ورد الان : تفاصيل اجتماع محمد بن زايد مع احمد علي عبدالله صالح ونتائجه    ألوية العمالقة الجنوبية تخلص أراضي بيحان من الألغام والعبوات الناسفة    اعلامي عسكري.. شبوة سيستلمها هذا الطرف ليس الانتقالي ولا الإصلاح    روسيا والغرب ودبلوماسية ليِّ الذراع    البابا تواضروس يؤكد تضامن الكنيسة القبطية المصرية مع الإمارات    أبوظبي تتصدر قائمة المدن الأكثر أماناً في العالم للسنة السادسة على التوالي    الإنتان .. أعراض شبيهة بالإنفلونزا يجب معرفتها قد تشير إلى الإصابة بالحالة المميتة    كأس الأمم الأفريقية: مصر تتأهل إلى دور الستة عشر والجزائر في مهمة صعبة وأمام فرصة أخيرة    معلومات لاول مرة تعرفها عن مذيعة الجزيرة "علا الفارس" بعد زواجها .. سيصدمك عمرها الحقيقي!    7 أهداف مالية ينبغي عليك تحقيقها قبل سن الثلاثين    بيان للتحالف بشأن ميناء الحديدة والمواقع التي استهدفها في المدينة    كورونا اليمن.. تسجيل 58 حالة جديدة في 5 محافظات    شاهد.. مدير البنك المركزي يزف خبر هام لليمنيين ويكشف مصير الوديعة    عالمة بريطانية: التهاب ملتحمة العين ربما أحد أعراض متحور "أوميكرون"    عاجل.. تصريح هام للرئيس الأمريكي بشأن إعادة إدراج مليشيا الحوثي على قوائم الإرهاب ووقف الحرب في اليمن    محافظ تعز يوجه بتشكيل لجنة لحصر وإزالة مخالفات البناء    التنمية وتحسين الخدمات أولوية تتصدر مهام اشتراكي وناصري المخا    الإمارات تكشف تفاصيل جديدة عن الهجوم الحوثي على أبو ظبي    السعودية والإمارات مستعدتان لدعم الاقتصاد اليمني ب10 مليار دولار وأكثر.. ولكن هنا تكمن المشكلة..!    أمم إفريقيا.. مصر تهزم السودان وتتأهل    استشهاد وإصابة 4 طلاب بهجوم حوثي بالمسيرات على مدرسة في تعز    في اجتماع لاشتراكي المخا.. سكرتير منظمة الحزب في تعز يشدد على تنمية العمل السياسي    لسنا هنا لإرضاء أحد".. ما حقيقة تصريحات إيتو الصادمة ضد الجزائر وساحل العاج؟    كوادرادو: يوفنتوس وجد الطريق الصحيح    أستراليا المفتوحة: نادال وزفيريف يعبران وأوساكا وبارتي تقتربان من مواجهة محتملة    صحيفة روسية: الامارات تدفع ثمن عودتها إلى اليمن    لماذا تلغي شركات الطيران رحلاتها إلى الولايات المتحدة.. بسبب ال 5G؟    تقسيم المجتمع سلالياً إلى درجات.. مليشيا الحوثي تحيي دعاوى الجاهلية الأولى    مبلغ خيالي يتقاضاه محمد رمضان في مسلسله في رمضان المقبل    لأول مرة.. الريال اليمني يتعافى في السوق السوداء قبل البنك المركزي (أحدث الأسعار)    بعد استلام النخبة الشبوانية للمعسكرات.. قائد القوات الخاصة بشبوة يدلي بأول تصريح    وصول وفد من الشرعية الى مران بمحافظة صعدة    الشعور بالدوخة والدوار قد يكون بسبب نقص هذا الفيتامين!    كيف يعمل النوم على حفظ ذكرياتنا؟    سيلين ديون تعتزل الغناء بسبب مرضها وتفاصيل مؤلمة عن حالتها    فاتسكة يقرر الرد على تصريحات النرويجي إيرلينج هالاند نجم الفريق    لايبزيغ يتأهل الى ربع نهائي كأس المانيا لكرة القدم    لماذا يوم الوعل اليمني؟    الاتحاد اليمني لكرة القدم يفرض عقوبات مالية على ناديي "شعب" و"أهلي" صنعاء    الذهب يتراجع إلى أدنى مستوى في أسبوع    تسليم مستشفيي بيت الفقيه وزبيد لمكتب الصحة بعد إعادة تأهليهما    فعالية بعمران في ذكرى ميلاد فاطمة الزهراء    ذمار..ضبط عصابة متخصصة بسرقة الدراجات    إصلاح عدن يعزي رئيس مكتبه التنفيذي النائب انصاف مايو في وفاة شقيقته    الاطلاع على العمل بالوحدة التنفيذية لضرائب كبار المكلفين بالحديدة    الماس يستقبل خبراء من جمعية البحث العلمي في عدن    توزيع خلايا نحل بمديرية بني قيس في حجة    تفقد سير التعليم بمدرسة الإمام زيد في المفتاح بحجة    ريمة.. فعاليات ثقافية بمناسبة إحياء ذكرى ميلاد فاطمة الزهراء    إشراقات في احتفالية قناة «اليمن اليوم» بذكرى تأسيسها العاشرة    النمير وقحيم يتفقدان سير العمل بمشروع الاتصالات والانترنت بالحديدة    وزارة الصحة تحيي ذكرى ميلاد السيدة فاطمة الزهراء    فعالية في بلاد الروس بذكرى مولد فاطمة الزهراء    ممرضات عملن في منزل منة شلبي: كنا ننام على الأرض ونأكل وجبة واحدة في اليوم وتعاملنا ب"سادية"    «غريزة الام تنتصر».. اللبؤة والعجل تصرف عجيب « يثير دهشة العالم»..    الصوت الصادق والقلم الأمين وحامل البندقية    الأوقاف تنظم فعالية بذكرى ميلاد فاطمة الزهراء عليها السلام    نجل نجيب سرور: حرقت جثمان أخي وسأدفن والدتي "الروسية" المسلمة في مصر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قوة جديدة.. ودعوات انفصال ..المجلس "الانتقالي" يمضي نحو افتعال أزمات جديدة جنوب "اليمن"
نشر في مأرب برس يوم 22 - 01 - 2021

