قوات فرنسية تصل شبوة    تواصل الاشتباكات المسلحة بشبوة وتبادل قصف مدفعي    صلح قبلي ينهي قضية مقتل الشيخ صالح بن صالح الشمج في سنحان بصنعاء    عدن : إتلاف 2415 كرتون من الدجاج المستور    خبر سار ..توحيد السياسة النقدية في صنعاء وعدن وصرف المرتبات في هذا الموعد    القمرية والوحدة    المركز الأمريكي للعدالة ينتقد بشدة قرار انشاء نيابة للصحافة والنشر الإلكتروني في اليمن    في عملية نادرة ازالة 43 حصى من كليتي مريض بصنعاء    تفاصيل زيادة الطلب على الكهرباء في الدول العربية ودول عظمى تغرق بالظلام    هذه الفاكهة معجزة ربانية لأنها تمنع نمو الخلايا السرطانية وتقضي عليها نهائيا خلال 24 ساعة    الكلمة الفصل لاحرار اليمن    صدمة غير متوقعة ..شاهد ماذا المليشيات الحوثية من طلاب المدارس    ميزات جديدة لمستخدمي "تليغرام"    صنع بارض ساك    المرور السعودي يعلن إعفاء قائدي جميع المركبات هذه من رسوم التجديد وكل غرامات التأخير.    هذه هي الدول الأكثر أمانا في حال وقوع حرب نووية .. لن تصدق من هي؟    لن تصدق ما سيحدث لجسمك عند تناول التين الشوكي بهذه الكمية.. اعرف المشكلة فوراً    هذه العشبة تعالج النقرس والملاريا وآلام المفاصل وانسداد الأمعاء والأرق والكثير من الأمراض دون الحاجة للأدوية    هذا ما تضمنته دعوة محافظ شبوة للقوات الخاصة .. تفاصيل اكثر    أضرار في مخيمات النازحين بالزهرة والقناوص    توزيع الحقيبة المدرسية لأبناء الشهداء في المراوعة بالحديدة    يمنية من تعز تقتل زوجها بالرصاص وتخفيه تحت سرير النوم    المخابرات الحوثية تعتقل اكاديمي بصنعاء لانه طالب بصرف مرتباته    مناقشة أداء مناطق الكهرباء بالمحافظات    البروفيسور الترب:حزب الاصلاح لم يستوعب الدروس    حقيقة خطوبة النجمة بلقيس على نجم المنتخب السعودي    الحوثي يفرض الزكاة على طلبة المدارس    تفجير مسجد بكابول يخلف عشرات القتلى والجرحى    بعد إدانته بالاعتداء الجنسي على مريضاته..مصير غير متوقع لطبيب مشهور    شاهد .. خطوبة ولي عهد الاردن على الحسناء السعودية " من هي ."    محكمة الإرهاب السعودية تحكم على طالبة بالسجن 34 عاما بسبب تغريدة في تويتر    هل اشترط لاعب الأهلي الرحيل للهلال السعودي؟    مؤسسة المياه "عدن" تخطر سكان مدينة المعلا بالامر المهم    اخ يقتل اخوه في بيت الحنش بدلال    لماذا الترويج للحرب في وادي حضرموت؟؟    فريق العاصمة باريس محرومون من الشاي المثلج والمشروبات الغازية!    بالصور.. أنس جابر وأزارينكا تبلغان ربع نهائي زوجي سينسيناتي    أمن عدن يلقي القبض على متهم برمي قنبلة صوتية في خور مكسر    المعلم الجنوبي.. عزيز قوم ذل    سيلفا يضغط على برشلونة    تشيلسي يحقق في شائعات الهتافات العصنرية ضد الكوري سون    تعليق عمل 70عضو نيابة    شاهد بالصور / السماء تمطر حبات برد قاتلة في اب    الصحة العالمية: وفاة 77 يمنياً وتضرر 35 ألف أسرة جراء الأمطار الغزيرة    شرطة ليفربول تحذر رونالدو لهذا السبب!    تصفيات دوري ابطال اوروبا ... بنفيكا يحقق فوزا ثمينا أمام دينامو كييف    مجاعة وشيكة وغلاء فاحش..جبايات الحوثي تضاعف معاناة اليمنيين    تضرر معلم أثري هام بصنعاء جراء الامطار(صور)    عالم آثار مصري: مكتشف مقبرة توت غنخ آمون لص    عضو مجلس القيادة الزُبيدي يثمن جهود وزارة الشباب والرياضة في تفعيل الجانب الرياضي    الكبسي يزور حصن غيمان الأثري    مكتب الزكاة بريمة يواسي أسرة منكوبة    شاهد: نادية الجندي تحدث ضجة بآخر تصريحاتها عن فنانة تسعى لتشويه صورتها    شاهدي: جمال وفخامة قصر الملكة رانيا    وزير النقل يمنع حركة الباصاصت على خط الوديعة    السبب الحقيقي لإغلاق منفذ الوديعة الحدودي مع السعودية    اغلاق منفذ الوديعة الحدوديه الرابط بين اليمن والسعودية أمام المسافرين..لهذا السبب المفاجئ    عبدالله باكدادة.. الرحيل الموجع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خطوة واحدة تفصل عرب أفريقيا عن الدور الحاسم
نشر في يمني سبورت يوم 13 - 06 - 2013

بدو منتخبات مصر وتونس والكوت ديفوار وإثيوبيا والكونغو مرشّحةً بقوة لحجز بطاقاتها إلى الدور النهائي من التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل عندما تخوض الجولة الخامسة قبل الأخيرة بعد غد السبت والأحد المقبل.
