استشهاد قائد عسكري بارز في قوات الجيش الوطني بمأرب "الاسم"    اليمن يدعو لاتخاذ مواقف رادعة لهجمات الحوثي تجاه الملاحة الدولية    طائرات اليمنية تتزود بالوقود اضطرارياً من مطار جيبوتي    استمرار خروقات الحديدة وغارات على محافظتين    تحذيرات من أجواء غير مستقرة تسود مدن يمنية    هذا ما قاله المبعوث الأمريكي بشأن وقف القتال ب اليمن في ختام زيارته إلى الرياض    التربية تحدد موعد بدء العام الدراسي الجديد    تحذيرات رسمية من انقراض الحمير من دولة عربية    تحذيرات من سلالات جديدة لكورونا "أكثر فتكا"    في تفاصيل جديدة .. نجل القذافي يكشف ماحدث له في السجن مع شخصين من الثوار اعترفا له بهذه الحقيقة عن والده    نائب المبعوث الأممي يغادر الرياض بعد جولة مباحثات مع مسؤولين يمنيين وسعوديين    السعر الان .. اليكم التحديث الصباحي لأسعار الصرف للدولار والريال السعودي في صنعاء وعدن اليوم السبت    مشاريع وهمية.. سيول الامطار تفضح فساد سلطة شبوة الإخوانية في الطرق    الدكتوراه بامتياز للباحث صادق عبدالله المغلس    صراع العملة بين الحوثيين والشرعية .. الحوثي يمنع تداولها ويصنفها بالمزورة    زلزال سياسي يضرب تونس بعد قرارات قيس سعيد وموافف الدول العربية تتصاعد    قوات الأحمر تطلق النار على متظاهرين رافضين لانعقاد مجلس النواب في سيئون    حملة حوثية لإعتقال المشايخ .. اقتحام منزل شيخ قبلي بذمار واقتياده لجهة مجهولة    الجيش الأمريكي يعلق على كيفية تنفيذ الهجوم على ناقلة نفط قبالة عمان    حبس شخص على ذمة التحقيق لقتل زوجته خنقا ب«إيشارب»    القبض على 4 يمنيين ارتكبوا عدة جرائم في جازان    الرئيس التونسي يقول إنه "لن يتحول إلى ديكتاتور"    الراقصه صافيناز تثير ضجة واسعة على مواقع التواصل بنشر صور خطوبتها من داخل المسبح .. والصدمة من يكون العريس؟ شاهد    قصة فنانة شهيرة ذهبت لقضاء شهر العسل مع زوجها الفنان الشهير فعادت به جثة هامدة    غينيا الاستوائية تفرج عن ستة جنود فرنسيين احتجزتهم    الصين ترصد بؤرا جديدة لكورونا في أسوأ تفش للوباء منذ أشهر    اليويفا يكشف عدد الجماهير المسموح في مباراة السوبر الأوروبي    نهائي روسي خالص في بطولة العالم للشطرنج للسيدات    طوكيو: بريطانيا تحرز ذهبية التتابع المختلط 4 مرات 100 م للسباحة المتنوعة    عشرة الف تذكرة ترفيهية لأسر الشهداء في حديقة السبعين    الكشف عن أكبر بؤر للإتجار بالبشر عالمياً في اليمن    خامس جريمة منذ بداية العيد في مناطق الحوثيين... رجل ثلاثيني يقتل شقيقة في حبيش    الولاية في القرآن الكريم    البنك الدولي يقدم 127 مليون دولار لدعم الأمن الغذائي وسبل العيش في اليمن    طيران اليمنية تعلن تغيير مسار رحلاتها بسبب نفاد الوقود بمطار عدن    أميرة سعودية في أولمبياد طوكيو تسحر الجميع بجمالها الملائكي وصورها انتشرت حول العالم    بالفيديو: مغسلة موتى في السعودية تروي موقف مرعب حصل لها اثناء غسيل احد الموتى    الانتقالي الجنوبي يعلق على قرار البنك المركزي بعدن بضخ فئة الألف ريال القديمة الى السوق    تفاثيل إحباط هجوم وشيك على سفينة سعودية جنوب البحر الأحمر    قتلى في اب لأسباب حوثية    تأثير كورونا في الوظيفة الإنجابية للذكور    متظاهرون في أبين يحملون الحكومة والمجلس الانتقالي مسؤولية تدهور الاوضاع وانهيار العملة    وزير الإعلام: المحافظات الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي تحولت إلى أكبر بؤر للاتجار بالبشر    أول دعوة صريحة ومفاجئة من الإنتقالي لاستنساخ سياسات الحوثيين وتطبيقها في عدن " وثيقة "    17 ألف قطعة أثرية تعود مع الكاظمي من أميركا للعراق    الصحة العالمية تتوقع تجاوز إصابات كورونا ال200 مليون الأسبوعين المقبلين    الانتقالي يفاجئ "الشرعيةَ" ويعدّل سعرَ الصرف أُسوةً ب"ما هو معمول به في صنعاء"    فضل لا حول ولا قوة إلا بالله:    أقرأ وصيف.. 5 روايات فلسفية لا تشعرك بالملل    الاقتباسات المزيفة على السوشيال ميديا.. الجميع يكذب باسم دوستويفسكى ونزار    "روبرتو كالاسو عملاق الأدب الإيطالي" اتقن 8 لغات ودرس الهيروغليفية.. هل تعرفه؟    حضرموت: رئيس البرلمان يتفقد عدد من المشاريع ويلتقي قيادات وشخصيات سياسية واجتماعية    4 قتلى في تفجير حافلة فريق رياضي جنوب الصومال    الصحة العراقية: نواجه موجة وبائية أخطر من سابقاتها    غياب عربي لليوم الرابع على التوالي ...حصيلة اليوم السابع لميداليات أولمبياد "طوكيو 2020"    أساسيات:في غدير خم انموذجا    وقفات بأمانة العاصمة تؤكد استمرار دعم المرابطين بالجبهات    من تخاريق مُنظّري آخر آخر الزمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أسراب الجراد الصحراوي تهاجم مزارع السهل التهامي
نشر في المؤتمر نت يوم 19 - 10 - 2020

كثفت وزارة الزراعة والري ممثلة بمركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي أعمال المكافحة الميدانية للسيطرة على آفة الجراد في مناطق السهل التهامي التي تصنف بأنها مناطق تكاثر شتوية للجراد.
