شاهد.. إيران تنشر فيديو لهجوم صاروخي إيراني قالت أنها قتلت به 80 جندي أمريكي    من يأتي ويشتري أولاً..منازل أرخص من فنجان القهوة    إصدار للكاتب محمد سعد الدين الكرورة " بدعا من الرسل"    وزارة التعليم العالي تمدد فترة التقديم للمنح الدراسية للعام 2021 / 2022م    إدانات واسعة لإطلاق ميليشيا الحوثي الإرهابية طائرات "مفخخة" باتجاه السعودية    أمريكا تعلن تصنيف جديد للإمارات والبحرين    القوات المشتركة تكسر هجوما للمليشيات في الدريهمي وتكبدهم خسائر فادحة    اليمنيون يتحَدون الإرهاب ويعيدون نقش اليمن الكبير    واتساب تتراجع عن تحديثات سياسة خصوصيتها جراء غضب المستخدمين    استقرار نسبي في أسعار الذهب بالأسواق اليمنية صباح اليوم السبت    تعرف على أسعار الصرف في صنعاء وعدن صباح اليوم السبت    نصح به الرسول محمد قبل 1400 سنة ... الكشف عن 10 فوائد لا يمكن تصورها للسواك    قبل رحيلة ترامب يمنح وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى لزعيم عربي والبيت الأبيض يوافق    مقارنة تفصيلية لأسعار الفواكه والخضروات للكيلو الواحد بين صنعاء وعدن اليوم السبت    بدرجات حرارة بلغت الصفر...الأرصاد اليمنية تحذر من صقيع وأجواء شديدة البرودة في 11 محافظة يمنية    معلومات صادمة عن علاقة "غريفيث" بمليشيا الحوثي الأرهابية.. والقيادي الحوثي الذي يعمل مستشارا للمبعوث الخاص باليمن (تفاصيل)    طائرة مفخخة تستهدف قبل قليل قصر معاشيق اثناء وجود الحكومة اليمنية وهذا مصيرها    الإحساس يقود امرأة لاكتشاف ابنتها بعد أن فقدتها فور ولادتها وخيانة من أقرب الناس وراء الأمر والقاضي يصاب بالصدمة بعد اتضاح التفاصيل    المدن التاريخية والكنوزالأثرية في وسط اليمن    جريمة مروعة: مواطن يذبح ابنته في الشارع: باعت شرفها بعد طلاقها    إرتفاع عدد الوفيات بكورونا عالميًا.. آخر الإحصائيات    بايدن: توزيع اللقاحات ضد كورونا سيتم بعدالة    اثارت الرعب في هذه الدولة العربية.. طفرة جديدة وخطيرة تنتشر بسرعة    قبل نهاية التاريخ وحياة الجيل الأخير    ورد للتو : ارتفاع عدد الاصابات بفيروس كورونا في اليمن    خبر سار .. البنك المركزي يعلن رسميا بدء صرف مرتبات جميع موظفي الدولة المدنيين والعسكريين    وفيات وإصابات بسبب تساقط الثلوج في محافظة صعدة شمال اليمن    بسبب تزويج طفلتين في مريس بالضالع ...جدل واسع على وسائل التواصل    تأجيل انتخاب رئيس جديد لنادي برشلونة    مقتل شاب يمني على يد مسحلين في تريم حضرموت    الصحة العالمية تزف بشرى مفرحة بشأن علاج كورونا    عقب صلاة الجمعة .. وقفة احتجاجية نظمتها شركة النفط اليمنيةأمام مكتب الأمم المتحدة    الوهباني يعزي بوفاة المناضل السبتمبري حمود القائفي    قصف قرى حدودية بصعدة وغارات على مأرب وحجة    العصر الرسولي في اليمن – ازدهار طي النسيان    الأغذية العالمي: القرار الأمريكي ضد الحوثيين سيكون حكم إعدام حرفيا على اليمنيين    "الاحمر اليمني" يستعد لمواجهة "السعودية" و "أوزباكستان"    وفاة الدراج الفرنسي بيير شيربين    رئيس المؤتمر يعزي بوفاة العميد حمود القائفي    شاهد.. هدم وتدمير قصر "الإمام أحمد حميد الدين" في الحديدة بنجاح (صور)    يرجع إلى قبل 5300 عام.. إكتشاف أقدم قصر في الصين بعاصمة قديمة    بيلباو يطيح بالريال ويضرب موعدا مع برشلونة في النهائي    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    مواعيد اقلاع رحلات طيران اليمنية ليوم غد السبت الموافق 16 يناير 2021م    بعد قولها (جسم المرأة ليس عورة)... الكيكة الإماراتية "بدر خلف" يهاجم السعودية "هند القحطاني" بحديث شريف !!    