رئيس البرلمان اليمني يهنئ نظيره المصري بذكرى ثورة 23 يوليو    بدء عملية عسكرية واسعة ضد مليشيا الحوثي    قيادي حوثي يكشف عن مصرع نجله على يد قوات الجيش الوطني    ورد للتو .. قناة المسيرة الحوثية تعلن خبر محزن لعناصرها .. تفاصيل ما قالته !    الهيئة العامة لحماية البيئة تحذر من كارثة نتيجة غرق سفينة نفط قبالة ميناء عدن    بعد قطيعة وحرب إعلامية دامت 4 سنوات.. مستشار بن زايد يصف دولة قطر ب"الشقيقة"    مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم السبت 24 يوليو2021م    مواجهة مرتقبة بين رونالدو وميسي على أحر من الجمر    بلادنا تشارك في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية (طوكيو 2020)    العثور على جثة مواطن بعد أيام من اختفاءه بعدن    رئيس المؤتمر يعزي في وفاة اللواء الرصاص    منشور لدار الإفتاء في مصر يثير جدلا واسعا في البلاد    وزير الإعلام: مليشيا الحوثي تفبرك مشاهد في جبهة الصومعة للتغطية على علاقتها بالتنظيمات الارهابية    غارات على البيضاء وخروقات المرتزقة في الحديدة تصل الى 140 خرقاً    تضرر منازل وقطع للطرقات بسبب الامطار بماهلية    كابل تنفي أنباء عن سيطرة طالبان على 90% من الحدود الأفغانية    وكيل محافظة مأرب الشندقي يتفقد جبهة رحبة    مصلحة الدفاع المدني تحذر المواطنين من الاقتراب أو التواجد في ممرات السيول    اعتقال قائد مقاومة آل حميقان ونائبه وقائد جبهة القوعة وآخرين من المقاومة    عودة خدمة الإنترنت إلى مأرب بعد انقطاع ليومين    تراجع اسعار الذهب عالميا    قافلة عيدية من وجهاء العذارب ببعدان للمرابطين في الضالع    مصرع قيادي حوثي بارز في محاولة اختراق خطوط التماس في التحيتا    تسجيل 320 اصابة واستهداف سيارتين اسعاف خلال مواجهات بيتا    لإنقاذ العملة الوطنية من الإنهيار.. البنك المركزي يجري إصلاحات جوهرية وضبط أداء المصارف    السودان يعلن حالة الطوارئ !    رئيس الوزراء يعزي في وفاة الدكتور عبدالكريم اسعد قحطان    تحذيرات من سيول جارفة في عدد من الاودية في مديريات شبوة*    بالصور: حفل افتتاح هادئ للأولمبياد.. والدرون تبهر العالم    وقفات وأمسيات في محافظة صنعاء بذكرى يوم الولاية    إحصائية جديدة حول خسائر بشرية جراء سيول الأمطار باليمن    موانئ عدن تكشف عن محاولة لتعويم ناقلة نفط غرقت في ميناء عدن    7 خرافات لا تصدقها حول الإصابة بحصوات الكلى    هيئة الأوقاف تكرِّم عدداً من مُقرئي وحُفّاظ القرآن الكريم بصنعاء    تأجيل بطولة آسيا لكرة السلة إلى العام المقبل    "تعز" مليونية الوحدة اليمنية    وقفات بأمانة العاصمة بمناسبة ذكرى يوم الولاية    جريمة تجسس مشتركة سعودية -إماراتية.. ما الهدف من فضحِ المتورطين والمستهدفين    بعد أخذ جرعات اللقاح باليمن ..دخول اول مسافر يمني الى السعودية عبر منفذ الوديعة    مغترب يمني يشيد منزل رائع وسط مساحة تحيط به الخضرة من كل جانب .. وهذا ما رسم حوله .. صورة    منظمة (اليونسيف) تحذر من إنهيار شبكة إمدادات المياه في لبنان خلال شهر    احراق زوج أمام والدته في اليمن والجاني يتوعد بالمزيد من الجرائم    ماذا حدث في مهرجان قلعة القاهرة بتعز؟ مكتب الثقافة يوضح والفنان عمار العزكي يتبرع بكامل اجوره لإسرة المتوفي    اليمنيون يبتهجون بالعيد في عدن وتعز رغم الحرب والفقر    انتقالات ليفربول: محمد صلاح يميل إلى مغادرة الأنفيلد    مكالمة هاتفية لإثنين من عمالقة الفن اليمني أحدهم توفى والآخر على قيد الحياة .. فيديو    العيد بين الأمس واليوم !!    