أبين:قوات الجيش تشن حملة مداهمات على مواقع عصابات التقطع وتسيطر على المحفد    اللواء السادس مشاة ينتهي من عملية صرف مرتبات منتسبيه وتسليحهم    الملك سلمان يصدر اوامر ملكية سعودية جديدة    "الكنيست" يصادق بشكل نهائي على حل نفسه وإجراء انتخابات جديدة    إدارة ومعلمات وطالبات مجمع ابو عبيدة للبنات بزارة يعزن آل الصغير    وكيل عبدون يتفقّد سير الدراسة بعدد من المدارس الأهلية والخاصة في مديريات المكلا والشحر وغيل باوزير    آلية جديدة.. تعرف على ما يتوجب على المواطن لحصوله على الجواز في عدن    العقيد" كليب الداؤودي" الشهيد العميد ابو اليمامة قائد لن يتكرر    الإعلام تدشن البرنامج المسابقاتي فرسان الإعلام    بشار عبدالله توقعت خروج المنتخب اليمني من البطولة مُبكراً نتيجة الظروف التي تعيشه بلاده    إلى زمام والقعيطي ومعياد والفضلي مع التحية!    رسالةٌ إلى عينيها    وعملت إيه فينا السنين    مودريتش لاعب مهدد بالانقراض..ومشهد مداعبته للكرة يسر الناظرين    نداء استغاثة إلى مكتب وزارة الصحة بشبوة    كهرباء عدن تزف بشرى سارة للمواطنين    فضيحة فساد في بنك مركزي عدن.. استئجار شقة ب5 مليون ريال    15 مليار يورو موازنة تونس لعام 2020    وزير الاعلام يطالب بتحييد العملية التعليمية عن الصراع ويحذر من مواصلة اختراقها    العناني يلتقي سفير الاتحاد الاوروبي لبحث الدعم المقدم لقطاع الكهرباء في اليمن    جديد فضائح الحوثي .. شاهد طالب ثانوية وكيل للهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد    أسعار صرف الريال مقابل العملات .. «الخميس»    بعد أن شهدت المحافظة فوضى أمنية عارمة.. إعلامية: لم أتوقع بأن عدن مازالت صالحة للحياة    ثانوية النهضة العلمية بسيئون تكرم قاهر سور الصين وإدارة شعب حضرموت    تدشين البرنامج التدريبي للتوعية المجتمعية بوباء حمى الضنك في بيت الفقية بالحديدة    لليوم الثاني .. سهم أرامكو يرتفع بالحد الأقصى    محافظ شبوة يبلغ الرئاسة : طيران الإمارات حاول استهداف الجيش مجددا ونطالب بإيقاف استفزازاته    ريال مدريد يثأر من كلوب بروج بثلاثية في أبطال أوروبا    جديد فضائح الزنداني : اكتشفنا علاج 40 مرض مستعصي ! ..    عقوبات أمريكية بحق شركة طيران ايرانية نقلت أسلحة فتاكة إلى اليمن .    في حادث غريب..مئات الطيور تسقط ميتة فجأة ..ماسبب؟؟    بعد 20 عاما في السجن أسرة تعفو عن قاتل ابنها في إب    منظمة الصحة العالمية تصدر تقريرا صادما عن وفيات وباء الكوليرا في اليمن    تعرف على مخاطر النوم أكثر من 9 ساعات والقيلولة الطويلة    الحديدة..مناشدة من الجهاز الإداري لمحكمتي حيس والخوخة لوزير العدل    الميسري يحدد موقف الشرعية من أتفاق الرياض..تفاصيل    في 1-1-2020م .. واتساب لن يعمل على هذه الهواتف - تعرف عليها    مجلس الشيوخ الأميركي تقر فرض عقوبات على تركيا    محلل سياسي :"قطر وتركيا يسعيان لإفشال اتفاق الرياض"    بعد حديثها عن "العوانس" في الرياض .. الفنانة شيرين تتعرض لهجوم    مولر يعادل رقم الايفواري ديديه دروغبا في دوري ابطال اوروبا    باريس يدك شباك سراي التركي بخماسية وفوز الريال واتلتيكو ويوفنتوس في دوري ابطال اوروبا    رايتس رادار: ثلث مقاتلي ميليشيا الحوثي أطفال دون السادسة عشرة    مليشيا الكهنوت الحوثي تقرر وقف عمل أكثر من 50 الف شبكة انترنت بمناطق سيطرتها    الحكومة اليمنية تعلن بأنها لن تتسامح مع المسؤولين المتورطين بقضايا فساد.. وتؤكد بمحاسبتهم    سقوط صاروخين في محيط مطار بغداد.. ولا خسائر    أتليتكو مدريد آخر المتأهلين.. وديبالا يحل عقدة يوفنتوس أمام ليفركوزن    صدمة بعد معرفتهم باعلى سعر لها ...."الجنبية" تثير اعجاب اكبر برنامج رياضي عربي ...فيديو    حرب قذرة وحياة عاقرة    موظف يطلق النار على زميله عقب انتهاء الدوام ويسلم نفسه للشرطة ب"بيشة" السعودية    السعودية تلزم المعتمرين بهذا الأمر ...فيديو    لماذا نتجاهل الأسباب؟    