الجوازات السعودية تزف بشرى سارة جدا للمقيمين والوافدين في المملكة    مذيع الجزيرة "فيصل القاسم" يفجر مفاجأة مدوية ويكشف عن الضحية القادمة من الحكام العرب: هذا الحاكم العربي قريبًا سيسقط (الاسم)    تعرف عليهن.. هذه هي أكثر الفواكه فائدة وخطورة للصحة    تعرف على حجم المبالغ والدول التي قدمتها في المؤتمر الذي عقد اليوم دعماً لخطة الأمم المتحدة لدعم اليمن    محمد صلاح يتصدر ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي    الاتحاد الالماني يؤجل مواجهتي ريغينسبورغ وبريمن في كأس المانيا    مصرع قائد عملية اقتحام منزل الرئيس الراحل في مأرب    صبراً آل لملس    مؤسسة إبذار التنموية الثقافية تعقد أجتماعها التحضيري لمهرجان التراث والشعوب الدولي 2021 للعام الرابع    ورد للتو : شركة صافر بمأرب تصدر توضيح هام بشأن الغاز المنزلي في مناطق سيطرة الحوثيين (تفاصيل)    "متحدث الصحة السعودية" يعلق على الصورة المتداولة بشأن موانع تطعيم فيروس كورونا    نبيلة عبيد تبكي يوسف شعبان    إصابة 5 مدنيين جراء سقوط مقذوف صاروخي حوثي على إحدى القرى جنوب السعودية    الليغا.... فينيسييوس ينقذ ريال مدريد من السقوط في فخ الخسارة امام سوسيداد    عاجل : طيران التحالف يدك مواقع المليشيات الحوثية في مختلف الجبهات بمأرب    مدراء مستشفيات عدن يبحثون جهود مكافحة جائحة كورونا    إجتماع هام يحث الحكومة على إستيعاب العائدين من محافظة مأرب    معركة البلق... معركة مأرب    احتجاجات شعبية في خور مكسر تنديدا على سوء تردي الخدمات في المدينة    "تقام على ملعب الشهيد الحبيشي" افتتاح دورة حكام كرة القدم المستجدين بعدن    شاهد.. محمد علي الحوثي يفاجئ الشرعية ويظهر من امام ابرز معلم تاريخي في مأرب ( صورة )    المجيدي: خطاب السفير أحمد علي اتسم بالصدق والبعد السياسي العقلاني    البرنس للتنمية الإنسانية ومبادرة صلاح الدين النسوية تجددان الشراكة الإنسانية    البقاء لله    صحفي يمني يطلق اسم الشهيد "شعلان" على مولوده تيمناً ببطل الجمهورية    مأرب الصمود.. مأرب الحضارة    اليونسكو تطالب بإعادة (عثتر) الى موطنه الأصلي    (كان نفسي اتجوزه..) علاقة الفنانة يسرا بالزعيم    مصدر يكشف تفاصيل الانفجار الذي هز العاصمة صنعاء قبل قليل وما حدث بعده في مارب    ماذا سيحقق الحوثيون إذا انتصروا في اليمن؟ فيصل القاسم يجيب    الصين تسجل 19 إصابة جديدة بكورونا    عاجل: إجراءات "أمريكية "إضافية لمحاسبة القيادة الحوثية    غوتيريس: الهجوم على مأرب يهدد بتشريد مئات الآلاف من الأشخاص ويجب أن يتوقف    ماحكم طلاق الزوج لزوجته عبر "واتساب"؟ فتوى سعودية تجيب "فيديو"    ادارة التلال تكرم ابطال الجمهورية في فئتي الشباب والناشئين لرفع الاثقال    الشعلة واتحاد سيئون غدا في اولى مباريات نصف نهائي بطولة الشباب لأندية وادي حضرموت    الفساد في المساعدات الانسانية    بهذا السعر الرسمي.. شركة صافر بمأرب تعلن توزيع الغاز المنزلي على مناطق سيطرة الحوثي وجميع المحافظات    معلمة سعودية تقيم الدينا وتقعدها وتطلب تعويضًا بعد تفتيش هاتف زوجها    تعرف على ترتيب أفضل هدافي الليغا بعد هدف ميسي    