غارات على 4 محافظات وخروقات مستمرة بالحديدة    تحذيرات من تشكل الصقيع في 5 محافظات    إعلان قائمة المنتخب الوطني الاول لكرة القدم    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    دراسة بريطانية تفجر مفاجأة بشأن المتعافين من كورونا .. وتوضح "مدة الابتعاد عنهم"    مواعيد اقلاع رحلات طيران اليمنية ليوم غد السبت الموافق 16 يناير 2021م    التحالف يعلن اعتراض وتدمير ثلاث طائرات "مفخخة" أطلقتها ميليشيا الحوثي الإرهابية    أكاديميون : تصنيف مليشيات الحوثي جماعة إرهابية سيعيد الاستقرار لليمن    محافظ عدن يغادر الى هذه الدولة الخليجية    جريمة قتل غامضة بحق مغترب يمني في أمريكا    عناصر الحوثي الإرهابية ترتكب أكثر من 200 حالة انتهاك للمواطنين في محافظة إب (تفاصيل)    بعد قولها (جسم المرأة ليس عورة)... الكيكة الإماراتية "بدر خلف" يهاجم السعودية "هند القحطاني" بحديث شريف !!    الخارجية الامريكية تشدد العقوبات على "حركة سواعد مصر" وتدرج اثنين من قيادييهاعلى قائمة الإرهاب    في يومنا هذا الجمعة... تعرف على أسعار الخضروات والفواكه مباشرة من الأسواق    وسط عجز للبنك المركزي على السيطرة..انهيار جنوني للريال اليمني في عدن مقابل استقراره في صنعاء اليوم الجمعة    بيلباو يضرب موعداً مع برشلونة في النهائي (فيديو)    مصر تعيد مواطنا من السعودية بسبب فيديو على الإنترنت    حيدان: المليشيا الحوثية وخبراء إيرانيون ولبنانيون هم وراء الهجوم الإرهابي على مطار عدن    رئيس الوزراء يتابع سير العمليات العسكرية والميدانية في عدد من جبهات القتال    دائرة الأمن العسكري تدشن العام التدريبي الجديد وتستعرض إنجازات المرحلة المنصرمة    اجتماع موسع لمناقشة خطط ورؤية وزارة الاتصالات لعام 2021م    إتلاف كميات من الحشيش المخدر في حرض بحجة    تعميم هام وسار لكل طلاب المدارس الأهلية من وزارة التربية في صنعاء بشأن الرسوم الدراسية (تفاصيل)    مليشيا الحوثي حالة قبيحة تستدعي غضب العالم    الاتفاق يتعادل مع الباطن في الدوري السعودي    على هامش المونديال قطر تستضيف برنامج للشباب حول أهداف الأمم المتحدة    الأزرق الكويتي يعسكر إستعداداً لمواجهة فلسطين    يخدع زوجته بالحبة المميتة بدلاً من مسكن الألم    تعيين عميد لكلية الإعلام في جامعة عدن(وثيقة)    شركة النفط: قوى العدوان تحتجز 10 سفن نفطية    أرسنال يتعادل سلبياً مع كرستال بالاس    مليشيا الحوثي تعلن وصول مجموعة من الجيش الوطني إلى صنعاء بعد انسحابهم من جنوب مأرب    مجلة أمريكية: طائرات انتحارية "ايرانية" ل"الحوثيين" في الجوف مع تصاعد التوترات في البحر الأحمر    ضاحي خلفان: مبشر مسيحي طلب مني الإيمان بعيسى.. ف"بهت" من ردي!    بإصابة جديدة.. آخر مستجدات انتشار كورونا في اليمن خلال الساعات الأخيرة (صورة)    علاج جديد ل"كورونا" يسرع من الشفاء ويخفض تطور المرض إلى مستوى خطير    الامين العام يعزي بوفاة الشيخ عبدالقوي الحميقاني    أسعار الصرف ترتفع في عدن    الدولار يتمسك بالمكاسب    الكشف عن سبب تأجيل بث الحلقة الجديدة من المؤسس عثمان.. وأردوغان يكرم البطل    لماذا بكتيريا الأمعاء تلعب دورا في محاربة فيروس كورونا    لماذا زيادة التمارين تحفض خطر الإصابة بأمراض القلب    تعرف على سبب تسمية العاصمة السعودية "الرياض" بهذا الإسم...    