كل ما نتمناه .. وقف المهاترات الاعلامية!    "هادي" فخراً لِكُل اليمنيين    ورد الان : البخيتي يفاجئ الجميع ويكشف عن مصير قرار تحرير مأرب    نقل رئيس الوزراء البريطاني المصاب بكورونا للمستشفى بعد تدهور صحته    الوكيل السعيدي يلتقي إدارة مبادرة أنت وطن ويطلع على الاستعدادات النهائية بتعقيم المطار وطائرات اليمنية    منظمة صناع المستقبل تواصل التوعية والتثقيف الصحي بمحافظة تعز    صرواح.. شاهد التاريخ والنصر    الكثيري: نبارك قرار منع القات بحضرموت وندعمه    في أعلى جبل هيلان ...جندي يقبل العلم الوطني والدموع تنهمر بغزارة من عينيه    وزارة التربية في الحكومة الشرعية تدين تغيير اسماء المدارس في مناطق سيطرة الحوثي بأسماء اخرى لأغراض عقائدية وطائفية    شاعر وإعلامي كويتي يبحث عن يمني آثار شهور غريب عند رؤيته ...صورة    خبر سار.. علماء يكشفون عن نقطة ضعف فيروس كورونا    برلمان اليمن يدين قصف مليشيا الحوثي سجن نساء ومنشأة نفطية    أين يصنع القرار الحزبي في المؤتمر ؟    قالت إنّ اليمن خسر واحدا من أنبل وأصدق رجالاته المخلصين .. بيان من وزارة الدفاع عن مقتل قائد اللواء 310    قحطان..5 سنوات من فشل المجتمع الدولي في إنقاذ رجل الحوار    طبيب سعودي يوجّه رسالة للمدخنين بشأن كورونا .. ماذا قال؟    بالأرقام : تعرف على أخر احصائية رسمية لفيروس كورونا في الدول العربية    أين الأمم المتحدة من مجزرة الحوثي لنزيلات سجن تعز ؟    عاجل.. بشرى سارة لكل المغتربين    محمد عبد الرزاق كمفكر ماركسي    مكتب النقل بأبين يؤكد على خفض وتحديد سعر أجرة المواصلات في جميع خطوط المحافظة    بالفيديو ...أول جامعة يمنية حكومية تدشن منصة للتعليم المفتوح    تقرير بريطاني: مبادرة الحوثي بخصوص معتقلي حماس محاولة لتوريط الحركة الفلسطينية مع السعودية.. والفلسطينيون مستاؤون    الصحة السعودية تعلن أحدث أرقام كورونا في المملكة    من اجل تخفيض أسعار المشتقات النفطية على المواطنين .. الحوثيون يضعون شروط على التحالف العربي    أمان: لهذا الأسباب لا يفترض تسيير رحلات جوية إلى مطار عدن    التعليم العالي تعلن أسماء الفائزين بمنح التبادل الثقافي للعام الجامعي 2020-2021م    الحكومة اليمنية تعلن تعليق العمل في واحد من أشهر منافذها البرية    البرنامج السعودي لإعادة الاعمار اليمن يقر تنفيذ مشاريع رياضية بعدن    رئيس المؤتمر يعزي بوفاة الشيخ ساري الغبري    ملكة جمال التنس تطالب الجميع بمراسلتها: وهذا هاتفي    لقاء يناقش المشاكل والحلول لإيصال المياه لمنطقة شعب العيدروس بمديرية صيرة بعدن    مواطنون يناشدون إنقاذهم عقب انهيار أجزاء من مبنى سكني بعدن    صواعق رعدية تطرد سبع أسر يمنية الى العراء    رمضان وكورونا والمسلسلات التلفزيونية...!    