السعودية: من أراد أن يتزوج الثانية فلا يلزمه شرعًا هذا الإبلاغ    هيئة المواصفات والمقاييس تسحب منتجات مخالفة بتعز وترفض شحنات مستوردة مخالفة بحضرموت    الأمين العام المساعد يعزي بوفاة الشيخ حمود الشهاري    ارتفاع أسعار الذهب 1% بفعل ضعف الدولار    الأرصاد يدعو المواطنين لتوخي الحذر خلال الساعات المقبلة    عاجل : ارتفاع حاد ومفاجئ للحالات الجديدة المصابة بكورونا في اليمن    الشرطة تعتقل رئيس برشلونة السابق    اِرجع ولك وجه السيد!    وزير الصحة .. عدد المصابين بكوفيد 19 بحده الادنى . ولكن الحذر واجب لحماية مواطنينا    نقابة الصحافيين اليمنيين تنعي الصحفي إبراهيم مجاهد    تحضيرات مكثفة لإقامة المهرجان الثالث للتراث والفنون بشبوة    أربع نساء في حياة الراحل يوسف شعبان    صافر قنبلة موقوتة قيد الانفجار    نجوى كرم تحصل على الإقامة الذهبية وبلقيس تبكيها    إرتفاع عالمي في اسعار الذهب اليوم الإثنين.. وهذه هي الأسعار في الأسواق اليمنية    وزارة الحج السعودية تبعث خبرا سارا    شعلان نسر الجمهورية السبئي    دعوة للعمل !!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دماج نصر: لا خوف على الحزب الاشتراكي طالما فيه كوادر حية ووطنية شامخة

أكد الرفيق دماج نصر سكرتير الدائرة التنظيمية لمنظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة تعز، ان سكرتارية المنظمة ستواصل زياراتها الميدانية لترتيب الأوضاع التنظيمية، وهي تسير وفق جدول زمني وبحسب الأولويات، موضحاً أن النتائج حتى الآن مطمئنة ومبشرة بالخير، ولا خوف على الحزب الاشتراكي طالما أن فيه من الكوادر الحية والوطنية الشامخة والمثقفة والمجربة.
جاء ذلك في حوار أجراه ملتقى فتاح الرفاقي ضمن الحوارات التي تنفذها لجنته التنظيمية مع قيادات الحزب عبر برامج التواصل الاجتماعي لمناقشة الأوضاع الحزبية والتنظيمية.
وتمحور الحوار حول الوضع التنظيمي الراهن وخطط المنظمة لتفعيل النشاط الحزبي وافاق تطويره .
نص الحوار

* قبل الغوص في بحر العمل التنظيمي لمنظمة تعز، كيف تنظرون إلى تجربة ملتقى فتاح الرفاقي؟
** ان تجربة ملتقى فتاح رائعة ومميزة لاسيما وهي مرتبطة باسم عبدالفتاح مؤسس وقائد حزبنا العظيم وفيه من الكوادر الحزبية و الوطنية والهامات الشامخة التي نعتز ونفتخر بها. ونتمنى لهذا الملتقى مزيداً من التطور
* تعد تعز حالة فريدة مقارنة بباقي المحافظات، فهي محررة وغير محررة، إن جاز التعبير، كيف يؤثر هذا على العمل التنظيمي في منظمتكم؟
** لاشك ان الانقسامات التي حصلت في البلاد نتيجة للحرب الدائرة اثرت تاثيراً بالغاً على أداء حزبنا عموماً وعلى منظمة الحزب في تعز خصوصاً في مختلف الجوانب بما فيها الجانب التنظيمي.
* منذ انتخاب السكرتارية الحالية للمنظمة، لم يتوقف تدفق الأخبار عن منظمة تعز، لكنها في الغالب اخبار متعلقة بالنشاط السياسي. ما الذي تغير في الجانب التنظيمي؟
** لاشك ان العمل التنظيمي ينبغي ان يرافقه العمل السياسي والتثقيفي والاعلامي وما تغير في الجانب التنظيمي الشيء الكثير بالمقارنة مع ما كان في الماضي ولكن بعيداً عن أضواء الاعلام، لإننا لا نرغب ان يكون كل ما نقوم به مسوق اعلامياً.