وتتصدّر المنتخبات الخمسة مجموعاتها وهي بحاجة إلى الفوز للتأهل إلى الدور النهائي الحاسم بغضّ النظر عن نتائج باقي المباريات، كما أنّ التعادل قد يؤهلها أيضاً خصوصاً مصر وتونس والكوت ديفوار والكونغو في حال تعثّر المطاردين المباشرين.
ويطمح الفراعنة إلى مواصلة المشوار الرائع في الدور الثاني في سعيهم إلى بلوغ النهائيات للمرة الأولى منذ عام 1990، وذلك من خلال تحقيق الفوز الخامس على التوالي.
ويبدو المنتخب المصري الوحيد الذي حقّق العلامة الكاملة حتّى الآن في التصفيات، مرشّحاً بقوّة لكسب النقاط الثلاث أمام موزامبيق لاعتبارات كثيرة بينها الفوارق الكبيرة بين المنتخبين والمعنويات العالية للفراعنة والمهزوزة لموزامبيق التي لم تذق طعم الفوز حتّى الآن وتبخّرت آمالها في المنافسة على بطاقة المجموعة.
ويمكن أن يتأهّل المنتخب المصري في حال سقط في فخّ التعادل وذلك شرط تعثّر مطاردته المباشرة غينيا أمام ضيفتها زيمبابوي، وإن كان ذلك مستحيلاً كون غينيا تلعب على أرضها وجمهورها وكانت سحقت ضيفتها موزامبيق 6-1 في الجولة الماضية الأحد الماضي.
وتتصدّر مصر المجموعة السابعة برصيد 12 نقطة مقابل 7 نقاط لغينيا علماً بأنهما سيلتقيان في الجولة الأخيرة في 6 أيلول/سبتمبر في القاهرة.
ولا تختلف طموحات المنتخب التونسي عن الفراعنة، فهو بدوره يرصد الفوز لحسم التأهّل قبل الجولة الأخيرة عندما يحلّ ضيفاً على غينيا الاستوائية الثالثة برصيد 4 نقاط.
ويسعى رجال المدرب نبيل معلول إلى تعويض تعثّرهم أمام سيراليون في الجولة الماضية (2-2) وكسب النقاط الثلاث التي تمنحهم بطاقة الدور النهائي عن المجموعة الثانية كونهم يبتعدون بفارق 5 نقاط عن سيراليون التي تحلّ ضيفةً على الرأس الأخضر.
وكان المنتخب التونسي الذي يبحث عن المونديال بعدما غاب عن النسخة الأخيرة في جنوب أفريقيا، أفلت من الخسارة أمام سيراليون عندما أدرك له فخر الدين بن يوسف التعادل في الدقيقة الأخيرة.
وترصد الكوت ديفوار الفوز أمام مضيفتها تنزانيا الأحد المقبل لحسم بطاقة المجموعة الثالثة وهي تملك كلّ الأسلحة اللازمة لذلك بدءً من تشكيلتها المدجّجة بالنجوم وصولاً إلى المعنويات العالية للاعبيها عقب الفوز الكبير على مضيفتها غامبيا 3-صفر السبت الماضي.
وتتصدّر الكوت ديفوار المجموعة برصيد 10 نقاط بفارق 4 نقاط أمام تنزانيا الساعية إلى محو خسارتها أمام المغرب 1-2 السبت الماضي أيضاً والإبقاء على آمالها في حجز بطاقة المجموعة خصوصاً وأنّ الجولة الأخيرة تشهد مواجهتها لغامبيا المتواضعة، فيما تلتقي الكوت ديفوار مع المغرب في قمّة نارية في حال فوز الأخير على غامبيا السبت.
