10 غارات عدوانية على مأرب    الحديدة: هندسة المشتركة تبطل مفعول عبوات ناسفة زرعها الحوثيون في مسجد غرب حيس    مناقشة جهود التحشيد بمديريات العدين في إب    المليشيا الحوثية تكلف عددًا من قياداتها في صنعاء بالتحرك العاجل بعد ما اثار تقدم المشتركة رعبهم    الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يخرج عن صمته ويواجه دول التطبيع    الاثنين استئناف المباحثات النووية حول ايران    تفقد مستوى العمل بمكتب الشباب والرياضة بعمران    مستشفى هجدة المحوري في تعز يتسلم أجهزة ومعدات طبية    مظاهرات في تعز تندد بتردي الوضع المعيشي وتطالب باستكمال عملية التحرير المحافظة    انهيار متواصل للريال اليمني أمام العملات الأجنبية"أسعار الصرف"    الحكومة: مؤتمر طهران لدعم مليشيا الحوثي يكشف العدو الحقيقي لليمنيين    قحيم والهادي يؤكدان أهمية تضافر الجهود لتطبيع الأوضاع في الحديدة    منتخبان لن تسمح القرعة بتواجههما في الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال قطر    بعد وصول جثة الشهيد إلى صنعاء.. النائب العام يلتقى أولياء دم الشهيد عبد الملك السنباني    تراجع حاد في الأسهم الأوروبية    توزيع 856 سلة غذائية لنازحي البيضاء    صنعاء تعلن عن حملة لتسهيل الزواج بالتزامن مع اقامة اكبر عرس في المنطقة    يجهلها الكثير ..عادة تمارسها بعض الزوجات مع أزواجهن و الإفتاء : تثير غضب الله    أخبار سارة عن متحورة أوميكرون الذي أثار الرعب في العالم    بن عديو يستعد لتفجير الوضع عسكريا في شبوة لخدمة جماعة الإخوان    بدء فعاليات المؤتمر العلمي الزراعي الأول محافظة صعدة    باريس سان جيرمان يرد صفعة مبابي لريال مدريد بسرقة "أفضل لاعب في العالم"    أضرار الإفراط في تناول الشاي الأحمر تدمر صحتك    الوزير الارياني :النظام الايراني يجاهر علنا بدعم جماعات الحوثي الارهابية وتزويدها بالمال والسلاح    أحداث وقعت في سنة 112 هجرية.. ما يقوله التراث الإسلامي    بدء دورة تدريبية بوزارة العدل حول المهارات الإدارية    جوخة الحارثي تفوز بجائزة معهد العالم العربي في فرنسا    محافظ إب يطّلع على أوضاع النظافة في مديريات مركز المحافظة    منتخب اليمن يفاجئ نظيره العراقي في أرضه وأمام قرابة 60 ألف متفرج    إرتباك غير مسبوق وتراجع مفاجئ في معارك مأرب لهذا الطرف وسط تدخل جوي لمقاتلات التحالف !    أرض الجود في حضرموت.. في شبوة رست سفينة سيدنا نوح    ما هي فوائد وأضرار البصل؟    تاجيل اجتماع وزاري للتجارة العالمية عقب اكتشاف سلاله جديده لفيروس كورونا    استبعاد كانتي وتشيلويل من تشكيلة تشيلسي لمباراة مانشستر يونايتد    إصابة 6 أشخاص في حادث إطلاق نار في أمريكا    الشعب الاجتماعية توزع الكسوة الشتوية للمرابطين في نجران    اليمن يشارك في المؤتمر الاستثنائي ال48 للجنة الدولية لرياضة الصم بسويسرا    أبرز 5 لاعبين أصيبوا بالأزمة القلبية .. ومنهم من مات في الملاعب    بيع لوحة لسيف وانلى في مزاد بونهامز.. تعرف على السعر    المغرب يغلق حدوده في وجه بلدان إفريقيا الجنوبية بسبب المتحورة الجديدة    روايات الجوائز.. ربعي المدهون يكتب لفلسطين في مصائر كونشرتو الهولوكوست    لا أحدا يقرأ لأحد    تدشين عملية تركيب مصنع الأوكسجين في المخأ    إعلامي عسكري يكشف عن تفاصيل لأول مرة عن مواجهات الإمارات والسعودية في الساحل الغربي وكيف تصدى الجيش السعودي    دفعة خامسة من منحة المشتقات النفطية السعودية تصل ميناء المكلا    ما جدوى مزادات المركزي اليمني مع استمرار تهاوي الريال؟    اللجنة الوطنية تؤكد ارتفاع الانتهاكات ضد النساء في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي    بسبب فساد العيسي و (زقران*) الرئيس هادي .. وزير يستقيل ويغادر عدن    العدوان يزيد من معاناة صيادي الحديدة    خيوط المؤامرة التي يتم تنفيذها باسم "القوس الذهبي"    خبيرة تغذية روسية تكشف عن الممنوعين من تناول الجزر.. وتوضح خطورته    طارق رمزية اليمن الكبير غصباً وفعلاً    شابة تقاضي طبيب والدتها.. لأغرب سبب    ثم أما قبل    خفايا واسرار صادمة تهز الوسط الفني .. الكشف عن هوية الثلاثة الأبناء لام كلثوم من زواجها السري .. وهذه هي ابنتها المعاقة ذهنيًا !! - تفاصيل أكثر    هل ابتكر البشر الرياضيات أم أنها جزء أساسي من الوجود؟    قلعة كتاف التاريخية بصعدة    بعد زواج "بيغ رامي" الثاني".. أستاذ فقه بالأزهر: من قال إن تعدد الزوجات سنّة فهو كاذب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مخاوف أردنية من تضرر خليج وميناء العقبة بسبب ناقلة صافر
نشر في أخبار اليوم يوم 18 - 10 - 2021

أبدت الجهات الرسمية (البحرية) في الأردن، مخاوفها من تضرر خليج العقبة بتسرب النفط من ناقلة نفط يمنية متحللة خاضعة لسيطرة الحوثيين.
