مطالبات عاجلة للرئاسي بسرعة اقالة «رأس الفتنة» في شبوة حقنا للدماء ومشائخ المحافظة يحددون موقفهم    الكشف عن سبب الإنفجارات التي سمع دويها بالعاصمة صنعاء وأنباء عن خسائر كبيرة للحوثيين    بعد أحداث عتق.. بيان من القيادة المحلية من المجلس الانتقالي بمحافظة شبوة    ستهزمهم شبوة.. معركة قمع التمرد في شبوة    اعلان هام لليمنيين في السعودية الحاملين هوية زائر    فرق أوروبية ترفض اقامة مباراة ودية في اسرائيل    الأرصاد يتوقع هطول مزيد من الأمطار الرعدية في عدة محافظات    اطراف الصراع في تشاد توقع اتفاقية سلام برعاية قطرية    زبارة والشماحي يطلعان على سير العمل في جمارك وضرائب ذمار    برميل الخام الأمريكي يصعد صوب 90 دولارا    اليمنيون يحيون ذكرى عاشوراء ونصرة فلسطين بمسيرات حاشدة    مسيرة جماهيرية في مدينة صعدة إحياء لذكرى استشهاد الحسين ونصرة للشعب الفلسطيني    السعودية تتوج بكأس العرب للشباب    حادثة مروعة..وفاة شاب في بداية العمر بأبشع طريقة هزت قلوب جميع اليمنين وكذا كان رد فعل اسرته    ضبط 1200 جريمة في العاصمة خلال ذو الحجة    بتوجيهات ملكية.. مسؤول أردني رفيع المستوى يزور الشيخ صادق الأحمر للاطمئنان على صحته    بالاسماء ..قرار حكومي عاجل بتعيين عدد من القادة الأمنيين في شبوة    تعرف على أسعار الذهب صباح اليوم في الأسواق اليمنية    تحذير للمغتربين اليمنيين .. السعودية تقبض على 4 يمنيين يمارسون هذا العمل المخالف    يمن موبايل تعلن الانتهاء من التحديث واطلاق خدمات إضافية    فتح باب الترشح للمقاعد المجانية في الجامعات اليمنية للعام 1444ه    فاكهة تعالج 7 امراض منها البواسير واللوزتين .    مصدر مصرفي يكشف عن الحقيقة كاملة بشأن امتناع الصرافين عن تداول هذه العملة بعدن    عيادة الإمارات المتنقلة تواصل تقديم خدماتها العلاجية في محافظة حضرموت    هلال الإمارات يواصل توزيع المساعدات الغذائية والايوائية على أهالي حضرموت    وزير النفط والمعادن يعلن عن بشرى سارة طال انتظارها    عاجل: قوات اللواء 21 وقوات النجدة تقاتل إلى جانب المليشيات المتمردة وأسر عدد من اليمنيين    رافينيا عبر حسابه الرسمي ... "لا أستطيع الانتظار لنصنع التاريخ معاً".    ميسي يقود باريس سان جيرمان للفوز على كليرمو بخماسية نظيفة    تلاحقه إسرائيل منذ أكثر من 20 عاماً.. مَن هو خالد منصور الذي اغتيل في رفح؟    الأكبر عدداً في العالم.. ماذا تعرف عن جيش التحرير الشعبي بالصين؟    ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي في الصين إلى 3.1041 تريليون دولار في يوليو    الصحة الفلسطينية:ارتفاع حصيلة العدوان الاسرائيلي على غزة الى 24 شهيداً و203 إصابات    المنتخب السعودي للشباب بطلا لكأس العرب عقب تخطي المنتخب المصري بركلات الترجيح    تجنبها فوراً..7 أطعمة تصيبك بالخمول وانخفاض مستوى الطاقة لديك    وداعاً للانسولين..عشبة يمنية شهيرة حيرت الأطباء بقدرتها الفائقة على ضبط مستوى السكر في الدم    رئيس مجلس القيادة الرئاسي يطلع على جهود السلطة المحلية بمحافظة مأرب حول اضرار السيول    لبيك يا حسين    الشهيد أكرم محمد الشعبي الحاضر دوماً    وردية يوم عاشوراء على قسمات الأدب    الاشتراكي اليمني ينعي الفاضي العلامة علي أحمد أبو الرجال مميز    ولادة طفل سيامي برأسين في محافظة الحديدة( صورة)    تركي ال الشيخ يكشف لشباب السعودي طريقته الصامته في صدم الناس والاستمتاع بذلك    عاشورا والفقه المغلوط وعقلية القطيع    بوروسيا دورتموند الالماني يحسم صفقة البديل المناسب للمهاجم الايفواري سيباستيان هالر    الفجرُ الإسرائيلي الكاذبُ    صفقات هزت عرش كرة القدم في العالم على مر التاريخ    97.71 ملياردولا التبادل التجاري بين روسيا والصين في 7 أشهر    قراءات نقدية لمجموعة احتراقات    قفزة نوعية وغير متوقعة في ارتفاع صادرات الصين خلال شهر واحد    بشرى سارة... الخبراء يجدون طريقة أسرع لاكتشاف السرطانات وأمراض القلب    صقر تعز في مواجهة شعلة عدن لحسم بطولة اندية الدرجة الأولى لكرة اليد    عامان من التنمية.. لملس ينهض بالعاصمة عدن ويدحر مخططات الإخوان    مكتب الزكاة بالأمانة اول المنفذين للعمل بالتقويم الهجري    الحسين: خذلتنا شيعتنا !    ملهم الثوار عبر التاريخ    الشاعر المهاجر علي بلعيد أبو الرجال جذور الشعر في أعماق الفن والجمال    سألوني لماذا تكتب؟ ولمن؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لماذا يصر المؤتمر" على ترشيح " نجل العليمي " أو" بن دغر " لمنصب وزير النفط؟
نشر في المكلا تايمز يوم 30 - 01 - 2014

اصرار مؤتمري مستميت على التمسك بالمصالح الغير مشروعة من النفط عبر نجل العليمي أو بن دغر
كشفت مصادر رئاسية عن خلاف محتدم بين الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وقيادات نافذة في حزب المؤتمر الشعبي الحاكم سابقا في اليمن، على خلفية التمسك المؤتمري بترشيح شخصيات وصفتها المصادر ب"الفاسدة" لتولي حقبة وزارة النفط والمعادن في الحكومة الاتحادية المقبلة باليمن.
