سبب انزعاجا للانتقالي ...الكشف عن سر ظهور الرئيس علي ناصر محمد في ذكرى الوحدة    الهلال يُشارك جمهوره فرحة التتويج بلقب الدوري في احتفالية استثنائية!    اتالانتا بطلا الدوري الاوروبي لكرة القدم عقب تخطي ليفركوزن    محاولا اغتصابها...مشرف حوثي يعتدي على امرأة ويشعل غضب تعز    قيادي انتقالي: تجربة الوحدة بين الجنوب واليمن نكبة حقيقية لشعب الجنوب    بمناسبة يوم الوحدة المغدور بها... كلمة لا بد منها    سموم الحوثيين تقتل براءة الطفولة: 200 طفل ضحايا تشوه خلقي    الكشف عن القيادي الحوثي المسؤول عن إغراق السوق اليمني بالمبيدات المحظورة    حقيقة افلاس اكبر البنوك في صنعاء    "أهل شرعب أرق قلوباً و حسين الحوثي إمام بدعوة النبي إبراهيم"؟" حوثيين يحرفون احاديث الرسول وناشطون يسخرون منهم (فيديو)    ساعة صفر تقترب: رسالة قوية من الرياض للحوثيين    أول تعليق حوثي على إعلان أمريكا امتلاك الحوثيين أسلحة تصل إلى البحر الأبيض المتوسط    السفارة اليمنية في الأردن تحتفل بعيد الوحدة    في سماء محافظة الجوف.. حكاية سقوط حوثي.    شاب سعودي طلب من عامل يمني تقليد محمد عبده وكاظم.. وحينما سمع صوته وأداءه كانت الصدمة! (فيديو)    تغاريد حرة .. الفساد لا يمزح    وزارة الشؤون الإجتماعية والعمل تقر تعديلات على لائحة إنشاء وتنظيم مكاتب التشغيل الخاصة    بيب يُعزّز مكانته كأحد أعظم مدربيّ العالم بِحصوله على جائزة أفضل مدربٍ في الدوري الإنجليزي!    إجتماعات عسكرية لدول الخليج والولايات المتحدة في العاصمة السعودية الرياض مميز    رئيس انتقالي لحج يتفقد مستوى النظافة في مدينة الحوطة ويوجه بتنفيذ حملة نظافة طارئة    الاتحاد الأوروبي يعلن دعمه لوحدة اليمن والوصول لتسوية سياسية شاملة    قوة صنعاء الغاشمة وتخاذل القوى الدولية والإقليم أفشل فك الارتباط 1994    للوحدويين.. صنعاء صارت كهنوتية    الهجري يتلقى التعازي في وفاة والده من محافظي محافظات    سيلفا: الصدارة هدفنا الدائم في الدوري الانكليزي    مفاوضات إيجابية بين بايرن ميونخ وخليفة توخيل    اليابان تسجل عجزاً تجارياً بلغ 3 مليارات دولار    الحكومة اليمنية ترحب بقرار إسبانيا والنرويج وايرلندا الإعتراف بدولة فلسطين مميز    رونالدو على رأس قائمة منتخب البرتغال في بطولة أمم أوروبا    نافذون حوثيون يسطون على مقبرة في بعدان شرق محافظة إب    انقلاب حافلة محملة بالركاب جنوبي اليمن وإصابة عدد منهم.. وتدخل عاجل ل''درع الوطن''    أغادير تستضيف الملتقى الأفريقي المغربي الأول للطب الرياضي    إعدام رجل وامرأة في مارب.. والكشف عن التهمة الموجهة ضدهما (الأسماء)    اعلان القائمة الموسعة لمنتخب الشباب بدون عادل عباس    ورحل نجم آخر من أسرة شيخنا العمراني    مفاتيح الجنان: أسرار استجابة الدعاء من هدي النبي الكريم    بطل صغير في عدن: طفل يضرب درسًا في الأمانة ويُكرم من قِبل مدير الأمن!    