عن قرارات تشعل أزمة في عدن    83ألف عامل ويرحلون بشكل نهائي خلال ثلاثة أشهر من هذه الدولة الخليجية    مصرع قائد حوثي بارز برصاص الجيش في الحديدة    النفط بأدنى مستوى في أسبوع مع صعود الدولار ومخاوف كورونا    السعودية : العفو عن مقيم يمني من القصاص برعاية أمير عسير والسفير السعودي يعلق    تعرف على أسعار الصرف في صنعاء وعدن صباح اليوم الإثنين    ترامب يناقش مستشاريه لإصدار عفو عن نفسه برفقة 100 آخرين    وزير السياحة يعلق على تدمير الحوثيين لقصر السُخنة التاريخي    أسعار الخضروات والفواكه في صنعاء وعدن ليومنا هذا    هدنة غير معلن عنها تسري في اليمن بين الحوثيين والحكومة الشرعية    ضبط عصابة تتاجر بالقطع الأثرية بتعز    اعتقال مفوض نيو مكسيكو على خلفية اقتحام الكابيتول    4 أشياء هذه يجب عدم فعلها بعد تناول الطعام مباشرة..لماذا    دفاعات الجيش الجوية تسقط طائرة مسيرة حوثية في الصفراء بصعدة    اعضاء مجلس الشورى يؤيدون قرار رئيس الجمهورية بتعيين رئيس ونواب للمجلس    وزير حقوق الإنسان يتحدى المنظمات الدولية في اليمن بهذا الشأن    الحكومة الشرعية تفاجئ الجميع و تعلن الحرب على فساد المنافذ وسط تراجع كبير لسعر العملة    انطفأت الكهرباء أثناء إجرائهم العملية ... شاهد فريق طبي سعودي ينجح في انقاذ الموقف باليمن    الأرصاد اليمنية تحذر من أجواء شديدة البرودة في 12 محافظة    شاهد..."أتلتيك بيلباو" يسحق برشلونة بثلاثية ويتوج بالسوبر الأسباني .. وميسي يطرد في الدقيقة الأخيرة    تعرف عليها.. هذه هي اسباب الام الظهر وما أفضل الطرق لتخفيفه؟    اول تعليق اماراتي على بيان المجلس الانتقالي الجنوبي الرافض لقرارات الرئيس هادي    احدها يتعلق باليمن.. أول قرارات "بايدن" التي سيوقع عليها يوم التنصيب    استعداد امني واسع في امريكا لهذا السبب!!    تعرف عليها.. اول منطقة يمنية تحدد مهور الفتيات وتفرض عقوبات على المخالفين (وثيقة)    أتلتيك بلباو يتوج بكأس السوبر الإسباني    تسهيلات في تكاليف فحص كورونا لليمنيين المقيمين في مصر (وثيقة )    إنتر يوقف انتصارات يوفنتوس ويتجاوزه بثنائية    مانشستر سيتي يقسو على كريستال بالاس    14 عامًا على رحيله... هكذا غدرت أمريكا بصدام    وكيل محافظة المهرة لقطاع التعليم يتفقد سير العملية الامتحانية في جامعة العلوم والتكنولوجيا    المكلا_انترنيوز الدولية تختتم البرنامج التدريبي في بناء القدرات الاعلامية لثلاث اذاعات مجتمعية    عانت من صداع مدة 13 يوماً وكانت الصدمة    قتلى وجرحى برصاص الفوضى في محافظة إب    حجة.. ميليشيات الحوثي تحول عمارتين لرجل أعمال الى سجن خاص    الأجهزة الأمنية في تعز تضبط عصابة تتاجر بالقطع الأثرية    ماذا ينتظر الخطوط القطرية بعد فتح أجواء الخليج أمامها؟    مليشيا الحوثي تهدم أقدم معلم تاريخي وأثري في الحديدة وتسوية بالأرض لصالح أحد مستثمريها (صور)    اكتشاف مقبرة أثرية بمديرية "دوعن" بحضرموت    رئيس المؤتمر يعزي بوفاة الشيخ عران سلمان العران    قال انها "شرياناً حقيقياً لدعم الاقتصاد".. "معين عبدالملك" يدشن معركته ضد الفساد من "المنافذ" ويكلف لجنة بالنزول الميداني    احتفاء واسع بأوساط المغتربين والسعوديين بعالم يمني كبير في "الرياض"    أمين العام الجالية اليمنية في ماليزيا يحصل على الجائزة العلمية( ScienceFather award ) في الصين    رويترز: فريق أممي يتوجه لتقييم ناقلة "صافر" أوائل فبراير المقبل    الكشف عن علاقة تجارية تربط تاجر الكهرباء عمر باجرش بالحوثيين عبر نجل مسؤول عماني رفيع    مليشيات الحوثي تفتعل أزمة وقود لتعزيز السوق السوداء وابتزاز الشرعية    الرئيس الفرنسي يرفض نقل رفات رامبو إلى مقبرة العظماء    ندوة علمية توصي بتعزيز إجراءات حماية الآثار بمأرب    تأهل المنتخب الروسي إلى الدور الثاني بكأس العالم لكرة اليد "مصر 2021"    تألق شتيجن يطمئن برشلونة في السوبر الإسباني    مفاجأت الكالشيو الايطالي تستمر.... سامبدوريا يقلب الطاولة امام اودينيزي وتورينو يسقط امام سبيزيا    الأوزبكي ماشاريبوف يوقع للنصر السعودي    هل يجوز كتابة «ما شاء الله» على السيارة؟    المدن التاريخية والكنوزالأثرية في وسط اليمن    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    إصدار أول تأشيرة عمرة لمواطن يمني إيذانا بافتتاح الموسم الحالي    قالوا وما صدقوا (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





(القتال المناطقي على تركة الاحتلال الشمالي)
نشر في عدن الغد يوم 17 - 08 - 2018

يحس بالقهر جريح او مقاوم من أبناء عدن. حين يهمش لسنوات بعد انتصاره ورفاقه في تحرير الجنوب وعاصمته عدن وهو يرى نفسه بعد متابعات حثيثة قد تم منحه رقم عسكري كجندي في وحدة عسكرية يخصم قائدها عليه نصف راتبه. بينما من جاء من قريته بعد تحرير عدن والجنوب تعطى له الرتب والأولوية في الترقيم والمنصب.