ويتشبّث المنتخب المغربي بالأمل الضعيف في التأهّل وهو يمنّي النفس بخدمة من تنزانيا للبقاء في المنافسة حتّى الجولة الأخيرة.
وتملك الكونغو بقيادة مدربها الفرنسي الجنسية الجزائري الأصل كمال جبور مصيرها بيدها عندما تستضيف بوركينا فاسو ضمن منافسات المجموعة الخامسة.
وتدرك الكونغو صاحبة 10 نقاط جيّداً أنّ الفوز سيمنحها بطاقة الدور النهائي وهي تعوّل على عاملي الأرض والجمهور لمواصلة مشوارها الرائع في الدور الثاني حيث لم تتذوّق الهزيمة حتّى الآن، وعلى صلابة خط دفاعها الذي لم تهتز شباكه مدّة 360 دقيقة.
في المقابل، تعتبر المباراة فرصةً أخيرةً لبوركينا فاسو وصيفة بطلة القارة السمراء التي خسرت 3 نقاط ثمينة من مباراتها أمام الكونغو بالذات عندما التقتا ذهاباً في واغادوغو حيث تعادلتا سلباً بيد أنّ الاتحاد الدولي منح نقاط المباراة للضيوف بسبب إشراك أصحاب الأرض لاعباً غير مؤهّل.
وفي المجموعة ذاتها، تلتقي الغابون مع النيجر في مباراة مهمّة للأولى كونها تملك 5 نقاط وتسعى إلى الفوز للاقتراب من الكونغو في حال خسارة الأخيرة.
وتتّجه الأنظار إلى أديس أبابا حيث تقام القمّة الساخنة بين إثيوبيا المتصدّرة (10 نقاط) وجنوب أفريقيا المطاردة المباشرة (8 نقاط).
وتمنّي إثيوبيا النفس باستغلال عامل الاستضافة لتحقيق الفوز وحسم أمر التأهّل قبل الجولة الأخيرة التي تحلّ فيها ضيفةً على جمهورية أفريقيا الوسطى.
وضربت إثيوبيا الساعية إلى بلوغ المونديال للمرة الأولى في تاريخها، بقوّة في الدور الثاني، فبعد تعادلها مع مضيفتها جنوب أفريقيا 1-1 في الجولة الأولى، حقّقت 3 انتصارات متتالية خوّلتها الريادة بفارق نقطتين أمام جنوب أفريقيا التي تسعى إلى الإبقاء على آمالها في المنافسة وإن كانت مطالبةً بالفوز في أديس أبابا لخوض الجولة الأخيرة بارتياح كبير لأنها تلعب على أرضها وأمام جماهيرها مع بوتسوانا صاحبة المركز الأخير.
وفي المجموعة ذاتها، تلعب بوتسوانا مع جمهورية أفريقيا الوسطى في مباراة هامشية.
في المقابل، يأمل المنتخبان الليبي والجزائري في قطع شوط كبير نحو التأهّل عندما يستضيف الأول توغو غداً الجمعة، ويحلّ الثاني ضيفاً على رواندا.
في المباراة الأولى، تسعى الجزائر إلى الفوز الثالث على التوالي والرابع في التصفيات عندما تلتقي مضيفتها رواندا صاحبة المركز الأخير.
ويأمل رجال المدرب الفرنسي البوسني وحيد خليلودزيتش في كسب النقاط الثلاث أقله للبقاء في الصدارة التي انفردوا بها في الجولة الماضية بعد تعثّر مالي الشريكة السابقة أمام رواندا 1-1.
كما يتمنّى الجزائريون في تعّثر مالي مرةً أخرى لخطف بطاقة المجموعة في حال فوزهم على رواندا، بيد أنهم يدركون أنّ المهمّة لن تكون سهلةً خصوصاً أمام منتخب بمعنويات عالية بعد تعادله الثمين في باماكو.
وتلعب رواندا دون مركّب نقص بعدما خرجت خالية الوفاض من المنافسة وبالتالي سيكون همّ الجزائريين تفادي الخسارة للحفاظ على فارق النقطتين أمام مالي قبل مواجهتهم المصيرية في الجولة السادسة الأخيرة في الجزائر العاصمة.
وفي المجموعة ذاتها، تسعى مالي إلى التعويض عندما تلاقي بنين الثالثة حتّى تؤجّل الحسم إلى الجولة الأخيرة.
وتملك الجزائر 9 نقاط مقابل 7 نقاط لمالي و4 نقاط لبنين و2 لرواندا.