اجتماع موسع لمناقشة خطط ورؤية وزارة الاتصالات لعام 2021م    على هامش المونديال قطر تستضيف برنامج للشباب حول أهداف الأمم المتحدة    الاتفاق يتعادل مع الباطن في الدوري السعودي    أرسنال يتعادل سلبياً مع كرستال بالاس    يخدع زوجته بالحبة المميتة بدلاً من مسكن الألم    تعيين عميد لكلية الإعلام في جامعة عدن(وثيقة)    شركة النفط: قوى العدوان تحتجز 10 سفن نفطية    أسعار الصرف ترتفع في عدن    الكشف عن سبب تأجيل بث الحلقة الجديدة من المؤسس عثمان.. وأردوغان يكرم البطل    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    إصدار أول تأشيرة عمرة لمواطن يمني إيذانا بافتتاح الموسم الحالي    قالوا وما صدقوا (5)    لا تقارنوا الحوثي بالشيطان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





زعيم «جند الله» في قبضة طهران... بعد عملية استخباراتية غامضة
نشر في البيضاء برس يوم 24 - 02 - 2010

أعلنت طهران امس، اعتقال زعيم جماعة «جند الله» السنّية عبد الملك ريغي الذي تتهمه السلطات الإيرانية بتنفيذ سلسلة من الهجمات الإرهابية على أراضيها في السنوات الأخيرة أسفرت عن مقتل عشرات القتلى، بدعم من باكستان والولايات المتحدة وبريطانيا.
وقال وزير الاستخبارات حيدر مصلحي ان السلطات الايرانية اعتقلت ريغي بعد اعتراضها رحلة نظامية كان مسافراً على متنها بجواز سفر افغاني «بين دبي وقيرغيزستان»، مضيفاً ان توقيفه جاء نتيجة «عملية استخبارات استمرت 5 شهور» ونفذتها ايران «من دون اي مساعدة من دول اخرى». واعتبر ان «هذا الحادث الذي يشكل فضيحة لدبي، يدل على ان النظام الصهيوني يسعى الى تحويل المنطقة ملاذاً للارهابيين، بمساعدة الولايات المتحدة وأوروبا».
وأضاف ان «ريغي كان يريد السفر الى دبي لينتقل الي منطقة اخري بمساعدة جهات اجنبية»، متهماً الاستخبارات البريطانية والاميركية بالتعاون معه «من اجل القيام بعمليات ارهابية داخل الاراضي الايرانية». وعرض تأشيرة دخول لاحد اتباع ريغي، الى دولة الامارات، اضافة الى وثائق يستخدمها ريغي اثناء تنقله ورحلاته الى الخارج.
وأشار مصلحي الى ان «ريغي كان في قاعدة عسكرية أميركية قبل 24 ساعة من اعتقاله، كما سافر أيضاً الى بعض الدول الأوروبية قبل اعتقاله»، موضحاً ان «الأميركيين زودوه جواز سفر أفغانياً وبطاقة هوية، للسفر الى باكستان». وزاد ان زعيم «جند الله» التقى «مسؤولين عسكريين في حلف الاطلسي في نيسان/ابريل 2008»، متهماً إياه ب «تنفيذ عمليات في ايران بتوجيه موساد (الاستخبارات الاسرائيلية) وبدعم غربي واميركي». وقال: «ننذر الاستخبارات الاميركية والبريطانية، بأن عليها الكف عن دعم ارهابيين».
اما وزير الداخلية مصطفى محمد نجار فأشار الى «اعتقال ريغي خارج ايران» مع 3 متمردين آخرين. ونقلت وكالة أنباء «فارس» عنه قوله ان ريغي «كان تحت مراقبة عملاء استخباراتنا لفترة، واعتقل والمجموعة التي كانت معه في وقت مناسب». واعتبر إن «قيام قواتنا الأمنية واستخباراتنا باعتقال ريغي، مؤشر على هيمنة استخبارات ايران على المنطقة».