ما بين تهامة وحضرموت ومسمى الساحل الغربي والشرقي    إحصائية حكومية: 12 حالة وفاة ونحو 1000 إصابة بالكوليرا في تعز خلال أشهر    الآنسي يعزي في وفاة الشيخ عبدالمحسن الغزي ويشيد بأدواره العلمية والدعوية والوطنية    الحوثي للاخوان: "اي حرب ضدهم هي حرب ضد ابناء غزة"!!!!    تناقضات الإخواني "عبدالله النفيسي" تثير سخرية المغردين في الكويت    تقرير برلماني يكشف عن المخاطر المحتمل وقوعها بسبب تخزين المبيدات وتقييم مختبري الاثر المتبقي وجودة المبيدات    هل يمكن لبن مبارك ان يحدث انفراجة بملف الكهرباء بعدن؟!    أين نصيب عدن من 48 مليار دولار قيمة انتاج الملح في العالم    فيديو فاضح لممثلة سورية يشغل مواقع التواصل.. ومحاميها يكشف الحقيقة    وهم القوة وسراب البقاء    "وثيقة" تكشف عن استخدام مركز الاورام جهاز المعجل الخطي فى المعالجة الإشعاعية بشكل مخالف وتحذر من تاثير ذلك على المرضى    وفاة طفلة نتيجة خطأ طبي خلال عملية استئصال اللوزتين    شاب يبدع في تقديم شاهي البخاري الحضرمي في سيئون    اليونسكو تزور مدينة تريم ومؤسسة الرناد تستضيفهم في جولة تاريخية وثقافية مثمرة    دعاء يريح الأعصاب.. ردده يطمئن بالك ويُشرح صدرك    بعضها تزرع في اليمن...الكشف عن 5 أعشاب تنشط الدورة الدموية وتمنع تجلط الدم    توقيع اتفاقية بشأن تفويج الحجاج اليمنيين إلى السعودية عبر مطار صنعاء ومحافظات أخرى    اليونسكو تطلق دعوة لجمع البيانات بشأن الممتلكات الثقافية اليمنية المنهوبة والمهربة الى الخارج مميز    لماذا منعت مسرحيات الكاتب المصري الشرقاوي "الحسين ثائرآ"    في افتتاح مسجد السيدة زينب.. السيسي: أهل بيت الرسول وجدوا الأمن والأمان بمصر(صور)    هناك في العرب هشام بن عمرو !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أهلي الحديدة .. طموح وإنجازات
نشر في الجمهورية يوم 19 - 03 - 2014

أهلي الحديدة .. أهلي تعز.. أهلي صنعاء.. أهلي غيل باوزير .. التلال، المكلا، أندية يمنية لايختلف عليها اثنان، إنها صاحبة جذور رياضية وأهم العوامل والمرتكزات في الساحة الرياضية اليمنية.. كل نادٍ يمثل تاريخاً منفرداً وكل ناد يعزف بسيفمونية انتصاراته ويعطي حقوقاً للجماهير بالتغني بإنجازاته ونادي الأهلي بالحديدة يظل رغم الابتعاد فارس الإنجازات الرائعة والحديث ل«كرة القدم»إضافة إلى خصوصية تاريخه كنادٍ عتيق وعريق ومؤسس وله أقدمية وصولات وجولات وله خصوصية أخرى في منافسة إخوة اللون والتسمية، فعند حدوث مباراة أهلاوية تعزية وحديدية وصنعانية وحضرمية وعدنية يكون الوضع مختلفاً والمتعة تختلف وللساحرة مذاق آخر وتكون الخاتمة «ديربي ناجح» أياً كانت النتيجة.
عاد أهلي تعز وابتعد أهلي الحديدة واستمر أهلاوية صنعاء وتلاشى أهلي الغيل وبقي التلال وغاب المكلا ،لكن يظل أهلي الحديدة واحداً من الفرق المطلوبة في الساحة الكروية.
