الحديدة.. انتزاع 18 لغماً وعبوة ناسفة زرعتها مليشيا الحوثي في مركز صحي وخزان مياه    القوات المشتركة تحرز تقدما ميدانيا في تعز    إصابة شخص بإطلاق نار في واشنطن    توقيع وثيقة تيسير الزواج في مدينة رداع بالبيضاء    مؤشر بورصة مسقط يُسجّل الأسبوع الماضي أفضل مستوى له في 4 أشهر    تراجع حدة المعارك في مأرب والحوثيون يواصلون تحشيد المقاتلين    ناشطون يطلقون هاشتاج .. #شبوه_3_اعوام_من_التدمير    المدلل: التفاهم الأمني بين المغرب و"إسرائيل" طعنة غادرة وشرعنه لجرائم الاحتلال    رئيس الامارات يعتمد أكبر تغييرات في تاريخ بلاده وتحديث لأكثر من 40 قانونا    الهيئة النسائية بمدينة الحديدة تندد بتصعيد العدوان في الساحل الغربي    تفقد العمل بالمرحلة الثانية من مشروع رصف وإنارة كورنيش الحديدة    توزيع مساعدات إيوائية للأسر المتضررة في الجراحي وجبل راس بالحديدة    الاثنين استئناف المباحثات النووية حول ايران    مناقشة جهود التحشيد بمديريات العدين في إب    تفقد مستوى العمل بمكتب الشباب والرياضة بعمران    منتخبان لن تسمح القرعة بتواجههما في الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال قطر    الحكومة: مؤتمر طهران لدعم مليشيا الحوثي يكشف العدو الحقيقي لليمنيين    مظاهرات في تعز تندد بتردي الوضع المعيشي وتطالب باستكمال عملية التحرير المحافظة    انهيار متواصل للريال اليمني أمام العملات الأجنبية"أسعار الصرف"    يجهلها الكثير ..عادة تمارسها بعض الزوجات مع أزواجهن و الإفتاء : تثير غضب الله    أخبار سارة عن متحورة أوميكرون الذي أثار الرعب في العالم    باريس سان جيرمان يرد صفعة مبابي لريال مدريد بسرقة "أفضل لاعب في العالم"    بدء فعاليات المؤتمر العلمي الزراعي الأول محافظة صعدة    أضرار الإفراط في تناول الشاي الأحمر تدمر صحتك    أحداث وقعت في سنة 112 هجرية.. ما يقوله التراث الإسلامي    جوخة الحارثي تفوز بجائزة معهد العالم العربي في فرنسا    الوزير الارياني :النظام الايراني يجاهر علنا بدعم جماعات الحوثي الارهابية وتزويدها بالمال والسلاح    منتخب اليمن يفاجئ نظيره العراقي في أرضه وأمام قرابة 60 ألف متفرج    إرتباك غير مسبوق وتراجع مفاجئ في معارك مأرب لهذا الطرف وسط تدخل جوي لمقاتلات التحالف !    أرض الجود في حضرموت.. في شبوة رست سفينة سيدنا نوح    ما هي فوائد وأضرار البصل؟    تاجيل اجتماع وزاري للتجارة العالمية عقب اكتشاف سلاله جديده لفيروس كورونا    الشعب الاجتماعية توزع الكسوة الشتوية للمرابطين في نجران    اليمن يشارك في المؤتمر الاستثنائي ال48 للجنة الدولية لرياضة الصم بسويسرا    فساد برنامج الاعمار السعودي.. مشروع كلفته 6 مليون دولار تم تنفيذه بربع مليون $ فقط    أبرز 5 لاعبين أصيبوا بالأزمة القلبية .. ومنهم من مات في الملاعب    الهيئة الإدارية للجالية اليمنية في ماليزيا تعيد انتخاب أعضاء الهيئة من جديد    روايات الجوائز.. ربعي المدهون يكتب لفلسطين في مصائر كونشرتو الهولوكوست    بيع لوحة لسيف وانلى في مزاد بونهامز.. تعرف على السعر    المغرب يغلق حدوده في وجه بلدان إفريقيا الجنوبية بسبب المتحورة الجديدة    ما جدوى مزادات المركزي اليمني مع استمرار تهاوي الريال؟    