المجلس الانتقالي الجنوبي يتبرأ من المحامي يحيى غالب الشعيبي بعد التحريض الواضح بالقتل ل بن لزرق بالقتل    مدير عام ردفان الجديد يبدأ اول اجتماعاته    ويسلي سنايدر ... دي يونغ اختار القرار المناسب في الانضمام الى برشلونة الاسباني    يركعون أمامه.. شاهد: ردة فعل وزراء حكومة كوريا الشمالية بعد ظهور كيم أمامهم    بالفيديو: هند القحطاني ترقص هي وبناتها على التيك توك    حقيقة مخالفة عدم ارتداء الكمام داخل المركبة في السعودية    بعد تقدم قوات حكومة الوفاق وتراجع حفتر الامارات تحدد موقفها من التطورات المتسارعة في ليبيا    بن لزرق عين الحقيقة لن تنطفئ    باريس سان جيرمان يرفض التجديد لتياغو سيلفا    محلل عسكري: اذا حررنا البلاد من الحوثي وأعطيناها الاخوان كانك ما غزيت    قائد قوات خفر السواحل يناقش مع رئيس هيئة المصائد السمكية بالبحر العربي آلية تنفيذ لائحة الصيد التقليدية ضد المخالفين    الحوثيون يجرون تعديل على قانون الزكاة الصادر عام 1999م يمنحهم 20% " الخمس " للسلاليين (القانون)    استنكار وغضب واسع في اليمن من قانون "الخمس" الحوثي    رئيس منتدى التصالح والتسامح الجنوبي يدين ويستنكر ما تعرض له الإعلامي فتحي بن لزرق من تهديد بالقتل    اللجنة الوطنية لمواجهة وباء كورونا تعلن آخرالمستجدات    وفاة أبرز استشاري للأمراض البطانية في عدن متأثرا بإصابته بفيروس بكورونا (صورة )    في مؤشر كارثي .. انهيار متسارع للريال اليمني أمام العملات الأجنبية    تعزيزات عسكرية جديدة تصل إلى جبهات القتال في محافظة أبين (تفاصيل)    الحوثيون: الزكاة لنا.. ونشطاء وساسة يعلقون على مخطط تكريس العنصرية والطائفية    مدفعية الجيش تدك مواقع وتعزيزات لميليشيا الحوثي شرقي صنعاء وتؤكد تحرير سبعة مواقع جديدة    أسعار النفط تتخلى عن مكاسبها.. برنت يهبط 2.6%    طلبت السفر قبلها بيومين.. شاهد: تفاصيل حادثة حرق خادمة لمسنة في السعودية    دولة عربية تسجل أكبر عدد للوفيات بفيروس كورونا في العالم العربي    طيران العدوان يقصف مأرب ب40 غارة    أول تعليق من امير عسير بعد القبض على يمني قتل شيخ قبائل سنحان السعودية    تحطم طائرة عسكرية أمريكية في العراق    لوف يؤكد ... لياقة اللاعبين البدنية لن تتراجع اذا عادو للتمارين من جديد    خلافات حادة بصفوف مليشيا الانتقالي في أبين    الانتر يرفض رحيل بروزوفيتش الى ليفربول الانجليزي    رئيس المؤتمر يعزي القيادي يحيى نوري    نائب وزير التعليم الفني يبعث برقية عزاء ومواساه بوفاة رجل الاعمال عبدالسلام باثواب    ارتفاع غير مسبوق ومحلات صرافة تغلق أبوابها.. آخر تحديث لسعر صرف الريال اليمني أمام الدولار والسعودي    مدير إعلام المحفد يعزي بوفاة والدة مدير مكتب إعلام زنجبار    حدث مؤسف اليوم في صنعاء.. سقوط أبرياء جدد "بسبب" جشع الحوثي -(تفاصيل)    وزير الصحة: الوضع الصحي في البلاد لا يسر    الكشف عن ثغرة خطيرة جدا في واتساب تجعل رقم هاتفك متاحا على هذه المنصة الخطرة    التطمين الحوثي الوحيد للشعب: المقابر جاهزة!!    الدولار يتجاوز ال 730 ...انهيار كبير للريال اليمني امام العملات الاجنبية ...اخر التحديثات    روسيا: مبادرة مصر يجب أن تكون أساس المفاوضات بين الليبيين    ما فوق فخر المرء في أرضه فخرُ (شعر)    بن دغر: قانون الخمس «الحوثي» تعبير أكثر وضوحاً عن «عنصرية» سلالية مقيتة!!    