عن هذا النادي ومدى عودته وعن الفرصة السانحة للعودة إلى المكانة الطبيعية تابعوا معنا هذه الأسطر التالية:
كل شيء على مايرام
إدارة النادي كانت البداية الأولى نحو تقديمنا مادة الواجب الإعلامي تجاه ناد كبير وسط الساحة الرياضية «أهلي الحديدة» وتسليط الأضواء على فريقهم الكروي وإمكانية العودة إلى دوري الأضواء وتوديع معاناة دوري المظاليم ،حيث التقينا الأخ عبدالرحمن خرجين الأمين العام للنادي ووضعنا أمامه سؤالاً مضمونه: ماذا عن الأهلي؟
ولم نضف أية عبارة أخرى وحصلنا على هذا الجواب:
فريق الأهلي يعتبر من أهم الفرق المتميزة في منافسة كرة القدم وفي الفترة السابقة قدم نجوماً وأحرز بطولات وحقق مالم تحققه الفرق الأخرى من كسب حب المتابعين لكرة القدم واستطاع الفريق حصد تميز الرياضة في محافظة الحديدة باعتباره فارس البطولات الكبيرة وأهلي الحديدة تعرض إلى تراجع وأجبر على الابتعاد من أضواء كرة القدم وتمت محاولات عديدة للبحث عن عودته إلى حالة التوازن، لكن هناك خطط عاثرة ومواقف حالت دون ذلك وخاصة في المواسم الثلاثة الأخيرة الماضية،وحالياً قمنا بمعالجة كل المشاكل بعد اتباع قاعدة العمل الصامت،وقد نجحنا في الوصول إلى درجة مطلوبة من الإعداد والتي توجت هذا الموسم بإيجاد الفريق المنافس والقوي ونحن قدمنا مابوسعنا وربنا يوفقنا في إكمال المشوار.
وفي حديثه المتواصل أشار خرجين أن نادي الأهلي في الحديدة ينتظره مستقبل رياضي مشرق وسيكون من الأندية النموذجية واسماً على مسمى لهذه العبارة وسيكون أيضاً من الأندية المرموقة والعصرية خاصة وأن النادي لديه الآن البنية التحتية والمتمثل في مقر النادي النموذجي «ملاعب ومنشآت ورياضية» وحالياً تجرى اللمسات النهائية لإكمال هذا المشروع كمرحلة أولى ومانتمناه فقط أن تكون هناك مواقف مع هذا النادي وأن يحظى باهتمام السلطة المحلية والشخصيات الداعمة باعتبار أن هذا النادي يمثل المحافظة ويخدم أبناء الوطن.
وقال: مالايعرفه الآخرون أن إدارة النادي بقيادة الأخ علي أحمد الشحاري تعتمد على سياسة العمل الصامت التي تعتمد على حب العمل وخدمة الآخرين وتكره الفخر والتباهي .. وقال: هذا العمل ساهم كثيراً في استمرار أنشطة النادي والمشاركة في كل الجوانب التنافسية وبدعم كبير يأخذ الدعم الشخصي نصيباً منها لأن مايحصل عليه النادي من دعم رسمي لايلبي الطموحات ولايتناسب مع الأنشطة التي يمارسها النادي وهذا الموسم أخذ اهتماماً كبيراً وحالياً الإدارة تواجه تحديات ووفرت كل المتطلبات لفريق كرة القدم وأبرمت العقود مع المحترفين لسد الفجوات في صفوف الفريق بغية الوصول إلى ماتصبو إليه جماهير النادي وكل محب لأهلي الحديدة على مستوى الوطن وخارجه.
وأضاف: أهلي الحديدة حالياً في وضع جيد ومتحسن والدليل على ذلك مايقدمه نجوم الفريق من أداء متميز في المباريات وأن القادم سيكون أفضل من حيث النتائج في طريق العودة إلى جانب الأندية الكبار.
واختتم أمين عام نادي أهلي الحديدة قائلاً: إن فريق كرةالقدم المعروف بالزرانيق سوف يستمر تحت قيادة المدرب الوطني ابن النادي محمد عايش عبدالله وأن الإدارة سوف تدعم هذا المدرب بكل الوسائل المتاحة.
