الحزام الأمني يقر تسعيرة بيع الوقود في لودر (نسخة إضافية)    للبيع: هيونداي سوناتا 2015    عرض الصحف البريطانية : أطفال اليمن "يموتون جوعا"، و"فضيحة" الفحص الإجباري لنساء في مطار بالدوحة    بعد إحتراق موقع حملة ترامب ..المهاجمون يفضحون إدارة الرئيس ترامب متورطة في نشأة فيروس كورونا    ( شخبطات دوشنية ) كابوس ليلة خميس.    التحديث الصباحي لأسعار الصرف في صنعاء وعدن اليوم الأربعاء    المركز الوطني للأرصاد ينبه اليمنيين من الأجواء خلال ال72 القادمة    شاهد.. ماذا قال نجل "حسن زيد" بعد اغتيال والده وما الذي دعت إليه ابنته سكينة (تفاصيل)    الجيش الوطني يزف بشائر النصر من جبهة المنضود والمزاريق بالجوف ويعلن تقدمة بمواقع جديدة في نهم    الاتحاد الأوروبي يحمّل الحوثيين مسؤولية «كارثة صافر» الوشيكة    شاهد.. اللحظات الأولى لملاحقة واغتيال حسن زيد بالدراجة النارية وسط صنعاء وصور الأشخاص الذين نفذوا عملية الاغتيال    أردوغان.. يدافع عن الرسول ويعصيه !    قوات التحالف تحبط تهريب أكبر شحنة مخدارات للمليشيات الحوثية في ميناء عدن    5 قرارات جديدة وهامة للملك سلمان وتعويضات مالية ضخمة    رسمياً...استقالة جماعية لءدارة برشلونة برئاسة بارتوميو    شاهد بالفيديو الهدف الذي أعاد الروح ل"ريال مدريد" في الدقيقة 90    عاجل : جزاء رادع ليكونوا عبرة.. بيان هام من وزير داخلية الحوثيين بشأن مصير قتلة حسن زيد بعد ساعات من اغتياله وسط العاصمة صنعاء    فكري قاسم وزيرا للنقل (2)    ماذا يحدث لجسمك عند المشي كل يوم؟    نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية يعزي في استشهاد كوكبة من ابطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بمحافظة الجوف    الشيخ عبدالقادر الجعدني يبعث برسالة شكر وعرفان لكل من عزاه وواساه في استشهاد نجله    دوري ابطال اوروبا :بايرن ميونيخ يحقق فوزا هاما امام لوماكتيف موسكو بثنائية    تعز...حملة مسائية لرفع هياكل السيارات التالفة من فرزة الباب الكبير    دوري ابطال اوروبا :السيتي يحقق فوزا امام مارسيليا بثلاثية    دوري ابطال اوروبا : ريال مدريد ينجو من فخ الخسارة امام بروسيا مونشغلابادخ    مليشيا الحوثي تبدأ بهدم وإزالة 11 مبنى تاريخياً وأثرياً بصنعاء القديمة ...ونداءات محلية لإنقاذها    ثلاثة مواقف مع حسن زيد    قيادي حوثي يقتحم منزل صحفي تابع لهم بصنعاء ويعتدي بالضرب عليه وعلى زوجة شقيقه    استقالة نائب مدير مؤسسة المياة بمحافظة لحج ..وثيقة    مقتل وجرح 7 حوثيين في تجدد المواجهات جنوب الحديدة    المكونات الجنوبية.. متى تنفض عنها غبار الإتكالية والتغريد من بعيد؟    سكرتارية منظمة الحزب الاشتراكي بزنجبار تعقد اجتماعها الدوري    فتيات براعم المنصورة بطلا لبطولة "سباق الضاحية " الثانية.    