عدن : محاولة اغتيال رئيس المجلس الأعلى للحراك الثوري الجنوبي    مدير عام احور يستقبل مدير عام مكتب الزراعة ابين وفريق من المؤسسة الطبية التنموية FMF    حرائق ضخمة تلتهم المملكة والحكومة السعودية تعلن آخر تطورات حريق تنومة    تعرف على ملخص الجولة الأولى وترتيب المجموعات بدوري أبطال أوروبا    تنفيذ مشروع الاستجابة العاجلة لمكافحة وباء الكوليرا تعز    اهالي العريش يناشدون مدير عام خور مكسر ومدير صندوق النظافة بالمديرية    في إطار حملتهم الطائفية... الحوثيون يصدرون قرارات جديدة لتغيير أسماء المدارس في حجة (الأسماء + وثيقة)    وزارة التربية التابعة للحوثي تكشف عن الأول على الجمهورية بمرحلة الثانوية العامة بالقسمين العلمي والأدبي "أسماء"    نقابة الصحفيين اليمنيين تدين ما تعرض له طاقم قناة اليمن الفضائية بتعز    الحرب في اليمن: قصر سيئون المبني من الطوب اللبن "مهدد بالانهيار"    دكاكين الطب تنتشر في صنعاء في ظل غياب الرقيب... والضحية فيها هو المواطن (تفاصيل)    وزير التخطيط:الحرب تسببت بخسارة اقتصادية بلغت 88 مليار دولار وأدت إلى تدهور العملة بنسبة 180%    صنعاء تعلن انفراج أزمة البنزين    أبين .. إقصاء الكفاءات    كيف تؤثر أسعار النفط العالمية على تعافي اقتصاد اليمن؟!.. البنك الدولي يجيب..    [ الوطن يتسع لجميع أبناءه ]    المتوردون فكرة وسلالة    آخر إرهابي من إيران !    التحديث الصباحي لأسعار الصرف في صنعاء وعدن اليوم الخميس    شركة الغاز بتعز تؤكد اعتماد حصة أضافية لضمان توفر الغاز المنزلي    الجوف:قوات الجيش تسقط طائرة استطلاع حوثية بمديرية "خب والشعف"    للبيع: توسان موديل 2011    منظمة الصحة العالمية تشيد بجهود القطاع الصحي بوادي حضرموت في مجابهة كورونا    للبيع: فلة في صنعاء    ردوا إلي ردائي    من هو رجل حزب الله الثاني والأكثر خطورة في اليمن وسوريا والذي عرضت واشنطن 5ملايين دولار للأدلاء بمعلومات عنه    إنفوغراف... انتشار «كورونا» يتسارع مع تجاوز 40 مليون إصابة    إنطلاقة نوعية ل"مانشستر سيتي" في دوري أبطال أوروبا    ناقوس الخطر يدق في مستشفيات القارة الأوروبية مهدداً بإنهيارها    أميرة بحرينية مهدت للتطبيع قبل " 10 أعوام " ... كشف المستور في اتفاقية التطبيع    شراكة البناء والتنمية بين السلطة المحلية مديرية سباح والصندوق الاجتماعي للتنمية    تفاصيل ..مباحثات هي الأولى من نوعها بين أمين عام مجلس التعاون الخليجي ورئيس الحكومة اليمنية وبحث آخر المستجدات على الساحة اليمنية    انتر ميلان يعلن اصابة حكيمي بفيروس كورونا المستجد    الوصل يقترب من التعاقد مع مدرب الفيصلي    تشرين يصبغ ديربي اللاذقية بالأحمر والاصفر    وباء كورونا يسجل أكبر عدد يومي للإصابات منذ بدء الجائحة وتسجيل ارقام مخيفة للوفيات في هذه الدولة العربية    اليوم الخميس.. اعلان نتائج الثانوية العامة في مناطق سيطرة الحوثيين    معركة طور الباحة تهدد الملاحة الدولية في باب المندب    ورد للتو : كارثة تضرب طيران اليمنية وصدور بيان عاجل    «كورونا» يزيد ثروات أغنياء الصين 1.5 تريليون دولار    الحرب من أجل السلام    باعتوان : سيشهد دوري ملتقى الساحل الرياضي في نسختة الأولى ختام تاريخي    شركة النفط بعدن توقف تزويد طيران اليمنية بالوقود (وثيقة)    فريق الزعماء بطلاً لسباعية مدرسة القمة الأهلية.    