آراء مختلفة
بدوره تحدث الأخ الكابتن توفيق عبدالرحمن شمسان لاعب الجيل في مشاركته عن رأيه بالأهلي الساحلي الفريق الذي يبحث عن فرصة العودة إلى دوري الأضواء حيث أشار توفيق أن الأجواء هذه المرة وكما يبدو من خلال متابعته أداء الفريق أنه عائد إلى دوري الأضواء وبارك هذه الحالة الإيجابية لفريق أهلي الحديدة وقوتهم في المشاركة واعتبرها من الأشياء الرائعة التي يتمنى أن تكون أندية الحديدة بهذا المستوى،وقال: لايوجد هناك أي مبرر لهذا التطور الذي شهده فريق الزرانيق سوى القول إن هناك إدارة واعية لم تبخل في دعم مسيرة الفريق وتقديم جهود مشكورة.
انتظرونا..
هو الظل الذي لايفارق خطوات الفريق
هو الأخ حسن البيضاني الذي سألناه عن فرصة الفريق وإمكانية العودة فقال: لقد تفاجأنا حقيقة بالصورة الجميلة التي يشهدها فريق الأهلي هذا الموسم وعندنا أمل كبير في بلوغ التأهل والعودة إلى دوري النخبة من جديد..واختتم البيضاني حديثه بهذه العبارة: «انتظرونا أيها الكبار».
نجوم واعدين
مدرب حراس المرمى الكابتن محمد البصيلي أردف قائلاً: نحن في الطريق الصحيح إلى دوري النخبة وأن الجميع يسعى إلى هذا الهدف وهو اللحاق بركب المنافسة الأروع أضواء كرة القدم واعتبر أن وصول الفريق الأهلاوي إلى هذه المكانة من الحقوق التي يمتلكها أهلي الحديدة باعتباره أحد أبرز فرق كرة القدم على مستوى الوطن وله سمعة طيبة وإنجازات وبطولات وأكد أن مرمى وشباك فريق أهلي الحديدة أصبحت مؤمنة،حيث يمتلك نجوماً مميزين أبرزهم الكابتن علي حكيمي والكابتن محمد عنتر اللذان يعتبران من افضل حراس المرمى على مستوى الوطن، إضافة إلى عدد من الحراس الاحتياطيين الذين سيكون لهم شأن في هذا المجال والدفاع عن شباك أهلي الحديدة.. واعتبر الكابتن محمد البصيلي صعود الفريق إلى أضواء كرة القدم شيئاً وارداً ومحققاً لأنهم الأفضل استعداداً وأفضل من يمتلك قيادة ناجحة.
الزرانيق.. نكهة خاصة
وعن أهمية وجود فريق أهلي الحديدة في دوري الأضواء ونسبته الكبيرة في قلوب المتابعين بعيداً عن الانتماء الشخصي للأندية قال الأخ طارق عبدالجليل ردمان عضو مجلس إدارة نادي الهلال في الحديدة ورئيس دائرة الشباب والطلاب بمديرية الميناء في الحديدة: إن غياب فريق الزرانيق عن منافسة دوري الدرجة الأولى لكرة القدم مؤثر جداً باعتبار فريق أهلي الحديدة فريق مطلوب تواجده في المنافسة وينطبق عليه أنه نكهة الدوري وهذا يعود للعروض والأداء الجميل لهذا الفريق،وحقيقة نتمنى أن يصعد فريق الأهلي هذا الموسم وأن تتضافر كافة الجهود لإعادته إلى هذا المكان..مع العلم أننا نرتبط بهذا النادي من خلال وجود عدد من الشباب أبناء مديرية الميناء ونحن في دائرة الشباب نفخر بإبداعاتهم مع هذا النادي ونتابعهم باستمرار.
فريق عريق
لاعب المنتخب الوطني وفريق نادي الجيل «سابقاً» الأخ محمد صالح الجهمي عبر عن رأيه حول مشاركة الأهلي في دوري الدرجة الثانية للموسم الجديد 2014 قال:
أرى أحقية الفريق بالعودة إلى دوري الأضواء من خلال متابعته الميدانية لحالات الاستعداد والإعداد وخوض المباريات،وقال: أعتقد أن الأهلي يعتبر واحداً من أفضل الأندية المشاركة في الثانية ويتوقع أن يكون أول الفرق العائدة إلى الأضواء وهو فريق عريق يستحق أن يكون بين الكبار وأتمنى له العودة هذا الموسم والحفاظ على المستوى الطيب الذي يقدمه وأن لايتراجع حين يبلغ هدف التأهل إلى دوري المحترفين.