وتأتي هذه الأنشطة في إطار الوضع الراهن الذي بدأ يتجه نحو موسم زراعي شتوي تشهده مناطق التكاثر الشتوية في السهل التهامي .
وأوضح مدير عام وقاية النباتات المهندس وجيه المتوكل أن أسراب جراد صحراوي قادمة من مناطق حضرموت وشبوة ومأرب والجوف تهاجم الزراعة في السهل التهامي .
ولفت إلى أن الوضع بحاجة إلى جهود ميدانية كبيرة للحد من الخسائر الاقتصادية بسبب انتشار آفة الجراد على الزروع والنباتات في مناطق السهل خاصة وأن الظروف البيئية ملائمة جداً لتكاثر الجراد في تلك المناطق، حيث تسودها أمطار غزيرة ورطوبة وغطاء نباتي أخضر .
وبيّن المتوكل أن الخطورة تكمن في تواجد الجراد في مناطق السهل التهامي الممتدة على أطراف محافظة حجة وقرى مديرية عبس مروراً بمناطق الحديدة وأودية السهل، حيث تتواجد حشرات الجراد في مختلف المراحل (دبا ومتدرب على الطيران وجراد ناضج وبعضه يضع البيض بالإضافة إلى الأسراب) .
تحركات الأسراب :
ووفقاً لملخص تقرير عمل فرق المكافحة العاملة في مديرية عبس بمحافظة حجة فقد تزايدت أعداد أسراب الجراد غير الناضج وبدأت بالتحرك بين مناطق المديرية نتيجة وصول عدة أسراب قادمة من الجهة الشمالية والغربية.
وأفاد التقرير بأن فرق المكافحة عملت علی تشتيت بعض تلك الأسراب في مناطق الحرجة والبتارية والجابري، إلا أن أسراباً أخری ظلت دون مكافحة نتيجة تواجدها في أو بالقرب من مناطق انتشار خلايا النحل وهو ما أعاق عملية الرش.
وذكر التقرير أن فرق المكافحة والتقييم تقوم حالياً بتتبع حركة تلك الأسراب ورصد أماكن استقرارها تمهيداً للتدخل في حال استقرت في أماكن يمكن تنفيذ عملية الرش فيها "خالية من المناحل".
وأشار التقرير الفني لأعمال رش ومكافحة الجراد، إلى أن مدينتي عبس وشفر تشهدان هجوم أسراب جراد قادمة من مناطق التكاثر الصيفية والمناطق التي لم تنفذ فيها أعمال الرش والمكافحة .
وتوقع التقرير أن تتشكل أسراب أخری من الجراد في تلك المناطق ويستمر تحركها بين مناطق تلك المديريات وصولاً إلی المناطق القريبة من السلسلة الجبلية وعودة إلی المناطق الزراعية الصحراوية مسببة مزيداً من الخسائر علی المحاصيل الزراعية.
وتكمن خطورة الوضع في تحرك تلك الأسراب إلی المناطق الوسطى والجنوبية من السهل التهامي مايؤدي إلى تفاقم الوضع.
تداخل موسمين زراعيين :
ولفت التقرير إلى تزامن تكاثر وانتشار الجراد مع موسمين زراعيين "الصيفي والشتوي"، والأمطار الغزيرة على معظم مناطق البلاد، مبيناً أن تلك العوامل ساعدت على التوسع في زراعة محاصيل الذرة والدخن والحبحب والشمام في جميع المناطق الصحراوية وشبه الصحراوية والسهول والكثبان الرملية والوديان مما أعاق أنشطة مكافحة الجراد في تلك المناطق .
