وزير النقل يبحث مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة مشاريع النهوض بقطاع النقل باليمن    السعودية تتخذ قرارات عليا بخصوص شطب الإيجارات عن المستأجرين وإلغاء الغرامات    اللاعب الذي تسبب في طرد ميسي لأول مرة في تاريخه من ملاعب الكورة يكشف التفاصيل    شاب سعودي يخدع زوجته السعودية ويتزوج عليها بمال الاولي    برلماني مصري يثير أزمة كبيرة مع الفنانين بتصريح غير مسبوق: "يسعون في الأرض فسادًا"    بالفيديو : شاهد أكبر حادث لعدد من السيارات المساربة للبترول في صنعاء    أول رد حكومي على تهديد "الانتقالي الجنوبي" يكشف عن "ابتزاز" للرئاسة    الدولار يبلغ ذروة شهر مع ترقب الأسواق لسياسة بايدن    السعودية تؤكد إصابة 3 مدنيين بمقذوف للحوثيين على إحدى قرى جيزان    الصحة السعودية تعتمد لقاحي أسترازينيكا ومودرنا بعد فايزر    وزارة الشباب تختتم برنامج التوعية والتثقيف بجامعة صنعاء    اكتشاف مقبرة أثرية عمرها 2500 عام في حضرموت    توقعات التحفيز الأميركي ترفع الذهب رغم صعود الدولار    مصرع ثالث قيادي بارز في ميليشيا الحوثي الارهابية بالحديدة "الاسم والصورة"    الحكومة اليمنية تتهم منظمات دولية بتصفية خصوماتها مع التحالف عبر ملف اليمن    مركز الأرصاد يحذر..كتلة هوائية باردة على المرتفعات الجبلية والهضاب    ثلاثة مؤشرات حقيقية لتعافي الريال اليمني أمام العملات الاجنبية خلال الايام القادمة    تحذيرات من عواقب إيقاف منظمة الصحة دعم المشتقات النفطية    نابولي يكتسح فيورنتينا في الدوري الإيطالي    الإمارات تسجل 3471 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم واحد    سقوط عدد من القتلى في محافظة إب    ديبورتيفو لوغو الإسباني يضم الموريتاني بكاري انداي    بداية الجولة الثانية من منافسات دوري الجالية اليمنية بنسختة التاسعة    النفط بأدنى مستوى في أسبوع مع صعود الدولار ومخاوف كورونا    السعودية : العفو عن مقيم يمني من القصاص برعاية أمير عسير والسفير السعودي يعلق    وزير السياحة يعلق على تدمير الحوثيين لقصر السُخنة التاريخي    ترامب يناقش مستشاريه لإصدار عفو عن نفسه برفقة 100 آخرين    حملات هستيرية للمليشيات الحوثية في الحيمة وتدمير منازل واختطاف 95مواطناً بينهم أطفال    هدنة غير معلن عنها تسري في اليمن بين الحوثيين والحكومة الشرعية    أسعار الخضروات والفواكه في صنعاء وعدن ليومنا هذا    ضبط عصابة تتاجر بالقطع الأثرية بتعز    دفاعات الجيش الجوية تسقط طائرة مسيرة حوثية في الصفراء بصعدة    الحكومة الشرعية تفاجئ الجميع و تعلن الحرب على فساد المنافذ وسط تراجع كبير لسعر العملة    اعضاء مجلس الشورى يؤيدون قرار رئيس الجمهورية بتعيين رئيس ونواب للمجلس    تعرف عليها.. هذه هي اسباب الام الظهر وما أفضل الطرق لتخفيفه؟    اول تعليق اماراتي على بيان المجلس الانتقالي الجنوبي الرافض لقرارات الرئيس هادي    احدها يتعلق باليمن.. أول قرارات "بايدن" التي سيوقع عليها يوم التنصيب    استعداد امني واسع في امريكا لهذا السبب!!    