عمليات عسكرية نُفذت اليوم في صنعاء.. أوجعت الحوثيين واستهدفت "حقل تجارب"    السعودية تكشفها عن موقفها الجديد من اتفاق الرياض وهل سيتم تنفيذه    الذهب يهبط وسط شكوك حيال حزمة التحفيز الأميركية    لم توصف بأنها إرهابية .. عارضة أزياء روسية ترتكب جريمة مروعة    المحكمة العسكرية تعقد جلستها الثامنة لمحاكمة قادة الانقلاب    مدرب شاختار الاوكراني يحتفي بالفوز المتكرر على ريال مدريد    سببان يعرقلان إعلان الحكومة والرئيس يقدم تنازلات.. آخر مستجدات مشاورات الرياض بين الشرعية والانتقالي    قاض في تعز يحكم بالسجن لمدة عام على مدير السجن المركزي ورفع صفة الضبطية عنه    شوماخر يبدأ مشواره في فورمولا-1    أجواء باردة وأمطار متوقعة على مرتفاعات 8 محافظات    انتصارات استراتيجية غرب مأرب اثر معارك عنيفة وقائد عسكري يقول ان المرحلة القادمة حاسمة    هآرتس.. "خدمات زنا متبادلة" مشروع مشترك إماراتي إسرائيلي    اختتام بطولة الشهيد حسن زيد للكرة الطائرة    أرسنال يعلن غياب لاعبه لويز عن مواجهة رابيد فيينا في الدوري الاوروبي    شركة دولية تضع اليمن ضمن البلدان ذات الخطر العالي وتحدد أخطر 5 أماكن على وجه الأرض    رائحَةُالخُبْزِ (المَدْهُور1)    586 إجمالي الإصابات وحالات التعافي الجديدة بكورونا في السعودية اليوم"آخر الإحصائيات"    فاكهة تشتهر بها اليمن تساعد على تخفيف آلام الظهر    غريفيث يكتفي ببيان مقتضب ويقول أن الأمر مفزع    توتر أمني بين فصائل مليشيا الانتقالي في عدن والدفع بتعزيزات تحسبا لانفجار الوضع    لا داعي ل 14 يوم من الحجر الصحي ... اكتشاف جديد يخفف من قيود كورونا    الأمم المتحدة: مقتل وإصابة 110 مدنياً في تعز خلال شهرين معظمهم أطفال ونساء    شاهد الفنانة اليمنية "بلقيس" تجهش بالبكاء بسبب نظرة الناس لها .. (فيديو+تفاصيل)    البنك المركزي يجمد ويحظر حسابات 30 شركة صرافة في عدن (الأسماء)    نعيش مرحلة استحمار اليمن!    إيران تنقل أسحلة متطورة وخطيرة إلى البحرين ..وحلف الأطلسي يكشف الأدلة    تصريحات سعودية جديدة عن القضية الفلسطينية    ممرضة تفجر مفاجأة صادمة بشأن وفاة مارادونا    بعدد وفيات يقارب مليون ونصف ... تعرف على آخر إحصائيات الإصابات بفيروس كورونا حول العالم    من ووهان إلى كل أركان العالم... وثائق مسربة جديدة تكشف حكاية جائحة كورونا (تفاصيل)    فارق خيالي في أسعار الذهب بين صنعاء وعدن اليوم الأربعاء    نيويورك تايمز..تفاصيل إنهيار تطبيع السودان مع إسرائيلي بعد شهرين من إعلانه    سقط مغشياً علية...تعرف على كيفية وفاة لاعب مصري في الملعب إثر أزمة قلبية    منظمة التعاون الإسلامي تصدر قرارات بالإجماع لوزراء الخارجية لدول الأعضاء وتركيا ترحب    الاتحاد الأوروبي يقترح على بايدن العمل معا ضد روسيا    تعرف على العقوبة التي تنتظر "محمد رمضان" حال إدانته بالتطبيع مع الإحتلال؟    المسنون يواجهون مصيرين حتميين في ظل كوارث الحرب في اليمن    ليفربول يحسم تأهله إلى دور ال16    بيان أممي بشأن انهيار العملة اليمنية    11 ديسمبر.. النطق بعقوبة المدان باغتيال الحريري    كان من الطبيعي أن تتراجع عدن بعد رحيل المحتل    كومان يستبعد ميسي من مباراة برشلونة الأوروبية مجدداً    مأرب: ذات الشمس    دولة عربية تكشف عن 15 ألف موقع أثري    ندوة مستقبل القطاع المصرفي في اليمن: الغرفة التجارية تدعو لحلول توافقية    ممثلين عن البرامج السعودي لتنمية واعمار اليمن يزور صندوق النظافة والتحسين محافظة المهرة    تحت شعار (صحة مهري نموذجا) ...تنمية المرأة بمديرية الغيضة تنظم حملة توعية حول العمل التطوعي    مفتي السعودية "آل الشيخ" يوجه رسائل للجنود السعوديين في الحد الجنوبي    الأمم المتحدة: الريال اليمني فقد 250 بالمئة من قيمته منذ 2015    الأمن يلقي القبض على شخص أحرق زوجته في محافظة حضرموت    دكتوراه ثانية بامتياز لباحث يمني أوصى باستقلالية القضاء الإداري وإنشاء محكمة إدارية عليا    مسؤول بشركة صافر: توقف خطر الناقلة مرهون بتفريغها من النفط بشكل فوري    تفاصيل...الأمم المتحدة تنشر أرقام صادمة لعدد الضحايا في اليمن الناتجة من الحروب وتدعو لوقف إطلاق النار فوراً    العرب حبل النصر لأمريكا والصهيونية!!    ماهي الوصية التي تم التكتم عنها 32 عاما وكشفه نجل القاري عبد الباسط عبدالصمد    الله والفقه المغلوط(1-2)(2-2)    خطبتي الجمعة في "الحرام" و"النبوي" تبيّن أهمية التدبر في كتاب الله وسنة رسوله وتسلط الضوء على معاني 17 آية من سورة الإسراء    ما الحكمة من قراءة سورة الكهف وقصصها يوم الجمعة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ارتفاع عدد ضحايا تفجيري زاهدان الايرانية إلى 27 قتيلاً و300 مصاب
نشر في التغيير يوم 16 - 07 - 2010

ذكرت وكالة أنباء إيران الرسمية "إيرنا" أن عدد ضحايا التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا مسجداً شيعياً في مدينة زاهدان مساء الخميس 15-7-2010 ارتفع إلى 27 قتيلاً وأكثر من 300 مصاب.