الحكومة: قصف الحوثيين محطة صافر في صراوح مأرب استهتار بمقدرات الدولة    الاسلام يظهر في اوروبا وينحسر في الاراضي العربية    رابطة الدوري الأسباني الممتاز تحدد موعد استئناف مباريات الدوري والاتحاد يضع خيار الدورة الرباعية لتحديد البطل    فوبيا كورونا (مسرحية) الفصل الأول – المشهد الأول    كورونا يمهد طريق يوفنتوس صوب إيكاردي    رئيس الإتحاد الآسيوي ينعى دعالة: إرثه الكبير مصدر إلهام للأجيال المتعاقبة    بالفيديو.. شاهد كويتية تخرق حظر التجوال وتطعن رجل الأمن والشرطة تلقي القبض عليها بعد عراك معها    نيمار يضع خطة العودة إلى برشلونة    استمرارا في حوثنة التعليم.. المليشيات تستبدل أسماء عدد من المدارس الحكومية بصنعاء    العاهل المغربي يعفو عن 5654 معتقلا خوفا من تفشي فيروس كورونا    بعد قصف الحوثيين لمحطة الضخ في "صافر" .. بيان هام صادر عن وزارة النفط    جامعة الملك سعود تمنح الطالبة اليمنية الطاف حمدي درجة الدكتوراه    بالحجر الصحي.. أول أغنية عربية رومانسية في زمن كورونا (فيديو)    حقيقة مقتل الفنان السوري قصي خولي    برشلونة يكشف عن حقيقة العروض المقدمة من اندية اوروبا للتعاقد مع كوتينيو    ميدو ينتقد مدرب ريال مدريدالاسباني زين الدين زيدان    مع اقتراب شهر رمضان وعدم ظهور كورونا في اليمن...مطالبات بتسويق الدراما اليمنية عربيا    "التجارة السعودية ": أكثر من 4 آلاف مخالفة خلال 13 يومًا..وندعو المقيمين والسعوديين للابلاغ عن اي مخالفة    فتوى يمنية تجيز صلاة الكسوف بنية دفع وباء كورونا    أسعار الصرف "السبت" مقابل الريال اليمني    وقفة مع القرآن .    متي يكون الطلاق حرام شرعا ؟ (فيديو)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البرهان رئيساً لمجلس السيادة... وحمدوك للحكومة
نشر في الوحدوي يوم 16 - 08 - 2019

توافقت «قوى إعلان الحرية والتغيير» في السودان على تسمية الخبير الاقتصادي الأممي عبد الله حمدوك رئيساً لوزراء الحكومة الانتقالية، الذي من المنتظر تعيينه رسمياً من قبل مجلس السيادة بعد غدٍ (الأحد)، وتسمية كل من عبد القادر محمد أحمد رئيساً للقضاء، ومحمد الحافظ نائباً عاماً، وينتظر صدور مراسيم رئاسية بتعيينها، في حين ينتظر تسمية أعضاء مجلس السيادة اليوم.
من جانبه، اختار المجلس العسكري الانتقالي في السودان، أمس، 5 من بين أعضائه (ال7 الحاليين) ليصبحوا أعضاء في «المجلس السيادي» الذي سيحل محل المجلس العسكري بعد غد. وقرر «العسكري» أن يتولى الفريق عبد الفتاح البرهان رئاسة المجلس السيادي الذي سيضم أيضاً 5 مدنيين ترشحهم «قوى الحرية والتغيير» بالإضافة إلى شخصية مدنية يتم الاتفاق عليها من الطرفين. وسيمثل «العسكري» في المجلس السيادي كل من الفريق محمد حمدان «حميدتي»، والفريق شمس الدين كباشي، والفريق ياسر العطا، والفريق صلاح عبد الخالق.
وعلمت «الشرق الأوسط»، أن قوى إعلان الحرية أجمعت على تسمية عبد الله حمدوك رئيساً للوزراء، واختارت كلاً من القاضي السابق عبد القادر محمد أحمد رئيساً للقضاء، والمحامي الحقوقي محمد الحافظ نائباً عاماً، وتسمية ثلاثة مساعدين للنائب العام. وبحسب المصدر الذي تحدث ل«الشرق الأوسط» أمس، فإن قوى إعلان الحرية والتغيير، ستكشف عن أسماء مرشحيها الخمسة لمجلس السيادة اليوم (الجمعة)، وسط توافق كبير على الأسماء المطروحة، وكانت «الشرق الأوسط» قد نقلت في وقت سابق أن كلاً من فدوى عبد الرحمن علي طه، وصديق تاور قد تم التوافق عليهما ليكونا عضوين لمجلس السيادة.