وقالت المصادر لمنظمة مراقبون للإعلام المستقل، ان حزب المؤتمر الذي يترأسه علي عبدالله صالح، قد رشح أحد اولاد وزراء نظامه السابق ممن يدينيون له بالولاء والطاعة العمياء، وفق تعبير المصادر لتولي حقبة وزارة النفط، المحسوبة حاليا على المؤتمر ضمن حقائب المحاصصة القائمة بحكومة الوفاق، بين المؤتمر وأحزاب اللقاء المشترك، غير أن الرئيس هادي رفض ذلك الترشيح بشدة وطالب باختيار شخصية مؤتمرية أخرى خالية من أي ملفات فساد او تبعية لأشخاص او قوى، حتى تتمكن من القيام بدورها الوطني الهام في المرحلة المقبلة بأكمل وجه وبعيدا عن الاملاءآت الضيقة والضغوط الشخصية.
وأكدت ذات المصادر ان قوى النفوذ الرئيسية بحزب المؤتمر، رشحت الشاب عبدالحافظ العليمي،نجل نائب رئيس الوزراء اليمني السابق لشؤون الدفاع والأمن ووزير الادارة المحلية، لذات المنصب الوزاري الهام، غير ان الرئيس يصر حتى اللحظة على رفض ذلك الترشيح ويطالب بترشيح شخصية مؤتمرية وطنية خالية من ملفات الفساد، وأوضحت المصادر الرئاسية ذاتها ان المؤتمر عاد مؤخرا ورشح وزير الاتصالات وتقنية المعلومات الحالي للمنصب، غير أن الرئيس هادي عاد وأعلن عن رفضه لترشيح بن دغر، كونه متورط بملفات فساد وتسلم رشاوى ومبالغ مالية كبيرة من شركات أجنبية للاتصالات وخدمات الانترنت، مقابل تمرير "صفقات فساد كبرى" بوزارة الاتصالات، تسببت في المشاكل القائمة اليوم باليمن والمتمثلة ببطء وسوء خدمة الانترنت ، وعدم سماحه لأي جهة خاصة يمنية او أجنبيه بالاستثمار في مجال الانترنت باليمن حتى اليوم.حسب تعبير وتأكيد المصادر.
وأوضحت المصادر ان القوى النافذة في صنعاء والمستغلة لإدارة وتسويق وتوريد النفط، وخاصة المتمثلة بقيادات النظام السابق، تصر على ترشيح شخصيات مؤتمرية متورطة بملفات فساد وعدم تسليم الوزارة لأي شخص لا يدين لها بالولاء الشخصي كي تتمكن عبره من ضمان استمرار مصالحها الشخصية، معتبرة ان تسليم المنصب لشخص خال من الفساد ونقاط الضعف المرصودة سابقا لدى تلك القوى، يشكل خطرا محدقا على مصالحها الشخصية الكبيرة المرتبطة بقطاعات النفط. ونوهت المصادر إلى ان الخلاف بين هادي وقيادت حزبه المؤتمر الذي يتولى منصب أمينه العام، ما يزال محتدما على أشده، حول تعيين وزير مؤتمري للنفط ممن يمثل أعلى درجات النزاهة والكفائة والاقتدار على إدارة الوزارة خلال المرحلة الهامة المقبلة.
وأكدت المصادر ان قيادة حزب المؤتمر، تصر على تعيين نجل العليمي في المنصب أو بن دغر، في حين تؤكد المصادر ان مقترح ترشيح العليمي الابن من قبل قيادة المؤتمر، يأتي على خلفية اصرار قيادات النظام السابق على عدم التخلي عن مصالحهم الشخصية والأنانية المكتسبة بطرق غير شرعية كونها تأتي على حساب الشعب اليمني برمته، موضحة بأن نجل العليمي ووالده متورطان في ملفات فساد وصفتها المصادر ب"الكبرى والمتعددة".
وكان المجلس اليمني قد نشر العام الماضي، على موقعه الالكتروني، قائمة من الفاسدين الذين قال أنه يجب إقالتهم، ذكر من بينهم اسم عبدالحافظ رشاد العليمي، نائب مدير عام شركة النفط اليمنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.