حنكة الرئيس الزُبيدي تسبق الخروقات الحوثية.. وتجهز لدحر المليشيات    مليشيا الحوثي تستولي على المساحات الخضراء ومواقف السيارات الخاصة بمدينة "الحمدي السكنية"ب"سعوان"    وفاة احد موظفي السفارة الامريكية بصنعاء في سجون الحوثيين    مجموعة عربية في تصفيات كأس اسيا للناشئين    تعز.. مسيرة حاشدة تطالب برفع الحصار الحوثي وتحمل المبعوث الأممي مسؤولية استمراره    تنظيم ورشة عمل لمناقشة إعداد إستراتيجية حماية أرخبيل سقطرى من الأنواع الدخيلة الغازية    جونيور يرد على اهتمام باريس سان جيرمان بضمه خلال الانتقالات الصيفية المقبلة    فضيحة جديدة تقع فيها إحدى المنظمات الأممية العاملة باليمن    وزارة الكهرباء والطاقة يوقع مع شركة "سيمنس" الألمانية للطاقة على اتفاقية صيانة محطة مأرب الغازية    مفاجأة .. الملقحون ضد الجدرى البشرى محصنون من جدرى القرود بنسبة 85%    تعيين المقبلي: استفزاز يثير غضب الجنوب ويستدعي تحذير الانتقالي    ردًا على زيارة بايدن.. كوريا الشمالية تطلق ثلاثة صواريخ    لماذا تزداد ضربات القلب في الصيف؟    التحاق 70 ألف طالب بالمراكز الصيفية في صعدة    شاهد .. وفاة بطل مسلسل ''قيامة أرطغرل'' يُبكي قلوب كل مُحبيه.. لن تتخيل من من يكون ؟ (اتفرج صورة)    اغتيال قيادي حوثي مقرب من زعيم الميليشيا وسط العاصمة صنعاء    شهيد فلسطيني وعشرات الإصابات خلال التصدي لقوات الاحتلال في نابلس    بعد القمح.. أزمة سكر تلوح في الأفق مع توجه أكبر منتج في العالم لتقييد الصادرات    سقوط اكثر من 31 الف قتيل وجريح في امريكا    مليشيا الحوثي تصدر تصريح جديد بشأن فتح الطرقات وتمديد الهدنة وخيارات لجنتهم العسكرية    توسل إلى الله    كندا تقدم مليون دولار لدعم العمليات الإغاثية في اليمن    مرصد إعلامي يوثق 86 حالة انتهاك من بينها 4 حالات قتل تعرّض لها صحفيون خلال 2021    اليوم الأربعاء.. انطلاق المؤتمر العلمي الأول لجامعة إقليم سبأ لمناقشة واقع التعليم في اليمن    الوكيل مفتاح يناقش مع الصحة العالمية وضع قطاع الصحة بمأرب والتحديات التي تواجهها    الأركان العامة الأوكرانية: هناك قتال عنيف مستمر شرقي البلاد    الأمم المتحدة: تقول انها بحاجة الى 7 ملايين دولار للمساعدة في إجلاء 6750 إثيوبياً من اليمن    بعد تصريحات العليمي بتوحيد الأجهزة الأمنية والعسكرية .. الزبيدي يعد لقاء عاجل بقادة الأحزمة الأمنية في عدن وأبين ولحج    محمد النعاس الفائز بالبوكر للرواية 2022: زوجتي علمتني حب الكتابة    قرأت لك.. "نجاحات عظيمة يومية" أفكار ملهمة لحياة ذات معنى    بريطانيا تجرى محادثات مع اليونان بسبب أحجار البارثينون الرخامية.. أعرف الحكاية    وزارة الأوقاف تدافع عن نفسها وتبرر سبب ارتفاع أسعار الحج الجنونية هذا العام ..