مصرع 17 حوثياً وجرح أخرين في كمين للجيش في جبهة صرواح بمأرب    عدن.. ساحة حرب ومواجهات واشتباكات مسلحة بين مسلحين تابعون للإمارات    شاهد كيف يفرز صراف في صنعاء حروف وألوف الشرعية والحوثي    رئيس الوزراء يشدد على مضاعفة الجهود للاستفادة من منحة المشتقات النفطية السعودية    "انتهى!" قالتها #بلقيس ودخلت الترند العربي والعالمي!    بتمويل منظمة اليونيسف.. مدير عام العبر يدشن توزيع مستلزمات صحية للنازحين والمجتمع المضيف    الكشف عن اول حصيلة رسمية للضحايا بعد عودة الهدوء الى مديرية "الشيخ عثمان" ..(الاسماء)    تعليق حول طرح البنك المركزي اليمني فئات نقدية جديدة من العملة اليمنية المثيرة للجدل    التعادل الايجابي يحسم القمة المثيرة التي جمعت بين منتخبي فرنسا و البرتغال    الانتقالي فاشل ولايعرف السياسة وقد حذرناهم.. الحوثي يعلق على اشبتاكات عدن ويكشف عن الطرف الذي يستطيع البطش بالانتقالي    حظر المصافحات والأصوات المرتفعة في الأولمبياد    الأول منذ الأزمة الخليجية.. مصر تعين "سفيرا فوق العادة" لدى قطر    تونس تنفي اعتزامها المشاركة بمناورات بحرية تضم إسرائيل    بعد ساعة من دعوة الحوثي للقوات الحكومية للانسحاب من مارب يأتي الرد القوي من الشرعية    عمّان تستضيف أول وفد وزاري سوري منذ 2011    يورو2020...ألمانيا تنجو من كمين هنغاريا وترافق فرنسا والبرتغال لدور ال16    مسؤول يمني: قريبا ستعلن دولة داخل الدولة اليمنية    بعد محادثات برلين.. وزيرة خارجية ليبيا تشير إلى تقدم فيما يتعلق بالمرتزقة    اليونسكو قد تدرج البندقية على قائمة الآثار المهددة    قرأت لك.. "ملاحظات حول كوكب متوتر" عش حياتك ولا تكتفى بالمتابعة    فوز رواية "المرآة والنور" بجائزة والتر سكوت للخيال التاريخى 2021    استشهاد الإمام على بن أبى طالب.. ما يقوله التراث الإسلامي    بعد ضخ العملة الجديدة .. هكذا جاءت اسعار صرف الريال اليمني مساء الأربعاء (آخر تحديث)    عمان تطلق إقامة طويلة الأمد لجذب المستثمرين    مقتل امرأة وإصابة آخر برصاص مسلح في مدينة إب    الخارجية الأمريكية ترصد 5 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن زعيم القاعدة "باطرفي"    ماذا سيحدث ؟ .. تحذير عاجل للحوثيين " قبل حلول "ساعة الصفر" من قلب العاصمة !    كولومبيا أغنى بلد بالفراشات    الأحمر الشاب في لقاء الفرصة الاخيرة مع الاخضر السعودي (الموعد والقنوات الناقلة )    حضرموت...الاجهزة الامنية تلقي القبض على متهمين في اشتباكات قبلية    الحلم المفقود.. فيلم قصير يجسد معاناة طفل لاحقته صواريخ الحوثيين في ثلاثة مخيمات    وول ستريت جورنال: "أوبك+" تدرس زيادة الإنتاج في أغسطس بنحو 500 ألف برميل يومياً    إعلام إسرائيلي: هجوم بطائرات مسيرة يستهدف مركزا نوويا في إيران    نائب رئيس الجمهورية يجري اتصالا هاتفياً بمحافظ محافظة مأرب    كأس أوروبا: فورسبرغ وبديله كلايسون يقودان السويد لحسم صدارة المجموعة الخامسة    صلاح يتمسك بأمل المشاركة في الأولمبياد    «الكرات الثابتة».. سلاح إنجلترا الذي اختفى في اليورو    ألمانيا تعادل المجر وتتأهل إلى ثمن النهائي    السعودية: تطعيم 70% من البالغين.. واعتماد إمكانية تلقي لقاحي كورونا مختلفين    أخصائية يمنية توضح متى يصبح عسر الهضم مشكلة خطيرة    إعلام المؤتمر يدين حظر موقع المسيرة ويؤكد التضامن مع الزملاء فيها    صحيفة بريطانية تفضح الرئيس الإيراني الجديد، وتكشف مافعله مع مواطنة إيرانية داخل السجن    ما حقيقة إسقاط «الحوثيين» طائرتين مسيرتين تابعتين لواشنطن ب أطراف «مأرب»؟    اللجنة الأمنية بعدن تصدر بلاغا بخصوص ماجرى في الشيخ عثمان    هل يجب قضاء الصلوات التي تركها الشخص متكاسلاً ؟ .. داعية يجيب!    