ركلات الترجيح تقوده بقرشلونه لنهائي السوبر الإسباني على حساب سوسيداد    محافظ تعز يناقش خطط أداء صندوق النظافة والتحسين بالمحافظة    الدكتور معين يشكل لجنة لتطوير آلية التعامل مع الأزمة الإنسانية    مكتب مغتربين إب يهني آل الزنداني بزفاف ولدهم النبيل (عبدالمجيد )    بعد انبعاث رائحة ...العثور على جثة مواطن مشنوق داخل منزله في عدن    توقف توزيع الغاز لمحطات السيارات حتى إشعار آخر    نظرات في أوزان الشعر وقوافيه بمعجم تاج العروس – جديد مقبل التام الأحمدي    ملحمة المجد والألم    "الاغبري" يطير ب"أجنحة الكلام وفضاء الاسئلة" في صنعاء    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    إصدار أول تأشيرة عمرة لمواطن يمني إيذانا بافتتاح الموسم الحالي    قالوا وما صدقوا (5)    لا تقارنوا الحوثي بالشيطان    وفاة العلامة محمد صالح رجب بعد عمر حافل بالعطاء لخدمة دينه ووطنه    مرثية في وداع أستاذي ورفيقي الرباش بن حبتور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نوال اليمني تعاني من مرض خبيث يخنقها "قصة مأساوية" (صور)
نشر في يمن برس يوم 15 - 04 - 2012


نوال اليمني .. طفلة في عمر الزهور.
ودعتها بهجة الفرحة منذ الطفولة وفارق شفتيها الق البسمة " البريئة" لتحل محله دموع الألم والمعاناة الموجعة.
لم تتجاوز السابعة من العمر .. حتى طرحتها مشيئة الله تبارك وتعالى على الفراش مصابة بأحد الأمراض الخطيرة والمستعصية والذي لم تجد نوال منه فكاكاً.
أنه "ورم سرطاني خبيث" أحكم قبضته على حنجرتها الصغيرة فخنقها حتى حبس أنفاسها.
صرخت نوال أشد الصراخ ولازالت تصرخ منذ ما يقارب السنتين كلما أحست بقبضة الورم تشتد على عنقها .
لكن صرخات "نوال" ظلت محبوسة ..فوالدها الفقير لم يجد سوى الدموع يواسي بها فلذة كبدة الصغيرة التي ترتمي بين أحضانه كلما أشتد عليها وقع الألم الرهيب علها تجد عنده الخلاص من الوجع الفظيع الذي يكاد يقتلها.
أما والدتها "المسكينة" فقد فارق النوم جفونها ولم تستسغ طعم الراحة والحياة وهي تستمع إلى صرخات "العذاب" تبدد سكون الليل.
ومع كل صرخة الم ..
ومع كل أنة وجع..
ترفع الأم المكلومة طرفها إلى السماء متمتمة بدعوات وابتهالات الرجاء من قلب يعتصره الحزن والأسى مصحوبة بدموع الخوف والأمل.
إلى الخالق تبارك وتعالى .. متوسلة إليه (أن يشفي طفلتها "نوال" أو يأخذها إليه ويخلصها من ذلك العذاب ويضمها إلى كنف رحمته فهو أرحم بها وأحن عليها من إبً وأم قلت حيلتهما وقسى عليهما الدهر وخذلتهما ظروف المعيشة الصعبة )
وكأن الله قد استجاب إلى تلك الدعوات فامتدت للمساعدة إياديً خيرة من أصحاب ذوي القلوب الرحيمة.
أيادي ًوجدت فيها الطفلة العليلة "نوال" وأسرتها البائسة دفئ التراحم وحنان التكافل بعد مشوار "موحش" وصراع مع المرض والمعانة طال أمده.
لقد تكفل أفراد من فاعلي الخير بعلاج الطفلة "نوال" في مركز الأورام السرطانية بالعاصمة صنعاء منذ ما يقارب العامين.