(وثيقة)    لا تنام إلا بعد ما تفعل خمسة أشياء:    محافظا تعز ولحج يدشنان بدء تنفيذ مشروع طريق هيجة العبد بتمويل سعودي    اجتماع يناقش مشروع صيانة طريق النقبة - بئر علي الدولي في شبوة    فكر في الأفضل:    البكري يلتقي عدد من نظرائه العرب ويناقش معهم سبل التعاون المشترك    فيتل يخوض سباقاً لمطاردة نشالين في برشلونة    إغاثة قطاع الصحة.. شبوة تشهد على إنسانية الإمارات    بايرن ميونيخ يضم المغربي مزراوي بصفقة حرة    الكثيري: الإرهاب صدر إلينا بعد الوحدة والجنوب بيئة طاردة لهذا الفكر    مجلس الاعمال اليمني في مصر يحتفل بالعيد الوطني للجمهورية اليمنية ومرور عام على تأسيسه    هولندا تعتقل موالياً للنظام السوري للاشتباه بارتكابه جرائم حرب    وزارة الخدمة المدنية والتامينات تطلق دفعة جديده من العلاوات لمرافق استكملت اجراءات صرف علاواتهم    علامة مؤلمة في ظهرك تدل على الإصابة بسرطان خطير...تعرف عليها    أرقام ومبالغ خيالية .. لن تصدق حجم ثروة الأميرة الأردنية هيا بنت الحسين حصلت عليه من تسوية الطلاق مع حاكم دبي .. الرقم فاق كل التوقعات!    أول دولة عربية تمنع تعدد الزوجات وتضع شروط تعجيزية .. لن تصدق من هي الدولة وماهي الشروط    الاصابة تبعد جروهي عن لقاء الاتحاد امام الطائي    جوندوجان يدعو ثلاثة لاجئين للحضور إلى ملعب الاتحاد ومشاهدة ريمونتادا الفريق الرائعة للفوز على أستون فيلا    عريس يصحو من النوم يوم "الصباحية" وعروسته ليست في جواره وغير موجودة في منزله .. وحينما اكتشف السر أصيب بنوبة قلبية قاتلة    احذر وانتبه جيدًا .. 3 علامات على الوجه تدل على ارتفاع مستوى السكر في الدم لديك (اكتشفها الآن ولا تتردد)    السلطة المحلية في محافظة المهرة تدعو لإقامة صلاة الاستسقاء في جميع المساجد يومً الجمعة ومكتب الاوقاف والارشاد يوجه أئمة وخطباء المساجد    غرامة تصل ل 2 مليون سعودي.. السلطات السعودية تفاجئ الجميع وتعلن عقوبات صارمة على من يرتكب هذه المخالفة من المواطنين والمقيمين    يطلق زوجته وأم أولاده السعودية ويسافر ليتزوج بفتاة مغربية .. وبعد ليلة الدخلة يكتشف الصدمة التي جعلته يبكي بحرقة ؟    ماذا يخبئ فراعنة مصر القديمة داخل الأهرامات؟    تدشين توزيع الزكاة العينية للفقراء والمساكين بريمة    الرئيس المشاط يلتقي رئيس الهيئة العامة للآثار والمتاحف    الحكومة الشرعية تعلن عن تكاليف الحج لكل يمني بمبلغ مالي كبير بالعملة السعودية وهذه هي أسماء الوكالات المعتمدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



العبث بوحدة الصف الوطني
نشر في الصحوة نت يوم 22 - 01 - 2022

المتابع للمقابلة التي أجرتها قناة الحدث مع عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي يجد أن أكثر أمر قام به هو محاولة التهرب والتخلص من الرد على الأسئلة المحرجة التي وجهتها له المذيعة بترديد الأوهام المعشعشة بذهنه.
