نائب المبعوث الأممي يغادر الرياض بعد جولة مباحثات مع مسؤولين يمنيين وسعوديين    في تفاصيل جديدة .. نجل القذافي يكشف ماحدث له في السجن مع شخصين من الثوار اعترفا له بهذه الحقيقة عن والده    الأرصاد يحذر من التواجد في بطون الأودية    التربية تعلن بدء العام الدراسي الجديد في 14 أغسطس المقبل    السعر الان .. اليكم التحديث الصباحي لأسعار الصرف للدولار والريال السعودي في صنعاء وعدن اليوم السبت    زلزال سياسي يضرب تونس بعد قرارات قيس سعيد وموافف الدول العربية تتصاعد    صراع العملة بين الحوثيين والشرعية .. الحوثي يمنع تداولها ويصنفها بالمزورة    مشاريع وهمية.. سيول الامطار تفضح فساد سلطة شبوة الإخوانية في الطرق    الدكتوراه بامتياز للباحث صادق عبدالله المغلس    الرئيس التونسي يقول إنه "لن يتحول إلى ديكتاتور"    غينيا الاستوائية تفرج عن ستة جنود فرنسيين احتجزتهم    قوات الأحمر تطلق النار على متظاهرين رافضين لانعقاد مجلس النواب في سيئون    حملة حوثية لإعتقال المشايخ .. اقتحام منزل شيخ قبلي بذمار واقتياده لجهة مجهولة    الجيش الأمريكي يعلق على كيفية تنفيذ الهجوم على ناقلة نفط قبالة عمان    حبس شخص على ذمة التحقيق لقتل زوجته خنقا ب«إيشارب»    القبض على 4 يمنيين ارتكبوا عدة جرائم في جازان    الراقصه صافيناز تثير ضجة واسعة على مواقع التواصل بنشر صور خطوبتها من داخل المسبح .. والصدمة من يكون العريس؟ شاهد    قصة فنانة شهيرة ذهبت لقضاء شهر العسل مع زوجها الفنان الشهير فعادت به جثة هامدة    الصين ترصد بؤرا جديدة لكورونا في أسوأ تفش للوباء منذ أشهر    نهائي روسي خالص في بطولة العالم للشطرنج للسيدات    طوكيو: بريطانيا تحرز ذهبية التتابع المختلط 4 مرات 100 م للسباحة المتنوعة    الكشف عن أكبر بؤر للإتجار بالبشر عالمياً في اليمن    استمرار خروقات هدنة الحديدة وغارات على مأرب والجوف    عشرة الف تذكرة ترفيهية لأسر الشهداء في حديقة السبعين    اليويفا يكشف عدد الجماهير المسموح في مباراة السوبر الأوروبي    الولاية في القرآن الكريم    خامس جريمة منذ بداية العيد في مناطق الحوثيين... رجل ثلاثيني يقتل شقيقة في حبيش    أميرة سعودية في أولمبياد طوكيو تسحر الجميع بجمالها الملائكي وصورها انتشرت حول العالم    الانتقالي الجنوبي يعلق على قرار البنك المركزي بعدن بضخ فئة الألف ريال القديمة الى السوق    قتلى في اب لأسباب حوثية    البنك الدولي يقدم 127 مليون دولار لدعم الأمن الغذائي وسبل العيش في اليمن    بعد توقف دام شهرين .. الأمم المتحدة تستأنف مساعي السلام في اليمن    بالفيديو: مغسلة موتى في السعودية تروي موقف مرعب حصل لها اثناء غسيل احد الموتى    تفاثيل إحباط هجوم وشيك على سفينة سعودية جنوب البحر الأحمر    طيران اليمنية تعلن تغيير مسار رحلاتها بسبب نفاد الوقود بمطار عدن    تأثير كورونا في الوظيفة الإنجابية للذكور    ماهي ظاهرة الفجر لمرضى السكري من النوع 2    وزير الإعلام: المحافظات الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي تحولت إلى أكبر بؤر للاتجار بالبشر    مصرع قيادات حوثية على أيدي أبطال الجيش في جبهات مأرب والجوف    نفاد الوقود يحول رحلات اليمنية إلى جيبوتي    متظاهرون في أبين يحملون الحكومة والمجلس الانتقالي مسؤولية تدهور الاوضاع وانهيار العملة    أول دعوة صريحة ومفاجئة من الإنتقالي لاستنساخ سياسات الحوثيين وتطبيقها في عدن " وثيقة "    17 ألف قطعة أثرية تعود مع الكاظمي من أميركا للعراق    الصحة العالمية تتوقع تجاوز إصابات كورونا ال200 مليون الأسبوعين المقبلين    الانتقالي يفاجئ "الشرعيةَ" ويعدّل سعرَ الصرف أُسوةً ب"ما هو معمول به في صنعاء"    فضل لا حول ولا قوة إلا بالله:    أقرأ وصيف.. 5 روايات فلسفية لا تشعرك بالملل    الاقتباسات المزيفة على السوشيال ميديا.. الجميع يكذب باسم دوستويفسكى ونزار    "روبرتو كالاسو عملاق الأدب الإيطالي" اتقن 8 لغات ودرس الهيروغليفية.. هل تعرفه؟    حضرموت: رئيس البرلمان يتفقد عدد من المشاريع ويلتقي قيادات وشخصيات سياسية واجتماعية    4 قتلى في تفجير حافلة فريق رياضي جنوب الصومال    الصحة العراقية: نواجه موجة وبائية أخطر من سابقاتها    غياب عربي لليوم الرابع على التوالي ...حصيلة اليوم السابع لميداليات أولمبياد "طوكيو 2020"    قيادي حوثي يكشف عن وجودقيادات كبيرة في صفوف الشرعية تعمل لصالح الحوثيين ...وقيادي مؤتمري يعلن رغبته بالعودة لمناطق سيطرة الحوثيين    أساسيات:في غدير خم انموذجا    وقفات بأمانة العاصمة تؤكد استمرار دعم المرابطين بالجبهات    من تخاريق مُنظّري آخر آخر الزمان    الضبيات مدينة تعانق السحاب .. حباها الله بالجو و جمال الطبيعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قبائل الشمال يأكلون مع الذئب ويبكون مع الراعي !!