القهوة الزائدة يمكن أن تضر الدماغ    شقيقة الأمير محمد بن سلمان تنشر بيان نعي مؤثر    انسحاب مصارع عربي من أولمبياد طوكيو لعدم مواجهة إسرائيلي    (حسن كحلان عفار ) معلم تاريخي    ماذا يأكل ويشرب الأشخاص الأطول عمرا في العالم قبل النوم    ذبح أكبر وأغلى ثور في اليمن و في هذه المزارع تمت تربيته .. صورة    اسعار الذهب اليوم الجمعة في اليمن    مقارنة تفصيليه لأسعار الخضروات والفواكه بين صنعاء وعدن صباح اليوم الجمعة    تعرفي على اسباب زيادة ألم وعدد ايام الدورة الشهرية    أمسية في جحانة بصنعاء في ذكرى يوم الولاية    أضحية من البشر: ولايزال اتباع ابن تيمية يضحون بالانسان بدلا من الحيوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



كيف مات كسرى ملك الفرس.. ما يقوله التراث الإسلامي
نشر في أخبار اليوم يوم 14 - 06 - 2021

كان الفرس قد خسروا إمبراطورتيهم منذ سنوات، وكانت البداية عندما انتصر سعد ابن أبى وقاص عليهم في معركة القادسية، ولكن ملكهم قتل فى سنة 31 هجرية فكيف كان ذلك؟
يقول كتاب "البداية والنهاية" ل الحافز ابن كثير تحت عنوان "كيفية قتل كسرى ملك الفرس وهو يزدجرد"
قال ابن إسحاق: هرب يزدجرد من كرمان فى جماعة يسيرة إلى مرو، فسأل من بعض أهلها مالا فمنعوه وخافوه على أنفسهم، فبعثوا إلى الترك يستفزونهم عليه، فأتوه فقتلوا أصحابه وهرب هو حتى أتى منزل رجل ينقر الأرحية على شط، فأوى إليه ليلا، فلما نام قتله.
وقال المدائني: لما هرب بعد قتل أصحابه انطلق ماشيا عليه تاجه ومنطقته وسيفه، فانتهى إلى منزل هذا الرجل الذى ينقر على الأرحية، فجلس عنده فاستغفله وقتله وأخذ ما كان عليه، وجاءت الترك فى طلبه فوجدوه وقد قتله، وأخذ حاصله فقتلوا ذلك الرجل وأهل بيته وأخذوا ما كان مع كسرى، ووضعوا كسرى فى تابوت وحملوه إلى اصطخر.
وقد كان يزدجرد وطئ امرأة من أهل مرو قبل أن يقتل فحملت منه ووضعت بعد قتله غلاما ذاهب الشق، وسمى ذلك: الغلام المخدج.
وكان له نسل وعقب فى خراسان، وقد سبى قتيبة بن مسلم فى بعض غزواته بتلك البلاد جاريتان من نسله، فبعث بإحداهما إلى الحجاج، فبعث بها إلى الوليد بن عبد الملك فولدت له ابنه يزيد بن الوليد الملقب: بالناقص.
وقال المدائنى وفى رواية عن بعض شيوخه: أن يزدجرد لما انهزم عنه أصحابه عقر جواده وذهب ماشيا حتى دخل رحى على شط نهر يقال له: المرغاب، فمكث فيه ليلتين والعدو فى طلبه فلم يدر أين هو، ثم جاء صاحب الرحى فرأى كسرى وعليه أبهته، فقال له: ما أنت؟ إنسى أم جنى؟
قال: إنسى، فهل عندك طعام؟
قال: نعم! فأتاه بطعام.
فقال: إنى مزمزم، فأتنى بما أزمزم به.
قال: فذهب الطحان إلى أسوار من الأساورة فطلب منه ما يزمزم به، قال: وما تصنع به؟
قال: عندى رجل لم أر مثله قط وقد طلب منى هذا، فذهب به الأسوار إلى ملك البلد - مرو واسمه ماهويه بن باباه - فأخبره خبره، فقال: هو يزدجرد، اذهبوا فجيئونى برأسه، فذهبوا مع الطحان، فلما دنوا من دار الرحى، هابوا أن يقتلوه وتدافعوا، وقالوا للطحان: ادخل أنت فاقتله، فدخل فوجده نائما، فأخذ حجرا فشدخ به رأسه، ثم احتزه فدفعه إليهم وألقى جسده فى النهر، فخرجت العامة إلى الطحان فقتلوه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.