مليشيا الحوثي تقر قانون الخُمس الذي يتيح لبني هاشم الاستيلاء على20% من املاك كل يمني    اشتراكي الحديدة ينعي الرفيق المناضل محمد احمد فارع النجادة    صلاح يثير قلق كلوب قبل عودة البريميرليج    محلي المنصورة ينجح في الحصول على خمس مشاريع للبنى التحتية من صندوق التنمية الاجتماعي    مطار سيئون يستقل ثالث رحلة للعالقين اليمنيين في الأردن    نصف مليون مستفيد من حملة «عدن أجمل» في 62 يوماً    الكاظمي يعين رئيس قضاء التحقيق مع صدام حسين مديرا لمكتبه    تعز!!    إصلاح ذمار يعزي في وفاة والد الشهيد الصحفي عبدالله قابل بعد خروجه من معتقلات المليشيا    مصدر في كهرباء عدن يحذر من نفاذ وقود الكهرباء والقادم سيء    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    مورينيو يحدد هدفه الأول في الميركاتو    تزوجتُ سُنبلة!!    تكليف قائد كشفي مديرأ لمديرية ردفان    نرمين الفقي تكشف مواصفات فتى أحلامها وسر عدم زواجها (فيديو)    على البحر.. جيهان خليل تخطف أنظار السوشيال ميديا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





(شباب عدن الأعجوبة الثامنة البشرية)
نشر في عدن الغد يوم 22 - 04 - 2020

في البداية أتقدم بالتعازي الحارة والمواساة الصادقة لذوي الضحايا الذين توفوا بسبب كارثة السيول الجارفة التي خلفته الإمطار .
سائلا الله عز وجل أن بتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم أهلهم وذويهم وكافة محبيهم الصبر والسلوان .. متمنيا الشفاء العاجل للجرحى والمصابين وانا لله وانا اليه راجعون.
شهدت عدن أمطار غزيرة سببت سيول جارفة خلفت أضرار بشرية ومادية وزادت من معاناة المدينة التي تعاني أساساً من وضع صعب للغاية.
فخلال الثلاثين سنة الماضية تعرضت البنية التحتية في عدن للتدمير المتعمد والتخريب المقصود الذي مارسته سلطات دولة الوحدة ، وإمطار امس أظهرت حجم التآمر والتخريب المتعمد ،وتعرضت مجاري الصرف الصحي ومجاري تصريف مياه الإمطار للتخريب ، فأصبحت معطلة ومسدودة وجزء من المشكلة كان بسبب تشجيع هذه السلطات للبناء العشوائي تنفيذا لرغبة عفاش بجعل عدن قرية ،
وفي هذه المأساة غابت أي جهود رسمية لا حكومية ولا مدنية ولا عسكرية
من التحالف والرئيس والحكومة والذي بأيدهم كل الموارد المالية ومساعدات الأمم المتحدة والدول والمنظمات الاقليمية والأجنبية .
لان ممثلي التحالف ورئيس الوزراء ونوابه ووزراء حكوماتهم ومحافظ عدن ومسئوليها لا يعلموا ان ما حصل في عدن هو تسونامي وزع نفسه على شوارعها وإحيائها.
لان كل اهتمامهم منصب بتوفير رواتب ونثريات النشطاء والناشطات والكتاب التابعين لأحزاب صنعاء المقيمين في القاهرة وتركيا واسطنبول والرياض وقطر من أمثال المتحول مهند الرديني.
لا يعول ابناء عدن والجنوب على هذه الحكومات والشرعية ..لان من هرب بالبراقع وترك أرضه وأهله يفعل بهم الحوثي ما يشاء .الاكيد انه لن تهتز له شعره حين يرى الكارثة في بلد غيره.
لكن وللأسف ايضا كارثة الإمطار أظهرت أن قيادة الوية الدعم والإسناد والأحزمة الأمنية وقوات الطوارئ وحماية المنشآت لم تهزهم الكارثة التي تحصل في المدينة التي عليهم تأمينها ولم يعطوا أوامرهم لهذه الألوية بالتحرك لإنقاذ المدينة حتى اللحظة .
