الجيش يعلن مصرع أكثر من 100 حوثيا جنوب وغرب مأرب    قناة العربية تعلن عودة الحكومة اليمنية إلى عدن    المبعوث الأممي لليمن يتعهد بإشراك النساء في جهود السلام    "سما" تشارك في حفل إشهار الاجتماع التأسيسي لمؤسسي شركة الشبكة الموحدة للأموال بالعاصمة عدن    وزير الخارجية العماني : بلادنا تواصل العمل مع السعودية لانهاء الحرب في اليمن    إفتتاح الرئيس المصري لأكبر محطة مياه بالعالم    السويد.. إصابة 25 شخصا بانفجار بمبنى    الأرصاد ينبه من أجواء بارده صباحاً في عدد من محافظات الجمهورية    وفاة الممثل المسرحي اليمني عقلان مرشد    إصابات "كورونا" في اليمن تتخطى حاجز ال 9000 حالة    تسجيل 25 حالة وفاة بداء الكلب في 3 مدن يمنية    بإشراف مباشر من "البنك المركزي".. الاعلان عن تأسيس أول شركة "صرافة" يمنية موحدة للأموال    تحالف العدوان يحتجز سفينة جديدة محملة ب 27 ألف طن من المازوت والديزل    مبابي لا يرغب في اللعب مع ميسي بباريس    ارتفاع مؤشر بورصة مسقط عند الإغلاق    مارب.. الحوثيين يستهدفون منطقة سكنية بمديرية الجوبة بصاروخ بالستي    اجتماع في ريمة يناقش التحضيرات للاحتفال بالمولد النبوي    لليوم الثاني على التوالي .. مظاهرات غاضبة وإضراب شبه كامل وانتشار أمني مكثف في تعز    الأمم المتحدة تطالب بسرعة دعم الاقتصاد اليمني وتحذر من الانهيار التام    تغيّر ملحوظ في أسعار صرف الريال اليمني مقابل الدولار والريال السعودي مساء اليوم    صادم...عملية نصب واحتيال تطال رواتب موظفي الدولة في عدن    سر أنصار الله.. كسب الاعداء    استشهاد وإصابة 4 مواطنين بنيران سعودية بصعدة    عصيان مدني في تعز ومئات المحلات التجارية تغلق أبوابها    عاجل...الجيش يتصدى لهجوم حوثي بمحافظة أبين    الشرعيم أمام الأمم المتحدة تحدد من يصدر الأوامر للحوثيين لرفض كل مبادرات السلام    مدرب المنتخب السعودي يختار 25 لاعبا لمباراتي اليابان والصين    جدول مواعيد مباريات دوري أبطال أوروبا ليومنا هذا    دنيا سمير غانم تبكي في أول ظهور لها بعد وفاة والديها    تفاصيل الانفجار الذي هز صنعاء قبل قليل..    مصرع عنصرين من الحرس الثوري الإيراني (الأسماء)    سعر برميل خام برنت يتجاوز عتبة ال80 دولارا لأول مرة منذ ثلاث سنوات    من أوهم الكتّاب أنهم أذكياء؟    الحزب الاشتراكي الديمقراطي يقرع أبواب المستشارية مجددا في ألمانيا    لاعبو اليونايتد يعترضون على وجبة رونالدو المفضلة    ارتفاع قياسي لأسعار الغاز في أوروبا يتجاوز حاجز 1000 دولار    عمر إحداها 32 ألف عام..العثور على جمجمتين متحجرتين للإنسان فى الصين    التعليم في المدارس الحكومية... موت سريري    البنك الدولي يخفض توقعات النمو الاقتصادي لدول شرق آسيا بسبب جائحة كورونا    قرأت لك.. "تاريخ الجنون في العصر الكلاسيكي" كتاب عن اللاعقل    خروقات متواصلة لقوى العدوان بالحديدة واستشهاد وإصابة 4 أشخاص في صعدة    وزير الإعلام : يهاجم ويرد بقوة على تصريحات المسؤولين الإيرانيين ويؤكد على دورهم في إنشاء مليشيات الحوثي وإدارة إنقلابها على الدولة    «ساري» يحتفل مع جماهير لاتسيو بالفوز على روما    مؤسسة سيدة الأرض الفلسطينية: السيناريست الجزائرية عبلة بلعمري تتوج جائزة "الإبداع الفني"    اللواتي خلعن (برقع الحياء)    انتحار قاصرين نتيجة عدم موافقة الأهل على تزويجهما..    وزير الشباب والرياضة المصري يتولى رئاسة الاتحاد الأفريقي للألعاب الالكترونية    صعدة.. مقتل وإصابة 11 جندياً بقصف حوثي استهدف حفلاً عسكريًا بمناسبة عيد الثورة    الجيش يدخل معسكر "اللبنات" الإستراتيجي ويحرر جبلي الاقشع والندر بمدينة الحزم    ثلاجة بلادي    اليمن يترقب وصول وديعة مالية عاجلة ل"البنك المركزي"    الاغذية العالمي يعلن وقف المساعدات الشهرية في مديريتي الجوبة وحريب بمأرب    عشق الكتابة!!!    