وزير النقل يبحث مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة مشاريع النهوض بقطاع النقل باليمن    السعودية تتخذ قرارات عليا بخصوص شطب الإيجارات عن المستأجرين وإلغاء الغرامات    اللاعب الذي تسبب في طرد ميسي لأول مرة في تاريخه من ملاعب الكورة يكشف التفاصيل    شاب سعودي يخدع زوجته السعودية ويتزوج عليها بمال الاولي    برلماني مصري يثير أزمة كبيرة مع الفنانين بتصريح غير مسبوق: "يسعون في الأرض فسادًا"    بالفيديو : شاهد أكبر حادث لعدد من السيارات المساربة للبترول في صنعاء    أول رد حكومي على تهديد "الانتقالي الجنوبي" يكشف عن "ابتزاز" للرئاسة    الدولار يبلغ ذروة شهر مع ترقب الأسواق لسياسة بايدن    السعودية تؤكد إصابة 3 مدنيين بمقذوف للحوثيين على إحدى قرى جيزان    الصحة السعودية تعتمد لقاحي أسترازينيكا ومودرنا بعد فايزر    وزارة الشباب تختتم برنامج التوعية والتثقيف بجامعة صنعاء    اكتشاف مقبرة أثرية عمرها 2500 عام في حضرموت    توقعات التحفيز الأميركي ترفع الذهب رغم صعود الدولار    مصرع ثالث قيادي بارز في ميليشيا الحوثي الارهابية بالحديدة "الاسم والصورة"    الحكومة اليمنية تتهم منظمات دولية بتصفية خصوماتها مع التحالف عبر ملف اليمن    مركز الأرصاد يحذر..كتلة هوائية باردة على المرتفعات الجبلية والهضاب    ثلاثة مؤشرات حقيقية لتعافي الريال اليمني أمام العملات الاجنبية خلال الايام القادمة    تحذيرات من عواقب إيقاف منظمة الصحة دعم المشتقات النفطية    نابولي يكتسح فيورنتينا في الدوري الإيطالي    الإمارات تسجل 3471 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم واحد    سقوط عدد من القتلى في محافظة إب    ديبورتيفو لوغو الإسباني يضم الموريتاني بكاري انداي    بداية الجولة الثانية من منافسات دوري الجالية اليمنية بنسختة التاسعة    النفط بأدنى مستوى في أسبوع مع صعود الدولار ومخاوف كورونا    السعودية : العفو عن مقيم يمني من القصاص برعاية أمير عسير والسفير السعودي يعلق    وزير السياحة يعلق على تدمير الحوثيين لقصر السُخنة التاريخي    ترامب يناقش مستشاريه لإصدار عفو عن نفسه برفقة 100 آخرين    حملات هستيرية للمليشيات الحوثية في الحيمة وتدمير منازل واختطاف 95مواطناً بينهم أطفال    هدنة غير معلن عنها تسري في اليمن بين الحوثيين والحكومة الشرعية    أسعار الخضروات والفواكه في صنعاء وعدن ليومنا هذا    ضبط عصابة تتاجر بالقطع الأثرية بتعز    دفاعات الجيش الجوية تسقط طائرة مسيرة حوثية في الصفراء بصعدة    الحكومة الشرعية تفاجئ الجميع و تعلن الحرب على فساد المنافذ وسط تراجع كبير لسعر العملة    اعضاء مجلس الشورى يؤيدون قرار رئيس الجمهورية بتعيين رئيس ونواب للمجلس    تعرف عليها.. هذه هي اسباب الام الظهر وما أفضل الطرق لتخفيفه؟    اول تعليق اماراتي على بيان المجلس الانتقالي الجنوبي الرافض لقرارات الرئيس هادي    احدها يتعلق باليمن.. أول قرارات "بايدن" التي سيوقع عليها يوم التنصيب    استعداد امني واسع في امريكا لهذا السبب!!    