وزير الدفاع يتفقد الخطوط الأمامية في جبهات نهم ويشيد بمعنويات أبطال الجيش    أزمة الريال تعمّق معاناة اليمنيين المعيشية    مصر تستعد لاستقبال المرضى اليمنيين عبر "طائرات الرحمة"    ضبط 45 شبكة دعارة في العاصمة صنعاء خلال عام 2019م (إحصائيات)    "حوثي" بحجة يقتل والديه وأخيه ويطارد أخويه الصغيرين بالسلاح    اليمن تشارك في المهرجان الدولي للشعر والفنون في دورته الثامنة بالمملكة المغربية من 2-8فبراير 2020م    قتلى وجرحى في اشتباكات قبلية بمحافظة إب    "ترامب" يطلق "صفقة القرن" بحضور 3 دول خليجية ويكشف تفاصيلها.. غابت السعودية وقطر    عكف والشحيري يلتقيان بإدارة ومعلمي مدرسة 22 مايو بزنجبار    شبوة : حبتور يؤكد ضرورة تشغيل كافة الأقسام التخصصية بمستشفى الروضة    جامعة عدن تدشن عمل مكتبها في القاهرة    مانشستر سيتي يجدد عقد فيرناندينيو    الرئيس هادي: إيران تسعى للسيطرة على مضيقي هرمز وباب المندب    وزيرالاتصالات في حكومة صنعاء..خسائر الوزارة بلغت 3.5 مليار دولار جراء العدوان    قيادي منشق عن الانتقالي يطالب قيادته بالإعتراف بجميع المكونات الجنوبية    عدن : وزارة الصناعة تبحث مع الأغذية العالمي إمكانية دعم الأفران بمادة الدقيق    [ ماشي فائدة وأهل البان في الجمرك ]    عاجل..بطلب من "بريطانيا" مجلس الامن الدولي يغقد جلسة مغلقة لمناقشة التطورات العسكرية في اليمن    جزيرة سقطرى اليمنية..من جزيرة السعادة إلى قواعد عسكرية محتلة    قبل تنفيذ القرار الصادم.. هكذا تتجنب "حظر واتساب" على جهازك    "الغذاء العالمي" يتهم الحوثيين بسرقة 127 طن من المساعدات    أنت وطني …    مهندس كمب ديفيد "جيمي كارتر".. يظهر في حضرموت مع المواطنين    الحكومة "الشرعية" تعلن: نناقش مع التحالف خياراتنا ازاء اتفاق استوكهولم وتصعيد الحوثيين    مركز الارصاد الجوية يحذر من استمرار موجة صقيع على عدد من المحافظات    الريال ينهار أمام العملات الأجنبية    تشغيل المحول الكهربائي في حقل بئر أحمد المائي بعدن    *الخارطة الربانية*    نصف امرأة الثانية    رسميا.. بن عرفة إلى صفوف بلد الوليد    محافظ لحج " تُركي " يَجتَث المباني العشوائية بالحقل المائي و الموقع الأثري في تُبَن . . و يتفقَّد مواطني الحَوطَة    استقبال رسمي لبعثة فريق شعب حضرموت الفائز ببطولة الدوري التنشيطي لكرة القدم    روسيا : صفقة القرن تتجاهل قاعدة التسوية المعترف بها دولياً    الاتحاد الايطالي يعفو عن كونتي بعد التوتر في لقاء الانتر امام كالياري    التحالف يعلن اعادة فتح مطار صنعاء    مليشيات الحوثي تختطف رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا وتعيين أحد عناصرها بديلا عنه    مؤشر على اقتراب مورينو من برشلونة    ليفربول أمام فرصة الاقتراب أكثر من حلم التتويج    عبر «إعمار اليمن»..سقطرى تتنفس التنمية بمشاريع سعودية في قطاعات حيوية    ما مدى صحة تصريحات البخيتي بشأن الهدنة غير المعلنة بين الحوثيين والاخوان!!    اختلاف صوتك قد ينذرك بمرض فتاك    ناتشو وزيدان .. سر "الحضن العنيف" ونصيحة "القائم الأول"    حقيقة وجود خلافات داخل الجهاز الفني لمنتخب مصر.. سيد معوض يوضح    الصين..فيروس كورونا يودي بحياة 106أشخاص وترامب يعرض المساعدة    إبتعدوا عن هذه الأشياء للحفاظ على صحة عيونكم    ليس لي شأن في الثورة(خاطرة)    مواجهة الأوضاع المعيشية في اليمن.. عن طريق "العملة الإلكترونية".    علماء يفسرون ظاهرة الأشباح والأرواح الشريرة    طالبات أكدت مصرع طاقمها.. والجيش الأميركي يقر بسقوط طائرته    تزايد أعداد النازحين في اليمن.. وسكان فرضة نهم لن يكونوا آخر الضحايا    جدران "صنعاء" تناهض الحرب مجددًا من خلال "صنع في اليمن"    تدشين المسابقة السنوية في رحاب القرآن الكريم في تعز    الخارجية: رحلات جوية من صنعاء لنقل مرضى الحالات المستعصية    متخصص " أصول دين".. تعيين "إخواني مستشاراً دبلوماسياً لسفارة اليمن بالقاهرة    نقل العدوى اليها .. طفل بصنعاء يعض أمه بعد أن نهشة "كلب مسعور" ويفارق الحياة (تفاصيل)    د. عبد الإله الصلبه | إنهم فتية آمنوا بربهم وزدناهم هدى    رابطة علماء اليمن تدين وتستنكر التطبيع الوهابي مع اليهود    خداع الشعوب (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إضاءة ماذا بعد ظهور الحقيقة؟
نشر في حشد يوم 06 - 12 - 2019

هكذا كانت بداية المقال التحليلي للكاتب اليمني ( زيد الغرسي) والذي تسائل فيه قائلا: ماذا بعد أن ظهر عفاش بوجهه الحقيقي المتآمر على الشعب اليمني والتحالف مع قوى العدوان؟!
