السفارة اليمنية في بلغاريا تحتفل بالذكرى ال 60 لثورة 26 سبتمبر    وجود اليمنيين في الجنوب منذ الاستقلال ك "حكام" سبب كل النكبات    بن عطية: يجب تعويض الموظفين الجنوبيين الذين أقصاهم الاحتلال اليمني من وظائفهم    تغيير هوية شعب ووطن.. تقف خلفه أسرار خطيرة يا عرب    بعد رفض الهدنة .. الحوثي يتوعد ويهدد: سنؤدبكم بقدراتنا الكرتونية والبلاستيكية    دار الإفتاء المصري تحسم الجدل حول فوائد البنوك    اتحاد ادباء الجنوب بوادي حضرموت ينظم فعالية ثقافية عن المفكر الاسلامي أبوبكر العدني    المدينة تعرف بالجامعة.. كيف استطاع الإسلام السياسي عسكرة التعليم وتدميره(3) مميز    رصد أكثر من 1450 انتهاكاً حوثياً ضد الصحافة في اليمن    صندوق الطرق والجسور يناقش مهام الصندوق ومستوى انجاز المشاريع المنفذة    مصادر ارصاد تكشف موعد وصول موجة الصقيع    PSGيحقق فوزا هاما أمام نيس    برشلونة يتخطى مايوركا بهدف نظيف    بيان أمريكي بشأن الهدنة في اليمن    اجتماع للجنة الامنية العليا لتامين الفعالية المركزية للمولد النبوي    حضرموت.. إصلاح القطن يحتفي بذكرى التأسيس وأعياد الثورة ويؤكد على نهج الشراكة    يمني سبورت ينشر شروط التقديم في اللوتري الأميركي.. يفتح التسجيل بعد أربعة أيام    بعد يومٍ واحد من إعلان ضمها.. الدفاع الروسية تعلن الانسحاب من منطقة استراتيجية    ناشطون يمنيون: نادي الخريجين وسيلة إرهاب حوثية جديدة    مصدر ل يمني سبورت: لا صحة لشائعات إلغاء كأس حضرموت    العم سعيد ... قُبلة وداع    مسيرات المحتجين تحاصر الشوارع القريبة من منزل خامئني    عادل التام يرد على مدير شباب الجيل .. ويؤكد : اللاعب يوسف سلطان لم يصاب بالحواري    الصين: انخفاض الديون الخارجية بنسبة 3 بالمائة    (كاف) يعلن سحب تنظيم كأس أمم أفريقيا 2025 من غينيا    أمين محلي شبوة يطلع على سير العمل في مشروعي سفلتة شارعين بمدينة عتق    وزارة الإعلام تنعي المناضل الوطني والمؤرخ الكبير سعيد الجناحي    كوريا الشمالية تطلق صاروخين باليستيين قصيري المدى باتجاه البحر الشرقي    بنك القطيبي الإسلامي يفتتح فرعه الجديد في عقبة كريتر بعدن    لقاء بصعدة يناقش سبل تحديد مواقع لإنشاء ثلاث محطات بالطاقة البديلة    اجتماع للجنة التربية والتعليم والبحث العلمي بمجلس الشورى    مدير مكتب قائد الثورة وأبو نشطان يزورون الجرحى بمستشفى 48    لماذا نكتب ؟    افتتاح جامعة الجيل الجديد بالعاصمة صنعاء    مسيرة حاشدة لطلاب مدارس صنعاء    كونتي يحذر لاعبيه قبل مواجهة ارسنال    بايرن يهزم ضيفه ليفركوزن برباعية نظيفة    "تويتر" يحصل على ميزات جديدة    42 شخصا ضحايا إعصار فلوريدا حتى اللحظة    مدربون صنعوا التاريخ (5): زاجالو "بروفيسير" بدماء عربية كتب مجد البرازيل    الرئيس الزُبيدي يُعزَّي في وفاة الإعلامي والتربوي القدير عوض بامدهف    شاهد: أصابع الملك البريطاني الجديد تحدث ضجة على السوشيال ميديا    تبحث عنه قرابة 25 عاما.. "حنان أحمد حمادي منصر" فتاة إثيوبية تبحث عن والدها اليمني    شاهد: نهال عنبر تكشف عن مفاجأة صادمة قبل وفاة هشام سليم بساعات    فرث فنية لتنفيذ مشارع الكهرباء وفق خطة 1444    شاهد: الملكة رانيا تكشف عن تفاصيل غريبة من خطوبة أبنائها    ماذا يفعل الفول السوداني في جسم الانسان؟    الكشف عن فائدة جديدة مهمة وغير متوقعة لاستخدام الفياجرا    مأرب.. تطعيم أكثر من 7600 شخص بلقاح مضاد لفيروس كورونا    تعز تحتفي بطريقتها الخاصة بذكرى المولد النبوي    نجاح جديد لوزارة الزراعة    مأرب.. أمسية شعرية لنخبة من الشعراء ابتهاجاً بعيد 26 سبتمبر    تفاصيل كاملة وحصرية عن الحادث المروع الذي راح ضحيته فنان يمني عالمي (تابع)    رقم لوحة مميز وسيارة بالملايين .. شاهد السعودية مروج الرحيلي تشعل المملكة بظهور باذخ    "لبان الذكر" صيدلية علاجية بين يديك    صنعاء تبدي استعدادها لحماية مديرمنظمة الصحة العالمية    قطاع الحج والعمرة بوزارة الأوقاف يكشف عن أسماء الوكالات المعتمدة للعمرة    حفلات التخرج الجامعي الممنوعة في إمارة المكلا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اكبر منشأة استثمارية في اليمن تتحول الى ثكنة عسكرية
نشر في 26 سبتمبر يوم 13 - 08 - 2022

تدخل الحرب في اليمن عامها الثامن وسط معاناة انسانية غير مسبوقة للسكان الذين يعانون اسوأ كارثة انسانية على الاطلاق بحسب الأمم المتحدة وفي الوقت الذي يحرم فيه اليمنيين من خيرات بلادهم التي تغطي نفقات مرتباتهم وتعمل على تحسين مستوى معيشتهم يواصل التحالف العربي المدعوم امريكيا سيطرته على معظم الثروات اليمنية خصوصا النفطية والغازية ويمنع تصديرها .
