بعد سماعه رد الحوثيين بشأن فتح الطرقات.. الرئيس العليمي سيلتقي المبعوث الأممي اليوم    تاجر يمني يتفاجأ بخصم 8 ملايين ريال عمولة حوالة مالية من مارب إلى صنعاء (وثيقة)    الغذاء العالمي يعلن تقليص المساعدات في اليمن بنسبة كبيرة ويحدد 3 أسباب    توتر كبير بين دولتين واستدعاء سفراء بعد حادثة إعدام 6 جنود ومدني    شركة "يو" للإتصالات تؤكد إيقاف خدماتها في العاصمة عدن    هزة أرضية بقوة 5.1 درجة تضرب ولاية وهران غرب الجزائر    السماح للأجنبي المتزوج مواطنة سعودية بالعمل في جميع الوظائف عدا هذه المهن    تشيلسي يعلن رحيل بيتر تشيك    بتوجيهات "الزُبيدي".. المجلس الانتقالي يعلن اطلاق عملية عسكرية لمطاردة قطاع الطرق في طور الباحة    الكشف عن تعقيدات طارئة في المباحثات بين "المجلس الرئاسي" والسعودية    الملتقى القضائي اليمني يعلن رفضه التدخلات الحوثية بالسلطة القضائية بمنح المشرفيين صلاحيات فوق القضاة    جريمة مروعة زوجة أخرى بتعز تقتل زوجها بأول ليلة يعود فيها من الأغتراب بمعاونه أبن عمها    حجابي يجعلني قوية ..رسامة يمنية تشعل الشارع الأمريكي بعد اختيار لوحتها    صنعاء تختتم الأنشطة المركزية الصيفية    الفنان ''محمد عبده'' يفاجئ الجمهور بتصريحات مثيرة عن ابنه.. شاهد ماذا قال؟ (فيديو)    ألعاب البحر المتوسط.. الجزائر تحصد أول ميدالية ذهبية على حساب مصر    إغاثات سقطرى.. نهر يفيض بخيرات الإمارات    الصحة العالمية تسجيل 3200 حالة لجدري القرود    درجات الحرارة في عدد من المحافظات اليمنية اليوم الإثنين    الهلال الإماراتي يوزع مساعدات غذائية في الشحر    مصرع6 من عناصر الأمن بإطلاق نار شمال المكسيك    الشيشان تجهز 4 كتائب عسكرية جديدة بأعداد هائلة    قرية الهجرة .. تحفة عمرانية    هل هناك حياة سابقة على المريخ؟.. مسبار ناسا يكشف أدلة حديثة    طبيا .. هذه اسواء وافضل الأطعمة للاسنان    رفع أكثر من 17 ألف طن من المخلفات في إب منذ بداية الشهر الجاري    11 لاعبًا يحق لهم الرحيل مجاناً فى صيف 2023 بأوروبا.. ونجم عربي فى المقدمة    إذا لاحظت هذه العلامة وأنت تصعد على الدرج فأنت مصاب بنقص فيتامين " د "    نصر الحصن بطلا لدوري أشبال الجنوب لمجلس الفرق الشعبية بديس المكلا    احذر .. علامات تحذيرة صامتة تكشف ارتفاع نسبة السكر في الدم    الح وثي يرتكب عيباً أسوداً..شاهد قبائل تهامة تخرج عن بكرة أبيها وتعلن النفير العام في وقفه مسلحة - توعدت المليشيات بالثأر لأعراض أبناء تهامة وشرفهم    انكماش الصناعة يضاعف البطالة في اليمن    الترجي بطلا للدوري التونسي لكرة القدم    غلطة سراي يسعى إلى التعاقد مع النجم التشيلي أرتورو فيدال    مليشيا الحوثي تشن عمليتين هجوميتين على مأرب من محورين.. والجيش يصدر بيانا عسكريا    لاتتجاهلها اطلاقا .. الشد "العضلي" في بعض المناطق هذه قد يدل على ارتفاع "الكوليسترول" تعرف عليه !    أول "دولة عربية" : تمنع تعدد الزوجات الا بهذه الشروط التعجيزية التي ينفذها "الزوج".. تعرف عليها لن تتوقعها ماهيا ؟ !    لن تصدق .. أغرب من الخيال مواطن "سعودي" ذهب لخطبة فتاة وبعد عامين تفاجأ بما فعله جاره إمام المسجد مع أهلها لمدة 6 أشهر ؟!    