بعد نبيل القعيطي.. اغتيال الصحفي عبدالباسط الجحافي في مدينة الحوطة بمحافظة لحج    البيت الأبيض يؤكد مواصلة الحوثيين عرقلة المساعدات الإنسانية في اليمن    توتر بين اليمن وارتيريا .. اسرى في قبضة القوات اليمنية وهذا ماحدث بالقرب من حنيش    كورونا يخطف روح أول وزير صحة بعد ثورة 26 سبتمبر و11 أكاديمياً من جامعة صنعاء - أسماء    صينية تتحول إلى مليارديرة في لحظات    حتى لا ننسى    الرئيس علي ناصر محمد يعزي بوفاة الاعلامي احمد الحبيشي    الوالي: هل كان قرار الادارة الذاتية عشوائي غير مدروس؟    عدن .. الدفاع المدني يسيطر على حريق ضخم في أحد المستشفيات    الاتحاد الأوروبي يعلن منح اليمن 70 مليون يورو لمواجهة كورونا    وزير النفط: فاتورة مشتقات الكهرباء تفوق إيرادات صادرات النفط    وزارة الاعلام تدين إغتيال المصور القعيطي ونقابة الصحفيين تدعو للتحقيق في جريمة إغتياله    بن قائد رفيع في حزب التجمع اليمني للإصلاح يرتقي شهيداً في نهم    شاهد الصور .. «عدن» تغرق مجدداً    "نيسارغا" يضرب شرقي اليمن بقوة.. ويخلف قتلى    مؤتمر المانحين    الذهب يواصل استقراره بالأسواق اليمنية اليوم الخميس    القوات الإريترية تختطف أكثر من 100 صياد وتصادر 17 قارب    انهيار كبير للريال أمام السعودي والدولار .. سعر الصرف صباح الخميس في صنعاء وعدن    كورونا وسلطات الحوثي    فيروس كورونا: فشل مؤتمر المانحين بجمع التبرعات يضع ملايين اليمنيين في خطر في ظل تفشي الجائحة    المهرة .. السلطة المحلية بمديرية سيحوت تعيد فتح الطريق الدولي    اليمنية بخصوص الفحص الطبي للعالقين    وفاة المحاضر بجامعة عدن د. مختار حسين    الجيش اليمني يلعن أسر8 جنود إرتيريين بالقرب من جزيرة حنيش    بن كعامس الترتر ..اقدم بائع فل بلحج    الطيران العمودي بالمنطقة العسكرية الأولى ينقذ حياة مواطن حاصرته السيول بمنطقة هنين مديرية القطن    مسؤول يمني وقياددي بارزفي الحزب الحاكم:الإمارات لم تعد حليفا ودورها أشبه بإيران    إتحاد طلاب الجنوب في الهند ينعي شهيد الإعلام والصحافة نبيل حسن القعيطي    جورج فلويد    فرنسا تخشى "اتفاقا روسيا تركيا" مزعوما حول ليبيا    القبض على مقيمين تورطو بتحويل أكثر من مليون و400 ألف ريال سعودي بطرق غير نظامية    قيادات عسكرية كبيرة بقوات الشرعية تغادر الأراضي اليمنية الى اين...؟!    أمير العيد    الأمم المتحدة: مليون امرأة يمنيّة في خطر    كورونا.. تسجيل 8 وفيات و 14 حالة إصابة في "حضرموت وتعز"    أول رد من حزب الإصلاح بعد إتهامه بشكل مبطن باغتيال المصور "نبيل القعيطي"    ضربات موجعة وهزائم قاسية للمليشيات .. قائد اللواء 122 يكشف آخر المستجدات الميدانية للمعارك في الجوف    مستشفى لعلاج للحميات في عدن : عتراجع طفيف لحالات الحميات    تيمننا بالنبي إبراهيم...مواطن يدعي النبوه يذبح طفله في محافظة عمران ...(صورة)    صبية القرى: للعاطلين بسبب كورونا (شعر)    قصيدة القصيبي رسالة المتنبي الأخيرة إلى سيف الدولة    الاتحاد الاسيوي يستكمل جميع بطولاته رغم وجود فيروس كورونا    نجم في ذاكرة اليمنيين .. بدأ من عدن وتألق في مصر ووصل صيته انجلترا    إبراهيموفيتش يعود إلى ميلان بعد قضاء أسبوع في السويد    رابطة الدوري الروماني تؤكد استئناف المسابقة في 12 يونيو    النقش في الصغر.. الخط العبري وعبدالله قايد (1)    شاهد: فتاة تقلد شكل الفنان عبدالمجيد عبدالله بالمكياج وتغني بصوته    أحبّها في حضور كورونا (خاطرة)    امل كعدل.. وحزمة من الأشرار    ميلار يشيد بخدمات الفونسو ديفيز نجم بايرن ميونيخ الالماني    شالكة يرفض تجديد عقد لاعب برشلونة المعار توديبو    مواعيد اقلاع رحلات طيران اليمنية ليوم غدا الأربعاء الموافق 03 يونيو 2020م للركاب العالقين    صامويل إيتو: أزمة كورونا فرضت تحدياً غير مسبوق سنتجاوزه بالتعاون والصبر    بعد رحيل رمضان    الفقيد السنباني.. نصير المظلومين وداعم المحتاجين    بعد رحيل رمضان    الوزير عطية .. الوجه المشرق للشرعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ترامب يكشف أسباب استهداف قاسم سليماني وخططه "الوشيكة" قبل مقتله: كانت "نهاية وحش"
نشر في التغيير يوم 10 - 01 - 2020

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، إن الجنرال الإيراني قاسم سليماني قائد فيلق القدس، كان يخطط لتفجير سفارة أمريكية قبل مقتله في غارة جوية أمريكية، الأسبوع الماضي.