منتزة نشوان السياحي تقيم أول بطولة لراقصي الهيب هوب في عدن للمرحلة التانية (نصف النهائيات)    اختبار النفخ يكشف كورونا في دقيقة واحدة    مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم الخميس 22 اكتوبر 2020م    "الحوثي" يسخر من السعودية ويدعوها للاجابة عن كيفية دخول السفير الإيراني إلى صنعاء!    انخفاض أسعار المشتقات النفطية في مناطق سيطرة الحوثيين.. وشركة النفط بصنعاء تصدر بيان جديد    عن أحاديث الأيام    الكوميدي اليمني "محمد قحطان" يعتزم تقديم عمل درامي جديد خلال رمضان القادم    سبتمبر والكهنوت ضدان لا يجتمعان    عهد..(شعر)    وقع في حبها بعد كراهيه وانفصال دام لسنوات    وزارتا الأوقاف والثقافة تنظمان حفلاً خطابياً وفنياً بذكرى المولد النبوي الشريفصلى الله عليه وسلم    وزارة المياه والبيئة تدشن فعاليات الاحتفال بالمولد النبوي الشريف    قائد الثورة يدعو الشعب اليمني إلى التفاعل الكبير في إحياء ذكرى المولد النبوي    "راعوا مشاعر العزاب..وعدلوا الخطاب"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صحف بريطانية تناقش المخاطر التي يمثلها نتنياهو على المسجد الأقصى، والعقوبات الأمريكية على إيران
نشر في عدن الغد يوم 23 - 04 - 2019

المخاطر التي يشكلها فوز رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالانتخابات على المسجد الأقصى كانت حاضرة ضمن اهتمامات الصحف البريطانية صباح الثلاثاء وذلك في نسخها الورقية والرقمية بالإضافة إلى إلغاء الولايات المتحدة الاستثناءات التي أقرتها من قبل بشأن عقوباتها الاقتصادية ضد إيران وملفات أخرى تهم القاريء العربي.
الغارديان نشرت مقالا لميك دامبر أستاذ سياسات الشرق الأوسط في جامعة إكستر بعنوان "هل أوشك نتنياهو على تجاوز الحدود في القدس؟ كل الإرهاصات تقول ذلك".
يقول دامبر إن رئيس الوزراء الإسرائيلي أصبح أكثر جرأة وتحديا بعد فوزه بالعهدة الخامسة في منصبه وبالدعم غير المسبوق من الإدارة الأمريكية التي يقودها دونالد ترامب، وهو ما يمنحه المقدرة على الاعتداء على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.
ويشير دامبر إلى أن نتنياهو تعهد خلال الحملة الانتخابية بضم مزيد من الأراضي في الضفة الغربية، وبعدما نجح في تشكيل حكومة أكثر تشددا و في ظل شعوره بالحماية من الجانب الامريكي، يمكن ان نتوقع ان يقدم على أي فعلة.
ويقول دامبر "أحد المواقع المميزة هو المسجد الأقصى، أحد أقدس الأماكن في العالم الإسلامي، والذي يمتد على مساحة واسعة من الأرض ووقع تحت سيطرة إسرائيل منذ عام 1967 عندما احتلت القدس الشرقية لكنها اعترفت بالدور المركزي للمسجد لدى المسلمين والفلسطينيين، وردة الفعل العنيفة التي قد تحدث لو وضعت إسرائيل يدها على الموقع، لذلك سمحت للأوقاف الأردنية بإدارة الحرم مع وجود الجنود الإسرائيليين خارج نطاقه".
ويضيف دامبر أن "الجماعات الدينية المتطرفة الإسرائيلية تمردت على هذا الوضع لعقود بعد ذلك وطالبت بفرض السيطرة الإسرائيلية على الحرم القدسي منساقين خلف الادعاءات القائلة بأن الحرم القدسي الشريف قد بني فوق أطلال هيكل سليمان".