أجرى الأطباء للطفلة "نوال" ثلاث عمليات جراحيه خلال سنتين وكان التحسن مؤقت اخر عمليه اجريت في 21/3/2012 واستمرت على قسطره من الانف لمدة اسبوعين وكل التغذيه عن طريق القسطره وبعد إزالة القسطرة ظل وضع الورم ثابت اقل من اسبوع وبداء الورم يزداد وبسرعه مخيفة وهو ما استدعى نقلها إلى الطبيب الجراح ومن ثم الى طبيب الاورام في مركز الاورام بصنعاء لتتحول الحالة من طبيب الاورام الى الطبيب المعالج بالإشعاع
وكم كانت فرحة الوالدين لا توصف حين رائيا حلمهما يتحقق وهما ينظران إلى وردتهما الصغيرة "نوال" تتفتح وتتعافى بعد أن كانت قذ ذبلت وشارفت على الهلاك.
كان بريق الأمل والسعادة يشع من عيني الوالدين ولا تكاد الدنيا تتسع لفرحتهما بعودة صغيرتهما الجميلة إلى الحياة.
وعلى مدى سنتين ظلت الطفلة "نوال" تتعافى وتتحسن في مركز الأورام السرطانية وكلما مر يوم أزداد شغف وشوق الأبوين لعودة "نوال "إلى المنزل.
خصوصاً بعد أن تركاها في صنعاء وغادرا إلى قريتهما "بمحافظة المحويت" لعدم قدرتهم على تحمل تكاليف الإقامة في صنعاء بجوار ابنتيهما المريضة.
ومع سفر الوالدين ظلت نوال تتفحص وجوه كل من يزورها أو يمر بقربها علها ترى بين تلك الوجوه وجه والدتها أو والدها لسان حالها يقول: إبي الحبيب ..أمي الحنونة لمن تتركاني ؟؟
وما أن كادت الطفلة "نوال" تتنفس الصعداء وتكتحل جفونها الصغيرة بالنوم بعد سهاد طويل .. حتى باغتتها سطوة المرض "الخبيث" من جديد أشد وأقوى مما كان عليه في السابق.
وقف الأطباء عاجزين أمام حالة الطفلة .. وشخصت هي ببصرها إلى السماء بعد أن أنهك جسدها الضعيف النحيل شدة الداء "الخبيث"
وقع خبر تدهور الحالة الصحية للطفلة على والديها وقع الصاعقة وتبدد في عينيهما أمل طالما حلموا به وظلوا ينتظرونه أياماً طويله بفارغ الشوق واللهفة وأختفى بريق الأمل من تلك العيون.
لقد أوصى الأطباء بنقل الطفل نوال إلى خارج البلاد لتلقي العلاج .. ولقلة الإمكانات وتدهور الحالة المعيشية لوالديها ولكثرة مصاريف العلاج "الكيماوي" وتكاليف السفر ..قرر الوالدين نقلها إلى منزل أحد المعارف في العاصمة صنعاء بانتظار أن يوافيها الأجل ويتداركها الله برحمته ..لتودع حياة طالما جرعتها غصص الألم والمعناة على مدى سنتين قضتهما في صراع مرير مع المرض.
وبينما تتوجع الطفلة "نوال اليمني" ذات السبع سنوات على سريرها الصغير بانتظار الموت.
لا يملك من ينظر إلى عينيها سوى أن يسح الدموع ويجر الآهات .. وهو ينظر إلى عيني طفلة بريئة فت جسدها داء يعجز عن تحمله أشداء الرجال ..
أنها نظرات "بريئة" تنبعث منهما صرخات استغاثة وتوسل ورجاء.
نوال اليمني ..
من يسمع صفير وحشرجة صدرها وهي تحاول انتزاع شهقتها من بين أضلاعها الصغيرة يجد قلبه يتفطر الماً وحزناً في إشفاق وهو يرى تلك الملاك الصغيرة تصارع الموت من أجل الحياة.
نوال اليمني..
نبض طفولة بريئاً .. يكافح من أجل الحياة
نوال ..عيون بائسة حزينة ..تفتقد يد عطاء كريمة من صاحب قلب رحيم .. تدفع عنها جبروت "الداء الخبيث" وتتكفل بمصاريف علاجها في الخارج.
لمن يرغب في تقديم المساعدة للطفلة "نوال محمد صغيراليمني"
عنوان محل سكن والديها (الجمهورية اليمنية - محافظة المحويت - مديرية ملحان-القبلة- قرية حبش)
يرجى الاتصال على الأرقام التالية
771946644
735220300
714360840
أو الاتصال على مركز الأورام السرطانية بصنعاء


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.