بدء صرف مستحقات الضمان الاجتماعي بمأرب    استكمال الترتيبات لإجراء اختبارات الشهادة العامة بالحديدة    مناقشة جوانب التنسيق بين هيئة الزكاة ومحافظة الحديدة    برنت فوق 76 دولارا للبرميل    إصابة 2800 شخص بتعز بمرض الملاريا منذ بداية العام الجاري    الهجرة الدولية تعلن نزوح 153 أسرة يمنية جراء تصاعد القتال    المذيعة مايا العبسي تكشف عن سبب تواجدها في العاصمة المصرية القاهرة    دون وفيات.. أربع محافظات يمنية تسجل حالات تعافي وإصابة ب"كورونا"    تطورات مفاجئة تصعق نانسي عجرم وزوجها بشأن دماء الشاب السوري وهذا ماسيحدث بعد ساعات!    8 علامات تحذيرية تؤكد تطور خطير لتليف الكبد الصامت    الفن هو الله.. والله هو الفنان الأعظم    تغيير ديموغرافيا الجنوب العظيم!!    الإمام على بن أبى طالب يتولى خلافة المسلمين.. ما يقوله التراث الإسلامي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإنتقالي وطريقته في الحل السياسي الشامل
نشر في عدن الغد يوم 30 - 11 - 2019

أن الانتقالي الجنوبي هو مفتاح الحل السياسي الشامل لليمن شمالاً وجنوباً وهو أيضاً مفتاح الأستقرار في جزيرة العرب وهذا بسبب وجود الكثير من المعطيات الموجودة على أرض الواقع
وسنقسم المعطيات إلى معطيات محلية ومعطيات خارجية ، ونحن كنشطاء متابعين يجب علينا ذكرها وتوضيحها للقارئ العزيز ، وليفهم بعض المعارضين لسياسة المجلس الأنتقالي وتوجهاته
فالمعطيات المحلية تتمثل في :
1_ المجلس الانتقالي وهو الأكثر شعبية بل ذات شعبية ساحقة
2_ تمتع قيادة المجلس الأنتقالي بالجدارة الأدارية والحنكة السياسية المحلية والدولية
3_ قدرة المجلس الأنتقالي بجذب الدعم المادي والسياسي
4_ قدرة المجلس الانتقالي على أنجاز الكثير من المهام السياسية و العسكرية في وقت قصير رغم المتربصين والعابثين .
والمعطيات الدولية تتمثل في :
1_ قدرة المجلس الانتقالي بالقضاء على الأرهاب في المحافظات التي يسيطر عليها وهي عدن ولحج وأبين والضالع وشبوة وساحل حضرموت ، مماجعل الدول دائمة العضوية تثق بقدرة الأنتقالي العسكرية والأمنية بالسيطرة وتأمين خط التجارة العالمي " باب المنذب "
2_ أعلان المجلس الانتقالي عن نبذ جماعة الأخوان المسلمين "حزب الأصلاح"وكل الجماعات الأسلامية المتطرفة "الأسلام السياسي"
3_ قدرة المجلس الأنتقالي بفرض سيطرتة العسكرية والأمنية و تأمين المناطق والمحافظات التي يسيطر عليها من الحوثين الارهابيين والمتطرفين
4_ تأقلم المجلس الأنتقالي مع السياسة الأقليمية والدولية وتوافق المصالح الرئيسية مع الدول العظماء
وأحب ان أوضح للجميع بأن المجلس الأنتقالي لايمكن أن يضع خطة عمل أو خريطة طريق واضحة على الطاولة وذلك بسبب الوضع السياسي الذي نشأ به وتعقيدات القضية الجنوبية ، والمجتمع الدولي يعلم جيداً بتعقيدات القضية اليمنية بشكل عام
حيث أنه خلال الأشهر الاخيرة أستطاع أن يتغلب سياسياً على المتربصين بالشعب الجنوبي من خلال أتفاق الرياض مماجعل المكونات والأحزاب المسيطرة على شرعية هادي والحوثيين يدركون القوة السياسية التي يتمتع بها المجلس الانتقالي وأنهُ هو الشريك الأساسي لدول التحالف، وقد تم التوافق عليه عالماً بأن يكون هو الممثل للقضية الجنوبية
كما أن المجلس الأنتقالي بقيادة عيدروس الزبيدي يؤكد التمسك بالثوابت الوطنية وأهداف الثورة الجنوبية المتمثلة بالأستقلال وأن أتفاق الرياض هو أتفاق لمرحلة معينة كما أنهُ طريق للوصول إلى التمثيل الشرعي للجنوب ويحد من الفساد المستشري في حكومة معين عبدالملك.
و هنا نستنتج بأن المجلس الأنتقالي هو السفينة الأمنة التي يمكن أن تقودنا إلى بر الأمان وأن الثقة المتبادلة بين الشعب و قيادة الأنتقالي سر هذا الأنتصار الذي يحققة الأنتقالي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.