مارادونا في الحجر الصحي بعد مخالطته أحد المصابين    جبهات مأرب تبتلع كلما يحشدون.. مصرع مشرف حوثي في الجبهة الجنوبية لمأرب بعد ساعات قليلةمن وصوله على رأس تعزيزات حوثية (الاسم)    أولاد الشهيد ربيش العليي بينفذون وصية أبيهم.. ويعيدون للجيش عهد صرفت له أثناء تواجده في الجبهة    تقديم أكثر من 50 الف استشارة صحية للنازحين بمارب    تعميم هام لمقاهي الانترنت ومحلات الالعاب في مديرية دار سعد بعدن    إقرار النتائج النهائية للعام الدراسي 2019/ 2020م بكلية العلوم الإنسانية في المهرة    الذهب يرتفع.. وموجة إصابات جديدة تلقي بظلالها على تعافي الاقتصاد    لجنة الطوارئ: لا إصابات جديدة او وفيات بفيروس كورونا في اليمن    وكيل أول محافظة تعز يفتتح معرض تعز الرابع للفنون التشكيلية    بن حبتور يجدد رفض اليمن لكل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني    إنهيار مستمر للريال اليمني أمام العملات الأجنبية مساء اليوم الثلاثاء.. آخر التحديثات في صنعاء وعدن وحضرموت    تنظيم التصحيح الشعبي الناصري ينعي استشهاد الوزير حسن زيد    الحوثيون يهربون 14 ألف مخطوطة يمنية نادرة    الإتحاد الأوروبي يحمل الحوثيين مسئولية حدوث كارثة تهدد الإقليم ويصدر بيان تحذيري مشترك    لجنة عمالية.. ميناء عدن يتعرض لتدمير ممنهج ورأس المال يتعرض للتطفيش    الحوثيّون والنّبي!    قاطعوا المخلفات الرسية    ارتفاع ملحوظ في حالات سوء التغذية الحاد لدى أطفال اليمن "بيان"    لاوتارو: لا أعرف ماذا سيحدث غدا    خطوة حوثية خطيرة وغير مسبوقة في مدينة صنعاء القديمة    مفتي دولة عمان يحسم الأمر بشأن مقاطعة المنتجات الفرنسية    الأمم المتحدة تلغي اجتماعاتها عقب إصابة 5 دبلوماسيين بفيروس كورونا    صدور ديوان قمر ونافذة للشاعر الدكتور إبراهيم طلحة    امين رابطه العالم الاسلامي: الرسوم المسيئة للرسول "فقاعات" لا قيمة لها.. وهذا رد الفعل المثالي عليها!    العقربي يقدم منظومة كهرباء بالطاقة الشمسية لمكتب التربية في البريقة بعدن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشيخ أمين حيدرة أبو أسامة... نهر العطاء الزاخر
نشر في عدن الغد يوم 29 - 12 - 2019

لكل زمان دولة ورجال، وفي وقتنا المعاصر برز إلى الواجهةُ، رجال مخلصون،شخصيات كثيرة، هم رجال دولة بحق وحقيقه، بل انهم هم الدولة بمعنى اشمل، ومن هؤلاء الرجال المخلصون الذين تربعوا عرش المحبة في قلوب الناس، وكسبوا ودهم ونالوا منهم أعلى درجات التقدير والاحترام، الشخصية الوطنية والاجتماعية، رجل البر والإحسان، ورائد الأعمال الخيرية،والمشاريع التنموية المجتمعية، رجل الأعمال الناجح،"الشيخ أمين حيدرة ابو اسامة" أحد رجال يافع منطقة شعب العرمي،مديرية رصد. محافظة أبين.
لهذا الرجل بصمات خيرية، عظيمة وكثيرة ومتنوعة، على جميع الأصعدة المجتمعية، فهو حاضراً في أعمال الخير،يساعد الفقراء والمساكين، ويمد يد العون للمحتاجين، ويهتم بأمر البسطاء من حوله، دون أن يكل أو يمل.