شرطة جدة تطيح بعصابة من المقيمين اليمنيين المخالفين    10 ملاحظات بخصوص الحملة الناقدة للمنظمات النسوية والمدنية    كارثة تهدد المنطقة.. رئيس البرلمان العربي يُحذر من تأخير إنقاذ خزان صافر    شاهد..أصغر عقيد ركن متواجد في صفوف الحوثيين ..(صورة)    الأمن السعودي يعلن إلقاء القبض على شخص بحوزته كمية كبيرة من "القات"    PSG يسعى للإحتفاظ بأيقونة الفريق ايمن كاري    الحكومة تندد باستمرار إخفاء "انتصار الحمادي" وتدعو إلى إدانة الجرائم الحوثية بحق اليمنيات    بتوجيهات من عبدالملك الحوثي.. صنعاء تشهد تنكيل بالقبائل والأخير يغضب ويستدعي مقاتليه من الجبهات    انخفاض الديون الخارجية للصين 1 بالمائة في الربع الأول من العام 2022    يحدث في منتصف الشهر القادم.. الحكومة الشرعية تعلن أسوأ خبر للشعب اليمني    أمانة المسؤولية    تدشين مشروع ترميم الجامع الكبير في الدريهمي    التكافل الاجتماعي ودوره في تماسك المجتمع    إلى أي مدى شاركت في إسقاط الدولة اليمنية والجمهورية وإشاعة كل هذا الخراب؟    "عمهم" يتصدر ويكتسح مواقع التواصل قبل طرحه في عيد الأضحى    إعلان رسمي بشأن أنباء عن انقلاب حافلة حجاج يمنيين    البدعة الملغومة    قليل مما تعكسه نظارة 'محمد حسين هيثم "    5000 منزل في صنعاء القديمة بحاجة للترميم    مكتب شؤون الحجاج يعلن الانتهاء من إصدار جميع تأشيرات حجاج اليمن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



توقعات أممية بتفريغ حمولة «صافر» منتصف يوليو
نشر في الصحوة نت يوم 17 - 05 - 2022

توقعت الأمم المتحدة أن تبدأ عملية نقل النفط الخام من الناقلة «صافر» الراسية قبالة سواحل رأس عيسى بالحديدة إلى ناقلة بديلة، منتصف يوليو (تموز) المقبل، فيما عملية إزالة الشحوم والتنظيف قد تتأخر حتى منتصف سبتمبر (أيلول) 2022.
وبحسب الخطة التشغيلية التي أعدتها الأمم المتحدة للتعامل مع ناقلة النفط «صافر» وحصلت «الشرق الأوسط» على نسخة منها، من المفترض تحديد السفينة الجديدة في الأول من مايو (أيار) الحالي، والانتهاء من إجراءاتها بحلول منتصف الشهر الحالي، على أن يتم إعداد عقد السفينة في الأول من يونيو (حزيران) المقبل.
وكانت الأمم المتحدة جمعت في مؤتمر دولي قبل يومين 41.5 مليون دولار، فيما قدّرت الحاجة إلى 144 مليون دولار، منها 80 مليون دولار بشكل عاجل لتنفيذ العملية الطارئة للقضاء على التهديد المباشر ونقل النفط من صافر إلى سفينة مؤقتة آمنة خلال فصل الصيف.
من جانبه، شكك مسؤول في شركة «صافر» للإنتاج والاستكشاف (مالكة الناقلة صافر)، في نجاح الخطة التشغيلية للأمم المتحدة، متوقعاً أن تواجه تحديات كبيرة من أهمها عدم إيفاء الحوثيين بالتزاماتهم كما حدث مرات عدة من قبل.
كما تحدث المسؤول الذي رفض – الإفصاح عن هويته – عن مبالغة في المبالغ المرصودة لتفريغ الخزان العائم، وقال ل«الشرق الأوسط» إن «هذه المبالغ يمكن الاستفادة منها في أمور كبيرة منها استئناف بناء الخزانات الاستراتيجية على البر وهو المشروع الذي كان يتبقى 6 أشهر على إنجازه لولا الحرب التي أشعلها الحوثيون»، على حد تعبيره.
