المجلس الانتقالي الجنوبي يتبرأ من المحامي يحيى غالب الشعيبي بعد التحريض الواضح بالقتل ل بن لزرق بالقتل    مدير عام ردفان الجديد يبدأ اول اجتماعاته    ويسلي سنايدر ... دي يونغ اختار القرار المناسب في الانضمام الى برشلونة الاسباني    يركعون أمامه.. شاهد: ردة فعل وزراء حكومة كوريا الشمالية بعد ظهور كيم أمامهم    بالفيديو: هند القحطاني ترقص هي وبناتها على التيك توك    حقيقة مخالفة عدم ارتداء الكمام داخل المركبة في السعودية    بعد تقدم قوات حكومة الوفاق وتراجع حفتر الامارات تحدد موقفها من التطورات المتسارعة في ليبيا    بن لزرق عين الحقيقة لن تنطفئ    باريس سان جيرمان يرفض التجديد لتياغو سيلفا    محلل عسكري: اذا حررنا البلاد من الحوثي وأعطيناها الاخوان كانك ما غزيت    قائد قوات خفر السواحل يناقش مع رئيس هيئة المصائد السمكية بالبحر العربي آلية تنفيذ لائحة الصيد التقليدية ضد المخالفين    الحوثيون يجرون تعديل على قانون الزكاة الصادر عام 1999م يمنحهم 20% " الخمس " للسلاليين (القانون)    استنكار وغضب واسع في اليمن من قانون "الخمس" الحوثي    رئيس منتدى التصالح والتسامح الجنوبي يدين ويستنكر ما تعرض له الإعلامي فتحي بن لزرق من تهديد بالقتل    اللجنة الوطنية لمواجهة وباء كورونا تعلن آخرالمستجدات    وفاة أبرز استشاري للأمراض البطانية في عدن متأثرا بإصابته بفيروس بكورونا (صورة )    في مؤشر كارثي .. انهيار متسارع للريال اليمني أمام العملات الأجنبية    تعزيزات عسكرية جديدة تصل إلى جبهات القتال في محافظة أبين (تفاصيل)    الحوثيون: الزكاة لنا.. ونشطاء وساسة يعلقون على مخطط تكريس العنصرية والطائفية    مدفعية الجيش تدك مواقع وتعزيزات لميليشيا الحوثي شرقي صنعاء وتؤكد تحرير سبعة مواقع جديدة    أسعار النفط تتخلى عن مكاسبها.. برنت يهبط 2.6%    طلبت السفر قبلها بيومين.. شاهد: تفاصيل حادثة حرق خادمة لمسنة في السعودية    دولة عربية تسجل أكبر عدد للوفيات بفيروس كورونا في العالم العربي    طيران العدوان يقصف مأرب ب40 غارة    أول تعليق من امير عسير بعد القبض على يمني قتل شيخ قبائل سنحان السعودية    تحطم طائرة عسكرية أمريكية في العراق    لوف يؤكد ... لياقة اللاعبين البدنية لن تتراجع اذا عادو للتمارين من جديد    خلافات حادة بصفوف مليشيا الانتقالي في أبين    الانتر يرفض رحيل بروزوفيتش الى ليفربول الانجليزي    رئيس المؤتمر يعزي القيادي يحيى نوري    نائب وزير التعليم الفني يبعث برقية عزاء ومواساه بوفاة رجل الاعمال عبدالسلام باثواب    ارتفاع غير مسبوق ومحلات صرافة تغلق أبوابها.. آخر تحديث لسعر صرف الريال اليمني أمام الدولار والسعودي    مدير إعلام المحفد يعزي بوفاة والدة مدير مكتب إعلام زنجبار    حدث مؤسف اليوم في صنعاء.. سقوط أبرياء جدد "بسبب" جشع الحوثي -(تفاصيل)    وزير الصحة: الوضع الصحي في البلاد لا يسر    الكشف عن ثغرة خطيرة جدا في واتساب تجعل رقم هاتفك متاحا على هذه المنصة الخطرة    التطمين الحوثي الوحيد للشعب: المقابر جاهزة!!    الدولار يتجاوز ال 730 ...انهيار كبير للريال اليمني امام العملات الاجنبية ...اخر التحديثات    روسيا: مبادرة مصر يجب أن تكون أساس المفاوضات بين الليبيين    ما فوق فخر المرء في أرضه فخرُ (شعر)    بن دغر: قانون الخمس «الحوثي» تعبير أكثر وضوحاً عن «عنصرية» سلالية مقيتة!!    مليشيا الحوثي تقر قانون الخُمس الذي يتيح لبني هاشم الاستيلاء على20% من املاك كل يمني    اشتراكي الحديدة ينعي الرفيق المناضل محمد احمد فارع النجادة    صلاح يثير قلق كلوب قبل عودة البريميرليج    محلي المنصورة ينجح في الحصول على خمس مشاريع للبنى التحتية من صندوق التنمية الاجتماعي    مطار سيئون يستقل ثالث رحلة للعالقين اليمنيين في الأردن    نصف مليون مستفيد من حملة «عدن أجمل» في 62 يوماً    الكاظمي يعين رئيس قضاء التحقيق مع صدام حسين مديرا لمكتبه    تعز!!    إصلاح ذمار يعزي في وفاة والد الشهيد الصحفي عبدالله قابل بعد خروجه من معتقلات المليشيا    مصدر في كهرباء عدن يحذر من نفاذ وقود الكهرباء والقادم سيء    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    مورينيو يحدد هدفه الأول في الميركاتو    تزوجتُ سُنبلة!!    تكليف قائد كشفي مديرأ لمديرية ردفان    نرمين الفقي تكشف مواصفات فتى أحلامها وسر عدم زواجها (فيديو)    على البحر.. جيهان خليل تخطف أنظار السوشيال ميديا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأهالي يستغيثون .. عدن .. بين تكدس القمامة وطفح المجاري
نشر في عدن الغد يوم 21 - 09 - 2016

