كورونا يضرب المملكة بقوة وتسجيل أعلى حصيلة.. وطبيبة تحذر من دخول الموت إلى كل منزل    انطلاق البرنامج التدريبي بناء المجتمعات المستدامة من خلال التدريب على الإبتكار الإجتماعي وريادة الأعمال الخضراء في المكلا    فستان رانيا يوسف يثير الجدل مجددا    رسائل قصيره الى الرفيق احمد علوان الزكري    قبائل "وائلة" تتداعي الى "حزم الجوف" عقب مقتل أحد أبنائها بنيران مليشيا الحوثي    مدير عام مكتب الصحة العامة والسكان بأبين يعزي في وفاة فني عمليات مستشفى محنف بلودر صالح الجعدني    هل نحن بحاجة لمسيرات التنديد .؟    برعاية وزير الشباب و محافظ تعز تدشين بطولة أندية محافظة تعز لكرة الطائرة    الحديدة.. مليشيا الحوثي تجدد قصفها للمناطق السكنية في منطقة الجبلية في التحيتا    ريال مدريد يحقق فوزا كبيرا امام هويسكا برباعية    برشلونة على حافة الإفلاس    50 "تكتك نقل" لنازحي مارب بدعم "كويتي"    برعاية كريمة من مدير عام أمن أبين.. إنطلاق فعاليات بطولة الشهيد كردة بلودر    سيارة تقتحم ساحات الحرم المكي وتصطدم بإحدى البوابات    وضع حجر الأساس لأول مشروع استثماري سياحي ترفيهي في سد مأرب    روسيا : الكشف عن أسباب الصداع النصفي    إنهيار مستمر للريال اليمني أمام العملات الأجنبية مساء اليوم السبت.. آخر التحديثات في صنعاء وعدن    ملتقى 1 3 يُنظم حفل ختام مُبادرته التوعوية من سرطان الثدي في محافظة شبوة    الاتحاد الدولي للصحفيين: 44 قتيلا من الصحفيين اليمنيين والجناة بدون عقاب    مدينة أوروبية تعرض 40 ألف إسترليني بهدف الهجرة إليها    الحوثيون يعلنون مقتل العنصر الرئيسي في خلية اغتيال حسن زيد    عُقدة النقص عند بني هاشم وقريش    السعودية تتيح خدمة شراء برامج العمرة عبر الإنترنت    شبوة .. مدير عام صحة د. بافاضل يزور منطقة السفال بمديرية الصعيد    بالفيديو شاب وفتاة سعودية يتجولان بسلاح في أحد شوارع المملكة على دراجة نارية    تعز...بتكلفة تصل الى 140000$ المخلافي يفتتح مشروعين لمياه الريف بالمحافظة    شبوة تمنح تراخيص لأول ثلاثة مشاريع استثمارية بالمنطقة الصناعية    مسلحون يصيبون عنصرا من الحزام الامني باحور بجراح باطلاق نار بعدن    عاجل: تسجيل حالة إصابة جديدة ب"كورونا" في عدن    المسوري يتساءل.. بماذا ازعجهم الدكتور أحمد عبيد بن دغر لكي يشنوا عليه تلك الحملة الظالمة ؟    قائمة جديدة لمنبوذي مدرب برشلونة كومان    اللواء طيمس يتراس اجتماعاً بقادة ألوية المنطقة العسكرية الاولى    بدء أول مؤشرات التلاعب بقضية الشاب "الاغبري" بصنعاء    مليشيا الحوثي تفتح نيران أسلحتها الرشاشة صوب سائقي شاحنات نفطية بالجوف و تقتل سائق من صعدة    ميليشيا الحوثي تنهب وتهرب 14 ألف مخطوطة نادرة ومئات القطع الأثرية    منظمة تدرب 390 فريق ميداني لمكافحة انتشار الجراد في اليمن    ( وهم الحياة )    اجتماع بصنعاء للجنة العامة للمؤتمر الشعبي    "أردوغان" يشكر السعودية والإمارات وإسرائيل    انقطاع واسع للتيار الكهربائي عن اجزاء واسعة من عدن    مقتل مدني وجرح 4 آخرين في اشتباكات مسلحة وسط العاصمة عدن    حضرموت.. مستشفى المكلا للأمومة والطفولة يتسلم عدد من المعدات الطبية    الحوثي يتكفل بعلاج الفنان محمد محسن عطروش    تقرير يحذر من تفشي كورونا في اليمن ويكشف سبب انخفاض حالات الاصابة    كيف تنجو من الحب (مقال)    برشلونة يطير الى فيتوريا للقاء الافيس في الليجا    757 حالة وفاة وإصابة جراء حوادث السير في سيئون هذا العام    الحكومة الشرعية : إيران فرضت حاكما عسكريا على صنعاء    لماذا أصبح فيروس كورونا أسرع تنقلاً؟... علماء يكشفون السبب    عصام شريم :يتحدى الحوثيين    لمصلحة من هذه الحرب الضروس ؟!    قيادي منشق للمليشيات الحوثية يكشف أسرار وأبعاد خطيرة وخطوة إيرانية ذكية من تعيين إيرلو سفير في صنعاء    توقعات الطقس خلال ال24 ساعة القادمة في مختلف المناطق اليمنية    بطريقة ابداعية.. صندوق الطرق يدشن أعمال خطوط المشاة ثلاثية الأبعاد في العاصمة عدن    مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم السبت 31 أكتوبر 2020م    أسماء الأطفال ومعانيها 2021    المولد الحوثي.. لفتة دينية وتاريخية    المديح النبوي في المتخيل الشعري العربي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بالأرقام ..دبابات مدرعات صواريخ حرارية وغيرها ..تعرف على القوة التسليحية للحوثيين!
نشر في عدن الغد يوم 05 - 01 - 2015