وأكد التقرير استمرار جهود مكافحة الجراد بواسطة الفرق الميدانية في إطار حملات الرش والمكافحة التي تنفذها وزارة الزراعة بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، رغم الصعوبات والمعوقات التي تواجهها.
خسائر اقتصادية :
ووفقاً للخبراء والمختصين في مركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي فإن موجة الجراد التي شهدتها معظم مناطق التكاثر الصيفية في حضرموت وشبوة والجوف ومأرب تسببت بخسائر كبيرة في المحاصيل الزراعية والنباتات ومراعي الثروة الحيوانية والنحل .
وأشاروا إلى أهمية تكاتف الجهود الرسمية والشعبية والمنظمات العاملة في مجال الأمن الغذائي باليمن للحد من تأثيرات الجراد وتقليل مخاطره خاصة في مناطق سهل تهامة التي تمثل سلة الغذاء.
الجراد في السهل التهامي :
أوضح ملخص تقارير فرق المكافحة الميدانية أن حالة الجراد في مناطق السهل التهامي وصلت إلى مرحلة تشكيل أسراب من الجراد غير الناضج، وهو بحاجة إلى تكثيف أعمال الرش والمكافحة وزيادة فرق المسح والترصد لتحديد المواقع التي ستستقر فيها تلك الأسراب للمبيت ومكافحتها خلال المساء والصباح الباكر قبل إقلاعها وانتقالها إلى المناطق الزراعية .
خطورة متفاوتة :
وبحسب مركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي فإن خطورة الجراد تكمن في إحداث خسائر على المحاصيل الزراعية تتفاوت من طور إلى آخر .
وبيّن أن الأسراب غير الناضجة تعد من أخطر أطوار الجراد في إحداث خسائر بالمحاصيل الزراعية، حيث تقدر الخسائر التي يُحدثها السرب الواحد من الجراد ب 67 ٪ من الإنتاج المحلي مقارنة مع باقي الأطوار المتمثلة بالحوريات والجراد الطائر والتي تقدر الخسائر التي تُحدثها ب 33٪ .
تدخلات عاجلة :
ودعا مركز الجراد إلى استمرار تكثيف الأنشطة والتدخلات بالمسح والترصد للأسراب قبل وصولها إلى مرحلة التزاوج ووضع البيوض بما يسهم في تقليل تكاليف أعمال المكافحة واستخدام المبيدات وبالتالي الحد من تكاثر وانتشار الجراد والحد من تأثيراته على المحاصيل.
وأشار المركز إلى أن انتشار الجراد في سهل تهامة يشكل خطراً جسيماً على الأمن الغذائي وعائدات التصدير سواء كانت محاصيل الحبوب أو المحاصيل النقدية والسمسم والتمباك أو محاصيل الخضروات والفواكه.
وأكد ضرورة التدخلات العاجلة في السيطرة على وضع الجراد في ظل الظروف البيئية الملائمة لتكاثره، والعمل على الحد من تشكّل الأسراب الطائرة التي يصعب عندها التدخل بالمكافحة بالإمكانيات والمعدات المتوفرة .
أسراب متنقلة :
وتوقع مركز الجراد وصول أعداد كبيرة من أسراب الجراد إلى سهل تهامة خلال الأشهر المقبلة سواء القادمة من مناطق التكاثر الصيفية في محافظة الجوف أو المحافظات المحتلة في مأرب وشبوة وحضرموت، لافتاً إلى بدء انتقال الأسراب من تلك المناطق .
احتياجات المكافحة :
كما أكد مركز الجراد حاجته لتوفير سيارات لتنفيذ أعمال المسح والمكافحة، فضلاً عن المبيدات الكافية والمخصصات المالية لتنفيذ عملية المسح والترصد والمكافحة والتي تشمل البدلات الميدانية للفرق الفنية والمحروقات والصيانة لسيارات وآليات المكافحة.
وطالب المركز بتسخير كافة الإمكانيات المتاحة من الموارد البشرية وآليات الحركة والمكافحة المتوفرة لدى مكاتب الزراعة بالمحافظات والهيئات والمشاريع الزراعية المختلفة في عموم الجمهورية للمشاركة في حملة مكافحة الجراد والتي يتوقع استمرارها حتى نهاية شهر أبريل من العام القادم .
مرحلة وباء :
وتوقع مركز الجراد وصول الوضع في مناطق السهل التهامي إلى مرحلة وباء في حال عدم المشاركة وبصورة عاجلة في مكافحة الجراد من قبل الدولة والهيئات الزراعية ومنظمات المجتمع المدني .
وأوضح أن الخسائر الاقتصادية الكبيرة ستطال المزارعين بدرجة أساسية ثم التأثير على الدخل القومي .
ويشارك القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني بنسبة 25٪ من إجمالي الدخل القومي إضافة إلى زيادة البطالة للعاملين في القطاع الزراعي والذي يسهم في توفير فرص عمل لما نسبته 54٪ من الأيادي العاملة سواء في الإنتاج أو التسويق .*سبأنت


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.