تكدست مخلفات القمامة في شوارع عدن التي جعلت معظم مناطقها تقبع في مستنقعات من القمامة والمجاري، وانتشرت الاوبئة وكثرت الأمراض الخطيرة، ووقف الكل متفرجا دون أن يحركوا ساكناً امام تكدس القمامات وطفح المجاري في الشوارع الخلفية والرئيسية وعند أبواب المنازل بل وتقطع الطرقات وتعيق الحركة اليومية بالمدينة، مضيفه معاناة اخرى لأهالي المدينة. عدن لم تعد جميلة بل تركت غارقة في القمامة التي تهدد المواطن، وهناك أكياس من الاوبئة والأمراض تتكدس في شوارع وازقة عدن.

معاناة عدن لم تتوقف عند اكوام القمامة التي يتحمل نص تكدسها الأهالي الذي يتوانوا عن رمي القمامة في مكانها الصحيح ورميها بشكل عشوائي وهمجي، فيما أنفرد عاملو النظافة بالنصف الأخر وبطرق متعددة ومتنوعة، فتارة تترك الشوارع مليئة بالقمامة والاسواق في حالة يرثى لحالها بحجة أن عاملو النظافة لم يستلموا رواتبهم وتارة يعمل عاملو النظافة على اماكن لتكدس القمامة ولو على شارع رئيسي في المدينة عدن .

طفح المجاري هي الأخرى مصيبة وخرابُ طغى على شوارع مدينة عدن وأزقتها وأفسد الطرقات واصطنع الحفر والتشرخات في الأرصفة والطرق وجعلها مشققة تعرقل حركة سير السيارات وتغير مسار الناس الذين يحاصرهم طفح مياه الصرف الصحي الذي يسير لمسافات طويلة، حيث تعتبر هذه الظاهرة بنسبة 70% مفتعلة من جهات ترى فيه المصلحة ومن طرف ثاني تعتبر انتشار طفح مياه الصرف الصحي بسبب تقاعس الجهات المختصة في معالجتها أولاً بأول .

وفي هاتين المعاناتين اللتين ارهقتا أهالي مدينة عدن نترككم مع هذا الاستطلاع الذي أخذ آراء المواطنين في المدينة وعبروا من خلاله عن ما يعتلج في نفوسهم، فإلى الاستطلاع :

استياء الأهالي
المواطن حمود خالد من أبناء مديرية الشيخ عثمان فضفض عن ما يجول في نفسه جراء استنشاقه اليومي لمياه الصرف الصحي وقال :”الروائح المنبعثة من مياه الصرف الصحي ازكمت أنوفنا وأصابتنا بالغثيان لما لها من روائح قذرة، وكذا لما تجلبه من الحشرات التي تنقل الأمراض الخطيرة والمزمنة، هي التي زادت من معاناتنا في الحي حيث نشكي من تواجدها امام منازلنا دون اي حل يذكر لها، لقد استأنا من هذا الوضع ومن تواجد هذه المياه وبصورة يومية في الحي لقد تسببت في عرقلة السير ومنع المصلين من اداء فريضتهم بالإضافة إلى الأطفال الذي يحاولون قطعها ويغرقون فيها ثم ينقلون القذارة معهم إلى ارجاء المنازل وهذا ما زاد استياءنا .