انعقاد اللقاء التشاوري بين وزارة الأوقاف والارشاد ووزارة الحج والعمرة السعودية لإجراء الترتيبات المبكرة لموسم حج 1441ه    تاج ملكة جمال الكون.. 5 ملايين دولار بتوقيع لبناني    طبيب يعتدي على 23 إمرأة جنسيا مستغلا خوفهن من السرطان    لتغلق الأجواء على الجميع    محامية سعودية تخرس المزايدين وتفجر معلومات مذهلة عن المرأة ومصادرها المالية    سميره ودياثة مرتزقة العدوان السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هيومن رايتس ووتش: "التحالف" يقصف صنعاء بقنابل عنقودية
نشر في اليمن اليوم يوم 08 - 01 - 2016


أكدت منظمة هيومن رايتس ووتش-أكبر منظمة حقوقية عالمية- أن التحالف بقيادة السعودية قصف الأربعاء أحياء سكنية في العاصمة اليمنية صنعاء بقنابل عنقودية محرمة دولياً، مشددة على أن (التحالف) بات اليوم غير آبه بحياة المدنيين أكثر من أي وقت مضى. جاء ذلك في تقرير نشرته المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقراً لها، أمس، في موقعها الرسمي. وفيما زعم العدوان أنها نتاج إطلاق صاروخ باليستي فاشل من قبل الحوثيين، بيَّن تقرير هيومن رايتس أن القنابل العنقودية التي انهمرت على حيي هائل ومذبح المكتظين بالسكان هي أمريكية الصنع من نوع (سي.بي.يو-58) باعتها أمريكا للسعودية ما بين 1970-1995م. وقالت المنظمة إن على "الولايات المتحدة الأمريكية، وبوصفها طرفاً في النزاع، أن تطالب التحالف بالتوقف فوراً عن استخدام هذه الأسلحة وإلاّ تصبح شريكة في استخدامها". نص التقرير: إن قوات التحالف الذي تقوده السعودية أسقطت قنابل عنقودية على أحياء سكنية في صنعاء عاصمة اليمن، في ساعة مبكرة من 6 يناير/كانون الثاني 2016. لم يتضح بعد إن كانت الهجمات خلفت خسائر بشرية في صفوف المدنيين، لكن الطبيعة العشوائية للذخائر العنقودية تجعل استخدامها انتهاكات خطيرة لقوانين الحرب. الاستخدام المتعمد أو المتهور للذخائر العنقودية، في المناطق المأهولة بالسكان، يصل إلى جريمة حرب. قال ستيف غوس، مدير برنامج الأسلحة في هيومن رايتس ووتش: "استخدام قوات التحالف المتكرر قنابل عنقودية في وسط مدينة مزدحمة يدل على نية لإيذاء المدنيين، وهو جريمة حرب. هذه الهجمات الشنيعة تبين أن التحالف يبدو أقل قلقا من أي وقت مضى حول تجنيب المدنيين أهوال الحرب". وصف سكان حيَّين في صنعاء غارات جوية تتفق وكونها هجمات باستخدام القنابل العنقودية. قال أحد سكان حي شارع الزراعة ل هيومن رايتس ووتش إن أسرته استيقظت الساعة 5:30 صباح 6 يناير/كانون الثاني على صوت عشرات الانفجارات الصغيرة. أضاف أنه كان في العمل، لكن زوجته أخبرته أنه عندما هرب أفراد الأسرة رأوا العديد من المنازل وروضة أطفال في الحي، ذات نوافذ مكسورة وتنتشر على جدرانها حُفر صغيرة حديثة. كما قال أحد سكان حي هائل سعيد السكني، إنه سمع انفجارات صغيرة نحو الساعة 6 صباحا. وأضاف أنه حين خرج إلى الشارع، رأى أكثر من 20 مركبة – منها سيارته – مغطاة بثقوب صغيرة، وعشرات الثقوب المماثلة في الطريق. قال إنه شاهد على الأقل 3 منازل في المنطقة تنتشر على جدرانها حُفر صغيرة ونوافذها مكسورة. أضاف أنه وجد شظية في سيارته. قال المُقيم في حي شارع الزراعة إن أيا من الحيَّين السكنيَّين لم يتعرض لغارات جوية قبل 6 يناير/كانون الثاني. أقرب منشآت عسكرية – مكتب صغير ومرآب يستخدمهما حراس عسكريون – على بعد 600 متر إلى 800 متر من شارع الزراعة. قالت هيومن رايتس ووتش إنه حتى لو كانت الهجمات تستهدف أهدافا عسكرية، إلا أنها تظل غير قانونية بسبب استخدام الذخائر العنقودية. أضاف المُقيم في شارع الزراعة أنه وقت الهجوم كان في مكتبه، على بعد 2 أو 3 كيلومترات من حي هائل سعيد و5 كلم من شارع الزراعة. قال إنه ظل يسمع أصوات انفجارات صغيرة بفاصل 10 دقائق أو 15 دقيقة حتى نحو الساعة 1:30 بعد الظهر. وأضاف: "هذه الانفجارات لا تبدو مثل إطلاق النار العادي... سألت زملائي إذا كانوا