تعرف عليها.. اول منطقة يمنية تحدد مهور الفتيات وتفرض عقوبات على المخالفين (وثيقة)    تسهيلات في تكاليف فحص كورونا لليمنيين المقيمين في مصر (وثيقة )    المكلا_انترنيوز الدولية تختتم البرنامج التدريبي في بناء القدرات الاعلامية لثلاث اذاعات مجتمعية    14 عامًا على رحيله... هكذا غدرت أمريكا بصدام    مانشستر سيتي يقسو على كريستال بالاس    وكيل محافظة المهرة لقطاع التعليم يتفقد سير العملية الامتحانية في جامعة العلوم والتكنولوجيا    عانت من صداع مدة 13 يوماً وكانت الصدمة    الأجهزة الأمنية في تعز تضبط عصابة تتاجر بالقطع الأثرية    ماذا ينتظر الخطوط القطرية بعد فتح أجواء الخليج أمامها؟    مليشيا الحوثي تهدم أقدم معلم تاريخي وأثري في الحديدة وتسوية بالأرض لصالح أحد مستثمريها (صور)    احتفاء واسع بأوساط المغتربين والسعوديين بعالم يمني كبير في "الرياض"    الرئيس الفرنسي يرفض نقل رفات رامبو إلى مقبرة العظماء    ندوة علمية توصي بتعزيز إجراءات حماية الآثار بمأرب    تأهل المنتخب الروسي إلى الدور الثاني بكأس العالم لكرة اليد "مصر 2021"    ماونت يمنح تشيلسي نقاط فولهام    هل يجوز كتابة «ما شاء الله» على السيارة؟    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    إصدار أول تأشيرة عمرة لمواطن يمني إيذانا بافتتاح الموسم الحالي    قالوا وما صدقوا (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خلع المرأة للرجل ستار أسود لخلفية مجهول
نشر في أنصار الثورة يوم 23 - 02 - 2013

كل مخلوق على وجه هذه المعمورة بغض النظر عن نوعه واصله وفصله يتحدى بكل ما اعطي من قوة وسلطة ونفوذ ليثبت نفسه في مختلف الجبهات، في المنزل ،المدرسة ،الجامعة وعلى مكاتب وميادين العمل.
اما هنا فهذا المخلوق قد يكون أم وأخت، ربة منزل وامرأة عاملة، المرأة اليمنية مثلها مثل أي امرأة أخرى في العالم لديها الطموح والأحلام والقدرة الكافية حتى تعمل وتحقق وتنتج في كل مجالات الحياة حيث لا تكون عالة على المجتمع ومشكلة على اخيها الرجل، خاصة في ضل القوانين التي ضمنت للجميع حق العيش .
والمرأة جزء من المجتمع الذي تحكمه هذه القوانين، وبالتالي يجب أن يكون لها نصيب منها، ما لها وما عليها.
"السياسية" بحثت في القانون اليمني وما يقدمه للمرأة، لحمايتها وضمان حقها ومن اهم هذه الحقوق الخلع الذي كفله القانون للمرأة ان كان الرجل مقصرا في واجباته ولا يستطيع الايفاء بها ولكن بعد هذا هل تقبل المرأة بالزواج من رجل خلع من زوجته السابقة :
من خلال الحقائق كلها والاسباب نستطيع الحكم على الرجل ..
تقول ام أحمد المقطري لها تجربة ومسعى في موضوع كهذا حيث انها تقول : تقدم لابنتي التي تجاوزت الثلاثين رجل أربعيني خلعته زوجته وعلم الجميع بذلك، وهو رجل متزن واعتبره زوجا مثاليا لابنتي ولكن الأقدار حالت دون التفاهم بينه وبين زوجته السابقة فخلعته ولها أسبابها في ذلك.
وتابعت :عندما قابل زوجي الرجل وجد فيه جميع الصفات التي تؤهله لأن يكون زوجا مثاليا دونما النظر لحياته السابقة التي انتهت بالخلع، خاصة بعد أن فسر لنا أسباب الخلع والتي كان من أهمها السقف العالي للطلبات من قبل زوجته الأولى في وقت لا يملك هو سوى راتبه الشهري الذي لا يتجاوز ثلاثين الف ريال يمني، حيث طلبت زوجته الخلع منه لأنها غير قادرة على العيش معه.