* باشرت قيادة المنظمة أيضاً بالزيارات الميدانية للمديريات، لا شك أن تلك الزيارات تتم وفق خطة مزّمنة، متى بدأت ومتى مخطط لها أن تنتهي، وكيف تسير وما النتائج المرتقبة؟
** الزيارات الميدانية مستمرة وفق خطة مزمنة منذ ان تحملنا مهام السكرتارية وسوف تستمر حتى نعيد ترتيب الاوضاع الحزبية وهي تسير وفق جدول زمني وبحسب الاولويات. أما بالنسبة للنتائج فحتى الآن مطمئنة ومبشرة بالخير، فلا خوف على الحزب الاشتراكي طالما أن فيه من الكوادر الحية والوطنية الشامخة والمثقفة والمجربة، فالحزب لا محالة سوف ينهض من وسط الركام وقد اثبتت التجارب السابقة ذلك.
* لوحظ أن النزول الميداني (أو هكذا يبدو لنا) لم يشمل حتى الآن المديريات الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، هل سيشمل نزولكم تلك المديريات أم أن هناك صعوبات قد تواجهكم؟ وهل من وسيلة للتواصل مع الرفاق في تلك المنظمات؟
** المناطق التي تحت سيطرة الحوثيين العمل فيها جاري لإعادة ترتيب الأوضاع بطرق مختلفة حيث يجري فيها عملنا التنظيمي والسياسي والاعلامي ما عدا القليل منها ليس بسبب تواجد الحوثيين ولكن بسبب طبيعة الحياة والعيش في المناطق المحاذية للصراع
* ما مدى انتظام العمل التنظيمي للمنظمات الحزبية وكيفية التواصل بين الأطر التنظيمية بمستوياتها المختلفة، في ظل الاوضاع الراهنة التي تعيشها المحافظة؟
** على الرغم من العوائق والصعوبات التي سببتها الحرب ونزوح أعضاء وكوادر الحزب من الضروري أن يؤدي الى شلل العمل التنظيمي والثقافي والسياسي معا ورغم تلك الصعوبات وكذلك الجانب المالي، الا أننا استطعنا وبامكانيات ذاتية ان نعيد ترتيب الأوضاع التنظيمية في اغلب المديريات والدوائر والقطاعات بحسب تسلسل الهيكل الهرمي للحزب المنصوص عليها بالنظام الداخلي وربط كل الهيئات القيادية ببعضها البعض من خلال ما تم من تشكيل لسكرتارية المحافظة نعمل على تشابكه تنازليا وصولا الى المنظمات القاعدية.
* لكل مرحلة رفاق وجدناكم تصححوا الاوضاع الحزبية وتصوبوا الاخطاء بديناميكية وتطوروا الاداء وتشخصوا الخلل حيث بدأتم بتحطيم الاسوار المعيقة بقدرتكم على الدوران بافكار ومبادرات حديثة بماذا تعززون قوة الحزب في تعز وهل انتم قادرون على دراسة سيكولوجية الاعضاء؟
** ان دراسة سيكولوجية الأعضاء الحزبين وغير الحزبين مسألة ضرورية وهامة ولكل مرحلة من المراحل لازم أن يبحث القائد (المسئول) الحزبي الأساليب والوسائل التي تتكيف مع الواقع وليس نقلا ميكانيكيا لأفكار جامدة شريطة أن لا تتعارض مع النظام الداخلي والبرنامج السياسي لحزبنا وتتعزز قوة الحزب برص صفوفه تنظيميا وسياسيا وثقافيا وفكريا واعلاميا، ووحدة الإرادة ورفده بدماء شابة من الشباب والشابات وربطه بالجماهير الغير حزبية من خلال الوقوف الى جانبها، والدفاع عن مصالحها وتقديم الخدمات لها ما أمكن.