وبحسب المصدر، فإن قوى إعلان الحرية والتغيير توافقت مع المجلس العسكري الانتقالي، على العضو الحادي عشر بالمجلس السيادي، متجاوزين بذلك تكهنات بأن التوافق عليه واحد من تعقيدات تكوين الحكومة الانتقالية. وأرجعت المصادر تأخير تسمية مرشحي مجلس السيادة إلى تمسك كتلة «نداء السودان»، بتكوين المجلس القيادي ل«قوى الحرية والتغيير» لإجازة الأسماء المرشحة.
من جهته، أكد المجلس العسكري الانتقالي في نشرة صحافية أمس، أن مراسم توقيع وثائق السلطة الانتقالية ستتم بقاعة الصداقة بالخرطوم الواحدة ظهراً، بحضور عدد من رؤساء الدول وممثلي المنظمات الدولية، ورؤساء الأحزاب وقادة المجتمع المدني. وقال المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي شمس الدين كباشي في تصريحات، إن السلطات اتخذت الإجراءات التأمينية والتنظيمية لاستقبال رؤساء الدول من المطار إلى قاعة الصداقة بوسط الخرطوم.
بدوره، قال تجمع المهنيين السودانيين في بيان، إنه سيقدم الدعم اللازم للحكومة الانتقالية، بجانب ممارسة دوره الرقابي للوصول إلى ديمقراطية كاملة. ويتوقع أن يعود عبد الله حمدوك للبلاد خلال فترة وجيزة، بعد إبلاغه بتوافق قوى الحرية والتغيير عليه رئيساً للوزارة. يوقع المجلس العسكري الذي يتولى الحكم في السودان وقادة حركة الاحتجاج غداً (السبت) اتفاقاً مهماً تمّ التوصل إليه بعد أشهر من المظاهرات المطالبة بتسليم الحكم إلى مدنيين. وسيضفي التوقيع الطابع الرسمي على الوثيقة الدستورية التي وقع عليها المجلس العسكري وتحالف «قوى الحرية والتغيير» في 4 أغسطس (آب).
وينهي الاتفاق 8 أشهر من الانتفاضة التي شهدت خروج مئات الألوف ضد الرئيس السابق عمر البشير الذي حكم البلاد 30 عاماً قبل أن يطاح به في 11 أبريل (نيسان) الماضي. وتم التوصل للاتفاق بواسطة من الاتحاد الأفريقي وإثيوبيا، واحتفل المحتجون به وعدّوه انتصاراً «للثورة»، في حين تباهى جنرالات الجيش بأنهم جنّبوا البلاد حرباً أهلية. وفي حين يستجيب الاتفاق للكثير من المطالب الرئيسية لحركة الاحتجاج، فإنه يترك سلطات واسعة في أيدي المجلس العسكري وتحديات هائلة أمام الحكومة المدنية. ومع التوقيع الرسمي على الاتفاق غداً، ستطلق السودان فوراً عملية تتضمن خطوات أولى مهمة من أجل إطلاق الحكم المدني بالبلاد.
فسيعلن في اليوم التالي عن أعضاء المجلس العسكري المدني الحاكم، ثم الثلاثاء يؤدي رئيس الوزراء القسم. وسيتم الإعلان عن تشكيل الحكومة في 28 أغسطس، ثم يلتقي الوزراء مع المجلس السيادي في 1 سبتمبر (أيلول) لأول مرة. وستجرى انتخابات عامة بعد المرحلة الانتقالية البالغة 39 شهراً والتي بدأت في 4 من الشهر الحالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.