إنجازات رائدة وحضور قوي
يعد النادي الأهلي في الحديدة من أهم الأندية على مستوى الوطن باعتبار النادي الذي تميز بإنجازات رائعة، خاصة في مجال منافسة لعبة كرة الطائرة وهو النادي الوحيد الذي حقق شهرة واسعة في هذه اللعبة،حيث حقق بطولة نخبة كرة الطائرة فترة طويلة تتجاوز 10 سنوات متعاقبة وحديثنا هنا عن لعبة كرة القدم وبعيداً عن ذكر إنجازات النادي في مختلف الألعاب نؤكد ويثبت الزمن أن أهلي الحديدة حقق مشواراً كبيراً في منافسة كرة القدم وحصل فريقه الكروي على عدد من البطولات المحلية وكغيره من الأندية الوطنية كان فريقاً لايشق له غبار في فترة من الزمن وفي المشاركة الخارجية التي حقق فيها ممثل الكرة اليمنية المشاركة الخارجية والتي حقق فيها ممثل الكرة اليمنية مشاركات طيبة وإيجابية إلى جانب أن فريق الأهلي في الحديدة هو الفريق الذي توّج بعدد من الألقاب وأهمها: الزرانيق شياطين العرب فارس المتعة وغيرها من الألقاب.
وإنجازات فريق أهلي الحديدة تختلف عن أي إنجازات أخرى والسبب في ذلك أن الفريق دائماً يخطف تلك البطولات بجدارة واستحقاق..هذا من جانب..أما من الجانب الآخر فتلك البطولات والإنجازات لاتأتي بصورة سهلة،بل إنها تأتي من رحم المعاناة والصبر والاجتهاد والمنافسة الشريفة والقوة التي تفرضها العناصر المشاركة ويقابلها فريق أهلي الحديدة بالرد المناسب وللتأكيد على أفضلية النادي الأهلي نضع هذا الموجز من الإنجازات على النحو التالي:
1 بطولة ومنافسة كأس الجمهورية للموسم 86 7 8م المركز الثاني في منافسة أضواء النخبة دوري الدرجة الأولى لموسمين متتاليين 7 8 88م و8 8 9 8م. 3 المركز الثالث في الدوري الممتاز للموسم الكروي 6 9 7 9م. 4 كأس الرئيس للموسم 6 9م وهي النسخة الأولى للمنافسة
مشاركات متميزة
وللحديث عن النادي الأهلي في الحديدة ودوره الرائد في المساهمة في تطوير لعبة كرة القدم فهناك الكثير والكثير وهناك العديد من العلامات المضيئة في تاريخ هذا النادي وخاصة في تطوير لعبة كرة القدم ،حيث تؤكد المصادر أن هذا النادي العريق كان أول الأندية في الاهتمام بلعبة كرة القدم في الوطن الحبيب وكان فيما قبل صاحب السيادة في الحركة الرياضية لمجال كرة القدم ومدرسة كروية ،تخرج منها النجوم وهو النادي الذي لايغيب أعضاء فريقه عن منصات التتويج وخطف الألقاب وكان أهلي الحديدة النادي الذي تفضل مواهب كرة القدم الانضمام إليه سواء كانوا بحاجة إلى الصقل والتعليم أم نجوماً تراودهم الأحلام نحو الأضواء والشهرة.
و للأهلي في الحديدة مشاركات في المحافل الخارجية، حيث مثل الكرة اليمنية في منافسة كأس أبطال الأندية العربية في المملكة العربية السعودية في الرياض وكان الفريق اليمني بمثابة الحصان الأسود في البطولة..المشاركة الثانية كانت في نفس العام أيضاً في منافسة الأندية الآسيوية أبطال الكؤوس التي أقيمت في دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وبالتحديد في إمارة دبي وخرج الفريق من الدور الثاني بعد أن حقق مشاركة إيجابية حينها.