لا أحدا يقرأ لأحد    تدشين عملية تركيب مصنع الأوكسجين في المخأ    الأمم المتحدة توزع مساعدات نقدية لمليون نازح ولاجئ    اللجنة الوطنية تؤكد ارتفاع الانتهاكات ضد النساء في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي    الكشف عن نتائج المعارك التي خاضتها القوات المشتركة خلال المرحلة الأولى من العملية العسكرية وموعد المرحلة الثانية    دفعة خامسة من منحة المشتقات النفطية السعودية تصل ميناء المكلا    بسبب فساد العيسي و (زقران*) الرئيس هادي .. وزير يستقيل ويغادر عدن    العدوان يزيد من معاناة صيادي الحديدة    خيوط المؤامرة التي يتم تنفيذها باسم "القوس الذهبي"    خبيرة تغذية روسية تكشف عن الممنوعين من تناول الجزر.. وتوضح خطورته    طارق رمزية اليمن الكبير غصباً وفعلاً    شابة تقاضي طبيب والدتها.. لأغرب سبب    ثم أما قبل    خفايا واسرار صادمة تهز الوسط الفني .. الكشف عن هوية الثلاثة الأبناء لام كلثوم من زواجها السري .. وهذه هي ابنتها المعاقة ذهنيًا !! - تفاصيل أكثر    هل ابتكر البشر الرياضيات أم أنها جزء أساسي من الوجود؟    قلعة كتاف التاريخية بصعدة    بعد زواج "بيغ رامي" الثاني".. أستاذ فقه بالأزهر: من قال إن تعدد الزوجات سنّة فهو كاذب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ميلان يواجه تورينو قبل دخوله في مرحلة صعبة ستحدّد مصيره القاري والمحلي
نشر في أخبار اليوم يوم 25 - 10 - 2021

يسعى ميلان إلى وضع نابولي تحت المزيد من الضغط والانفراد بصدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، حين يستضيف تورينو، الثلاثاء، في المرحلة العاشرة، وذلك قبل دخوله في مرحلة صعبة ستحدّد مصيره القاري وحتى حظوظه في إحراز لقب "سيري آ" لأوّل مرة منذ 2011.
ويدخل ميلان اللقاء ضد تورينو الذي لم ينسَ بالتأكيد هزيمته المذلة في أيار الماضي بسباعية نظيفة على أرضه، وهو في المركز الثاني بفارق الأهداف خلف نابولي نتيجة تعثر الأخير للمرة الأولى هذا الموسم بتعادله السلبي الأحد في ملعب روما.
وسيكون فريق المدرب ستيفانو بيولي مرشحاً لتخطي تورينو للمرة السادسة توالياً على صعيدي الدوري والكأس، لا سيما بعد استعادة نجمه المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش الذي، وبعدما أهدى بولونيا السبت هدف تقليص الفارق 1-2 بتسجيله بالخطأ في مرمى فريقه، عاد وسجل هدف تأكيد الفوز 4-2 خارج الديار بهدف في الدقيقة 89.
كما يستعيد ميلان في لقاء تورينو خدمات ظهيره الفرنسي تيو هرنانديز بعد تعافيه من فيروس كورونا، بحسب بيان صادر الأحد عن النادي اللومباردي.
ويدرك ميلان أن عليه الارتقاء بمستواه وتقديم أداء أفضل من الذي ظهر به ضد الجريح بولونيا الذي أكمل لقاء، السبت، بتسعة لاعبين، إذا ما أراد مواصلة الحلم بإحراز لقب الدوري للمرة الأولى منذ 2011.
ولم يكن بيولي راضياً عما شاهده من فريقه بعد التقدم على بولونيا 2-0، قائلاً: "اعتقدنا بأننا فزنا بالمباراة بعد تقدّمنا بهدفين مع أفضلية عددية في أرض الملعب، لكن إذا توقفت عن اللعب فأنت تخاطر".
وتابع في تصريح لشبكة "سكاي سبورت" الإيطالية: "الفوز الذي حققناه كان مهماً للغاية. نحن ندرك أنه عندما تكون لديك التزامات قارية وتواجه فريقاً يتحضر لك طيلة الأسبوع، بأن المباراة ستكون صعبة".
ودخل ميلان لقاء السبت بعد خسارته في منتصف الأسبوع أمام مضيفه بورتو البرتغالي 0-1 في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية لدوري أبطال أوروبا، ما جعل مهمته في التأهل الى الدور الثاني شبه مستحيلة كونه يقبع في ذيل الترتيب من دون نقاط بعد ثلاث هزائم.
مرحلة شاقة بانتظار رجال بيولي
ويدخل فريق بيولي الآن مرحلة صعبة ستحدد بالتأكيد مصيره القاري وقد تلعب أيضاً دوراً مفصلياً في مسعاه لإحراز لقب الدوري المحلي رغم أن الموسم ما زال في بدايته، إذ يحل الأحد ضيفاً على روما الرابع ثم يستضيف بورتو قبل أن يخوض دربي ميلانو ضد إنتر حامل اللقب ومن ثم يحل ضيفاً على فيورنتينا السابع حالياً لكن بفارق الأهداف فقط عن أتالانتا الخامس، على أن يخوض بعد ذلك الجولة قبل الأخيرة من دور المجموعات لمسابقة دوري الأبطال في ضيافة أتلتيكو مدريد بطل إسبانيا.