في هذا التحقيق الذي سنتناول فيه احدى اهم المنشآت الإيرادية باليمن وهي منشأة بلحاف الغازية اكبر مشروع استثماري باليمن تشرف عليه الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال وبدأ الإنتاج في 2009. وتقدر الطاقة الإنتاجية للمشروع 6.7 مليون طن، وبإيرادات تقارب أربعة مليارات دولار سنوياً
في 14 أبريل 2015م توقف تصدير الغاز المسال من المنشأة بعد اعلان الشركة اليمنية للغاز نتيجة تدهور الاوضاع وبعدها بعام سمحت حكومة ما يسمى بالشرعية باستخدام جزء من منشأة بلحاف موقعا لقوات التحالف ومنذ ذلك الحين وحتى اليوم لازالت الامارات تسيطر على هذه المنشأة عبر قوات موالية لها وتحرم اليمنيين من تصدير الغاز المسال
حاولنا عبر الكثير من المصادر معرفة ما الذي تقوم به الامارات في هذه المنشأة وماهية الاستحداثات التي قامت بها
قبل ان نسرد المعلومات التي حصلنا عليها من مصادرنا المختلفة نعرج قليلا على الاستحداثات التي قامت بها الامارات في هذه المنشأة ومن خلال الخرائط الجوية وصور الاقمار الصناعية يتضح ان الامارات قامت بانشاء واستحداث العديد من المدارج لطيران الاباتشي كما هو واضح في هذه الصور.
الصورة (أ ) وتحوي ستة مهابط والى جانبها ورش الصيانة اما العربات الجانبية المتواجدة في نفس الصورة فهي بطاريات باتريوت وحاولنا التاكد من ذلك عبر مصادر مختلفة
كذلك في الصور الاخرى التي تظهر استحداث الامارات لهذه المهابط بهذا العدد يوحي النية التي تبيتها الامارات التي ترفض حتى اليوم الانسحاب من هذه المنشأة بعد ان وعدت اكثر من مرة انسحابها وفشلت كل تلك الجهود ولتخفيف تلك الضغوط لجأت الامارات الى حيلة اخرى من خلال الضغط على مايسمى بالحكومة الشرعية لاستبدال المسؤولين المناوئين لها بأخرين موالين .
والسؤال الذي يفرض نفسه هنا لماذا كل هذه الاستحداثات العسكرية في هذه المنشأة وما الحاجة لها غير اطالة امد السيطرة الاماراتية عليها واشغال المجتمع في شبوة بصراعات اخرى
بمقارنة الصور المنشورة عبر صور الخرائط ماقبل العام 2015 يتبين انه لا وجود لهذه الاستحداثات.
في الجانب الاخر من المنشأة الذي توضحه الصورة (ه) تظهر طائرة دون طيار والتي تستخدمها الامارات لرصد تحركات القيادات والمجاميع العسكرية المناوئة لها بحسب المصادر.
في الصورة (ع) تظهر طائرتان تتبعان الجيش اليمني وواضح من الصورة انهما اصبحتا خارج الخدمة تماما وكان بالامكان اصلاحها واعاده تشغيلها لولا الوجود الاماراتي بالمنشأة.
كما ترصد صور الخرائط العديد من المباني المستحدثة الى جانب المتارس وصور للعربات العسكرية مايعني ان الامارات حولت هذه المنشأة الى ثكنة عسكرية
وفي وقت سابق نشر موقع ميدل إيست آي" البريطاني تقريرا يفضح مؤامرات الإمارات في ميناء بلحاف النفطي بمحافظة شبوة اليمنية، بعد أن حوله إلى ثكنة عسكرية وسجون سرية.
في السياق تكشف المعلومات التي حصلنا عليها من مصادر عسكرية مختلفة عن تواجد لقوات فرنسية في المنشأة
وفي الوقت الذي تتحدث فيه التقارير عن تحرك امريكي فرنسي بتشغيل منشأة بلحاف الغازية واستئناف تصدير الغاز الا ان المعلومات التي حصلنا عليها تؤكد عن دور فرنسي واضح في استمرار الوضع على ماهو عليه بعد صفقة قامت بها شركة توتال مع الامارات لتصدير الغاز .
اجمالا وبحسب اسعار السوق العالمية يبلغ سعر الوحدة الحراريه من الغاز المسال 40 دولار. بينما قبل العام 2014 تباع الوحده ب3 دولار لك ان تتصور حجم الايرادات التي يمكن ان تحصل عليها اليمن من هذه المنشأة في حال لم تتوقف
اما خسارة المنشأة نتيجة السيطرة الاماراتية عليها ودخول العام الثامن لتوقفها تتجاوز اكثر من 50 مليار دولار
واذا كان هدف التحالف العربي المدعوم امريكيا من هذه الحرب التي شنت على اليمن انقاذ المواطن اليمني كما يقول اعلام هذه الدول الا ان الواقع عكس ذلك تماما وهو خنق وتجويع اكثر من 30 مليون يمني .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.