وقال ترامب للصحفيين: "أوقعنا وحشًا كاملا. نحن أخرجناهم. وكان ينبغي أن يحدث ذلك منذ وقت طويل. لقد فعلنا ذلك لأنهم كانوا يتطلعون لتفجير سفارتنا".

وأضاف ترامب: "لقد فعلنا ذلك أيضًا لأسباب أخرى كانت واضحة جدًا. مات أحدهم... وأصيب أشخاص بجروح بالغة قبل أسبوع واحد فقط. فعلنا ذلك... كانت نهاية وحش".
وتحدث ترامب، في إشارة إلى الهجوم الصاروخي الأخير من قبل كتائب حزب الله العراقي تدعمها إيران في العراق، والتي أسفرت عن مقتل متعاقد مدني أمريكي، وجرح العديد من أفراد الجيش الأمريكي.
وأيد مسؤول كبير في وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون) ما قاله ترامب في وقت لاحق من يوم الخميس.
وقال المسؤول للصحفيين إن الولايات المتحدة لديها معلومات استخباراتية حول العديد من المؤامرات والتهديدات التي شكلها سليماني، بما في ذلك تلك التي تضمنت خطة لمهاجمة السفارة باستخدام المتفجرات.
كانت المؤامرة أكثر تطورًا عبر محاولات لاقتحام السفارة الأمريكية في بغداد بواسطة تشكيلة من المولوتوف، الذي كان يستخدمه أعضاء كتائب حزب الله العراقي وأنصاره، وهو جهد قال مسؤولون أمريكيون إنه تم تنسيقه أيضًا بواسطة سليماني.
لكن مسؤول البنتاغون الكبير لم يقدم أي تفاصيل إضافية عن المؤامرة ضد السفارة الأمريكية بالعراق، مشيرًا إلى حساسية المعلومات الاستخباراتية.
ولم تتمكن CNN من تأكيد مزاعم ترامب وكبير مسؤولي البنتاغون. في وقت انتقد اثنان من أبرز أعضاء مجلس الشيوخ والديمقراطيين في الكونجرس، يوم الأربعاء، إحاطة الإدارة الأمريكية حول أسباب الغارة الأمريكية التي قتلت سليماني، بعد إحاطات قدمها وزيرا الخارجية والدفاع، مايك بومبيو ومارك إسبر.

وقال العديد من المشرعين إنهم لم يروا معلومات استخباراتية مُحددة تشير إلى تهديد وشيك من سليماني يبرر الغارة الجوية الأمريكية.
وعندما سُئل وزير الدفاع الأمريكي عن تلك الانتقادات، قال إن "معظم أعضاء الكونجرس لا يستطيعون الوصول إلى المعلومات الاستخباراتية التي أعتقد أنها الأكثر إلحاحًا".
ونشر الجيش الأمريكي الآلاف من القوات العسكرية الإضافية في الشرق الأوسط في الأيام الأخيرة، للمساعدة في تعزيز أمن الأفراد والمنشآت الأمريكية.
وفي وقت سابق من يوم الخميس، شرح مسؤولو الإدارة الأمريكية تعليقات ترامب حول مؤامرة تفجير السفارة الأمريكية بقوله إنه كان يشير إلى مظاهرات كتائب حزب الله العراقي.
يأتي هذا في حين، واصل كبار مسؤولي الأمن القومي الأمريكيين الدفاع عن ادعاء إدارة ترامب بأنها قتلت سليماني ردًا على تهديد وشيك على حياة الأمريكيين، لكن قلة الأدلة المُقدمة للمشرعين والجمهور قد أثارت الشكوك المستمرة حول ما إذا كان الضربة الجوية ذات مبرر أم لا.
وبعد أن أطلقت إيران أكثر من 10 صواريخ على قاعدتين عراقيتين تضمان قوات أمريكية، يوم الأربعاء الماضي، تصاعدت التساؤلات حول ما إذا كانت إدارة ترامب قد نظرت بالكامل في تداعيات ضربة سليماني، وإذا تم وضع أساس قانوني مُناسب لها.
ويوم الاثنين، دافع الجنرال مارك ميلي، رئيس الأركان المشتركة للجيش الأمريكي، عن المعلومات الاستخباراتية التي أدت إلى الهجوم على سليماني.
وأضاف: "سأكون سعيدًا عندما يحين الوقت المناسب وأمام اللجان المناسبة وأي شخص آخر، عبر التاريخ - للحديث عن المعلومات الاستخباراتية التي رأيتها، والتي كانت مُقنعة".
وتساءل ميلي: "هل قال (سليماني) بالضبط من وماذا ومتى وأين؟ لا، لكنه كان يخطط وينسق ويُزامن عمليات قتالية كبيرة ضد القوات الأمريكية في المنطقة، وكان وشيكًا"، مُضيفًا "كنا سنكون مذنبين بإهمال الشعب الأمريكي لو أننا لم نتخذ القرار الذي اتخذناه".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.