تعرف عليها.. اول منطقة يمنية تحدد مهور الفتيات وتفرض عقوبات على المخالفين (وثيقة)    تسهيلات في تكاليف فحص كورونا لليمنيين المقيمين في مصر (وثيقة )    المكلا_انترنيوز الدولية تختتم البرنامج التدريبي في بناء القدرات الاعلامية لثلاث اذاعات مجتمعية    14 عامًا على رحيله... هكذا غدرت أمريكا بصدام    مانشستر سيتي يقسو على كريستال بالاس    وكيل محافظة المهرة لقطاع التعليم يتفقد سير العملية الامتحانية في جامعة العلوم والتكنولوجيا    عانت من صداع مدة 13 يوماً وكانت الصدمة    الأجهزة الأمنية في تعز تضبط عصابة تتاجر بالقطع الأثرية    ماذا ينتظر الخطوط القطرية بعد فتح أجواء الخليج أمامها؟    مليشيا الحوثي تهدم أقدم معلم تاريخي وأثري في الحديدة وتسوية بالأرض لصالح أحد مستثمريها (صور)    احتفاء واسع بأوساط المغتربين والسعوديين بعالم يمني كبير في "الرياض"    الرئيس الفرنسي يرفض نقل رفات رامبو إلى مقبرة العظماء    ندوة علمية توصي بتعزيز إجراءات حماية الآثار بمأرب    تأهل المنتخب الروسي إلى الدور الثاني بكأس العالم لكرة اليد "مصر 2021"    ماونت يمنح تشيلسي نقاط فولهام    هل يجوز كتابة «ما شاء الله» على السيارة؟    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    إصدار أول تأشيرة عمرة لمواطن يمني إيذانا بافتتاح الموسم الحالي    قالوا وما صدقوا (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجلس تثمين الامم
نشر في الجنوب ميديا يوم 25 - 01 - 2014


المهندس: جمال باهرمز
(عندما يقود الشعب مجموعة رعاع...ويتلثم المكر بالطيبة ويلبس قناع ...ويصبح الكاذب ولي وكلامه خداع.... ويتمنطق الغدر بالسلاح والجهل يشاع .... تصبح البلدان ارهاب وساحات للصراع)
-كنت أتمنى ان تشكل حكومة كفاءات. لان الانفراج في صنعاء سيساعد على النظر أكثر لقضية الجنوب وذلك من خلال ابعاد النافذين وميليشياتهم ونزع مخالبهم المغروسة في جسم الجنوب وثرواته والمؤسسات في الشمال ومفاصلها و...قراراتها.
–اعتقد ان على قيادات الحراك في الداخل ان يستمروا بنفس الخطاب والنهج السلمي. حتى انعقاد المؤتمر الجنوبي الجامع وتوحيد الخطاب السياسي مهما كان. لان الانفراد بالقرار يخدم اعداء الحراك بطريقه غير مباشره.
-لن ينظر العالم ولا يوجد لديه متسع للملمة قيادات الخصام المزمن في الخارج. ولن ينتظر توحيد هذه المكونات ليتفاوض معها. لذا حان وقت اجتمعوا او اذهبوا الى الشيطان وستكونون قد خذلتم شعبكم في اهم منعطف على الاطلاق.
-التصرف والتفرد بالقرار قبل المؤتمر الجنوبي الجامع وتوحيد الخطاب السياسي للحراك الجنوبي. سيؤدي الى تكرار نفس مأساة الجبهة القومية والتحرير والاقتتال الداخلي في نهاية الستينيات والذي اججوه عملاء المستعمر نتيجة عدم توحيد المكونات النضالية.
-لمن يريد حرف مسار السلمية. نقول ليس وقته. ولأتعلم ولأترمى القرد بالأحجار في بيتك لا نه سيرميك طول الوقت بالحق والباطل وسيخرب دارك.
-لمن يريدون تقسيم الجنوب في مؤتمر مؤامراتهم سواء من الجنوبيين او الشماليين: اذن انتم لا تعترفون بثورة 14أكتوبر التي جمعت عدن ومحمياتها (وحدة السلطنات) في دولة الجنوب وما احتفالاتكم بهذه الثورة الا تقية وكذب كل سنه وتريدون الاجهاز عليها وعلى منجزاتها. كما فعلوا الملكيين بثورة سبتمبر واعادوها جمهوريه الهيكل ملكية المكينة خدمه لدول الاقليم التي تريد حديقة خلفيه. وليست دولة مؤسسات.
-تقسيم الجنوب لا رضاء نافذي صنعاء. سيجعل البقية الباقية من الجنوبيين الذين عندهم امل بالحل عبر حوار موفنبيك ان يلتحقوا وبشده بالأغلبية الرافضة للحوار. وسيجعل من الفئة الصامتة من الجنوبيين تثور وبهذا ستزداد ثورة الحراك الجنوبي وتتنوع وستلتئم كل المكونات بخطاب وحيد واحد هو استعادة الدولة باي ثمن .