وفي المباراة الثانية، يسعى المنتخب الليبي إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور لاستعادة نغمة الانتصارات التي غابت عنه في الجولتين الأخيرتين وتحقيق الفوز الثاني في التصفيات لضمان على الأقل البقاء في الصدارة التي يتقاسمها مع الكاميرون التي تنتظرها قمّة نارية أمام مضيفتها الكونغو الديموقراطية الثالثة بفارق نقطة واحدة خلف المتصدّرين.
بيد أنّ مهمّة ليبيا لن تكون سهلةً أمام توغو التي تتخلّف بفارق نقطتين ولا تزال حظوظها قائمةً في المنافسة على بطاقة الدور النهائي.
وكانت توغو أنعشت آمالها بالتأهّل إثر فوزها على الكاميرون في الجولة الماضية يوم الأحد.
وتقام المباراة في طرابلس بقرار من الاتحاد الدولي بعدما كانت مقرّرة في بنينة بالقرب من بنغازي التي شهدت أعمال عنف الأحد الماضي أوقعت 31 قتيلاً وأكثر من 100 جريح في مواجهات بين كتيبة ثوار سابقين ومتظاهرين، ما أدّى إلى مخاوف لدى التوغوليين الذين سيغيب عن صفوفهم أكثر من لاعب أساسي لرفضهم السفر إلى ليبيا خاصةً القائد ألكسيس روماو الذي أوضح أنّ باقي أفراد المنتخب يخشون من تكرار حادثة كابيندا على هامش كأس الأمم الأفريقية في أنغولا عام 2010 عندما تعرّضت الحافلة التي كانت تقلّ المنتخب التوغولي إلى هجوم مسلّح أدّى إلى وفاة اثنين من الوفد.
وغادر روماو وزميله جوناثان آييتي الذي يلعب في صفوف بريست الفرنسي فندق المنتخب في العاصمة التوغولية لومي باتجاه فرنسا الاثنين الماضي.
واعتبر لاعب وسط مرسيليا بأنّ الصرخة التي أطلقها حول تأمين سلامة لاعبي توغو لم تلق الصدى المطلوب لدى الجهات الرياضية العليا وذلك على الرغم من نقل مكان المباراة من بنغازي إلى طرابلس مشترطاً تواجد رئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر في طرابلس وعلى مقاعد اللاعبين الاحتياطيين.
وسيحاول المنتخب الليبي استغلال هذا الخلاف بالذات لكسب النقاط الثلاث في ثاني مباراة رسميّة له في طرابلس منذ أكثر من عامين.
وفي المجموعة ذاتها، تلتقي الكونغو الديموقراطية مع الكاميرون في قمّة ناريّة يسعى من خلالها الطرفان إلى الانفراد بالصدارة في حال تعثّر ليبيا وتوغو.
وتملك ليبيا 6 نقاط بفارق الأهداف أمام الكاميرون وبفارق نقطة واحدة أمام الكونغو الديموقراطية ونقطتين أمام توغو صاحبة المركز الأخير في المجموعة التاسعة.
ويحتدم الصراع في المجموعة الرابعة بين زامبيا المتصدّرة (10 نقاط) وغانا الثانية (9 نقاط) عندما تستضيف الأولى السودان صاحب المركز الأخير بنقطة واحدة، وتحلّ الثانية ضيفةً على ليسوتو الثالثة بنقطتين.
ويسعى المنتخبان الزامبي والغاني إلى الفوز للإبقاء على آمالهما في المنافسة على بطاقة المجموعة قبل القمّة المرتقبة بينهما في الجولة الأخيرة في غانا.
وتبقى المنافسة مفتوحةً على مصراعيها في المجموعة العاشرة على غرار الرابعة حيث لا تزال حظوظ المنتخبات الأربعة قائمةً للظفر بالبطاقة الوحيدة إلى الدور النهائي.
وتلعب السنغال المتصدّرة (6 نقاط) مع مضيفتها ليبيريا الرابعة الأخيرة (4 نقاط)، وأوغندا الثانية (5 نقاط) مع أنغولا الثالثة (4 نقاط).
وتسعى السنغال إلى وقف نزيف النقاط في مبارياتها الثلاث الأخيرة التي سقطت فيها في فخّ التعادل بعد بدايتها القوية في الدور الثاني بالفوز على ليبيريا بالذات 3-1، فيما تأمل أوغندا في مواصلة صحوتها بتحقيق الفوز الثاني على التوالي بعد تعادلين وخسارة. أما أنغولا فتطمح إلى فكّ النحس الذي لازمها في المباريات الأربع الأولى (4 تعادلات).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.