وكانت وزيرة الصحة الايرانية مرضية دستجرردي قد ذكرت صباح الجمعة أن 27 من مصابي التفجيرين توفوا في المستشفيات متأثرين بجراحهم، وأن إجمالي 270 شخصاً سقطوا جرحى منهم 11 في حالة حرجة جداً.
ولم تشر دستجردي الى المحصلة النهائية للقتلى حيث تتضارب الأنباء حول عددهم وقالت ان طائرة خاصة تحمل معدات وأطباء ارسلت من طهران إلى زاهدان لإسعاف الجرحى، وأضافت أن 170 على الأقل من المصابين أجربت لهم عمليات جراحية.
وأعلنت السلطات الإيرانية الحداد العام في إقليم سيستان بلوشستان على ضحايا التفجيرين.
من جانبها أفادت مصادر بلوشية في زاهدان صباح الجمعة 16-7-2010 أن عدداً من الشيعة في المدنية هاجموا محال تجارية في سوق سلمان زاده وأحرقوا عدداً منها، كما جرت اشتباكات بين الشيعة والسنة في المدينة بالعصي والحجارة الأمر الذي دفع قوى الأمن التوجه إلى هذه المناطق للسيطرة على الأوضاع.
وكانت مصادر أمنية إيرانية قد أعلنت مساء الخميس أن 21 شخصاً على الأقل قتلوا وأصيب أكثر من 100 آخرين في الهجومين الذين أعلنت جماعة جند الله مسؤوليتها عنهما.
وقال فريبرز راشدي مسؤول أجهزة الاسعاف في ولاية سيستان بلوشستان كما نقلت عنه الوكالة الايرانية ان "الانفجارين امام مسجد جامع في زاهدان أسفرا عن اكثر من 100 جريح وأكثر من 20 قتيل".
وذكرت الوكالة أن انفجاراً وقع قرابة الساعة 21,20 (16,50 بتوقيت غرينتش) تلاه انفجار آخر.
وتبنت جماعة جند الله المسؤولية عن تفجيرات ايران وقالت إنها انتقام لإعدام طهران زعيمهم عبدالملك ريغي.
وأكد البيان الصادر عن الجماعة أن انتحاريين من أعضاء التنظيم هما محمد ريغي وعبدالباسط ريغي نفذا العمليتين الانتحاريتين.
وأضاف أن العملية تم تنفيذها "في صفوف أعضاء الحرس الثوري المجتمعين في حسينية بزاهدان بمناسبة يوم الحرس الثوري فقتلا المئات منهم".
وأوضح ان العمليتين كانتا رداً على ما اعتبرته جماعة جندالله "جرائم النظام النظام في بلوشستان وانتقاماً لإعدام عبدالمالك ريغي الذي أعدمته السلطات الإيرانية".
من جانبه، قال حسين علي شهرياري، مندوب زاهدان في البرلمان الإيراني، في مقابلة مع وكالة فارس، إن الانفجارين كانا نتيجة لعمليتين انتحاريتين حيث كان أحد الانتحاريين يرتدي ملابس نسائية يحاول الدخول الى المسجد ولدى منعه من الدخول فجر نفسه على الباب وقتل عدة أشخاص وبعد دقائق فجر الانتحاري الثاني نفسه وسط الجموع التي جاءت لنجدت ضحايا الانفجار الاول.
وكانت وكالة فارس للأنباء نقلت عن نائب وزير الداخلية الايراني علي عبدالله في وقت سابق أن ما حصل هو "هجوم انتحاري".
وقال الجنرال علي رضا جاهد قائد قوات الحرس الثوري في الإقليم إن قوات الحرس الثوري حضرت مكان الحادث وتجري التحقيقات بهذا الخصوص، وأضاف أنه سيقدم تفاصيل أكثر حول الانفجارين لاحقاً.
ويشهد إقليم بلوشستان الذي تقطنه أغلبية بلوشية سُنية، بين الحين والآخر أعمال عنف ضد المؤسسات الحكومية والأجهزة العسكرية الأمنية.
وكانت السلطات الإيرانية أعدمت الشهر الماضي عبدالملك ريغي زعيم حركة "جند الله" السنية الذي اتهمته بالوقوف وراء العمليات المسلحة في إقليم بلوشستان جنوب شرق إيران.
ومن أكثر هذه العمليات التي نفذتها جماعة جند الله دموية تلك التي استهدفت اجتماعاً لقادة الحرس الثوري في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، حيث أسفر عن 40 قتيلاً من بينهم 15 عضواً بارزاً في الحرس الثوري.
وتتهم طهران جماعة جندالله بالارتباط بالاستخبارات المركزية الأمريكية تارة وبالقاعدة تارة أخرى، إلا أن الجماعة تقول إنها تدافع عن الحقوق القومية والمذهبة للأقلية البلوشية في ايران.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.