مصرع 60 حوثياً بنيران الجيش الوطني وتدمير عدد من الاليات بجبهتي المشجح وهيلان    «مجلس الأمن الدولي»: يدين التصعيد في مأرب ويرحب بمبادرة السعودية لإنهاء الصراع في اليمن.    14 برلمانيا يطالبون الحكومة بالتدخل لإنهاء أزمة المغتربين العالقين في منفذ الوديعة.    دراسة تحذر من انفجار ناقلة صافر.    الخارجية الأمريكية: هجمات مليشيا الحوثي على السعودية تهدد جهود إنهاء الصراع في البلاد.    «منظمة سام» تطالب الحكومة اليمنية وقف عمليات الهجرة غير الشرعية التي تتم عبر سواحل اليمن.    «التحالف» يدمر عدداً من الصواريخ والمسيرات الحوثية    حزب الله يخزن المواد الغذائية والمحروقات استعدادا للأسوأ في لبنان    توحيد الجيش مفتاح تماسك المرحلة الانتقالية في ليبيا    بينهم بولتون.. روسيا تحظر دخول 8 مسؤولين أمريكيين حاليين وسابقين إلى أراضيها    شركة الغاز تكشف سبب وقف التوزيع للعقال وآلية الصرف الجديدة للحارات    زيادة المعاناة الانسانية بعد فتح مطار صنعاء وميناء الحديدة    انتقالي أبين يصدر بيان نعي بوفاة القيادي بالمقاومة الجنوبية الفقيد يسلم الشروب    إندلاع مواجهات عنيفة في جبهة الضالع    المحاضرة الرمضانية الرابعة للسيد عبد الملك بدر الدين الحوثي 04 رمضان 1442ه    وفاة قيادي حوثي رفيع بالعاصمة صنعاء في ظروف غامضة.. هل يستخدم الحوثي "كورونا" أداة للتخلص من قياداته المنتهية صلاحياتهم؟    عقب لقاء نهائي كأس الملك..... هل تتواصل خيبات لابورتا خلال الموسم الحالي    محافظ شبوة يقر إستقطاع 2000 ريال عن كل موظف(وثيقة)    وفاة مدرب الصقر المصري إبراهيم يوسف    بحضور مديرالعلاقات العامة لمؤسسة اليمن الحديث... مستوصف الدميني ومجمع خالد بن الوليد الى ثمن النهائي    جبران يحتل المركز 12 في التصنيف الدولي لكرة الطاولة    جريمة مروعة تهز هذه المحافظة اليمنية.. أب يذبح طفله ذو العامين ويمثل بجثته    وصول طائرة مساعدات إغاثية إماراتية ثانية إلى المكلا    سقوط صاروخ على إسرائيل والجيش الاسرائيلي يصدر بيانا    الكشف عن مصر العميد "الشدادي" بعد تدهور حالته الصحية إثر إصابته بكورونا في مارب    منظمة الشهيد جارالله عمر تنعي المناضل عبد الرقيب ابراهيم سلام    شركة النفط: الأمم المتحدة شريك في أعمال القرصنة البحرية على سفن الوقود    الدوري الايطالي.. إنتر للاقتراب أكثر من اللقب وصراع يوفنتوس-أتالانتا على دوري الأبطال    من هو طبيب الأطفال الشهير في اليمن الذي توفى متأثراً بفيروس كورونا ؟    قوة امنية تحاول اعتقال القيادي بالحراك الجنوبي في عدن "عبدالفتاح جماجم"...تفاصيل    البنك الدولي يخصص 19 مليون دولار لمواجهة كورونا في اليمن    شاهد وثيقة كيف تعاملت مليشيا الحوثي مع الدكتور سيف العسلي اثناء مرضه    السلطة المحلية بأبين تنعي المحافظ حسين زيد بن يحيى    الأزارق: مركز الحقل الصحي يناشد الجهات المختصة بدعم جهود أطباء المركز لمواجهة جائحة فايروس كورونا .    دولة عربية تعلن عبر وسائل أعلامها انها ستشهد أحداثًا تاريخية متتالية يوم الأحد .. ماذا سيحدث ؟ الاسم وتفاصيل    "عفاش مجننهم"..ظهور جديد للرئيس علي عبدالله صالح يثير غضب واسع    استكمال صيانة وتأثيث عدد من الجوامع بمحافظة الحديدة    هاري كين يضع محمد صلاح أمام هذا التحدي الكبير .. ماهو ؟    ايفرتون و توتنهام هوتسبير يكتفيان بالتعادل الايجابي 2 – 2 في البريميرليج    مؤتمر جامعة عمران يهنئ أبوراس بشهر رمضان    الحكومة تطالب الحوثيين بالتوقف عن المتاجرة بالمعاناة الإنسانية واختلاق الازمات    لايبزيغ يتعثر أمام هوفنهايم    الحديدة.. إصابة طفلة وامرأتين في قصف حوثي استهدف حيس وقت الإفطار    إسرائيل تتوعد : سنفعل كل ما بوسعنا لمنع هؤلاء من أن ينجحوا".. من تقصد ؟    رفع 16 ألف طن مخلفات خلال حملة النظافة بأمانة العاصمة    أمسية رمضانية بحجة تناقش أوضاع القطاع الصحي    "الموت الأبيض".. تعرف على أضرار الملح والسكر وعلاقتهما ببعض الأمراض الخطيرة    هؤلاء الأشخاص لن يفيدهم أخذ لقاح كورونا    الناطق الرسمي لمكتب الصحة بوادي حضرموت يصدر البيان التوضيحي الخاص بفيروس "كوفيد-19 كورونا"    مصرع "عشريني" سعودي في الرياض إثر هجوم من أسد كان يقوم بتربيته    استكمال ترميم قبة ومسجد الأمير محمد بن الحسن المتوفى سنة 1079 هجرية    قناة يمنية تعلن إيقاف أحد برامجها الرمضانية بعد أن أثار نقداً واسعاً في مواقع التواصل    ناصر القصبي يثير غضبا واسعا في السعودية بسبب مشهد تلفزيوني شاهد بالفيديو    تعرف على أهم البرامج الدينية التي سوف تعرض في رمضان 2021م    أمسية رمضانية بحجة تناقش جوانب تحصيل الزكاة    نص المحاضرة الرمضانية الثالثة للسيد عبدالملك بدرالدين الحوثي    جماعة الحوثي تعلن رفع زكاة الفطرة بنسبة 120% للنفس الواحدة    من سنن الرسول الأعظم في رمضان:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إيران ليست عدوي
نشر في الجمهورية يوم 01 - 01 - 2018

في العام 1979م قامت الثورة الإسلامية في إيران بطريقة شعبية تشبه إلى حد ما ثورة البلاشفة في روسيا.