حشرته المذيعة بزاوية ضيقة حين قالت له إن الانتقالي يلعب دوراً سلبياً بين الحين والآخر وهذا ما يؤدي إلى عدم الحفاظ على وحدة الصف المناوئ للحوثي، فذهب لمهاجمة الشرعية ورموزها واتهم نائب رئيس الجمهورية بأنه يدعم القاعدة وداعش وأن "الإخوان" يحاولون الصاق تهمة الإرهاب بالجنوب وهم شوافع وسنة، في تناقض عجيب ومثير للشفقة والسخرية ويتفق مع طرح مليشيا الحوثي، بل ويخرج من مطبخ واحد، ويدل على أنه لا يزال على تواصل من تحت الطاولة مع ايران والضاحية الجنوبية ولم ينس الارتباط السابق بينهم، لقد طفحت طائفيته وعنصريته ويبدو أنها مستمدة من طائفية الحوثي وحزب الله الذي تدرب على يديه.
سألته المذيعة لماذا لم تتحول العاصمة المؤقتة عدن التي تديرها قوات الانتقالي إلى نموذج ملهم لبقية المحافظات، فألقى باللوم على الحكومة التي يضع هو ومجلسه الانتقالي العراقيل أمام قيامها بواجباتها الدستورية والقانونية ومنعها من مزاولة عملها، وبذلوا قصارى جهدهم في عرقلة ومنع رئيس الجمهورية من البقاء في العاصمة المؤقتة عدن أو العودة اليها، وشنوا حروبا استهدفت قوات الشرعية وآخرها أحداث أغسطس 2019م التي انقلبوا فيها على الدولة.
ذكرت المذيعة أن هناك تعاون بين الإرهاب الحوثي والقاعدة وأن الأخيرة لم تهاجم
مناطق الحوثي، فرد عليها عدوّنا هم "الاخوان المسلمون"، وظل يردد هذه المفردة في المقابلة مراراً أكثر مما ذكر الحوثي والقاعدة.
صحيح أن عيدروس لم يذكر الإصلاح لكنه ردد كثيرا مفردة "الإخوان المسلمون" وأنهم العدو الأول إذ يحاول الانتقالي مهاجمة الإصلاح دائما وإلصاق صفة "الاخوان" به وكأنه يردد أسطوانة مشروخة وبالية تم تلقينه بها وتوقف تفكيره عندها.
بالتأكيد أن القضايا المهمة التي أثارتها المذيعة وهي حقائق ماثلة للعيان عرت الزبيدي وأخرجته عن طوره ولأنه غير قادر على مواجهتها غرب وشرق ووجه سهامه نحو الشرعية وكرس معظم حديثه لانتقادها وتحميلها كل الموبقات متناسيا بقصد الحوثي ومتجاهلا الدور العبثي الذي تمارسه ايران في اليمن إذ لم يذكرها طيلة اللقاء.
أما بالنسبة للشق الأمني والعسكري لاتفاق الرياض فالكل يعلم أن الشرعية أوفت بكافة التزاماتها في هذا السياق إلا عيدروس ومجلسه فيرى أن الشرعية هي المعرقل، وينظر لاتفاق الرياض باعتباره استكمال تغيير المحافظين وتمكين عناصره من السلطة العسكرية والمدنية في المحافظات المشمولة بالاتفاق.
الثابت أنه مع كل ظهور للزبيدي يتردى أكثر وأكثر فالإعلام بقدر ما يمنح أي سياسي فرصة لتعظيم رصيده وموقفه الوطني بقدر ما يقضي عليه إن جانب طرحه الصواب وخرج عن اللياقة.
لقد اتضح لكل متابع لهذه المقابلة وغيرها أن الزبيدي مسكون بقضية الانفصال، متحدياً إرادة الشعب اليمني واهداف التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإجماع الدولي.
هل يدرك الزبيدي أن كل الخصومات التي تخدم الحوثي هي هدايا مجانية وتفريط بأمن اليمن والمنطقة، وأن خطر هذه المليشيا يتعاظم كل يوم وأصبح يهدد اليمن ودول المنطقة والعالم، وأنه لا مجال لممارسة المزيد من العبث وافتعال الحروب الجانبية، وأن اللحظة الراهنة تقتضي استنفار كل الجهود لحسم معركة التحرير والكف عن كل ما عداها وأن الوقفة المشرفة من اشقائنا في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة الشقيقتين يستلزم الاستفادة وليس تضييع الفرص.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.