زهرة النرجس تقول حسب الظروف الي كانت عايشه فيها المرأة ولا يمكن أن نعمم.. ومعاملة زوجها لها
وبالنسبة للرجل نفس الاشياء...يعني من خلال الحقائق كلها والاسباب نستطيع الحكم على الرجل .
سلوى السحاري ترى ان الطبيعة النفسية للمرأة ونشأتها الاجتماعية ونظرتها للأسرة هي السر في رفضها للزواج من "مخلوع" فهي تحرص دائما علي أن تحتضن الأبناء وتقدس الحياة الزوجية، والطلاق آخر شيء في حياتها ولا تفكر في الإقدام علي هذه الخطوة الا نتيجة تصرفات الزوج معها سواء بإهانتها أو هجره لها وغيرها من الأمور التي تدفعها رغما عنها لطلب الطلاق وأحيانا أخري الخلع، ومن هنا تتردد أي سيدة أو فتاة عندما يتقدم للزواج منها "زوج مخلوع" وتكون النتيجة الرفض قطعا!.
معادات ألف رجل ولا مداهنة امرأة
محمد الأمير علق عن دور الرجل في قصور النظرة اليه بسبب الخلع الذي تقوم به الزوجة :هنالك مقولة مشهورة ..مفادها معادات ألف رجل ولا مداهنة امرأة ...وعليه فالمخلوع باعتقادي وضع نفسه في موقف لا يحسد عليه ..فان من تمام الرجولة الاعتزاز بالنفس والانفة وان الرجل الذي يقبل ان تخلعه امرأة منقوص الرجولة لأنه يملك حلولا افضل أولها فإمساك بمعروف او تسريح بإحسان ...فقبل ان يخلع كان يملك مبادرة الطلاق بالحسنى ...
حنين : المرآة لا تخلع من فراغ اذا كانت اخلاقه غير كويسة ومعاملته سيئة ولا يخاف الله فيها طبعا مستحيل ان
ترضي اخره بزوج به واحياناً اهل الزوجة يطلبوا منها الخلع لان زوجها ليس من مستواها وهذا الشيء حاصل ليش لا .
اما سامية المطري فتقول : لكل حادث حديث ومعرفة الأسباب هي التي توفر الموافقة من عدمها.
لحظة ....
بقدر ما كانت الزوجات ترفض ذل "بيت الطاعة" يكره الرجال الآن الخلع ويعتبرونه إهانة لرجولتهم ؛ خاصة أن غالبية النساء ترفضن الزواج من الرجل المخلوع ، ويعتبرونه سيء السمعة أو منقوص الرجولة ؛ فلأول مرة في تاريخ مجتمعنا الذكوري لا يكون الرجل هو سيد القرار؛ وهو الذي كان طول عمره سيد قراره ، بيده المنح والمنع ، الآن فارس عصره وأوانه يترجل ، الأمر الذي يسبب له إحساساً داخلياً بأن كافة النساء تهزأ منه في قرارة أنفسهن .
مرام الشبواني تنصح كل الفتيات الذي يتقدم لهن ممن مروا بتجربة الخلع بقولها : باعتقادي ان اي امرأة يتقدم اليها مخلوع عليها ان تفكر جيدا قبل اتخاذ اي قرار لان هذه الشخصية وليدة موقف يجعها متهمة اما بالتقصير او بالخداع.
نسيم جمال :على حسب اقتناعي بالشخصية اللي راح ارتبط به وما يهمني السابق وما يهمني هو الحاضر .
عبير المطري اجابت عندما سألناها هل تقبل الزواج من رجل خلعته زوجته من قبل وقالت: قبل أن اوافق على هذا اعرف شخصية الرجل وسبب خلع أمراته السابقة .. أن كان يستحق فأنا أقبل أنا كان لا يستحق لا أقبل وارفض بشدة.