-اعتقد ان الانقلاب على مبادرتهم وعلى مخرجات حوارهم في الطريق مثلما انقلبوا على وثيقة الغدر والاتفاق في 94م لان الغدر يجري في دماء العصابات والدليل:
1-الابقاء على الحكومة الفاشلة التي تتستر على القتل وفيها بعض زعماء هذه العصابه.2-الابقاء على حكومة الفشل والولاءات لا سيادها حتى انجاز العقود والاتفاقيات والسيطرة على الارض في الجنوب والتوطين لميلشياتهم لا فشال أي تحرك جنوبي لاستعادة الدولة 3-الابقاء على حكومة الولاءات بدلا من تكليف حكومة كفاءات. لان السمة السائدة في المرحلة القادمة سيكون ليس للبناء ولكن للقتل وافشال الدولة في الشمال وبالتالي اجتياح الجنوب بالعصابات المدعومة والمتستر عليها من بعض الوزراء والمسئولين والنافذين تكرارا ل 94م. هده خواطر نشرتها في السابق واعيدها للمناسبة:
(مجلس تثمين الامم)
جاء الى صنعاء مجلس الامن المعظم
ارحبوا بمن اقدم
تاريخنا معكم
منذ ميلادكم
الصمت يااعجم
كيف رايتم سفاحي صنعاء
وهل جئتم لطلب الود منهم
فلتعلموا بان قتل النفس في كل الملل
محرم
فالحر فيها مسلوب الإرادة
وفمه اصبح مكمم
والشعب مقيد بسلاسل الذل والهيانه
في زنازين الشيوخ الذي من ظلمهم
الشر تبسم
بل من شرهم الظلم
قد تعلم
وللأنثى الف مفتي وكم و كم يا معمم
ان تكلمت او صاحت من ظلم او الم
صادروا ما تبقى من حق لها
ويعيدوها من زمنها المظلم
الى اظلم
هل جئتم لترفعوا
الظلم عنهم
ام لتباركوا اعمال الشياطين
التي لأترحم
هل وجدتم في صنعاء الذي من اجله
جئتم
ام وجدتم دمى
تحركها العواصم
التي فيها من اخرج المشهد
ومن صمم
يا شعب الشمال لا فأئده
لا تحلم
وهل للكاهن الاكبر
قد زرتم
الذي افتى بردة الجنوبيين
وان دماءهم لا تعصم
وارواحهم لأتسلم
وارضهم مستباحه
لمن اراد ان يغنم
وهل ترجيتموه ان يعتذر
لا تسالوه بل اسالوا سيده ابليس
الذي لفمه يلجم
قد شكلتم محكمه
واقريتم مؤتمر
تفسرون فيه المبادرة
واقفلتم عليها بقفلا
محكم
وفي جنوبنا
كل يوما مأتم
تزورون قصور شياطين صنعاء
ويقيموا لكم
من دم شعبنا ومن لحمه
ومن خيرات ارضه
ما طاب من الولائم والنعم
ينهبوا ثرواتنا ويدسوا لشبابنا
كل ما هو مسمم
هل بعد هذا ظلما اعظم
ويقتلوا كوادرنا بغدر وحقد بشتى الوسائل
اقلها طعنة ملثم
وفي مقابرنا يبكي ابو الشهيد واخوه وطفله
وكل واحد مننا يتألم
فاذا تكلم
انتفضتم وقلتم
تحاوروا حسب المبادرة
وممنوع العزوف او الرفض والمغادرة
كيف...؟ومن وضعها هو من اوجد
من على كراسي السلطة
يرعد ويتهجم
ومن يتحاور هو الجلاد والقاضي
ومن يعدم
جئتم تستروا عورة
سيد كل عميلا وسفاحا
و مجرم
او تبوسوا لهم
اسفل القدم
يقتلوا الانفس في الساحات وكل واحد منكم
صار فجأة اعمى وأبكم
هل جئتم لتجددوا للقاتل الترخيص
الذي نهب الزرع والضرع
ولازال لانصار الشر
يتسول من اسياده الدعم
ليدعم
كثرت ماسينا في
ظلكم
شعبنا يقتل
ما أسوا صمتكم
اتقوا الله وخافوا من
نار جهنم
واهم من ظن الانصاف يأتي منكم
ويتوهم
قراراتكم قويه صارخه شديدة اللهجة
وتتعمم
ان كانت بالنفط فقط
تهتم
تاريخكم اسود
واخطائكم تتكلم
في فلسطين والعراق والشام والشيشان وافغانستان وشتى بقاع العالم
مخضبه بالدم
ومنكم من يعبد الدولار والدينار
والدرهم
وبلا ضمير يؤيد
قرارات الظلم
ولا يشعر بالندامة
ولا يندم
شعبنا بالملايين
قد تمرد
على مجلس تثمين الامم
بكم هذا وهذا بكم
ضاع ميزان العدل منكم
وانتشى ميزان القوه بينكم
تعقدوا الصفقات تحبكوا المؤامرات
تمتصوا الشعوب
حسب احتياجاتكم
هذا وكل الذنوب
افضل تاريخكم
لن ننتظر العدل والانصاف
من اصنامكم .ولن نسام
انها العبودية تجري بدمائكم
سجل يا تاريخ ودون يا قلم
فنحن شعبا جبار
هل الارض لنا ام لكم
هل البحر لنا ام لكم
هل الحرية لنا نعم
انكم محتا جينها
فنحن احرارا
منذ القدم
عدن فري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.