علامة مقلقة في لثتك تشير إلى الإصابة بارتفاع نسبة السكر في الدم .. تعرف عليها الآن قبل فوات الأوان    أمسية في معين بأمانة العاصمة احتفاءً بالمولد النبوي    كلوب: الأخطاء الدفاعية لا تقلقني    تدشين فعاليات المولد النبوي الشريف بمدارس أمانة العاصمة    مناقشة الاستعدادات للاحتفاء بذكرى المولد في باجل بالحديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مدير الهيئة العليا للرقابة والمناقصات والمزايدات في عدن يطالب بتفعيل دور الهيئة واللجنة العليا لتعزيز دورها في مكافحة الفساد

كشف المهندس/ محمد صالح مشهور مدير الهيئة العليا للرقابة والمناقصات والمزايدات عن التحديات التي تواجهها الهيئة والمعاناة التي تعانيها جراء الضغوط المتزايدة عليها من قبل مستويات حكومية في الدولة تحاول جاهدة عرقلة عمل الهيئة والإجراءات التي تتخذها لمكافحة الفساد والكشف عن الفاسدين ,وهي من أصعب المشاكل التي تواجهها, موضحا أن الهيئة هي الجهة الوحيدة من بين المؤسسات الحكومية المخولة بالإشراف على المناقصات الحكومية ماعدا القطاع الخاص منذ الإعلان عنها حتى التوقيع عليها.
وأوضح في لقاء صحفي قائلا: نحن نعمل بشفافية أكثر من أي مؤسسة حكومية أخرى ولا نتردد قيد أنملة في إيقاف أي مناقصة تتجاوز القانون ونشم منها رائحة الفساد.
وقال: الهيئة لا تخضع لأي ضغوط مهما كانت مواقع أصحابها في الدولة ونحيلها بعد ضبطها إلى النيابة العامة وخصوصاً عندما لا تتجاوب المؤسسات الحكومية مع رسائل الهيئة التي تخطرها بتجاوز سقف المناقصات الحكومية أو بالفاسدين الذين يحاولون تمرير المناقصات غير القانونية.
وأضاف مدير الهيئة :أن الهيئة لديها طاقم كفؤ ونزيه ومخلص يعمل بضمير وطني وشفافية وتسمية الخروقات بمسمياتها وتوقف أي مناقصة حكومية تتجاوز السقف المحدود للمؤسسة الحكومية أو إذا ما ضبطت أن هناك فاسدين يعملون جاهدين لعرقلة مهام الهيئة.
وعبر مشهور عن إندهاشه من عدم تفاعل وإهتمام المؤسسات والأجهزة الحكومية بدور الهيئة العليا واللجنة العليا للرقابة والمناقصات والمزايدات اللتان لهما دوراً كبيراً في الإشراف والرقابة على المناقصات بعد التدقيق فيها قانونيا وفنيا أو في متابعة تنفيذها منذ الإعلان عنها حتى التوقيع عليها.
كما لفت المهندس/ محمد صالح مشهور مدير الهيئة إلى تجاهل دور الهيئة واللجنة العليا للرقابة المناقصات والمزايدات من قبل مؤسسات الحكومية والجهات العليا المعنية في ظل غياب الدولة وطغيان قانون القوة على قوة القانون ووضع العراقيل أمام تنفيذ مهامها.
ودعا مجدداً إلى تفعيل دور اللجنة العليا التي تعمل على دراسة مناقصات مشاريع مؤسسات الدولة حتى يتم الكشف عن الفاسدين.
وشدد مشهور على ضرورة دعم الميزانية التشغيلية للهيئة وتوفير ميزانية تشغيلية للجنة ..مؤكداً أن عدم توفيرها للجنة تعد أبرز العوامل السلبية التي أعاقت ولا تزال تعيق مهامها وصلاحياتها الممنوحة لها بموجب القانون, كما جدد التأكيد على دور عمل اللجنة العليا بتوزيع المهام بحيث الكل يقوم بعمله وفقا للقانون.
ولفت مشهور إن الهيئة العليا للرقابة والمناقصات والمزايدات تخضع لرئاسة الجمهورية في حين تتبع اللجنة العليا الأنفة الذكر لمجلس الوزراء وكليهما يطبقان القوانين والعمل التكاملي بين كل الجهات الرقابية أو التنفيذية أو القضائية والعمل التكافلي في الأخير هو الذي يفرض نفسه.
ونوه مدير الهيئة العليا للرقابة والمناقصات والمزايدات أن الهيئة تأخذ بعين الإعتبار ما تنشره الصحف حول الفساد وتعتبره من البلاغات وبموجبها تبدأ الهيئة تحركها ومتابعتها مع الجهات الحكومية والنيابة العامة والقضاء للبت فيها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.