اشتداد المعارك في جبهات الجوبة والكسارة والطيران يدخل خطر المواجهة ومصادر تكشف خسائر المليشيات الحوثية    في صباح الأربعاء.. إنخفاض أسعار بعض أصناف الخضروات والفواكه بصنعاء مقابل إرتفاع الأسعار بعدن    الشيخ "راجح باكريت" يطالب بإدارة ذاتية لكل محافظة جنوبية    منحة هولندية لليمن بقيمة 9 ملايين دولار    مجلس التعاون الخليجي يعلن موقفه من تصريحات "جورج قرداحي" بشأن اليمن وميليشيا الحوثي    و أخيراً فعلها WhatsApp .. واتساب يستعيد ثقة المستخدمين بميزة ثورية جديدة أكثر من رائعة طال انتظارها (تعرف عليها)    انسحاب القوات الإماراتية من معسكر العلم الاستراتيجي في شبوة والجيش يفاوض النخبة لتسليمه    بالصور... ناطق القوات المشتركة يكشف عملية حوثية للإتجار بالبشر الأموات في الحديدة    بعثة الاتحاد الأوروبي وعدد من السفراء تصل عدن لدعم الحكومة واستكمال تنفيذ اتفاق الرياض    منظمة إنقاذ تكشف: 60% من الأطفال لم يعودوا إلى الفصول الدراسية بعد تعرض مدارسهم للهجوم في اليمن    السعودية تكشف حقيقة السماح للأجانب بشرب الكحول في مناطق محددة بالمملكة    استقرار اسعار الصرف في صنعاء وعدن صباح اليوم الأربعاء 27/10/2021    مقتل ثلاثة مدنيين بينهم طفل بانفجار لغم حوثي جنوبي الحديدة    الجيش يحبط محاولة الحوثي استحداث مواقع في أعالي جبال الكور المطلة على لودر بأبين    شركة تنشر الترتيب النهائي للكرة الذهبية    نائب الرئيس يعزي رئيس الجمهورية في وفاة نجل شقيقه    محافظ تعز: انتقال المساعدات الغذائية إلى الحوالات النقدية سيخلق مشكلة كبيرة ستفاقم معاناة السكان    صيد حوثي ثمين يسقط في قبضة الجيش الوطني بمأرب تسبب بخسارة كبيرة للمليشيات (تفاصيل صباحية)    الصحة العالمية تبدأ توزيع الدفعة الثانية من أدوية الثلاسيميا في اليمن    إغلاق مدينة صينية تضم أربعة ملايين نسمة    السودان ... ومسار الانقلاب على التحول الديمقراطي    بلادنا تستنكر تصريحات وزير الإعلام اللبناني المؤيدة للانقلاب الحوثي    شركة النفط تقر زيادة جديدة في أسعار المشتقات النفطية وهذا هو السعر الرسمي الجديد " وثيقة "    القياده المحليه لانتقالي طورالباحه تعزي بوفاة احد هامات الصبيحه المناضل عبدالرزاق الصبيحي    بيان سعودي بشأن عملية عسكرية جديدة    وجبات زهيدة الثمن تساعد أطفالك على التركيز وسرعة الفهم في المدرسة    موسى بن نصير قائد مهم.. ما يقوله التراث الإسلامي    منظمة العفو تدعو الإمارات للتحقيق في واقعة احتجاز وترحيل أفارقة    انتخاب سيدة نائبة لرئيس أول مجلس شورى منتخب في قطر    عرض نسخة نادرة من مسرحية شكسبير هنري الرابع للبيع ب100 ألف دولار    قرأت لك.. "من العقيدة إلى الثورة" ما قاله حسن حنفي عن تجديد الأصول    وقوع ثلاثة مجاميع حوثية في مصيدة الجيش الوطني بمأرب (تطورات جديدة)    استاد الجنوب يستضيف ورشة عمل لتدريب الطواقم الطبية على التعامل مع الحالات الطارئة    الكشف عن موعد عودة راموس لتدريبات سان جيرمان    لص حوثي يقود حملة سطو على 47 منزلاً تاريخياً بصنعاء القديمة    صلاح يحدد شروطه لتجديد عقده مع ليفربول    إيران تؤكد أن جزر طنب الكبرى وابوموسى خاصة بها ولادخل للإمارات بهعا    البحرين تقدم تسهيلات جديدة للمغتربين والمهاجرين اليمنيين في دول الخليج    الحزام الأمني يعرقل معسكر منتخب الشباب في عدن    إيران تنصب أسلحة مدمرة في 3 دول عربية وإسرائيل تتأهب    المملكة تدعم هذه الدولة بوديعة قيمتها 3 مليارات دولار    مفاجأة تفجرها «التايمز».. هل يكون القضاء على «كورونا» كامناً في «سم العقارب» ؟    صلاح يواصل رفع أسهمه في المنافسة على الكرة الذهبية وزيادة الضغط على ليفربول    انخفاض أسعار الذهب مع صعود الدولار في ظل حالة ترقب    راموس يقترب من الظهور الأول مع سان جيرمان    افتتاح إعادة تأهيل مشروعيين مركز تنمية المرأة والقاعة الكبرى بجهاز محو الأمية بابين    السعودية.. القبض على شخصين حاولا سرقة صراف آلي    صنعاء تعلن الإفراج عن 36 سجيناً    قافلة عنب من (تربية صنعاء) للمرابطين    قوة فاطمة العشبي    الجوبة تعانق صنعاء بعد طول غياب ..    احتفالات المولد النبوي في البيضاء رسمت لوحة الوفاء للرسول الأعظم    اليمانيون بالمولد.. هيبةُ الحشود وتعدُّدُ الرسائل    "الكاف" يجري اليوم سحب قرعة دوري الأبطال والكونفدرالية    الفنان ناصر القصبي رئيسا لأول جمعية مهنية للمسرح والفنون الأدائية في السعودية    أمسية ثقافية بمديرية خدير في تعز بذكرى المولد النبوي    نضال الأحمدية تشن هجوما حادا على الفنان أحمد عز بسبب هروبه من فنانة لبنانية كبيرة في ليلة خطوبتهما    الحسن بن الحسن بن علي بن أبى طالب.. ما يقوله التراث الإسلامي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



