مقاتلات تحالف دعم الشرعية تدمّر تعزيزات للمليشيا في صرواح.    المالكي: تدمير طائرة بدون طيار (مفخخة) اطلقها مسلحي الحوثي باتجاه مطار ابها    الارياني: استمرار اختطاف مسلحي الحوثي الفنانة انتصار الحمادي امتداد لسلسة من الجرائم التي ارتكبتها بحق النساء    وزير الخارجية يطالب بالضغط على الحوثيين وإيران لوقف التصعيد والاستجابة لدعوات السلام    العيسي ومنصة "الميسري".. تحركات لأدوات الإخوان في الجنوب خوفاً من "مقصلة" التسوية السياسية    مليشيا الإخوان بشبوة تستبدل سجناء هاربين بذويهم ببيحان    قيادي حوثي يدعو إلى الحشد بعد تكبد مليشياته خسائر كبيرة.. والأمم المتحدة تحذر من مجاعة في اليمن    التحديث الصباحي لأسعار الصرف في صنعاء وعدن ليوم الثلاثاء    الصين تحافظ على المركز الاول عالمياً في عدد السكان    مجلس الأمن يخفق في ادانة اسرائيل    «سيناتور جمهوري» يدعو الرئيس بايدن لإعادة العقوبات على الحوثيين.    الأرصاد : أمطار رعدية متفرقة بالساعات المقبلة    الدفاعات السعودية تعلن سقوط قذيفة في إحدى قرى جازان أطلقها الحوثيون    25 شهيداً بينهم 9 أطفال جراء عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزة    أمير قطر يصل الرياض وجلسة مباحثات مع ولي العهد محمد بن سلمان ووزير الخارجية التركية وهذه أخر المستجدات    استشهاد قائدين في "سرايا القدس" وفقدان مقاتلين من "كتائب القسام" في قصف إسرائيلي    منتخب اليمن يبدأ تدريباته في معسكر السعودية    شيكابالا يستفز جماهير الأهلي المصري بإشارة "غير لائقة"    شبح الاستبعاد من "الكالتشيو" يهدد يوفنتوس    لتعويض مبابي.. باريس سان جرمان يضع صلاح نصب عينيه    المحافظ لملس يعزي مدير اتصالات عدن بوفاة والده    وزير الصحة يقر إنشاء ثلاثة مراكز طبية في هيئة مستشفى مأرب العام    فلكي سعودي: الاربعاء المتمم لشهر رمضان لهذا السبب !    فلكي سعودي يحدد موعد عيد الفطر المبارك لهذا العام    مكيف محمول يبرد الغرفة في 10 دقائق.. وهذا سعره    ما أسباب وعلاج آلام مفصل الركبة؟    اليمن والغزاة .... أخطاء قاتلة ومصالحة وطنية شاملة !    شركة الغاز تعلن توفير الغاز خلال أجازة العيد    استمرار انخفاض أسعار الذهب في الأسواق اليمنية (تحديثات الأسعار ليوم الثلاثاء)    مقتل تسعة أشخاص في إطلاق نار بإحدى مدارس مدينة قازان الروسية    مؤسسة أطفال السلام تختتم مشاريعها الرمضانية    هذا ماحدث في 29رمضان ؟    في مشهد مهيب: عشرات الالاف يحضرون ختم مسجد المحضار بليله الجمع الكبير    المحاضرة الرمضانية السادسة والعشرون للسيد عبدالملك بدرالدين الحوثي    مقارنة تفصيلية لأسعار الخضروات والفواكه بين صنعاء وعدن ليومنا هذا    الهند تواجه تفشي كورونا بفضلات الأبقار.. والأطباء يبدون رأيهم في ذلك    الهلال الإماراتي يحمي 43 ألف أسرة من الجوع بحضرموت وشبوة    تثير مواقع التواصل الإجتماعي.. صورة لقيادي حوثي بعد عودته من مأرب!    مشروب يزيد خطر الإصابة بسرطان القولون .. والنساء أبرز ضحاياه    هلال السبرة يتوج بلقب دوري المحترفين لمنتدى المستقبل    لجنة أهالي مدينة شبام تقدم الإغاثة والاحتياجات لإخوانهم المتضررين بحي عيديد مديرية تريم    للتخلص من أصوات البطن المحرجة.. 5 أطعمة عليك الحذر منها    ديشان "الفوز بالألقاب لا يتم بفرقعة الاصابع"    مؤسسة يد تنبي التنموية توزع 400 سلة غذائية بالأمانة    مدير صناعة حجة: الإقبال على معرض المنتجين المحليين يعكس وعي المجتمع    قبل 5 أسابيع من انطلاق كأس أوروبا.. إصابة إبراهيموفيتش في ركبته    سيرينا تلمح إلى إمكانية غيابها عن الأولمبياد    بعد عادل إمام.. ثروة محمد رمضان "أغنى ممثل من الجيل الجديد" في مصر    بعد تدهور حالته الصحية .. حقيقة وفاة الفنان سمير غانم    "عبدالملك" يوجه بصرف مساعدة ماليه عاجلة لفنان تشكيلي بصنعاء    إذاعة صعدة تختتم مسابقة تلاوة القرآن الكريم لأبناء الشهداء    العثور على جثة مجهولة في أبين (صورة)    زوح الفنانة اليمنية "بلقيس" يخرج عن صمته بعد رفعها قضية خلع ضده "فيديو"    السعودية تعلن أسعارا جديدة للوقود    توزيع هدايا عيدية لمعاقي الجيش واللجان الشعبية في إب    مديرية معين بأمانة العاصمة تسير قافلة عيدية للمرابطين    مساعٍ إماراتية لتفجير الأوضاع في عدن (تفاصيل)    اب: تدشين توزيع نصف مليار ريال للفقراء والمساكين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دار كريستيز تعرض لوحة ل بيكاسو للبيع.. شاهدها وتعرف على السعر
نشر في أخبار اليوم يوم 12 - 04 - 2021

تشهد دار كريستيز للمزادات، بيع لوحة "امرأة تجلس بالقرب من النافذة" للفنان العالمي بابلو بيكاسو، والتي تمثل صورة ل ماري تيريز عشيقة الفنان وإحدى ملهماته، وذلك يوم 11 مايو في نيويورك، والسعر المتوقع للبيع هو 55 مليون دولار.
