وكالة دولية تفضح الحوثيين، وتكشف حجم الخسائر البشرية الكبيرة التي تكبدوها    قبول إجمالي بشروط تفصيلية    واشنطن لكوريا الشمالية: مستعدون للتفاوض    شرطي بريطاني يتعرض لمحاولة ذبح لهذا السبب!    كرواتيا تتأهل لثمن نهائي بطولة أوروبا    الفن هو الله.. والله هو الفنان الأعظم    شرب القهوة.. يحمي من أمراض الكبد    الخمول البدني يزيد خطر الإصابة بالأمراض    مارب على صفيح ساخن.. التحالف ينفذ عملية عسكرية هي الأكبر مؤخرًا والحوثي يعترف بتلقي ضربات قاصمة (تفاصيل)    الرئيس هادي يصدم الإنتقالي الجنوبي بشرط مفاجئ مقابل عودة الحكومة الى عدن    مسؤول أمريكي يكشف سبب إغلاق المواقع الحوثية والايرانية    هل انتهى عصر إنتاج النفط في السعودية؟.. "بن سلمان" يجيب    بن دغر يدعو إلى تغيير استراتيجية المواجهة مع مليشيا الحوثي    يورو2020....كرواتيا تقضي على أحلام إسكتلندا وترافق انجلترا الى الدور ال16    تنفيذ حملة للرقابة على مقاهي الإنترنت بالمعلا (وثيقة)    في تحدي على انستجرام.. شاب يمني يكسب خمسة مليون ريال من مغترب في أمريكا.. والمفاجأة في شروط التحدي!    السلطات السعودية تقبض على سيدة سرقت اكثر من 150 ألف ريال، والمفاجئة في جنسيتها    وزير الكهرباء يتوصل لإتفاق مع شركات الطاقة المستاجرة في عدن لمنع توقفها    الحوثيين يتهمون الشرعية بتزوير العملة اليمنية ، وقناة المسيرة تكشف التفاصيل    المنتخب الوطني يخسر مبارات التأهل إلى نهائيات كأس العرب    بالفيديو والصور.. هيفاء وهبي تتحول ل "باربي" وتشعل السوشيال ميديا    اتحاد الإعلاميين اليمنيين يدين حظر الإدارة الأمريكية لموقع "المسيرة نت"    الخارجية السعودية: مليشيا الحوثي رفضت مبادرة وقف إطلاق النار وتعمدت الهجوم على مأرب    بيان صادر عن البنك المركزي اليمني    الاتحاد الإنكليزي يخص الجعايدي بهذا التكريم... تعرف عليه    الدماغ يقرر.. هكذا يمكنك التعرف على حدث سيء قبل وقوعه!    مارتينز مدرب موريتانيا : راض عما قدمه اللاعبون وعازمون على الظهور بأفضل صورة بالبطولة    اصابة الروساء في معارك الدفاع عن مارب    بناءً على قرارات مجلس الوزارء.. توجيهات بسرعة نقل مركز الملاحة الجوية من صنعاء    ارتفاع أسعار الذهب بفضل ضعف الدولار    الدنمارك تبحث عن معجزة جديدة من أجل إريكسن    التحالف العربي يحتفل بصد هجوم حوثي وشيك على السعودية    دي ماريا: البرازيل الأقرب للفوز بكوبا أمريكا    روما يقدم عرضًا رسميًا لضم راموس    بلقيس فتحي تخاطب طليقها السعودي بطريقتها الخاصة    الريال اليمني يهبط أمام العملات الأجنبية في عدن وعمولة التحويل إلى صنعاء تصل 55%    تجهيز (504) مركزا امتحانيا في إب للشهادتين الأساسية والثانوية    أول تعليق سعودي رسمي على إعلان "إبراهيم رئيسي" رئيسًا جديدًا لإيران    مكتب الصحة بتعز يعقد اجتماع مع ممثلي اليونيسف في محافظتي تعز واب    بعد ان باع كل ما يملك لعلاجه .. أبن يترك والده "ميتاً" في المستشفى بمدينة إب ويفر هارباً !!    بيان هام من البنك المركزي    واقعة فريدة من نوعها .. ولادة ماعز براس قرد في مصر تثير الفزع والدهشه بين الناس .. (شهد الصور والفيديو)    تعز.. الأجهزة الأمنية تستعيد مخطوطات أثرية يزيد عمرها عن 800 سنة    مسيرات لأطفال محافظة عمران تنديدا بالامم المتحدة    النواب يوافق على طلب الحكومة العمل بخطة الإنفاق للعام الماضي في 2021م    خطة مزمنة وإجراءات ومسح يستهدف المتسولين بصنعاء    تغيير ديموغرافيا الجنوب العظيم!!    