المجلس الانتقالي الجنوبي يتبرأ من المحامي يحيى غالب الشعيبي بعد التحريض الواضح بالقتل ل بن لزرق بالقتل    مدير عام ردفان الجديد يبدأ اول اجتماعاته    ويسلي سنايدر ... دي يونغ اختار القرار المناسب في الانضمام الى برشلونة الاسباني    يركعون أمامه.. شاهد: ردة فعل وزراء حكومة كوريا الشمالية بعد ظهور كيم أمامهم    بالفيديو: هند القحطاني ترقص هي وبناتها على التيك توك    حقيقة مخالفة عدم ارتداء الكمام داخل المركبة في السعودية    بعد تقدم قوات حكومة الوفاق وتراجع حفتر الامارات تحدد موقفها من التطورات المتسارعة في ليبيا    بن لزرق عين الحقيقة لن تنطفئ    باريس سان جيرمان يرفض التجديد لتياغو سيلفا    محلل عسكري: اذا حررنا البلاد من الحوثي وأعطيناها الاخوان كانك ما غزيت    قائد قوات خفر السواحل يناقش مع رئيس هيئة المصائد السمكية بالبحر العربي آلية تنفيذ لائحة الصيد التقليدية ضد المخالفين    الحوثيون يجرون تعديل على قانون الزكاة الصادر عام 1999م يمنحهم 20% " الخمس " للسلاليين (القانون)    استنكار وغضب واسع في اليمن من قانون "الخمس" الحوثي    رئيس منتدى التصالح والتسامح الجنوبي يدين ويستنكر ما تعرض له الإعلامي فتحي بن لزرق من تهديد بالقتل    اللجنة الوطنية لمواجهة وباء كورونا تعلن آخرالمستجدات    وفاة أبرز استشاري للأمراض البطانية في عدن متأثرا بإصابته بفيروس بكورونا (صورة )    في مؤشر كارثي .. انهيار متسارع للريال اليمني أمام العملات الأجنبية    تعزيزات عسكرية جديدة تصل إلى جبهات القتال في محافظة أبين (تفاصيل)    الحوثيون: الزكاة لنا.. ونشطاء وساسة يعلقون على مخطط تكريس العنصرية والطائفية    مدفعية الجيش تدك مواقع وتعزيزات لميليشيا الحوثي شرقي صنعاء وتؤكد تحرير سبعة مواقع جديدة    أسعار النفط تتخلى عن مكاسبها.. برنت يهبط 2.6%    طلبت السفر قبلها بيومين.. شاهد: تفاصيل حادثة حرق خادمة لمسنة في السعودية    دولة عربية تسجل أكبر عدد للوفيات بفيروس كورونا في العالم العربي    طيران العدوان يقصف مأرب ب40 غارة    أول تعليق من امير عسير بعد القبض على يمني قتل شيخ قبائل سنحان السعودية    تحطم طائرة عسكرية أمريكية في العراق    لوف يؤكد ... لياقة اللاعبين البدنية لن تتراجع اذا عادو للتمارين من جديد    خلافات حادة بصفوف مليشيا الانتقالي في أبين    الانتر يرفض رحيل بروزوفيتش الى ليفربول الانجليزي    رئيس المؤتمر يعزي القيادي يحيى نوري    نائب وزير التعليم الفني يبعث برقية عزاء ومواساه بوفاة رجل الاعمال عبدالسلام باثواب    ارتفاع غير مسبوق ومحلات صرافة تغلق أبوابها.. آخر تحديث لسعر صرف الريال اليمني أمام الدولار والسعودي    مدير إعلام المحفد يعزي بوفاة والدة مدير مكتب إعلام زنجبار    حدث مؤسف اليوم في صنعاء.. سقوط أبرياء جدد "بسبب" جشع الحوثي -(تفاصيل)    وزير الصحة: الوضع الصحي في البلاد لا يسر    الكشف عن ثغرة خطيرة جدا في واتساب تجعل رقم هاتفك متاحا على هذه المنصة الخطرة    التطمين الحوثي الوحيد للشعب: المقابر جاهزة!!    الدولار يتجاوز ال 730 ...انهيار كبير للريال اليمني امام العملات الاجنبية ...اخر التحديثات    روسيا: مبادرة مصر يجب أن تكون أساس المفاوضات بين الليبيين    ما فوق فخر المرء في أرضه فخرُ (شعر)    بن دغر: قانون الخمس «الحوثي» تعبير أكثر وضوحاً عن «عنصرية» سلالية مقيتة!!    مليشيا الحوثي تقر قانون الخُمس الذي يتيح لبني هاشم الاستيلاء على20% من املاك كل يمني    اشتراكي الحديدة ينعي الرفيق المناضل محمد احمد فارع النجادة    صلاح يثير قلق كلوب قبل عودة البريميرليج    محلي المنصورة ينجح في الحصول على خمس مشاريع للبنى التحتية من صندوق التنمية الاجتماعي    مطار سيئون يستقل ثالث رحلة للعالقين اليمنيين في الأردن    نصف مليون مستفيد من حملة «عدن أجمل» في 62 يوماً    الكاظمي يعين رئيس قضاء التحقيق مع صدام حسين مديرا لمكتبه    تعز!!    إصلاح ذمار يعزي في وفاة والد الشهيد الصحفي عبدالله قابل بعد خروجه من معتقلات المليشيا    مصدر في كهرباء عدن يحذر من نفاذ وقود الكهرباء والقادم سيء    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    مورينيو يحدد هدفه الأول في الميركاتو    تزوجتُ سُنبلة!!    تكليف قائد كشفي مديرأ لمديرية ردفان    نرمين الفقي تكشف مواصفات فتى أحلامها وسر عدم زواجها (فيديو)    على البحر.. جيهان خليل تخطف أنظار السوشيال ميديا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





22 مايو ( 5 )
نشر في عدن الغد يوم 03 - 06 - 2020


الجنوب العربي
اليمن الحديث يشمل ثلاثة أقاليم، أقليم كان يخضع للإدارسة الهاشميين وهي منطقة نجران وجازان وعسير والذي أصبح حاليا ضمن حدود المملكة العربية السعودية، وأقليم المملكة المتوكلية اليمنية والذي أصبح بعد ثورة 26 سبتمبر الجمهورية العربية اليمنية، أما الأقليم الثالث فهو جنوب اليمن والذي أصبح بعد ثورة 14 أكتوبر (جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية) ثم عدل بعد سنوات إلى (جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية) .