وقالت فانيسا فوسكو، الرئيسة المشاركة لمبيعات القرن العشرين، كان عام 1932 عامًا رائعًا بالنسبة لبيكاسو، كان يبلغ من العمر 50 عامًا، لقد كان بارعاً، مشهوراً، جاء ذلك بحسب ما ذكر موقع ارت نيوز بيبر.
وُلد بابلو بيكاسو عام 1881 بمدينة مالقة في جنوب إسبانيا لأسرة متوسطة الحال، وكان بابلو هو الطفل الأول فيها، كانت أمه تدعى ماريا بيكاسو (وهو الاسم الذي اشتهر به بابلو فيما بعد)، أما والده فهو الفنان خوسيه رويث الذي كان يعمل أستاذًا للرسم والتصوير في إحدى مدارس الرسم، كان أمينًا للمتحف المحلي، وتخصص في رسم الطيور والطبيعة، وكان أجداد رويث من الطبقة الأرستقراطية إلى حد ما.
أظهر الطفل بيكاسو شغفه ومهارته في الرسم منذ سن مبكرة، في السابعة من عمره تلقى تدريبًا رسميًا في الرسم والتصوير الزيتي على يد والده، وكان رويز فنانًا تقليديًا وأستاذًا أكاديميًا؛ ما جعله يعتقد أن التدريب المثالي يعتمد على النسخ المنضبط، ورسم أجساد بشرية من نماذج حية.
وفي عام 1891 انتقلت العائلة إلى لا كورونيا؛ حيث أصبح الأب أستاذًا بكلية الفنون الجميلة، ومكثوا هناك أربعة أعوام تقريبًا.
وفى عام 1895 تعرض بابلو لصدمة شديدة بعد وفاة شقيقته الصغرى ذات السبع سنوات بعد إصابتها بمرض الدفتيريا، وبعد وفاتها انتقلت العائلة مرة أخرى إلى برشلونة؛ حيث عمل الأب هناك أستاذًا بأكاديمية الفنون الجميلة، وبدأ بابلو بيكاسو في الازدهار من جديد وإن لم ينس حزنه وحنينه.
قام والده بتأجير حجرة صغيره له بجوار المنزل ليستطيع بيكاسو العمل فيها بمفرده، كما كان والده يقوم بزيارته عدة مرات في اليوم وتفحّص رسوماته، ومناقشته حول بعض الأمور أحيانًا.
بعدها قرر والده وعمه إرساله إلى أكاديمية مدريد الملكية في سان فيرناندو، وهي أهم أكاديمية للرسم في البلاد.
في السادسة عشرة من عمره بدأ بيكاسو في المكوث في المدينة على نفقته للمرة الأولى، إلا أنه وبعد تسجيله في الأكاديمية بدأ يكره النظام الرسمي في التعليم وشرع في ترك المحاضرات.
أُعجب خاصةً بأعمال الفنان إل جريكو، حيث الألوان اللافتة، والأطراف الممدودة، والملامح الغامضة، والتي تأثر بها بيكاسو وظهرت في أعماله فيما بعده.
رحل إلى باريس، عاصمة الفن في أوروبا، وهناك قابل للمرة الأولى صديقه الفرنسي الشاعر والصحفي ماكس جاكوب؛ والذي ساعد بيكاسو في تعلم اللغة الفرنسية والأدب الفرنسي.
في عام 1901 عاد بيكاسو للعيش مرة أخرى في مدريد؛ حيث قام هو وصديقه الفوضوي فرانشيسكو سولير بتأسيس مجلة "يانج آرت" والتي نشرت خمسة أعداد، كان سولير يكتب المقالات فيها بينما ساهم بيكاسو بالرسوم، وأغلبها كان الكاريكاتير الذي صوّر بيكاسو من خلاله معاناة الفقراء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.