وأشار مدير عام الهيئة البحرية الأردنية المهندس محمد سلمان إلى أن الحوثيين منعوا الجهات المعنية بالسلامة والأمن البحري من إجراء معاينة فورية ودورية للناقلة وعرض هيكلها المعدني للتآكل جراء الصدأ، وبالتالي غرقها.
وأضاف أن ذلك سيحدث تلوثا هائلا في منطقه ذات حساسيه عالية (باب المندب والبحر الأحمر)، وما بتبع ذلك من اغلاق لباب المندب الحيوي، وانتشار للتلوث الزيتي على مساحات كبيرة، وتأثر الدول المطلة على البحر الأحمر لخطر التلوث.
ونقلت صحيفة «الغد» الأردنية عن «سلمان» قوله إن الهيئة دعت للاجتماع مع لجنة السلامة البحرية، بحيث تضم الجهات الرسمية والمدنية في العقبة، لبحث المخاطر، ومدى جاهزيتها للتعامل مع المعطيات، وارسلت توصيات للجهات المعنية، منها المركز الوطني للأمن وادارة الازمات، إذ تابع وزير النقل التفاصيل المتعلقة بوضع الناقلة الفني.
من جهته قال مدير عام شركة العقبة لإدارة وتشغيل الموانئ بالوكالة الدكتور خالد المعايطة، إن وجود الباخرة بهذا الشكل دون أي حل لها، ينذر بمشكلة بيئية تؤثر على دول المنطقة، وامدادات النقل والتزويد العالمي عبر البواخر.
وأشار المعايطة لأهمية إيجاد حل دولي للباخرة التي قد تتعرض لتسرب نفطي منها بين لحظة وأخرى قبال السواحل اليمنية في أي لحظة، مبينا أن الأردن ليس بمنأى عن الكارثة البيئية التي تهدد امدادات النقل والتزويد والحياة البحرية بخاصة في الشتاء.
وذكرت منظمات دولية، أن تسرب النفط من الناقلة قد يتسبب بفقدان 8 ملايين شخص إمكانية الوصول للمياه الجارية، بالإضافة إلى تدمير مخزون الصيد البحري اليمني في غضون 3 أسابيع، وفي حال حدث التسرب، سيمتد النفط إلى أبعد من المياه الإقليمية اليمنية، ليخلف دمارا بيئيا يطال دولا إقليمية، كما قد ترتفع أسعار الوقود بنسبة تصل إلى 80 %.
وأشار أستاذ كيمياء البيئة والبيئة البحرية الأردني الدكتور أحمد أبو هلال عضو فريق خبراء الأمم المتحدة الاستشاري لحماية البيئة البحرية إلى المخاطر البيئية والاقتصادية والملاحية على موانئ البحر الأحمر، ومنها ميناء العقبة، جراء ما أصاب "صافر".
وأشار أبو هلال، إلى أن أي تسرب منها، قد يؤثر على خليج ومدينة العقبة بالآثار نفسها على دول المنطقة وبيئاتها البحرية، بسبب التلوث الذي يمكن حدوثه، وبالتالي إغلاق البحر الأحمر، وحركة التصدير والاستيراد عبر ميناء العقبة، ما يؤدي لارتفاع في أسعار الشحن والبضائع، وتوقف السياحة البحرية ومداخيلها، وبالتالي على الاقتصاد الوطني.
وبين أن ظروف المناخ والطقس في البحر الأحمر شتاء، تعمل على حركة المياه السطحية فيه وتوجهها شمالا إلى خليج العقبة، وهي بذلك يمكن أن تنقل نفطا «صافر» حال تسربه لخليج العقبة.
وحسب أبو هلال، يؤكد خبراء أنه يمكن تفادي هذا الوضع الكارثي تماما، وهو بيد حكومات المنطقة ومنظمات دولية كالأمم المتحدة وإقليمية كالاتحاد الإفريقي والجهات المتصارعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.