على خلاف ما أُعلِن من هدف تشكيل حكومة يشارك فيها المجلس الانتقالي وبدء أعمالها في عدن، يبدو أن المجلس "الانفصالي" يمضي نحو افتعال أزمات جديدة جنوبي اليمن، في محاولة منه للتملص من اتفاق الرياض الذي رعته السعودية.

ومع مرور نحو 3 أسابيع على وصول الحكومة المشكلة مؤخراً إلى عدن، تلوح في الأفق أزمة جديدة قد تعيد تأزيم الموقف بين الرئاسة اليمنية و"الانتقالي"، خصوصاً مع إعلان الأخير إنشاء قوة جديدة خارج إطار الحكومة الشرعية التي يشاركون فيها.

ولعل القرارات الأخيرة التي أصدرها الرئيس اليمني بتعيينات داخل الحكم في البلاد قد أعطت "الانتقالي فرصة للحصول على ذريعة للهروب من التزاماته، وسط تساؤلات عن الموقف السعودي "الراعي لاتفاق الرياض" من هذه الخطوات.

قوة جديدة.. ودعوات انفصال
في مخالفة لاتفاق الرياض، نوفمبر 2019، الموقع بين الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الذي تدعمه الإمارات، استحدث الأخير قوات جديدة في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي البلاد، في ظل خلاف مع الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وأصدر مايسمى قائد "قوات الإسناد والدعم والأحزمة الأمنية"، التابعة للمجلس الانتقالي الانفصالي، قراراً باستحداث قوات "حزام طوق عدن" بقيادة المقدم ناجي اليهري والرائد محمد يسلم الصبيحي رئيساً لأركانها.

وفي 8 يناير 2020، جدد عيدروس الزبيدي، رئيس المجلس، في حوار مع قناة "سكاي نيوز عربية" الإماراتية، تمسكه بانفصال جنوب اليمن عن شماله، وقال: "لا استقرار في منطقة البحر الأحمر والبحر العربي دون حل الدولتين"، على حد تعبيره.

قرارات هادي
ويأتي الكشف عن تلك القوات في ظل رفض المجلس تعيينات أصدرها الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي، في 15 يناير 2020؛ بينها تعيين أحمد صالح الموساي نائباً عاماً للبلاد، وأحمد عبيد بن دغر رئيساً لمجلس الشورى.

ويقول المجلس الانتقالي إن الرئاسة لم تتشاور معه قبل صدور تعيينات هادي، وألمح إلى اعتزامه عدم السماح بعودة الموساي وبن دغر إلى عدن.

وأشار إلى أن "تلك القرارات شكلت خروجاً صارخاً وانقلاباً خطيراً على مضامين اتفاق الرياض، وعملية التوافق والشراكة بين طرفي الاتفاق"، مؤكداً أن "تلك القرارات لا يمكن التعاطي معها".

وجدد المجلس الانتقالي تمسكه باستكمال تنفيذ كافة بنود اتفاق الرياض، ودعا رعاة الاتفاق إلى استكمال عملية التنفيذ، مشدداً على أنه "سيقدم على اتخاذ الخطوات المناسبة في حال عدم معالجة القرارات التي تم اتخاذها دون اتفاق مسبق".

وقال رئيس دائرة العلاقات الخارجية للمجلس الانتقالي، عيدروس النقيب، في حديث ل"سبوتنيك" الروسية: إن المجلس "أبلغ شركاءه في التحالف العربي بأن تلك القرارات استخفاف ليس فقط باتفاق الرياض والشريك الجنوبي، لكنها استخفاف بالشركاء الإقليميين".

لا بنود باتفاق الرياض
بدورهم يقول مسؤولون يمنيون إن اتفاق الرياض لا ينص على أي تشاور مسبق إلا بشأن تشكيل الحكومة، ويتهمون المجلس بممارسة الابتزاز للحصول على مزيد من المناصب دون تنفيذ الشقين العسكري والأمني من الاتفاق، وفقاً ل"الأناضول".

وفي 5 نوفمبر 2019، وقعت الحكومة والمجلس -برعاية سعودية ودعم أممي- اتفاق الرياض بهدف حل الخلافات بين الطرفين اليمنيين.

ومن أبرز بنود الاتفاق تشكيل حكومة مناصفة بين الشمال والجنوب يشارك فيها المجلس الانتقالي، إضافة إلى حل الوضع العسكري في عدن والمناطق الأخرى التي شهدت مواجهات بين الطرفين، مثل محافظة أبين (جنوب)، فيما لم ينص على أي بند يتعلق بقرارات الرئاسة اليمنية.

ويهدف اتفاق الرياض إلى حل الخلافات بين السلطة الشرعية والمجلس الانفصالي والتفرغ لمواجهة جماعة الحوثي المدعومة من إيران، والمسيطرة بقوة السلاح على محافظات، بينها العاصمة صنعاء (شمال) منذ عام 2014.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.