معقل العمالقة
النادي الأهلي في الحديدة،كما يوصف بالمدرسة الكروية فقد احتوى ارشيفه على عدد من النجوم التي سرقت الأضواء في تلك الفترة البعيدة وحتى اليوم ومن أجل التذكير ببعض هؤلاء النجوم والذين لايزالون صورة جميلة في مخيلة المتابعين وأجمل صورة في جسد الساحة الرياضية اليمنية نستشهد بهذه الأسماء:(محمد بشير أولاد شقحان إبراهيم والحارس العملاق أحمد قاسم محمد برية سليمان عواجي يوسف عبدالله سعد صبري عبدالملك الجعدبي أحمد غالب عبده راشد حميد نشطان ومن بعدهم شنب حمادي أنور العديني عبدالسلام عليبة رامي عبدالرزاق حسين المجربي خالد باصهي جلال بهلول عبدالرحمن سعيد ونجوم مابعد التسعينيات ويأتي اللاعب محمد قاسم محمد وزملاؤه اسماعيل القرشي ومحمد حرماش وعبدالله حجري ومحمد البدوي وغيرهم.. مع العلم أن اهلي الحديدة كان فريقه الكروي يتمتع بالأسلوب والأداء الاستعراضي ويضم في صفوفه هدافين من الطراز الأول وفي مقدمتهم اللاعب الكبير عبدالله سعد هداف الدوري للموسم الكروي 6 8 7 8م وحسين المجربي وأنور العديني ومحمد قاسم محمد وجلال بهلول وخالد باصهي إلى جانب أن فريق الأهلي تخرج منه أبرز اللاعبين والنجوم الذين شكلوا أهمية في صفوف المنتخبات الوطنية وأهمهم اللاعب عبدالرحمن سعيد وشقيقه اللاعب سالم سعيد والكابتن أبو علي غالب.
الصعود .. آن آوانه
في الوقت الراهن تبدو الأمور طيبة على حسب قول أصحاب الشأن الرياضي لكن الأمور الطيبة هي فعلاً نشاهدها في النادي الأهلي هذه الأيام والواضح يؤكد أن المشاركة الماضية في منافسة وصراع الصعود التي أخفق فريق أهلي الحديدة فيها بسبب وقوع الفريق في مصيدة التعادلات وكانت عبارة عن تصحيح أوراق وترتيب الأوضاع وهذه الأيام لامجال لتجديد خيبة الأمل ولن تقف المنافسة والمتنافسون حجر عثرة أمام فريق أهلي الحديدة ،وأن هذا الموسم سيكون تدشيناً لعودة الصورة الجميلة ومعانقة الإنجازات الجديدة والاقتراب أكثر من المحبين والعاشقين للزرانيق..
الأهلي الساحلي يتمتع بمدرب رائع يحمل من الطموح مايجعل الأحلام تتحقق اسمه محمد عايش ويضم جهازاً فنياً يكفي أن حارساً فيه يتميز في فترات سابقة اسمه محمد البصيلي ومدير كرة يعتبر الدينمو الرائع اسمه عصام عايش وفريق عصري ومتطور مدعوم بأفضل المحترفين الأجانب وإدارة تعهدت على نفسها منذ دخول عالم الرياضة على الوفاء والحب والدعم المتواصل بقيادة الأستاذ علي الشحاري والأخ عادل حسن السقاف وعبدالرحمن خرجين وبقية أعضاء الهيئة الإدارية كالمشرف الرياضي فهيم العتمي والأمين العام المساعد عادل فقير ومن وراء ذلك الجمهور الأهلاوي والمحبون لكرة القدم الساحلية ولمسات وأداء فرسان المتعة «الزرانيق» وتظل عودة أهلي الحديدة في حكم المؤكد والتفاؤل موجود باعتبار أن البرنامج يمضي نحو تحقيق الأحلام..والأحلام على بعد خطوة فقط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.