الحوثيون في اليمن
حركة شيعية متمردة بمحافظة صعدة في شمال اليمن، تنسب إلى بدر الدين الحوثي وتعرف بالحوثيين أو جماعة الحوثي أو الشباب المؤمن.

النشأة: رغم ظهور الحركة فعليا خلال العام 2004 إثر اندلاع أولى مواجهتها مع الحكومة اليمنية، فإن بعض المصادر تعيد جذورها في الواقع إلى ثمانينيات القرن الماضي.

ففي العام 1986 تم إنشاء "اتحاد الشباب" لتدريس شباب الطائفة الزيدية على يد صلاح أحمد فليتة, وكان من ضمن مدرسيه مجد الدين المؤيدي وبدر الدين الحوثي.

وإثر الوحدة اليمنية التي قامت في مايو/ أيار 1990 وفتح المجال أمام التعددية الحزبية، تحول الاتحاد من الأنشطة التربوية إلى مشروع سياسي من خلال حزب الحق الذي يمثل الطائفة الزيدية.

منتدى الشباب المؤمن: تم تأسيسه خلال العام 1992 على يد محمد بدر الدين الحوثي وبعض رفاقه كمنتدى للأنشطة الثقافية، ثم حدثت به انشقاقات.

وفي العام 1997 تحول المنتدى على يد حسين بدر الدين الحوثي من الطابع الثقافي إلى حركة سياسية تحمل اسم "تنظيم الشباب المؤمن". وقد غادر كل من فليتة والمؤيدي التنظيم واتهماه بمخالفة المذهب الزيدي.

وقد اتخذ المنتدى منذ 2002 شعار "الله أكبر.. الموت لأميركا.. الموت لإسرائيل.. اللعنة على اليهود.. النصر للإسلام" الذي يردده عقب كل صلاة.

وتشير بعض المصادر إلى أن منع السلطات أتباع الحركة من ترديد شعارهم بالمساجد كان أحد أهم أسباب اندلاع المواجهات بين الجماعة والحكومة اليمنية.

قادة الجماعة: تولى قيادة الحركة خلال المواجهة الأولى مع القوات اليمنية في 2004 حسين الحوثي الذي كان نائبا في البرلمان اليمني في انتخابات 1993 و 1997 والذي قتل في نفس السنة فتولى والده الشيخ بدر الدين الحوثي قيادة الحركة.
ثم تولى القيادة عبد الملك الحوثي الابن الأصغر لبدر الدين الحوثي بينما طلب الشقيق الآخر يحيى الحوثي اللجوء السياسي في ألمانيا.

التوجه العقائدي: تصنف بعض المصادر الحركة بأنها شيعية اثني عشرية، وهو ما ينفيه الحوثيون الذين يؤكدون أنهم لم ينقلبوا على المذهب الزيدي رغم إقرارهم بالالتقاء مع الاثني عشرية في بعض المسائل كالاحتفال بعيد الغدير وذكرى عاشوراء.