ويمني "روسونيري" النفس بأن يسديه بولونيا خدمة مستبعدة جداً، حين يحل الأخير ضيفاً الخميس في ختام المرحلة على نابولي الساعي الى العودة سريعاً لسكة الانتصارات بعدما حُرِمَ الأحد من مواصلة سعيه لمعادلة رقم روما من حيث عدد الانتصارات المتتالية في مستهل الموسم (10).
ورغم تعثر فريق المدرب لوتشانو سباليتي، رأى المدافع السنغالي خاليدو كوليبالي "إنها نقطة جيدة. جئنا الى هنا ونحن ندرك بأن روما يبحث عن رد فعل بعد هزيمة الخميس (في كونفرنس ليغ) وكان الجمهور خلفهم"، مضيفاً لقناة "دازون" للبث التدفقي "الأمر الأهم هو أننا لم نتلق أي هدف لأننا نعلم أنه باستطاعتنا التسجيل في أي لحظة. ولا يأتي الكثيرون (من الفرق) الى هنا وينجحون في المحافظة على نظافة شباكهم".
وتنفس روما الصعداء بعض الشيء بعد الخسارتين اللتين مني بهما في مباراتيه الماضيتين ضد جوفنتوس 0-1 في المرحلة السابقة وبودو/غليمت النرويجي 1-6 الخميس في مسابقة "كونفرنس ليغ" في مباراة خاضها بتشكيلة رديفة الى حد كبير، فدفع الثمن غالياً.
ولم تمر مباراة الأحد في الملعب الأولمبي بسلاسة، إذ خسر نادي العاصمة جهود مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو في الدقيقة 81 بعد طرده من الملعب لتهكمه تجاه الحكم، وهو نفس المصير الذي مني به سباليتي في أواخر اللقاء أيضاً.
وسيحاول روما البناء على هذه النتيجة الإيجابية للبقاء في صلب الصراع، حين يحل الأربعاء ضيفاً على كالياري القابع في المركز قبل الأخير بست نقاط فقط.
لا مجال للخطأ أمام جوفنتوس وإنتر
وبعدما نجح في انقاذ نقطة في ملعب غريمه إنتر حامل اللقب بفضل ركلة جزاء نفذها البديل الأرجنتيني باولو ديبالا في الدقيقة قبل الأخيرة، يأمل جوفنتوس العودة سريعاً الى سكة الانتصارات التي بلغت ستة توالياً في كل المسابقات قبل ليلة الأحد، وذلك حين يتواجه الأربعاء مع ضيفه ساسوولو في مباراة تحمل نكهة خاصة للاعب وسط "السيدة العجوز" مانويل لوكاتيلي لأنه سيكون ضد فريقه السابق للمرة الأولى.
ويدرك مدرب جوفنتوس الجديد-القديم ماسيميليانو أليغري أن الخطأ ممنوع إذا ما أراد فريقه مواصلة مشواره الصعودي نحو قمة الدوري بعد البداية المتعثرة للموسم.
ويحتل فريق أليغري المركز السادس لكن بفارق الأهداف عن أتالانتا الرابع وفيورنتينا السابع، فيما يتخلف بفارق 10 نقاط عن ثنائي الصدارة.
ولم يكن ديبالا مقتنعاً بما شاهده من فريقه في مباراة الأحد على ملعب إنتر، قائلاً لقناة "دازون" للبث التدفقي: "كنا بمواجهة فريق جيد جداً وبالطريقة التي كانت تسير بها الأمور، نجن سعداء بالحصول على نقطة".
وعلى غرار جوفنتوس، يدرك إنتر بأن لا مجال لتعثر ثالث توالياً (خسر في المرحلة قبل الماضية أمام لاتسيو) إذا ما أراد تعويض فارق السبع نقاط الذي يفصله عن نابولي وميلان، وذلك حين يحل رجال سيموني إينزاغي ضيوفاً على إمبولي العاشر الأربعاء.
وبعد خسارته القاسية في ملعب هيلاس فيرونا 1-4 الأحد، يخوض لاتسيو مواجهة شاقة الأربعاء على أرضه ضد فيورنتينا الذي يتقدم على فريق ماوريتسيو ساري بمركز واحد ونقطة فقط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.