ويوضح دامبر انه "بالمخالفة للتعاليم اليهودية والقوانين الإسرائيلية والاتفاقات مع الجانب الأردني فإن اعدادا متزايدة من المتدينين والمستوطنين يصلون في الحرم ويقتحمونه بشكل متكرر كما اشتبك المستوطنون أثناء اقتحام الحرم عدة مرات صحبة قوات خاصة لحمايتهم بحرس الحرم القدسي المسلمين والمصلين".
ويشير دامبر إلى الجدل الذي أثير منذ شهرين بخصوص الباب الذهبي للحرم والذي يتمتع برمزية كبيرة، موضحا ان إدارة الحرم تعرف الآن أنها معزولة ولاتلقى أي دعم من الإدارة الأمريكية في مواجهة حكومة نتنياهو وأطماعها في الحرم القدسي مضيفا ان كل المواقع الإسلامية في الموقع أصبحت على خريطة الطريق الخاصة بنتنياهو الذي يوشك على أن يتخطى كل الحدود.
"انتقام أسيوي"
مصدر الصورةREUTERS
التايمز نشرت مقالا لمحرر شؤون الشرق الاوسط ريتشارد سبنسر معلقا على العقوبات الأمريكية على إيران بعنوان "منع ترامب صادرات النفط الإيرانية قد تؤدي لانتقام أسيوي".
يقول سبنسر إن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنهاء الاستثناءات التي كانت بلاده قد وافقت عليها لبعض الدول لشراء النفط الإيراني تهدد برد فعل انتقامي وحروب اقتصادية مع الدول الصاعدة في آسيا مثل الصين والهند وهما تعتمدان بشكل كبير على النفط الإيراني القريب وزهيد الثمن.
ويوضح سبنسر أن واشنطن منحت الاستثناء العام الماضي لعدة دول منها الهند والصين وتركيا وكوريا الجنوبية واليابان وإيطاليا واليونان وتايوان وخلال هذا العام قلصت الدول الثلاث الأخيرة وارداتها النفطية من إيران بينما تشتري الدول الخمس الباقية ملايين البراميل من النفط يوميا من إيران.
ويشير سبنسر إلى أن القرار "سيضع المزيد من الصعوبات الاقتصادية على كاهل إيران التي كانت تصدر خلال العام المنصرم مليوني برميل من النفط يوميا منها نحو 650 ألف برميل للصين، و500 ألف برميل للهند، و300 ألف برميل لكوريا الجنوبية، و165 ألف برميل لتركيا وهو الأمر الذي يبرر الغضب الصيني من فرض عقوبات أمريكية على صادرات النفط الإيراني حتى مع السماح لها بشرائه من خلال الاستثناء الأمريكي فكيف سيكون موقفها اليوم؟"
ويعرج سبنسر على الموقف التركي بعدما تذرعت أنقرة بأن لها موقفا خاصا بسبب اعتمادها بشكل كبير على النفط الإيراني في توفير إمدادات الطاقة لمواطنيها وجوارها لإيران لكن الجانب الأمريكي لم يقبل هذا الطرح.
"إهمال حكومي"
مصدر الصورةPA
ونشرت الديلي تليغراف مقالا للصحفية كاميلا تومني بعنوان "الجهاديون شوهونا والحكومة أهملتنا" تتناول فيه المعاناة التي يمر بها ضحايا العمليات المسلحة في بريطانيا والذين فقدوا بعض أطرافهم أو تعرضوا لإصابات وتشويه.
وتقول تومني إن هؤلاء الضحايا يتعرضون لإهمال صادم من جانب الحكومة البريطانية والتي لم تول لهم الاهتمام الكافي سواء على الجانب النفسي أو العقلي لدرجة ان بعضهم حاول الانتحار بسبب يأسهم من الحصول على دعم الحكومة.
وتشير تومني إلى أن ضحايا هجوم ويستمينستر و مانشستر دعوا إلى مراجعة من لجنة مستقلة لموقفهم مؤكدين انهم بعد خروجهم من المستشفى "تركوا ليعانوا وحدهم" مضيفة أن جمعية (الناجون من الإرهاب) التي يقودها زوج النائبة الراحلة في مجلس العموم جو كوكس، بدأت بالفعل جمع التبرعات من اجل عمل اللجنة المستقلة التي يطالبون بها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.