رئيس نيابة صعدة يوجه بالإفراج عن 56 سجينا    إصابات كورونا عالميا تتجاوز 179.5 مليون    اليونسكو تجتمع فى الصين لاختيار مواقع التراث المنضمة للمنظمة    الأب في الأدب.. روايات عالمية تحتفى بالأبوة    الإمام على بن أبى طالب يتولى خلافة المسلمين.. ما يقوله التراث الإسلامي    اتحاد أدباء وكتاب السودان يهنئ محمد سلماوى لحصوله على جائزة النيل    تطور جديد في قضية مقتل سوري داخل فيلا نانسي عجرم    دفن منتج "مسيحي" بمقابر المسلمين.. ومصدر مقرب يكشف مفاجأة !    عدوان الحوثي على المساجد    سيرة أمير المؤمنين الإمام على بن أبى طالب.. ما يقوله التراث الإسلامي    لغة الصمت أقبح من لغة الكلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفجر وجه الطفلة "شهد" اثناء تواجدها في منزلها بالحصبة
نشر في حضرموت أون لاين يوم 30 - 05 - 2011

لقيت طفلة في الخامسة من العمر مصرعها أمس الأول في أحدى غرف العناية المركزة بالعاصمة صنعاء متأثرة بإصابة بليغة تعرضت لها أثناء الاشتباكات الدائرة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس صالح والقبائل المساندة للشيخ الأحمر في منطقة الحصبة.
وفاة "شهد" كان قصة مأساوية كتبت فصولها طفلة في الخامسة من العمر تجرعت مرارة الآلام وهي لا تزال في عمر الزهور بطلقة طائشة قتلت فيها البسمات والضحكات واستبدلتها بالدموع والصرخات .
الطفلة شهد
كانت البداية حين انطلقت رصاصة طائشة من رشاش مضاد للطيران (12-7) لتفجر وجه الطفلة "شهد" أثناء تواجدها في منزل والديها القريب من جولة الحباري ضمن المئات من الطلقات الطائشة التي تنهمر على سكان حي الحصبة لتتحول إلى قسم العناية المركزة في أحدى المستشفيات بالعاصمة صنعاء.
وفي العناية المركزة كانت أسرة "شهد" تنظر إليها بعيون تنهمر بالدموع وقلوب تتفطر الم وحزن بعد أن عبثت الرصاصة الطائشة بالوجه البريْ وشوهت ملامحه الجميلة ..
أما جيران الطفلة الذين هرعوا لزيارتها إلى المستشفى فقد وقفوا محدقين في وجهها الصغير بعضهم سالت دموعهم غزيرة وآخرون ارتجفوا من هول المشهد بينما انحنى بعضهم وطبعوا على جبينها الغض قبلة بريئة ومضوا يكفكفون دموعهم.
كذلك بقيت بالمنزل قطع صغيرة من أشلاء وجه الطفلة البريئة لتبقى شاهدة على عظم الجريمة وبشاعة الحرب الأهلية وظلم المجتمع الصامت على قتل الطفولة من أجل الانتقام.
أما الطفلة شهد فقد قرر الأطباء أجراء عملية تجميل لترميم وجهها الذي تقطع أوصالاً.
لم تنتظر شهد إلى حين إجراء العملية فقد غادرت روح هذه الطفلة إلى السماء تشكو إلى الله فداحة الجرم الذي يرتكبه اليمنيين بحق بعضهم البعض.
أما عن الذنب الذي اقترفته فلأذنب سو أنها تقطن مع أسرتها حي الحصبة.
شهد لم تأخذ من النعش سوى مساحة صغيرة ربما لتترك مساحة لعشرات الورود التي تناثرت فوق جسدها الغض .
جاء أقران الطفلة شهد وأصدقائها من أطفال الحي لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليها وهي تستعد لرحلة الوداع .
أطفال صغار بعمر الورد جاء الأطفال لوداعها وهم لا يعرفون معنى الموت والقذائف والدبابات التي تعبث بحيهم وتحيل السعادة إلى حزن كبير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.