مطالب الحركة: ترى جماعة الحوثيين أن الوضع الذي تعيشه يتسم بخنق الحريات، وتهديد العقيدة الدينية، وتهميش مثقفي الطائفة الزيدية.

وهي تطالب بموافقة رسمية على صدور حزب سياسي مدني وإنشاء جامعة معتمدة في شتى المجالات المعرفية، وضمان حق أبناء المذهب الزيدي في تعلم المذهب في الكليات الشرعية, واعتماد المذهب الزيدي مذهبا رئيسيا بالبلاد إلى جانب المذهب الشافعي.

غير أن السلطات اليمنية تؤكد أن الحوثيين يسعون لإقامة حكم رجال الدين، وإعادة الإمامة الزيدية.

المواجهات مع الحكومة: خاضت جماعة الحوثيين عدة مواجهات مع الحكومة اليمنية منذ اندلاع الأزمة عام 2004.
فقد اندلعت المواجهة الأولى في 19 يونيو/ حزيران 2004 وانتهت بمقتل زعيم التمرد حسين بدر الدين الحوثى في 8 سبتمبر/ أيلول 2004 حسب إعلان الحكومة اليمنية.
أما المواجهة الثانية فقد انطلقت في 19 مارس/ آذار 2005 بقيادة بدر الدين الحوثي (والد حسين الحوثي) واستمرت نحو ثلاثة أسابيع بعد تدخل القوات اليمنية.
وفي نهاية عام 2005 اندلعت المواجهات مجددا بين جماعة الحوثيين والحكومة اليمنية.
*الصورة ل(بدر الدين الحوثي الأب الروحي للجماعة(الأوروبية))
المصدر:الجزيرة
المزيد
نشر مركز ابحاث يمني عن القوة التسليحية لحركة انصار الله الحوثيين في تقرير شامل نشره السبت.

ورصد مركز ( أبعاد للدراسات والبحوث) بالأرقام الاسلحة التي تتوفر لدى الحوثيين الذين قال انهم باتوا يسيطرون على 70% من قدرات الدولة اليمنية .

وقال المركز ان الحوثيين اصبحوا يمتلكون " أكثر من 120 دبابة من طراز "تي62- تي 55"، ونحو 70 مدرعة من نوع "بي أن بي- بي تي آر"، و20 مدفع شيلكا، و10 عربات كاتيوشا، ونحو 100 صاروخ بين حراري مضاد للطائرات وغارد بربر، وأكثر من 100 مدرعة تحمل رشاشات ثقيلة ومتوسطة، والعشرات من المخازن للذخيرة الحية."

وتأتي اغلب الاسلحة التي لدى الحوثيين من الجيش اليمني الذي اسقط الحوثيين بعض معسكراته لاسيما التي كانت بيد الاخوان المسلمين كما ان الحركة الزيدية تستورد اسلحة من بعض الحلفاء الاقليميين كما جاء في عدة تقارير دولية.

وعقب ثورة 2011م وفي ظل ضعف الدولة اليمنية استولت جماعات مسلحة وحركات دينية على اسلحة للجيش حيث سيطر الاخوان المسلمين على معسكرات للجيش في الجوف وارحب ونهم منهما اسلحة اللواءين 115 و63 حرس جمهوري.

وفي عام 2014م الذي اعتبره المركز اسوأ عام في تاريخ اليمنيين استولت جماعة الحوثي على اسلحة للجيش لاسيما لالوية الفرقة مدرع التي يقودها على محسن وخصوصا 310 في عمران والاسلحة التي كانت بمقر الفرقة في صنعاء.

وفي حديث لشيخ قبلي مع قناة الجزيرة عن حادثة (اختطاف كتيبة للجيش من قبل مسلحين) تحدث الشيخ بشكل مهين للجيش وكيف تتحفظ القبائل عليه حتى لايقع بيد الحوثي وهي حالة مزرية وصل اليها الجيش اليمني كما يبدو.

ويعد الجيش اليمني من اقوى الجيوش العربية وصنف كسادس اقوى جيش عربي حسب معهد دراسات امريكي هذا قبل الثورة عام 2011م غير ان التغييرات والتطورات اضرت به كثيرا .
من/ حسين حنشي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.