ولكن ماذا كان يسمى الجنوب قبل ذلك؟
جاءت بريطانيا عام 1839م واحتلت مدينة عدن وانتزعتها من السلطنة العبدلية التي عاصمتها الحوطة، ولم يكن هدف بريطانيا غير عدن فهي ليست في حاجة لاحتلال بقية مناطق الجنوب والدخول في صراع مستمر يستنزفها مع أكثر من عشرين سلطنة وإمارة ومشيخة،
كانت حدود بريطانيا شمالا إلى( نبر 6) في الشيخ عثمان والذي هو اليوم إدارة للمياة في خط السيلة، وبقيت دار سعد وما فوقها تحت سلطان العبدلي. وأما من جهة الشرق فكانت حدود بريطانيا تنتهي في (العلم) حيث تبدأ حدود السلطنة الفضلية التي عاصمتها شقرة ثم زنحبار، ومن جهة الغرب استطاعت بريطانيا أن تنتزع بالترغيب والترهيب البريقة وما حولها من (مشيخة العقاربة) ، وما وراء ذلك كانت تقع بقية السلطنات، كسلطنة يافع السفلى ويافع العليا وإمارة الضالع وإمارة الشعيب ومشيخة الحواشب شمال عدن، وإلى الغرب هناك ولاية دثينة والسلطنة الواحدية والسلطنة العوذلية وسلطنة العوالق السفلى في أحور وسلطنة العوالق العليا في نصاب شبوة وإمارة بيحان، وفي حضرموت السلطنة الكثيرية ثم تكونت السلطنة القعيطية، وفي المهرة وسقطرى كانت سلطنة بن عفرير وعاصمتها قش، وأكثر هذه الوحدات السياسية عمرها مئات السنين، هكذا كان الجنوب، لا يجمعه مسمى سياسي واحد.
لم تكن هذه السلطنات تخضع للإنجليز وإن كانت ارتبطت معها فيما بعد بمعاهدات حماية ومعاهدات استشارة ولكنها في المحصلة العامة كانت (دول مستقلة) حتى جاء عام 1954م فبدأت بريطانيا تفكر في جمع هذه الكيانات كلها في كيان واحد فيدرالي فكلفت لجنة بوضع تصور لهذا الموضع والذي نفذ فعلا عام 1959م.
وكان هدف بريطانيا من إنشاء هذا الاتحاد الفيدرالي هو جمع هذه الوحدات السياسية جميها في كيان واحد يسهل إدارته وخضوعه المباشر لبريطانيا، وهذا الاتحاد أيضا يحمي الجنوب من أطماع الإمام في صنعاء، وكذلك كانت بريطانيا تتخوف من احتضان هذه السلطنات للحركات الوطنية ودعمها والالتحام بها لتحرير عدن، مع شعور بريطانيا باحتمالية وجود البترول في جغرافية هذه السلطنات.
لهذه العوامل ولغيرها جرى الإعلان الرسمي لقيام( اتحاد إمارات الجنوب العربي) في 11 فبراير 1959م ، وتتابع انضمام معظم السلطنات والمشيخات من ذلك الحين حتى عام 1964م
وفي عام 1962م جرى تعديل الاسم إلى(اتحاد الجنوب العربي) وشكلت حكومة اتحادية وبنيت مدينة الاتحاد كعاصمة فيدرالية (مدينة الشعب) وكون الجيش الاتحادي.
وبعد أن أعلن هذا الاتحاد رفضته الجامعة العربية وإمام صنعاء كما رفض هذا الاتحاد جملة وتفصيلا حزب الرابطة والحركة العمالية والأحزاب السياسية، ورفضت الاتحاد هذا أيضا وبشدة حركة القوميين العرب .
وخرجت مظاهرات في عدن تندد بهذا الاتحاد واجهها الإنجليز بمسيلات الدموع وفي ظل هذه الأجواء ولعوامل أخرى تفجرت ثورة 14 أكتوبر 1963م وتكللت هذه الثورة بخروج آخر جندي بريطاني من عدن عام 1967م وتسلمت الجبهة القومية البلاد ثم زحفت على السلطنات والمشيخات والإمارات وقضت عليها جميها، وتوحدت البلاد في نظام مركزي جمهوري عاصمته عدن بمسمى جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.