الإيرانيون قالوا إن ثورتهم عالمية مثل ثورة أكتوبر الاشتراكية، وأنها تستهدف تحرير المستضعفين في الأرض، ولاسيما المسلمين.
في الأسبوع الأول لانتصار الثورة وصل الكثير من الشباب الإيراني لقتال إسرائيل من جبهة الجنوب اللبناني.
الشاه كان شرطي الغرب في المنطقة جنوده وصلوا إلى جبال عمان لملاحقة الجبهة الشعبية لتحرير عمان والخليج العربي والتي كانت تنطلق من جبال ظفار، وبدعم من اليمن الديمقراطي. والكثير من خبراء بهلوي كانوا يدربون المرتزقة الملكيين في نجران للاعتداء على الثورة اليمنية.
الثورة الإسلامية هزت عروش البعران في الخليج والسعودية، فدبروا لها مكيدة الحرب مع العراق، إذ ورطوا صدام في الاعتداء على أراضي إيران، وخرق اتفاقية الجزائر بين العراق وإيران. أمريكا أمدت صدام بالسلاح الكميائي الذي استخدمه ضد الأكراد في حلابشة، وأشرف على ذلك الأمريكي رامسفيلد الذي تبوأ فيما بعد منصب وزير الدفاع.
اعتبرت قوى اليسار، وكل القوى المعادية للامبريالية الثورة في إيران مكسباً لقوى الثورة العالمية.
تحولت السفارة الإسرائيلية في طهران إلى سفارة فلسطين، وتلقت قضية فلسطين دعماً سخياً من الثورة الإيرانية.
كانت إيران الشاه حليفة الرجعية العربية، وكان الشاه حبيبهم، ولم تكن إيران حينها رافضية، أو عدوا للبعران، رغم أنها كانت تقيم علاقات كاملة مع دولة العدو الإسرائيلي.
أعادت الثورة الإسلامية إيران إلى الإسلام، وإلى مناصرة قضايا الشعوب العربية والإسلامية، ومن هنا انبرى البعران لمعاداة إيران، وتسلم عصا الشرطي الأمريكي.
إيران ليست عدوي، والإيرانيون اخوتي في الإسلام الثوري المحمدي الرسالي الذي أومن به، والذي يريد الاستبداد الرجعي القضاء عليه. أنا لم أر طائرة إيرانية في سماء وطني، ولم أشاهد جندياً إيرانياً على أرضي.
عدوي من يستبيح دماء أطفال وشيوخ ونساء شعبي المظلوم.
عدوي من يدمر إمكانات يمني،عدوي من قصف مقابر آبائي، وأجدادي وأخرج عظامهم إلى العراء حارقة. عدوي من قصف مضخات المياه، وحرم الناس من شربة الماء النقية، عدوي من قصف المزارع، والمصانع، وقتل عمالها فوق الآلات.
عدوي من يقتل النساء في الأعراس، والمآتم، ويقتل الأطفال في المدارس، والمرضى في المشافي.
عدوي من يقتل الناس في الأسواق والطرقات، والمزارع.
عدوي من يرسل الطائرات لإختراق سماء بلدي ليلاً، ونهاراً.
عدوي من يحاصر شعبي من كل الجهات، ويمنع عنه الدواء والغذاء وكل مستلزمات الحياة.
عدوي من يستعلي على وطني بالأموال، ويستقوي على أمتي بالأمريكي والصهيوني، ويدنس مقدساتي الإسلامية.
عدوي من يهين كرامة ابناء وطني، ويجند المرتزقة لقتلهم. عدوي من يقذف بأطنان القنابل والصواريخ ليلاً ونهاراً في وجه أبناء شعبي، ويمزق أجسادهم، وهم نائمون في منازلهم.
عدوي من يتدخل بشؤون بلدي، ويتحكم بارادتي، وقراري. عدوي من يحتل أرض وطني، ويسرق ثروات شعبي، ويرسل الأمراض لتفتك بأبناء شعبي. عدوي من يرسل الصواريخ، والقنابل المحرمة لقتل وتدمير شعبي. عدوي من يجند الإرهابيين لذبح النساء، والشيوخ في وطني.
عدوي هو عدو الإنسانية.
عدوي الإمبريالية الأمريكية، وأسرة آل سعود، وآل زائد والصهيونية. والطغمة العسكرية الإسرائيلية.
هؤلاء هم أعدائي، وأعداء شعبي، وأعداء الحرية والاستقلال، وأنا ملتزم بالنضال ضدهم حتى النصر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.