مع انه المفترض ان تنزل إلى الشوارع لإنقاذ المواطنين والحفاظ على الممتلكات الخاصة والعامة وفتح الطرق واعادة سيارات المواطنين التي جرفتها السيول وتتواصل مع كافة مؤسسات الإغاثة لإنقاذ المدينة المنكوبة.
رغم تعليمات اللؤاء عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي لهؤلاء القادة بالتحرك.
وقد يكون السبب الانجرار للمماحكات والكسب السياسي على حساب أهلهم ومواطنيهم وخراب مدينتهم .
وبالمقابل وكما هي عادتهم في وقت الازمات والكوارث والحروب قام شباب عدن بدور كبير في الإنقاذ والاخلاء حتى اللحظة لإنقاذ مدينتهم وأهلها.
الحقيقة الساطعة في كل زمان وكل شدة وكارثة ان أعظم كنز عندنا في الجنوب هم شباب عدن.
لم ترى عيني قط اشجع ولا ارجل ولا اشرف منهم .
برزوا ايّام الحراك السلمي الجنوبي وتسابقوا للموت والتضحية منذ بداياته رفضا لإبادة شعبهم الجنوبي من قبل نظام صنعاء الارهابي .
وفي 2015 هبوا للمقاومة متناوبين كل خمسه على بندق واحد حتى حرروا مدينتهم ومحافظات الجنوب وانتصروا وكان اول انتصار للعرب ضد اذرع ايران في المنطقة العربية ويسجل لهؤلاء الشباب مع اخوتهم ابطال الجنوب .
وبعد التحرير عادوا لحياتهم المدنية .لم يبحثوا عن مقابل او مكافاة او وظيفة .
رغم انه تم تهميشهم واقصاء كثير منهم من الوظيفة المدنية والعسكرية والتي حظي بها شباب من ارياف الجنوب بسبب قيادات مناطقية .ومع ذلك لم ينجروا للقتال او التحشيد مع اي طرف .رفضا للقتال والفتنة الجنوبية –الجنوبية.
ويوم امس الكارثة كانوا ولازالوا هم طوق النجاة لمن جرفتهم السيول تسابقوا بأجسادهم النحيلة لإنقاذ كبار السن والحيوانات الضعيفة وفتح الطرقات وتجريف المياه وعمل كل شيء لإنقاذ اهلهم ومدينتهم المنكوبة .
قاموا بما لم تقم به حكومات الفساد .
حماهم الله من عالي سماه يامن تقف الكلمات عاجزة عن وصف بطولاتهم الجبارة الله محيي اصلهم وتسلم البطون التي انجبتهم ، لم ينهبوا او يبسطوا او يتقطعوا يوما لاحد .شرفاء ابطال متفائلون باستمرار.
اذا كانت الشعوب قد انشات الحضارات على مرّ العصور العديد كالمباني، والقبور، والمعابد، والكنائس، إضافة إلى المساجد، وغيرها الكثير من المعالم، ممّا أدى إلى ظهور مفهوم عجائب الدنيا السبع مثل الاهرام وحدائق بابل المعلقة ومدينة البتراء المنحوتة في الجبال وسور الصين العظيم وبرج ايفل بفرنسا وتاج محل في الهند ومدرجات الإمبراطورية اليونانية .
فسجلوا على مسئوليتي ان الاعجوبة البشرية الثامنة هم شباب عدن الإبطال الذي لا يوجد مثيلا لهم في الدنيا.
(كلهم غادروا المعركة ونهبوا المدد/ أصحاب المنصات والأضواء المناضلين الجدد / من كثرهم لم نستطع حصر العدد / كلهم غادروا الميدان ولم يبقى أحد / لم يبقى الا ابن المدينة هذا الولد / ذو الجسم النحيل حافي القدمين / بالكاد يحمل سلاحه الدين / ليذود عن وطنه ويزار كالأسد / يقارع احفاد أبا رغال وحيدا في البلد / وكل اجيالهم ونسلهم ومن ولد / لم يبق الا ابن عدن نحيل الجسد / فارسا شجاعا مهاجما لا يرد / ضاربا رؤوس الغزاة بسيف لا يصد / نازله صيحاته عليهم كرياح من مسد/ انتصر هذا العدني لأنه صمد / انتصر هذا الولد والى الأبد)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.