاز.. كل شيء واضح.
الطفل: حسنا.. لماذا يتكلم الله مع الأنبياء فقط؟ هم بشر مثلنا... لماذا لا يتكلم مع الجميع؟
الاب: النبوة اختيار صعب.. لا يمكن لجميع البشر أن يكونوا أنبياء.
الطفل: مش ضروري نكون كلنا أنبياء.. لكن لماذا لا يتحدث إلينا كلنا؟
الاب: وكيف يمكن أن يتحدث إلينا كلنا.
الطفل: لا أدري.. ربما عبر السحاب.. او عبر الفيس بوك؟
الاب: الله لا يحتاج لوسطاء او الات ليتحدث إلينا.
الطفل: لكن الأنبياء وسطاء..والملائكة وسطاء.
الاب: هل تؤمن بالله؟
الطفل: نعم
الأب: إذا لا تكثر من الأسئلة.. الله موجود وليس كمثله شيء وقادر على كل شيء.
الطفل: إذا لماذا لا يراه البشر وهو يتحدث الى الانبياء.. لو رأوه وهو يتحدث الى الأنبياء لما كفروا. لماذا يتحدث الى الأنبياء بالسر؟
الاب: ومن قال لك أنه يتحدث الى الأنبياء بالسر؟
الطفل: درسنا في المدرسة ان الوحي لا ينزل على الرسول إلا إذا كان لوحده. وحتى اذا كان هناك أشخاص معه فهم لا يرونه ولا يسمعونه؟
الاب: يكفي أسئلة وأذهب للنوم.
الطفل: سؤال واحد فقط.
الأب: تفضل!
الطفل: من خلق الله؟
الاب: البه لم يخلقه أحد..لم يلد ولم يولد، هو خالق كل شيء.
الطفل: يعني ان الله هو الذي خلق نفسه؟
الأب: لا!
الطفل: إذا فمن خلق الله؟
الأب: الله موجود منذ الأزل، هو موجود قبل الكون وقبل كل شيء.
الطفل: وقبل وجود الله.. ماذا كان هناك؟
الاب: لا شيء.
الطفل: هذا لا يصح.. يجب ان يكون هناك شيء قبل كل ذلك.
الأب: عندما تكبر ستعرف كل شيء، هذه الأسئلة كبيرة على عقلك.
الطفل: وهل عقلك يا بابا لديه إجابات على هذه الأسئلة.
الأب: لا.. هذه أسئلة صعبه، لا إجابات عليها حتى الآن.
الطفل: إذا..هذا معناه انني لن أعثر على هذه الاجابات حتى عندما اكبر؟!
الأب: ربما.. لست أدري.
الطفل: لن أنام.. سافكر في إجابات على هذه الأسئلة قبل ان أكبر!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.