سمعوها أيضا؛ فأجابوا بنعم" أفاد سكان في حي الذيبة في صنعاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن هجوم ثالث بالقنابل العنقودية يوم 6 يناير/كانون الثاني. لم يتسن ل هيومن رايتس ووتش التأكد منذ ذلك. راجعت هيومن رايتس ووتش صورا فوتوغرافية التُقطت في 6 يناير/كانون الثاني في صنعاء، تُظهر بدون شك بقايا ذخائر عنقودية، منها لم تنفجر، وبطانات شظايا كروية من ذخائر صغيرة تحطمت في مواقع الارتطام، وأجزاء من القنبلة التي حوت الحمولة. تعرفت هيومن رايتس ووتش على ذخائر صغيرة أمريكية الصنع من طراز "بي إل يو-63" المضادة للأفراد والعتاد، ومكونات القنبلة العنقودية "سي بي يو-58". تبين العلامات على بقايا القنبلة تصنيعها في العام 1978 في مصنع "ميلان" لذخائر الجيش في ولاية تينيسي في الولايات المتحدة. القنابل العنقودية "سي بي يو-58" تُطلق من الجو، وكل قنبلة تحتوي على 650 من الذخائر الصغيرة. نقلت الولايات المتحدة ألف قنبلة "سي بي يو-58" إلى السعودية بين 1970 و1995، وفقا لسجلات الصادرات الأمريكية التي حصلت عليها هيومن رايتس ووتش. الولايات المتحدة طرف في النزاع المسلح في اليمن، وتلعب دورا مباشرا في تنسيق العمليات العسكرية، وعلى هذا النحو، فهي ملزمة بالتحقيق في الانتهاكات المزعومة لقوانين الحرب التي شاركت فيها قواتها. صنعت الولايات المتحدة القنبلة العنقودية "سي بي يو-58" والذخيرة الصغيرة "بي إل يو-63" أثناء حرب فيتنام، وهما مصممتان لمهاجمة الأفراد والعتاد ذي الحماية الطفيفة. كما تحتوي الذخائر الصغيرة على كريات تيتانيوم زنة 5 غرامات لها تأثير حارق على أهداف قابلة للاشتعال. في 2015، وثقت هيومن رايتس ووتش استخدام قوات التحالف 3 أنواع من الذخائر العنقودية في اليمن. وثقت "منظمة العفو الدولية" استخدام قوات التحالف نوعا رابعا. كما اُستخدم نوع خامس من الذخائر العنقودية، لكن هوية المستخدم غير واضحة. مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية، تحدث شريطة عدم كشف هويته، قال لصحيفة "يو إس نيوز آند وورلد ريبورت" في أغسطس/آب إن "الولايات المتحدة تدرك أن السعودية استخدمت ذخائر عنقودية في اليمن". لا اليمن ولا السعودية، ولا أي من دول التحالف الأخرى طرف في الاتفاقية بشأن الذخائر العنقودية لعام 2008، وهي اتفاقية دولية لحظر الذخائر العنقودية. وقّع ما مجموعه 118 دولة وصادقت 98 دولة على المعاهدة. هيومن رايتس ووتش شاركت في تأسيس تحالف الذخائر العنقودية، وتترأسه. في 17 نوفمبر/تشرين الثاني، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أن وزارة الخارجية وافقت على صفقة بقيمة 1.29 مليار دولار لبيع ذخائر جو-أرض، مثل القنابل الموجهة بالليزر وقنابل "متعددة الأغراض" ذات نظم توجيه؛ وكلها ليست ذخائر عنقودية. قالت هيومن رايتس ووتش إن على الولايات المتحدة ألا تبيع قنابل جوية إلى السعودية، في ظل غياب تحقيقات جدية في مزاعم بانتهاك قوانين الحرب في اليمن. على مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة إجراء تحقيق دولي مستقل في الانتهاكات المزعومة لقوانين الحرب من قبل جميع الأطراف. قال غوس: "ربما كانت آخر مرة زودت فيها الولايات المتحدة السعوديين بذخائر عنقودية منذ 20 عاما، لكنها تُستخدم لقتل المدنيين الآن. الولايات المتحدة، بوصفها طرفا في النزاع، عليها أن تطالب التحالف بالتوقف فورا عن استخدام هذه الأسلحة وإلا تصبح شريكة في استخدامها". تعليقات الصور علامات على بقايا قنبلة عنقودية "سي بي يو- 58" وجدت قرب شارع الزراعة في صنعاء، اليمن، يوم 6 يناير/كانون الثاني 2016، تشير إلى تصنيعها عام 1978 في مصنع "ميلان" للذخيرة في ولاية تينيسي الأمريكية. ذخائر صغيرة "بي إل يو-63" تشظّت بعد الارتطام إثر إطلاقها من قنابل عنقودية "سي بي يو-58" في حي هائل سعيد في صنعاء، اليمن، يوم 6 يناير/كانون الثاني 2016.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.