لنأتي ولنطرح هذا السؤال على قيادة المؤتمر الشعبي العام في العاصمة صنعاء، والذي سيكشف ما تبقى من أقنعة الوطنية وما إلى ذلك من هذه المسميات الرنانة التي لطالما تغنوا بها خلال 33 عام وفي نهاية المطاف ظهرت العمالة المخفية على لسان من أطلقوا عليه اسم ”الزعيم”، ثم بعد ذلك ذكر لهم مواقف تطرق إليها الكاتب وقد كانت منصفة برأيي، وكأنه تحدث بلسان الشعب اليمني وليس رأيه الشخصي.
المؤتمر في صنعاء يرفع صور عفاش في اجتماعاته ويصفه بالشهيد!! فعن أي شهادة يتحدثون؟! وفي سبيل من كانت تلك الشهادة المزعومة؟! ومنذ متى أصبح العميل زعيما؟! فهذه الشهادة ليست إلا شهادة على إجرامه وتواطئه مع دول العدوان منذ بدايته حتى أحداث ”فتنة” ديسمبر التي عرت توجه عفاش وكل من سانده في تلك الانتفاضة الشيطانية!!
المؤتمر في صنعاء ينتخب أحمد علي نائبا للرئيس!! نعم هذه الخطوة هي نفسها تلك؟! يرتضون بعفاش زعيما رغم عمالته، وينصبون ”أحمد علي” بالرغم من أنه يقبع في دول العدوان بل هو شريك لدول العدوان في إجرامهم وسفكهم للدم اليمني، وبات الشعب اليمني يطالب بمحاكمته كمجرم حرب مثله مثل أسياده الإماراتيين!! فأين المؤتمر من هذه الحقائق؟!
المؤتمر في صنعاء لم يعلن موقفه من مؤامرة عفاش وخيانته للشعب والوطن، المؤتمر في صنعاء لازال يمارس دور عفاش رجل في صنعاء ورجل في أبوظبي، المؤتمر في صنعاء لازال يبيع الكلام لقواعده بانه ضد العدوان بينما لم نشاهد قافلة أو رفد الجبهات بالمقاتلين نهائيا، المؤتمر في صنعاء لازال يشوه أنصار الله ويطعن في ظهرهم ويبتسم لهم، المؤتمر في صنعاء لم يفصل الخونة من عضوية الحزب بل أرسل فائقة السيد للتنسيق مع دول العدوان وأخرجها من صنعاء بحجة أنها مريضة، المؤتمر في صنعاء لازال يعرقل تمرير القوانين في مجلس النواب خاصة المتعلقة بمكافحة الفساد، المؤتمر في صنعاء لازال يبتز أنصار الله لتعيين كوادره في مؤسسات الدولة بالرغم من أن أغلبيتها يحكمها هو.
نعم فكل ما تطرق له الكاتب من أطروحات مهمة لهو عين الواقع، ولا نعرف بالضبط نهاية لكل هذا التماطل والابتزاز وكل هذه الخطوات اللئيمة، حيث وهم يراهنون ببقاء العمالة ”رئيس في اليمن” حتى على مستوى حزبهم الخاص بهم!! غير آبهين بتضحيات الشعب اليمني وقراراته الصارمة والتي خطها بحبر دمه تجاه من باعوا الوطن وطبعوا العلاقات مع ”الصهاينة” وقدموا اليمن دولة لاكرامة لها!! بل ساروعوا لتأجير مناطق منها للعدو وكل ذلك لمصلحتهم الشخصية والتي تقتضي أولا وأخير ببيع اليمن وتركيع الشعب اليمني!! ففي أي فلك يسبح هؤلاء؟!
ولنأتي للنهاية التي هي واضحة للجميع وسمعناها بألسنة الشعب اليمني في أكثر من موقف الا وهي: المؤتمر في صنعاء لازال يمارس الانتهازية ضد أنصار الله ويمن على الشعب بأنه ضد العدوان بالكلام فقط مع أنه لم يقدم شهيد واحد في الجبهات!! نعم، هذا هو حال المؤتمر الشعبي العام المتنطط بغض النظر عن الشرفاء من ابناءه!! لكن الحقيقة تقول هكذا، وروضات الشهداء تشهد على ذلك، ومواقع العدو التي تم السيطرة عليها من قبل الجيش واللجان الشعبية تشهد على ذلك!! فكل من هناك يهتفون بصرخة الموت لأمريكا وينتصرون للإسلام، وأن ادعوا بان (الملصي مؤتمري) فلنقول لهم بأنه قد تبرأ من هذه الكنية يوم عرف الله وجاهد في سبيله وصرخ بصرخة الحق وزلزل أركان العدو في الوقت الذي كان عفاش فيه ينفذ مخططات العدوان في العاصمة (صنعاء)، ولا نرى شخص محسوب على المؤتمر إلا من العائدين إلى حضن الوطن ممن يشملهم العفوا العام!! أي أنهم عادوا من حضن العمالة معلنين التوبة، وها نحن نؤمل فيهم خيرا.
فقد طالب الكاتب ونحن نطالب بمواقف وأضحة لكل مايجري من قبل ”قادة المؤتمر الشعبي العام” ونطالب بتبريرات لمواقفهم الشاذة عن نصوص نصتها وثيقة الدستور اليمني ، والتحية للشرفاء ولا نامت أعين الجبناء.
#اتحاد_كاتبات_اليمن


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.