أثبتت الأحداث والوقائع ،التي عصفت باليمن ،في عدة مراحل تاريخية ،أن جينات الغدر والخيانة ،صفات ذميمة، تأصلت لدى بعض القبائل الشمالية ،منذ الوجود التركي في اليمن، ثم التدخل المصري في الستينات ،عندما أرسل عبد الناصر، أكثر من 70 ألفاً من القوات المصرية، لنصرة ثورة 26 سبتمبر عام 1962م ,وقبلهم غدروا بالأتراك حتى دخل الموت كل قرية وبيت تركي ... ثم غدروا بالمصريين حتى بكت كل أم في قرى وريف مصر .. ثم غدروا بالجنوبيين منذ الغزو الأول للجنوب عام 1994م إلى العام 2015 م وما بينهما ،ونكلوا وقتلوا آلاف الرجال، واليوم يغدرون ببعضهم البعض، وخضعوا صاغرين لمليشيات إيران!!
إن هذه العقلية الإجرامية، متأصلة ومتجذرة لدى الكثيرين، وخاصة أبناء الهضبة، وهي ارث تتوارثه الأجيال ،واليوم تخلوا عن حليفهم ،وولي نعمتهم ،الرئيس السابق علي عبد الله صالح ،الذي كان يصرف لقبائل طوق صنعاء، أكثر من 13 مليار ريال سنويا، من أموال الشعب المنهوبة ،وينطبق عليهم المثل القائل : (يأكلون مع الذئب ويبكون مع الراعي ) كلهم طبيعتهم واحدة.. تبخر الحرس الجمهوري ،والفرقة الأولى مدرع ،والأمن المركزي ،والحرس الخاص ،وقبائل الطوق ومشايخهم ،وتهشمت النمور الكرتونية مثل : مقولة ،وضبعان، والسقاف، وغيرهم وتم شراء ولاءات قيادات المؤتمر الشعبي العام ،والضباط .. باع كل هؤلاء شرفهم العسكري ،والقبلي، والسياسي ،وتخلوا عن زعيمهم صالح، وتركوه وحيدا بمفرده يواجه الموت!!!! .
وتحققت نبوءة عمر الجاوي عندما تلاسن هو و صالح وقال له : يا جاوي أوعدك عندما تموت سأحضر جنازتك وقبرك وسأعمل لك تشييع رسمي ومزيكا!!
فرد عليه الجاوي قائلا : لا تتعب ولا تفكر بي يا علي اخبرني عنك : هل سيعملوا لك جنازة ويشيعوك وهل با تحصل لك قبر ؟!!
سبحان الله ودارت الأيام ولازال الحوثة يرفضون تسليم جثة صالح حتى اليوم !!.
ولقد هزتني رسالة ( منى الراوحي ) التي أطلقت صيحتها باسم نساء صنعاء وتناشد قبائل الجنوب والمقاومة الجنوبية بالقول �� دعوا الماضي فليس للنساء يد فيه ودموعي تسابق قلمي لم يعد لدينا رجال في الشمال وإلا ما تركوا عفاش يقتل في عقر داره ؟؟
أهانونا عندما تجمعنا أمام المستشفى نطالب بجثمانه خرجنا ورجالنا مختبئون كالجرذان وأولئك هم الذين اجتاحوا الجنوب عام 1994 واليوم يلبسون عباءات النساء ويخشون بطش الحوثي!!
وتناشد الراوحي رجال الجنوب بالقول : هبوا لنجدتنا ،ولكم الحق في قيام دولتكم ولا يشرفكم الوحدة، مع أشباه الرجال أسألكم بالله ألا تتخلوا عنا، فلم يعد معنا رجال يحمونا ،أنتم اليوم رجالنا ،وغداً والى الأبد ) انتهى
ولن نفتح مع منى صفحات الماضي، حيث أن كلماتها ،تفلق الصخر وتستنهض كل حر شريف في اليمن، ليس ثأرا لعفاش، ولكن من أجل عروبة اليمن، وسحق الرافضة المجوس، إننا معشر قبائل الجنوب ليس من طبعنا الشماتة في الموت، وليس من شيمنا الغدر والخيانة والتشفي، ونحن أهل حمية ونجدة ومروءة وشجاعة وصدق ووفاء ،ورجال الجنوب اليوم بقيادة البطل هيثم قاسم يدقون أبواب الحديدة ويصنعون النصر في جبهات القتال، ويتسابقون للموت ،ويلقون بأنفسهم ومعهم إخوتهم في التحالف، في أتون المعارك، والسهم الذهبي لن يتراجع ،ونقول لك : لبيك يا أختاه.. عارنا واحد ..وشرفنا واحد ..ومعركتنا واحدة ضد المجوس، والوفاء من طباعنا، والتسامح من شيمنا ،والمروءة من خصالنا، والخسة والغدر تركناها للمنبطحين في ديارهم يمضغون أعواد القات !!.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.