زواج الإمام على والسيدة فاطمة.. ما يقوله التراث الإسلامي
نشر في أخبار اليوم يوم 07 - 12 - 2020

عاش المسلمون في المدينة، وبدأت الحياة يشتد عودها من حولهم، وتزوج الإمام على كرم الله وجهه من السيدة فاطمة ابنة النبي الكريم، فما الذى يقوله التراث الإسلامي في ذلك؟
يقول كتاب البداية والنهاية ل الحفاظ ابن كثير "فصل في دخول على بن أبى طالب على زوجته فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم "

وذلك في سنة ثنتين بعد وقعة بدر لما رواه البخاري ومسلم من طريق الزهري، عن على بن الحسين، عن أبيه الحسين بن على، عن على بن أبى طالب .

وقال الإمام أحمد: حدثنا سفيان، عن ابن أبى نجيح، عن أبيه، عن رجل سمع عليا يقول: أردت أن أخطب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ابنته فقلت: مالي من شيء ثم ذكرت عائدته وصلته فخطبتها إليه فقال: "هل لك من شيء؟ ".
قلت: لا .
قال: "فأين درعك الخطيمة التي أعطيتك يوم كذا وكذا؟ ".
قال: هي عندي .
قال: "فأعطينها ".
قال: فأعطيتها إياه .
هكذا رواه أحمد فى (مسنده) وفيه رجل مبهم .

وقد قال أبو داود: حدثنا إسحاق بن إسماعيل الطالقاني، ثنا عبدة، ثنا سعيد، عن أيوب، عن عكرمة، عن ابن عباس قال: لما تزوج على فاطمة رضى الله عنهما قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أعطها شيئا ".
قال: ما عندي شيء .
قال: "أين درعك الخطيمة؟ ".
ورواه النسائي عن هارون بن إسحاق، عن عبدة بن سليمان، عن سعيد بن أبى عروبة، عن أيوب السختياني به .
وقال أبو داود حدثنا كثير بن عبيد الحمصي، ثنا أبو حيوة، عن شهيب بن أبى حمزة، حدثني غيلان بن أنس من أهل حمص، حدثني محمد بن عبد الرحمن بن ثوبان، عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم أن عليا لما تزوج فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم أراد أن يدخل بها فمنعه رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى يعطيها شيئا فقال: يا رسول الله ليس لي شيء .
فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: "أعطها درعك ".
فأعطاها درعه ثم دخل بها .
وقال البيهقي في (الدلائل): أخبرنا أبو عبد الله الحافظ، ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب الأصم، ثنا أحمد بن عبد الجبار، ثنا يونس بن بكير، عن ابن إسحاق، حدثني عبد الله بن أبى نجيح، عن مجاهد، عن علي .
قال: خطبت فاطمة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقالت مولاة لي: هل علمت أن فاطمة قد خطبت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم .
قلت: لا .
قالت: فقد خطبت فما يمنعك أن تأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فيزوجك .
فقلت: وعندي شيء أتزوج به؟
فقالت: إنك إن جئت رسول الله صلى الله عليه وسلم زوجك .
قال: فوالله ما زالت ترجيني حتى دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلما أن قعدت بين يديه أفحمت فوالله ما استطعت أن أتكلم جلالة وهيبة .
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما جاء بك ألك حاجة؟"؟
فسكتّ، فقال: "لعلك جئت تخطب فاطمة؟ ".
فقلت: نعم !
فقال: "هل عندك من شيء تستحلها به؟ ".
فقلت: لا والله يا رسول الله !
فقال: "ما فعلت درع سلحتكها "
فو الذي نفس على بيده أنها لخطيمة ما قيمتها أربعة دراهم، فقلت: عندي .
فقال: "قد زوجتكها فابعث إليها بها فاستحلها بها"، فإن كانت لصداق فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم .
قال ابن إسحاق: فولدت فاطمة لعلى حسنا وحسينا ومحسنا - مات صغيرا - وأم كلثوم وزينب .
ثم روى البيهقي: من طريق عطاء بن السائب، عن أبيه، عن على قال: جهز رسول الله صلى الله عليه وسلم فاطمة فى خميل وقربة ووسادة أدم حشوها أذخر .
ونقل البيهقي من كتاب (المعرفة) لأبى عبد الله بن منده أن عليا تزوج فاطمة بعد سنة من الهجرة وابتنى بها بعد ذلك بسنة أخرى .
قلت : فعلى هذا يكون دخوله بها في أوائل السنة الثالثة من الهجرة فظاهر سياق حديث الشارفين يقتضي أن ذلك عقب وقعة بدر بيسير فيكون ذلك كما ذكرناه في أواخر السنة الثانية والله أعلم .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.