مشهد معبر
المواطن سعيد فارع أحد مواطني مديرية الشيخ عثمان يقول :”مشاكل كثيرة تخلفها تكدس اكوام القمامة، منها تكاثر البعوض الناقل الأكبر للعديد من الأمراض والحشرات الأخرى، حيث يأتي ذلك في غياب عاملو النظافة وتوجيهات مدراءهم في صندوق النظافة بالمحافظة، حيث حولت شوارع مديرية الشيخ عثمان وباقي مديريات عدن إلى مقالب للقمامة حيث تعمل على إزعاج الساكنين والمارين أيضاً لما تخلفه من تبعات حيث تزايدت معاناة سكان عدن منذ اعوام نتيجة الإهمال واللا مبالاة في صحتهم وسلامتهم .
وأضاف المواطن سعيد في معاناته الأخرى وهي طفح المجاري قائلاً :”اثناء مروري في احد شوارع مديرية الشيخ عثمان استوقفني مشهد للمارة وهم يعبرون في شارع قصدوا آخر واثناء محاولتهم التنقل إلى الشارع الآخر صعب عليهم ذلك نتيجة مياه المجاري، والبعض منهم حاولوا العبور عن طريق القفز والبعض الآخر توقف عن ذلك وغيروا من طريقهم ووجهتهم ليسلكوا طريقاً أطول من أجل أن يجدوا طريقاً للعبور والبضع ينتظر لدقائق ليقوم بعد يأسه من تغيير مساره بسبب من سببه طفح المجاري ليفكر بجلب قطع من الحجارة ويبني بها جسراً ليتم من خلالها العبور إلى الطريق الآخر.

ليست المرة الأولى
ويقول المواطن ياسين العولقي وهو من القاطنين في مديرية كريتر متضرر بشكل رئيسي من طفح المجاري وتكدس القمامة، حيث يقول :”لو اردتم الحقيقة ليست المرة الأولى ولا الثانية، بل نحن دائماً نعاني من طفح المجاري نظراً لتماطل الجيران وعدم وجود المساعدة فيما بيننا، في مرة سابقة طفحت المجاري وعرقلت الأهالي من العبور وانا طرقت كل ابواب الجيران وكلهم يتجاهلون ذلك وقمت بإعادة إصلاحها وتحملت الغرامة وحدي، كما نعاني أيضاً من تكدس القمامة وتقاعس عاملي النظافة من القيام بعملهم جراء العمل بجهوية وحرية مقيتة في ظل صمت مسئولي صندوق النظافة وعدم إلزامهم بتأدية واجبهم المناط بهم عمله .

أجبرنا على التشاجر
المواطن محمد اليافعي أحد أبناء مديرية كريتر قال لنا :”مرت ايام ونحن نعاني من هذه المجاري وطرقت كل ابواب الجيران ولم نجد آذاناً صاغية لنا واجبرنا إلى ان نتشاجر معاهم بسبب ما طرأ على اولادنا من مشاكل وامراض جلدية، وفي الحقيقة انا شخصياً لم استطع فتح باب حمام منزلي بسبب رد مياه المجاري إلى حوض الحمام والمطبخ هذا من جهة، ومن جهة اخرى عشوائية الأطفال اتجاههم نحو المياه في الأحواض مما يسبب لهم الامراض.

نتيجة لا تحمد عقباها
لسان الأمهات في عدن كان واحداً وأخذنا آراءهن التي قلن فيها : ”الناظر إلى تكدس القمامة وطفح مياه الصرف الصحي في شوارع وأزقة مديريات مدينة عدن يرثي حالها الذي آلت إليه جراء الصمت المخزي الذي تنتهجه الجهات المختصة في صندوق النظافة في المدينة وعدم حل هذه المشكلة التي أرهقت كاهل أهالي عدن وزادت من معاناتهم ومشاكلهم التي هم في غنا عنها فوق ما يعانوه من أزمات الكهرباء والماء ورواتب وغيرها من المشاكل والأزمات، فنرجو من المسئولين عن صندوق النظافة والصرف الصحي حل هذه المشاكل والتخفيف من أعباء الأهالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.