والكثير من الآراء بالنسبة للفتيات فاغلبهن اتفقن على عدم الارتباط بشاب تخلع من قبل , لأن هذا دليل على ضعف شخصيته , رغم أن معظمهن لا ينكرن وجود سيدات وزوجات مفتريات أو تافهات , ولكن هناك بعض الفتيات اللاتي ترين أنه يمكنهن الزواج من رجل سبق خلعه لو شعرن أنه كان مظلوما وأن تمسكه بعدم الطلاق هو عدم رغبته في هدم الأسرة بسهولة وأمله في الاصلاح ورغبته في الحفاظ على الأسرة خاصة في حالة وجود اولاد.
*******************
رجل مخلوع اصبح هذا الاسم مشبوها في مجتمعاتنا اليمنية رغم أن هذه الظاهرة لازالت غير منتشرة الا انه يرى بانها عيب لا يغتفر حيث أن هذا المسكين وجد نفسه مخلوعاً بحكم قضائي ,, اعطاه القانون تأشيرة الحرية جبرا أو طوعاً فربما هو لم يكن يسعى إليها و لا أراد الانفصال '' فتم خلعه بقوة القانون قد يكون رجلا خبيثا أراد أن يتملص من التزامات الطلاق المادية
فتركها معلقة حتى إشعار آخر فأنصفها الدين و أعطاها رخصة رحيمة لترد له ماله لتفتدي نفسه و قد يكون رجلا محباً لم يرغب في هجر زوجه و تشريد أسرته لا أحد يعلم وجه الحقيقة في الأمر سوى ,, الأثنين.
القانون لم يطالب الزوجة بإبداء أسباب مقنعة كما في حالة الطلاق فقط عليها أن ترد له مقدم الصداق،
و أن تعترف أنها تخشى ألا تقيم حدود الله لكن هل لدى الرجل القابلية بالزواج من امرأة خلعت زوجها من قبل؟
العذر المقنع يدفعني لذلك ...
محمد تاج الدين : من وجهه نظري يجب اولا التأكد من خلع المرأة لزوجها إذا كان السبب مقنع مثلا الزوج يتعاطى المخدرات او مثلا لا يصلي او مثلا يقلل من شأن زوجته باستمرار ودائما ما بتعرض لأهلها بمكروه في هذه الحالة انا مع المرأة الخالعة لان حقها قد هضم ولديها فرصه في التجديد ولا مانع لدي بأن تكون زوجتي.
هلال الوجيه : من الصعب على أي شاب أن يقبل ان يرتبط بفتاة خلعت زوجها قبل كده، على اعتبار أن ذلك دليل على شدتها وربما تفاهتها لآنها قبلت ان تضحى بمصير اسرتها بإصرار وعناد خصوصا في حالة وجود ابناء ,لأن الابناء في النهاية هم ضحايا الخلع ,ومن المفترض ان الأم هي أخر من يضحى باستقرارهم وراحتهم داخل الأسرة.
قوة شخصية
وفي حال أن القضاء يعد الخلع حصن للمرأة فهي تحصل علي الطلاق دون الانتظار في المحاكم سنوات طويلة كما كان يحدث من قبل، فعلي الرغم من أنه قرار صعب للمرأة إلا أنه يكون الملاذ الأخير للتخلص من علاقة زوجية فاشلة، ومن هنا فهو يعد أحد مكاسب المرأة التي تحصل عليها باتخاذ قرارها المناسب متى لزم الأمر.
مهند قبان يعرف بعض الشخصيات التي مرت بهذا الوضع ويقول : اعرف بعض الزملاء الذين مروا بمرحلة كهذه رغم أن الرجل يفي بكل متطلباته والتزاماته الا أن قوة الشخصية احيانا للمرأة تكون هي السبب وراء ذلك.