لكن قناة «العالم» نقلت عن نجار قوله ان ريغي «اعتُقل مع ثلاثة من مرافقيه داخل الاراضي الايرانية»، مضيفاً انه كان ممكناً قتل زعيم «جند الله»، لكنه «اعتُقل حياً لمحاكمته كي يعترف بجرائمه أمام القضاء».
وأشار الى علاقة ريغي ب «زمرة المنافقين الارهابية في داخل العراق وخارجه»، في أشارة الى «مجاهدين خلق» أبرز منظمة معارضة للنظام الايراني في الخارج. وتابع ان «تنظيم جند الله الارهابي كان مدعوماً من قبل الاستكبار العالمي وموساد وبعض الدول الاقليمية التي زودته بأسلحة».
وقال النائب الايراني محمد دهقان ان «ريغي اوقف بينما كان مسافراً في رحلة متجهة من باكستان الى دولة عربية»، مضيفاً ان «الطائرة تلقت فوق مياه الخليج أمراً بالهبوط (في ايران)، وأوقف ريغي بعد تفتيش الطائرة».
وأفادت قناة «العالم» بأن ريغي اعتُقل في كمين في إقليم سيستان بلوشستان جنوب شرقي ايران، فيما أوردت «فارس» ان «زعيم جند الله اعتُقل مع اثنين من اعضاء المجموعة».
وأشار العميد محمد شعباني القائد السابق للشرطة في سيستان بلوشستان، الى ان ريغي «قام على رغم سنه بزيارتين الى بريطانيا لتلقي تدريبات ارهابية، ولا يزال يتلقى مشورة من خبير بريطاني».
اما محمد ازاد محافظ سيستان بلوشستان التي شهدت معظم عمليات «جند الله»، فأكد ان اعتقال ريغي «سمح باحلال امن كامل في كل المنطقة».
واتهمت السلطات الايرانية «جند الله» وهي جماعة سنّية، بتنفيذ هجمات وعمليات مسلحة في السنوات الاخيرة، في اقليم سيستان بلوشستان الذي تقطنه غالبية من السنة.
وكانت «جند الله» أعلنت مسؤوليتها عن هجوم في زاهدان في 18 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، أسفر عن مقتل أكثر من 40 شخصاً بينهم 15 من «الحرس الثوري»، بما في ذلك 5 ضباط بارزين، في أعنف هجوم تشهده إيران منذ ثمانينات القرن العشرين. كما تبنت الجماعة تفجير مسجد شيعي في زاهدان عاصمة سيستان بلوشستان، ادى الى مقتل اكثر من 20 شخصاً واصابة حوالى 50 آخرين بجروح، في ايار (مايو) 2009.
وتؤكد طهران ان للجماعة قواعد في باكستان، فيما اكد قائد «الحرس الثوري» الجنرال محمد علي جعفري ان بلاده تملك «دليلاً» على دعم إسلام آباد «جند الله»، في شكل يتيح لها الانطلاق من الاراضي الباكستانية. كما اتهم ريغي بتلقي تعليمات من الاستخبارات الباكستانية والاميركية والبريطانية، لاثارة اضطرابات في جنوب شرقي ايران.
وأعلنت طهران ان ريغي اوقف لفترة قصيرة في باكستان قبل شهر من الهجوم على «الحرس الثوري»، قبل ان تتدخل الاستخبارات الباكستانية للافراج عنه بعد ساعة من اعتقاله. لكن باكستان نفت ان يكون اعضاء «جند الله» شنوا الهجوم انطلاقاً من أراضيها.
واعدمت ايران 14 من اعضاء الجماعة منذ تموز (يوليو) الماضي، كما اعدمت قبل يومين عبدالحميد ريغي شقيق زعيم الجماعة. وكان عبدالحميد ريغي قال في آب (اغسطس) 2009 عندما عرضته السلطات على الصحافيين في زاهدان، ان «جند الله أنشأتها ودعمتها الولايات المتحدة التي تعطيها الاوامر».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.