،أما في مجال الأعمال المجتمعية، فيعتبر "الشيخ أمين أبو أسامة أحد أعمدة النجاح في دعم الجانب التعليمي، في منطقة شعب العرمي خصوصاً وفي المناطق المجاورة عموماً،بذل بسخاء وقدم بعطاء وكرم حاتمي، قلما نجد نظيراً له في وقتنا الحاضر، كما أن لهذا الرجل المخلص بصمة فريدة ومميزة في إنجاح العمل بمشروع طريق، الشهيد عبد الله علي اليزيدي، الاسفلتي الذي يعد أحد أهم المشاريع الاستراتيجية، في البنية التحتية،لمديريات يافع الثمان، علاوة على أن هذا المشروع تكمن أهميته في ربط مديريات يافع محافظة لحج بمديريات يافع بمحافظة أبين، وهذه الأيام يجري العمل بالمشروع على قدم وساق، في مرحلة السفلتة، بالإضافة إلى إسهاماتهِ، الكثيرة في دعم مشاريع تنموية مماثلة على مستوى مديريات يافع، تمثلت في بناء مدارس، شق طرقات، دعم طلاب الثانويات والجامعات.
أما على مستوى، الأعمال الوطنية ودعم الثورة الجنوبية والمقاومة فلهذا الرجل حضوراً فريد، تجلى في أروع صوره منذ انطلاقة، الحركة الشعبية السلمية في الجنوب، وتقدم هذا الشخص بقوة مضحياً بالغالي والنفيس، في مساندتها حتى وقتنا الحاضر.
أتحدث عن هذا، الرجل من قلب خالص، وبكل صدق من خلال ما التمسته من أعمال عظيمة يقوم بها وسيرة طيبة تتحدث عنه، ورغم اني لم ألتقي بهذا الرجل إلا مرة واحدة في حياتي لم تتعدى دقائق، اغتنمتها للتعرف على هذا الرجل الأصيل الذي أخذ على عاتقه، مهام كبيرة، تطوعاً وحباً في عمل الخير، وخدمةً لأهله ووطنه في دعم المشاريع التنموية، لم يكتب لي ان مجالسة هذا الرجل كثيراً إلا أن أعماله الحاضرة بقوة، في أوساط المجتمع، كانت كفيلة، برسم صورة جميلة عنه،مما جعلني أهتم بمتابعة ما يقوم به، من أنشطة خيرية واجتماعية وتنمويةً باستمرار، وكنت قد قررت الكتابة عن هذا الرجل، في وقت مبكر ولكن،كل مرةً امتشق فيها قلمي،أتراجع عن ذلك خوفاً ان لا اوفيه حقه من الشكر والثناء، ولكن هذه المرة ومع مشاهدتي عياناً، لإنجاز مشروع طريق الشهيد عبد الله علي اليزيدي، الذي يعتبر الشيخ "أمين حيدرة ابو اسامة" أحد ركائز النجاح فيه، وجدت أنها فرصة مناسبة،وحزمت أمري وامتشقت قلمي لأكتب كلمات متواضعة، أشعر انها لن تفي بحق هذا الرجل، النادر ، ذو المعدن الأصيل واليد السخية والقلب، الطيب.
"للشيخ أمين حيدرة أبو أسامة" فلتسكب الأقلام حبرها، ولتتسع صفحات، الورق، لاستقبال ما يكتب عنه،وعن عطاياه ،وتخلد بصماته الفريدة في خدمة أهله ووطنه وأمته.
لمثلهِ تهدى، كلمات الشكر وقصائد الثناء والمدح، وله تبعث اجمل التحايا محملةً بروائح الورد الزكية، ولهذا الرجل وأمثاله ترفع الأكف إلى الله تضرعاً ان يحفظه ويجعله دائما ً مفتاحا، فهو ممن وصفهم الرسول صلوات الله عليه بأنهم خير الناس بقوله( خير الناس أنفعهم للناس،
في الختام لا يسعني إلا أن أعبر عن اعتزازي وفخري بهذا الرجل، وبما يقدمه من عطاء وتضحيات، وأتمنى أن أكون قد وفقت في الحديث عنه وذكر اليسير من مايقوم به، ومع ذلك مهما كتبت عنه فلن اوفيه حقه، الف الف تحيه للشيخ أمين حيدرة ابو اسامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.