* ما هو سبب الانقسام التنظيمي الموجود في الدائره (37) ؟
** ليس انقسام بل تباين في الآراء وعادة ما يحصل هذا في الاحزاب وبالنهاية تباين الآراء والأفكار تؤدي الى التطور والحقيقة أن كل الرفاق في الدائرة المذكورة حريصون كل الحرص على حزبهم ولا خوف من ذلك التباين الذي سيتم حله عبر الأطر الحزبية
* هل تم وضع خطة تنظيمية متكاملة ومزمنة للمحافظة؟ وهل تم تنفيذ جزء منها خلال الفترة السابقة والتواصل مع المديريات؟ وماهي الصعوبات والعوائق التي تلاقوها؟
** لاشك ان لكل عمل خطة مزمنة ومدروسة وليس عملا عشوائيا ونحن وضعنا خطة فصلية منذ أكتوبر 2020 الى مارس 2021 وهناك عوائق تحول دون أداء عملنا على أكمل وجه وعلى الرغم من تلك العوائق لكننا حتما سوف نتغلب عليها، وقد استطعنا أن ننجز جزء من تلك الخطة بالتعاون مع كل المناضلين الشرفاء ولا شك بأن النتائج ستكون مثمرة
* هل المنظمات القاعدية والمراكز وسكرتاريات الدوائر وسكرتاريات المديريات في إطار محافظة تعز تمارس مهامها وفق النظام الداخلي؟ وماهي الصعوبات تواجهكم وماهي السبل لعلاجها؟
** النظام الداخلي هو الدستور الذي ينظم الحياة الداخلية للحزب من القاعدة الى القمة وهو شرط من شروط قبول العضوية للحزب وأي خروج عن النظام الداخلي يعتبر فوضى وقد يكون هناك بعض القصور بتطبيق النظام
وهذا يعود الى عدة أسباب ومنها الحرب التي حصلت في البلاد وطبيعة الحياة والظروف القاسية التي شتت الأعضاء هنا وهناك وعدم الانتظام في الاطر الحزبية ومن هنا نجد صعوبة في تطبيق النظام في بعض الأماكن والسكرتارية تسعى جاهدة لاعادة ترتيب الأوضاع الحزبية والاحتكام للنظام الداخلي.
* هناك تباين رفاقي في تأدية وممارسة المهام هذه التباينان تحدث شقاق بين الرفاق وفجوات ماهي السبل للخروج من هذة الإشكالية؟
** قد يحصل تباين، بين الرفاق وهذا التباين، واختلاف وجهات النظر وفي تقديري يحسم هذا في الأطر الحزبية ويحترم قرار الأغلبية من قبل الأقلية وبنفس الوقت يحترم رأي الأقلية ويؤخذ بما هو أفضل و ايجابي وفي الاخير يؤدي الى التطور.
* كم يبلغ عدد أعضاء الحزب في المحافظة على وجه العموم وعدد الأعضاء في المديريات على وجه الخصوص؟
** سوف نوافيكم بعدد الأعضاء في لقاءات قادمة
* هناك تراجع كبير في ثقة الأعضاء نتيجة للأدوار السلبية لمواقف السكرتاريات السابقة نحو قضايا الوطن والمواطن والسؤال هو هل السكرتارية الجديدة قادرة على إعادة خلق الثقة وبناء الإستجابة للمجموعة الأعضاء والمناصرين؟
** نعم حصل هناك تراجع ولها أسبابها ومبرراتها، والسكرتارية الجديدة تعمل كفريق واحد وبانسجام تام وتسعى جاهدة من أجل اعادة الثقة والانسجام والتلاحم بين الأعضاء من خلال اللقاءات والمحاضرات وتلمس همومهم وقضياهم وربطهم بالجماهير وكذلك الابحار والغوص في أوساط الجماهير الغير حزبية من خلال التعبير عن همومهم والدفاع عن مصالحهم وحقوقهم وكما قال القائد الخالد عبد الفتاح إسماعيل: "تعليم الجماهير والتعلم منهم"
* ماذا فعلتم من أجل تثقيف وتأهيل الكادر الحزبي أو الأعضاء؟
بخصوص تأهيل الكادر الحزبي من ضمن خطتنا نسير في عدة مسارات ومنها:-
اولا من خلال الهيئات الحزبية التي ينتمي اليها العضو أو الكادر في المراكز والدوائر والمديريات والمحافظة.
وثانيا عبر سكرتارية المحافظة عقد دورات تأهيلية في مختلف المجالات التنظيمية والسياسية والثقافية والاعلامية وسوف ينتدب أعضاء من كل المديريات والقطاعات لتأهيلهم ولكن هذا الجانب واجهنا فيه صعوبة من حيث الجانب المالي ولكن نحن بصدد البحث عن تمويل لتنفيذ هذه الخطط واملنا كبير
* لماذا يظل القطاع الطلابي بعيداً كل البعد عن نشاط المنظمات القاعدية؟
** القطاع الطلابي هو الأساس لرفد الحزب بالدماء الجديدة والعمل جاري على قدم وساق في هذا القطاع وفي كل القطاعات الأخرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.