-لا نكذب على أنفسنا.
لم نجد الجنوب بعد تحريره بل وجدنا قتال مناطقي رهيب على تركة الاحتلال الشمالي في مؤسسات الدولة في الجنوب وبالذات العاصمة عدن وبشكل واضح ومستفز. كل يوم يكبر ويتسع ويمزق النسيج الجنوبي المدني والمقاوم ويفرق الوحدة الوطنية الجنوبية ويهدد الجنوب انسان وارض بالإبادة وطمس قضيته وهويته الى الابد في ظل تربص الأعداء.
كل الدول التي كانت تلف في مسبحة الاتحاد السوفيتي والمعسكر الشرقي بعد انهياره. اعتمدت على عقول وأمانة أبنائها واستفاقت واستقامت واصبحت دول مستقلة متقدمة. الا الجنوب العربي فشلوا أبنائه لمرتين:
الأولى قبل الوحدة. فسلموا وطنهم هدية لعصابات الشمال الحاكمة.
والثانية بعد تحرير الجنوب من رجس الاحتلال الشمالي في 2015م.وقد تستلمه عصابات الشمال مرة أخرى وبطلب من أبناء الجنوب.
والسبب الرجل الذي يظن انه الرجل السوبرمان فتجده في كل موقع يقوم بأعمال رئيس المؤسسة او رئيس مجلس ادارتها او امين عام هذه المؤسسة. ويعتقد انه ملم بكل التخصصات وفي الحقيقة هو فاشل ,ولذلك نفشل في ادارة مؤسساتنا ونفشل في تدبير شئوننا. فتنهار مجتمعاتنا ودولنا.
يتم صناعة هذا السوبرمان الفاشل ويصدق نفسه بسبب تاليه وتطبيل الشلة المناطقية الكاذبة ومجاملة وسكوت منتسبي وموظفي هذه المؤسسة.
فيضيع هؤلاء الوطن والمنطقة ومؤسسات الدولة.
وما اكثرهم في الجنوب
فهل نسكت او نصرخ:
ان سكتنا زاد سرطان المناطقية اللعين استفحال وانتشار .
المناطقية تتعزز في مؤسساتنا الأمنية والعسكرية في عاصمة الجنوب.
حين تنظر الئ خارطة التوزيع والإقصاء فسنجد ان الألوية الرئاسية تستحوذ عليها مناطق معينة والأحزمة الأمنية لمناطق محددة وكذلك الامن العام وقوات الامن الخاصة. وغيرهما من المؤسسات الأمنية والعسكرية.
والمصيبة الأكبر ان نجد هذه المناطقية في المنطقة العسكرية الرابعة والألوية التي تتبعها بعد إقصاء قادة وضباط جيش وامن الجنوب من قبل نظام الاحتلال الشمالي قبل تحرير الجنوب.
وتهميش هذه الكوادر المتعلمة التي تملك الخبرة بعد تحرير الجنوب من قبل حكومات الشرعية ودول التحالف العربي.
إذا كانت حكومات الشرعية هي من تزرع سرطان المناطقية اللعين في مؤسسات عدن بعد تحرير الجنوب لأفشال ابناء الجنوب ومقاومتهم ومجلسهم الانتقالي من استعادة دولتهم الجنوبية.
وقد كتبت أكثر من مقال بمنع دمج مؤسساتنا الأمنية والعسكرية كالأحزمة والنخب والألوية الجنوبية في جيش ما يسمى حكومة الشرعية حتى لا يتم القضاء وبعثرة هذه المؤسسات والمكتسبات الجنوبية. لكنني ناديت بان تشكل وتستمر في البناء لتمثل الوحدة الوطنية الجنوبية ويغطي منتسبيها جميع مساحات الجنوب.
اليس المفترض ان يتم معالجة او استئصال هذا السرطان من قبل من يتولوا قيادة هذه المؤسسات وتحت اشراف المجلس الانتقالي الجنوبي. وقادة الحراك والمقاومة الجنوبية الشرفاء.
(بالفعل لسنا سوأ خراف / نبحث عن العلف / ولا نرى سكينة العلاف / نترك الثمين الأخف / ونجمع اكوام اللفاف / بالفعل لسنا سوأ خراف / بل قد تكون أحسن مننا / فهي تجيد السلام فيما بينها / وفي حضرة الراعي / تمارس الاذعان والعفاف / ومع ذلك فكل خراف العالم / من حيث الفائدة مقسمة / خرافهم سمينة منظمة / نشيطة نظيفة متفاهمة / ونحن شياه مبعثرة / هذا على سبيل الانصاف / فنحن في المراعي / لا نجيد الرص والاصطفاف / نجيد البكاء على الاطلال / ونمجد سيرة الاسلاف / خرافهم من خيرة الخراف / لديها حقوق عند القاضي / ونحن نوصف بأقدح الأوصاف / خرافهم مسالمة وفاهمة / ونحن عند الوكيل الحصري / فحول عند الحاجة / ونخصى ولا نعلم الأسباب / قمة في الظلم والاجحاف/ تيوس تلقيح للإرهاب / متهمون وان كنا نظاف / اسف على هذا الاسفاف / بالفعل لسنا سوأ خراف)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.