وتابع: «هذا المشروع كنا على وشك إنجازه، الديون الحالية على الشركة المنفذة في حدود 50 مليون دولار، كان يفترض إعادة الحياة للمشروع، ال80 مليون دولار يمكننا عبرها تفريغ الخزان، ودفع الديون للشركة المنفذة لمشروع رأس عيسى الاستراتيجي».
واستغرب المسؤول في شركة «صافر» للإنتاج قيام الأمم المتحدة باستئجار سفينة أخرى، معللاً ذلك بقوله «حالياً عملية الإنتاج والتصدير متوقفة في المحطة، لماذا نستأجر خزاناً عائماً كبيراً جداً يوازي حجم صافر، عملية إيجار أو شراء خزان بديل ليس بالأمر السهل».
وأضاف: «الشركة قبل الحرب وبعد مشاورات فنية عميقة خلصت إلى أن الحل إنشاء خزانات ومحطة على البر تحل محل (صافر)، تخيل الآن تستأجر ناقلة عملاقة وتقوم بتعديلات كبيرة ومكلفة لتعمل كخزان عائم، والمحطة متوقفة ولا تصدر حتى برميلاً واحداً».
وبشأن الخطة التشغيلية للأمم المتحدة التي اطلع عليها المسؤول في شركة «صافر»، وصف المبالغ المرصودة ب«غير المنطقية» وقال: «عقد شركة الإنقاذ ب35 مليون دولار، إيجار ناقلة نفط عملاقة لمدة 18 شهراً ب13 مليون دولار، ورواتب الطاقم ب13 مليون دولار، وإزالة الشحوم من خزانات صافر ب5 ملايين دولار، أرقام غير منطقية».
وبالعودة للخطة التشغيلية للأمم المتحدة، فإن الحل المقترح هو توفير ناقلة نفط عائمة بديلة – سفينة تخزين وتفريغ تبقى راسية في موقع دائم – غير أن سفن تخزين وتفريغ النفط العائمة على عكس ناقلات النفط العادية، غير متوفرة بشكل شائع وعادة ما يتم تصنيعها حسب الطلب عن طريق تكييف ناقلة نفط عادية.
وأكدت الأمم المتحدة أنها ستتبع مسار التكييف، حيث أعدت خطة تشغيلية تشتمل على عمليتين يتم تنفيذهما بالتوازي: الأولى تشمل العمل الفني من شركة سميت سالفدج لتوفير حل دائم، والثانية خطة طارئة يتم النقل المؤقت من سفينة إلى سفينة لشحنة النفط الخام في خزان «صافر» إلى ناقلة بديلة.
وأوضحت الأمم المتحدة أن خطتها هذه تخضع لعوامل متغيرة كثيرة، وبالتالي فإن الجداول الزمنية الموضوعة بمثابة دليل فقط، لافتة إلى أن شحنة النفط الموجودة على متن الناقلة «صافر» مملوكة لعدد من الكيانات المختلفة.
وتشمل الخطة أيضاً المسؤوليات المتعلقة بعملية الإنقاذ وتخزين الحمولة في المستقبل، إلى جانب الترتيبات الآنية للعملية الطارئة، حيث إن عملية نقل حمولة النفط تعد معقدة وتنطوي على العديد من المخاطر المصاحبة.
وتشير الخطة إلى أن موظفي شركة «سميت سالفدج» سيعملون في بيئة غير مألوفة، حيث يمكن أن تنشأ التوترات فيها بسهولة بسبب الصراع المستمر، ومن المهم المحافظة على اتصال جيد مع السلطات في جميع الأوقات والإبلاغ عن أي تطورات أو تغييرات جديدة في الخطة.
وبحسب الخطة التشغيلية، سيقوم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بإبرام عقد مع شركة «سميت سالفدج» لكامل مدة العملية الطارئة، بدءاً من التقييم الأولى مروراً بنقل شحنة النفط إلى السفينة المستقبلة وإزالة الشحوم وتنظيف الناقلة «صافر».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.