محمد شمسان: بصراحة انا اذا فكرت سأكون فخور جدا بشيء مثل هذا ليس لشيء الا أني ارى بأن هذه المرأة صاحبة شخصية قوية ... وهي وفرت على نفسي عنا البحث عن صفاتها وما يجب أن يتناسب ويتناف مع شخصيتها وعندما افكر فيها في البداية هل سأكون قدها...وفي الاول والأخير الرجل يعرف لماذا يخلع ... اما المرأة فهي صاحبة حق.
رأفت العواضي : اتزوجها اذا كانت مظلومة من زوجها وكان السبب واضح .. اما لو كان السبب غير معروف لا طبعا.
اما يوسف براء فيترك القبول على المسببات بكونها المحدد يقول : قصة الخلع لها مسببات أدت الى ان تطلب المرأة الخلع ولا مانع من الزواج منها إذا توفرت فيها الصفات المطلوبة من خلق ودين وجمال.
شهرة المرأة (ثمرة الخلع)
لكي نكون منصفين وعادلين علينا أن نشير إلى أن كل النساء اللواتي يطلبن الخلع لا يتمتعن بكامل قواهن العقلية ؛ فهناك من تخلع زوجها لأنها تريد أن تتبع موضة الخلع وتتباهى وسط صديقاتها بأنها خلعت زوجها، أو تقليداً لبعض الأفلام تلي تشجع على ذلك ، وهناك أخريات يعتبرن أنفسهن محور الكون - على الأقل بالنسبة لأزواجهن- فيعاقبنه على أي خطأ بالخلع وللأسف هنا تثبت المرأة ضعفها في الاستمرارية على ذمة الحياة الزوجية.
سلمى المعافا استاذة تنتقد بعض حالات الخلع التي تحصل وتأكد بأن : ليس كل حالات الخلع التي تحصل في مجتمعنا اليمني وهي قليلة تعد صحيحة وفقاً للشرع بالنسبة للنساء لأن بعض النساء التي تتجرا على شيء مثل هذا فقط من باب ان الناس يقولوا هذه المرأة قوية او شجاعة فقط رغم أن الرجل يستطيع بالقيام بما عليه في حال مساندة المرأة له ،وانا اقول بأن أي مرأة تقبل على شيء كهذا تعد فاشلة لأنها لم تستطع اعانة زوجها على المتطلبات الحياتية.
أحمد الموهبي : المرأة عندما تحاول الخروج عن اشياء ليست من حقها هي فقط تحاول أن تقارن نفسها بالرجل وللأسف تستمر في محور واحد وفي الأول والأخير هي امرأة والنماذج موجودة بادرن بطلب الخلعن وخلعن وتكتشف فيما بعد بأنها مخطئة .
كل فرد حرية التصرف في ما يملك في حدود معينة ووفق ضوابط واسس معلومة ولأن خلع المرأة لزوجها يأتي نتيجة لوصولها إلى أبواب مسدودة في علاقتها معه، حيث تكون قد سلكت جميع الطرق وانتهت إلى نهاية بائسة، كما أن المرأة تحمل مشاعر فياضة وتكون مرتبطة وبشدة بحياتها وأسرتها، وعندما تطلب الخلع تكون قد وصلت إلى مرحلة اللاعودة، مرحلة تستحيل فيها الحياة مع الزوج، ورغم رغبة المرأة في الخلع، إلا أنها تواجه فيما بعد النظرة الاجتماعية السيئة من المجتمع، الذي يتوقع منها أن تحتمل كل شيء للحفاظ على أسرتها، وأن خيار الطلاق هو خيار الرجل، حيث إن القيود والعادات والتقاليد التي تربيت عليها المرأة لا بد وأن تخضع للرجل، وهي بالخلع تخالف هذه النظرة، ولكنها تتجاهل كل ذلك وتصل إلى باب مسدود فلا يهمها أي شيء، وتصل لمرحلة عمى المشاعر، بحيث تتخذ قراراً صارماً بتغيير حياتها، كما أنها تحتاج إلى فترة زمنية للعودة إلى ذاتها؛ لأن أي انفصال في الحياة الزوجية يؤثر نفسياً على المرأة سواء أكان بالخلع أو الطلاق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.